آن هاثاواي

آن هاثاواي
Anne Hathaway
Anne Hathaway, wearing an orange dress, is looking to her left.
هاثاوي تلقي كلمة في يوم المرأة العالمي 2017.
وُلـِد آنا جاكلين هاثاواي
(1982-11-12) نوفمبر 12, 1982 (age 36)
مدينة نيويورك، نيويورك، الولايات المتحدة
المهنة ممثلة، مغنية
سنوات النشاط 1999–الحاضر
الزوج آدم شولمان (ز. 2012)
الأنجال 1
الأوسمة قائمة كاملة

آن جاكلين هاثاواي بالإنگليزية: Anne Hathaway (و. 12 نوفمبر 1982)، هي ممثلة أمريكية. ظهرت لأول مرة عام 1999 في المسلسل التلفزيوني كن حقيقياً بالإنگليزية: Get Real ، لعبت دور الأميرة مايا ثيرموبوليس في فيلم يوميات الأميرة (2001)، وجزءه الثاني يوميات الأميرة 2: الخطوبة الملكية ، في 2004، وقامت هاثاواي في 2005 بأدوار درامية في فيلمي هافوك وجبل بروكباك، وشاركت في 2006، في فيلمي الشيطان يرتدي برادا، مع ميريل ستريب.

في عام 2008 نالت إشادة من النقاد على نطاق واسع لدورها في فيلم (ريتشل تتزوج)، والتي نالت عنه العديد من الجوائز ، من بينها ترشيح لجائزة الأوسكار لأفضل ممثلة. في 2011 شاركت في أفلام حققت نجاحاً كبيراً في صناديق التذاكر مثل عيد الحب بالإنگليزية: Valentine's Day، وفيلم المخرج تيم برتون أليس في بلاد العجائب، وحب ومخدرات أخرى بالإنگليزية: Love and Other Drugs. كما لعبت دور سلينا كايل في فيلم المخرج كريستوفر نولان نهوض فارس الظلام، ودور فانتين في الفيلم الموسيقي البؤساء حيث حصلت على أوسكار أفضل ممثلة مساعدة.

في نوفمبر 2008 بدأت هاثاواي في مواعدة آدم شولمان.[1] وتم إعلان خطوبتهما في نوفمبر 2011 [2] وتزوجا في 29 سبتمبر 2012، في بيگ سور، كاليفورنيا.[3] أدرجتها مجلة بيبول كواحدة من النجوم الخارقة لعام 2001، [4] وفي عام 2006، أدرجت في قائمة أجمل 50 شخص في العالم.[5]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

بداياتها وتاريخها المهني

Entrance to the theater Paper Mill Playhouse with the poster to a play outside it.
Paper Mill Playhouse where Hathaway appeared in several productions as a child

ولدت هاثاواي في بروكلين، نيويورك، [6] لجيرالد هاثاواي، محام، وكيت وماكولي، ممثلة وهي التي ألهمت هاثاواي على اتباع خطاها. انتقلت العائلة إلى ملبورن، نيو جيرسي، عندما كان عمرها ست سنوات.[7] كان لها أخ أكبر، مايكل، وأخ أصغر، توماس. تنحدر آن من أصول أيرلندية وفرنسية، مع جذور ألمانية وأمريكية أصلية أبعد. [8]

نشأت هاثاواي في عائلة كاثوليكية مع ما تعتبره " قيم قوية حقا"، وذكرت أنها أرادت أن تكون راهبة أثناء طفولتها.[7][9] و لكنها تخلت عن هذه الفكرة في عمر الخامسة عشرة بعد أن علمت ان شقيقها، مايكل، كان مثلي الجنس. [9] على الرغم من نشأتها الكاثوليكية، صرحت آن بأنها لا يمكن أن تكون جزءا من الدين الذي لا يوافق على توجه أخيها الجنسي. كانت قد ذكرت أنها مسيحية غير طائفية لأنها لم "تجد الدين" لها.[9]

في مرحلة الطفولة، أشتركت هاثاواي في برنامج مونتيسوري في بروكلين هايتس مدرسة مونتيسوري باعتبارها مرحلة ما قبل المدرسة، وكانت آنذاك قادرة على دخول الصف الأول في المدرسة الابتدائية في وايومنغ ملبورن، نيوجيرسي بينما كانت لا تزال من الناحية الفنية وروضة الأطفال.[10] تخرجت هاثاواي من المدرسة العليا ميلبرن حيث شاركت في العديد من المسرحيات المدرسية ؛ لها عالية الأداء المدرسي كما في ينيفرد بمجرد بناء على فراش حصل لها ورقة مطحنة المسرح النجم الصاعد ترشيح لجائزة أفضل أداء لممثلة في مدرسة ثانوية. خلال هذا الوقت، كان هاثاواي تشارك أيضا في مسرحيات مثل جين إير وجيجي في ولاية مسرح بيبر ميل بنيو جيرسي (الذي يقع في ميلبورن، عبر الشارع من مدرسة هاثاواي المتوسطة).[11] وأمضت عدة فصول دراسة اللغة الإنجليزية كمادة أساسي ودراسات المرأة كمادة ثانوية في كلية فاسار في بوغكيبسي، نيويورك، قبل أن تنتقل إلى مدرسة جاليتون للدراسات الفردية التابعة لجامعة نيويورك وأشارت إلى أن التحاقها بالكلية بأنه واحدا من أفضل القرارات، لأنها تمتعت بكونها مع آخرين كانوا يحاولون "أان يكبروا." [12] كانت هاثاواي عضوة في برنامج التمثيل بشركة مجموعة بارو للمسرح، وكان مراهقة تدخل البرنامج.[13] هي ممثلة في مرحلة التدريب، وذكرت أنها تفضل أداء الأدوار على خشبة المسرح أكثر من السينما.[7]

غنت هاثاواي السوبرانو، في عامي 1998م و1999م مع جميع ش في جوق شرف المدارس الثانوية في شرق الولايات المتحدة في قاعة كارنيجي وأدت مسرحيات في سيتون هول الإعدادية في غرب أورانج، نيوجيرسي. بعد ثلاثة أيام من أدائها في عام 1999م في قاعة كارنيجي، أدت دور في مسلسل شبكة فوكس التلفزيوني القصير جيت ريال ، في سن السادسة عشرة.[11]


الحياة الشخصية

A picture of Anne Hathaway smiling to her right and holding a pen in her right hand.
Hathaway at the TIFF premiere of Rachel Getting Married (2008)
A bust shot of a young woman standing in a side view, her head turned to look to the camera. Her long hair is pulled back from her face and cascades down her back. She wears a black sleeveless dress with a gold trim around the back and under her arm. She wears jeweled silver floral shaped earrings and smiles softly. There is a crowd of people, slightly out of focus, in the background.
Hathaway at the Nobel Peace Prize Concert (in 2010), which she hosted with actor Denzel Washington

تشارك هاثاواي مع مختلف الجمعيات الخيرية، بما في ذلك مؤسسلة التحالف الإبداعي ، وتكثيف الشبكة النسائية، سانت يهوذا مستشفى بحوث الاطفال ، وحملة حقوق الإنسان، ومسرح و المصاصة الشبكة، و هي المنظمة التي شاشات أفلام للأطفال في حالة حرجة . في عام 2008، تم تكريمها في ايل لمجلة "المرأة في هوليوود" إشادة، و كما تم تكريم لعملها مع و تكثيف شبكة المرأة و حقوق الإنسان الحملة.

في أوائل عام 2007، هاثاواي تحدثت عن تجربتها مع الإكتئاب لها خلال سنوات المراهقة ، قائلة أنها في نهاية المطاف في التغلب على الفوضى من دون أدوية .[14]

في خريف عام 2008 ظهور على العرض المتأخر مع ديفيد ليترمان هاثاواي أشارت إلى أنها قد توقفت عن التدخين مرة أخرى . الممثلة ، الذين كانوا قد بدؤوا التدخين "بشدة " أثناء تصوير راشيل تتزوج ، قد " استقال لفترة من الوقت " ، و لكن مرة أخرى قد بدأت في أعقاب توتر لها الصيف و نهاية علاقتها مع رافايللو Follieri .[15][16][17] أثنت الإقلاع عن التدخين لتبعه من هبوط في مستوى لها الإجهاد، وكما أعلنت عودتها إلى كونه نباتي.[17][18]

إعتبارا من شهر نوفمبر 2008 ، هاثاواي يقال في علاقة مع الممثل آدم شولمان .[19]

A short-haired brunette, wearing a black dress, is smiling to her left
Hathaway at Rio 2's screening at Nickelodeon Studios in Burbank, California in April 2014

في ما يتعلق الفتنة الشخصية و اللاحقة إهتمام وسائل الإعلام ، هاثاواي يستخدم تعويذة الذي يقتبس أوسكار وايلد : " إن أقل يقال عن الحياة القروح كان ذلك أفضل ." [20]

العلاقة مع رافايلو فوليري

في عام 2004 ، بدأت هاثاواي علاقة مع تاجر العقارات الإيطالي رافايلو فوليري [7][21] خلال علاقتهما ، شاركت هاثاواي في تطوير مؤسسة فوليري الخيرية ، و كانت بمثابة المانحة المالية ، و كذلك عضوة في مجلس الإدارة حتى عام 2007 م .[22] و هي جمعية خيرية مقرها مانهاتن تأسست في عام 2003 م تركز على برامج مثل توفير اللقاحات للأطفال في دول العالم الثالث ، تم التحقيق مع المنظمة في مطلع يونيو 2008 م من قبل دائرة الإيرادات الداخلية ، ردا على فشلها في تقديم أوراق الضرائب المطلوبة من المنظمات غير الربحية .[23] وخوفا من أن هذه المسألة والمسائل القانونية الجارية الأخرى المتورط فيها فوليري سوف يكون لها تأثير ضار على عملها (وكذلك أسبابها الأخلاقية)، أنهت هاثاواي علاقتها مع فوليري في منتصف يونيو 2008م.[22]

تم القبض على فوليري في يونيو 2008م بتهمة الإحتيال على المستثمرين و الخروج بملايين الدولارات في خطة تتضمن شراء عقارات الكنيسة الكاثوليكية في الولايات المتحدة لإعادة بنائها . و قالت وثائق المحكمة أن هاثاواي كانت مستفيدة بدون قصد من هذا المال المسروق ، و الذي دفع جزء كبير منه لأسلوب حياة فوليري الفخم من الطائرة و حمى التسوق ، و المطاعم الراقية .[24] أفيد أن مكتب التحقيقات الإتحادي صادروا يوميات هاثاواي من شقة فوليري بمدينة نيويورك كجزء من التحقيقات الجارية حاليا عن أنشطة فوليري ، و مع ذلك ، لم تكن هاثاواي من المتورطين في إرتكاب أي مخالفات .[25]

في عدد أكتوبر 2008م من مجلة مجلة دبليو ، تكلمت هاثاواي للمرة الأولى عن إنهاء علاقتها و إعتقال فوليري لاحقا و قالت بأنها " أمضت أسبوعا في صدمة " بعد إعتقال فوليري ، و الفضل في لطف الأصدقاء على قدرتها على الإستمرار في العمل خلال هذه الأوقات الصعبة .[26]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الترشيحات والجوائز

Anne Hathaway is smilin to her right in the black-and-white picture.
Hathaway at the Mercedes-Benz Fashion Week in 2008


الأوسكار

ترشحت - أفضل ممثلة رئيسية عام 2009 عن فيلم Rachel Getting Married
فازت - أفضل ممثلة رئيسية عام 2013 عن فيلم البؤساء

الگولدن گلوب

ترشحت - أفضل ممثلة عام 2009 عن فيلم Rachel Getting Married
ترشحت - أفضل ممثلة أستعراضية أو كوميدية عام 2011 عن فيلم Love and Other Drugs
فازت - أفضل ممثلة عن دور ثانوى عام 2013 عن فيلم البؤساء.

أفلامها


الهوامش

المصادر

  1. ^ . 
  2. ^ . 
  3. ^ . 
  4. ^ "آن هاثاواي". movietome.com. إستخرج في 9 أكتوبر 2006.
  5. ^ "آن هاثاوا ي " . مجلة بيبول المجلة . إستخرج في أكتوبر 10، 2008 م . Archived 29 August 2016[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  6. ^ Empty citation (help)
  7. ^ أ ب ت ث "آن هاثاواي يتعلم من غسالة صحون في' برادا '". Associated Press27 يونيو 2006م. استرجاع 29 يونيو 2006م. Archived 19 November 2009[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  8. ^ بارلو، هيلين. "لا جين عادي". وساعي البريد الإلكتروني. 31 مارس 2007م.
  9. ^ أ ب ت "آن هاثاواي ترغب في أن تكون راهبة." صحيفة نيويورك تايمز في جبال الهيمالايا. استرجاع 21 يوليو 2006م.
  10. ^ والتعليق مع يوميات الأميرة آن هاثاوي وجولي أندروز.
  11. ^ أ ب ماكينلي، جيسي. "وألف للثقة بالنفس على خشبة المسرح والعلوم السياسية في أجنحة". صحيفة نيويورك تايمز، 18 شباط 2002م، بالرجوع إليه في 4 أبريل 2008. Archived 19 December 2008[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  12. ^ Jane. Unknown parameter |المسار= ignored (help); Unknown parameter |التاريخ= ignored (help); Unknown parameter |العنوان= ignored (help); Missing or empty |title= (help)
  13. ^ Empty citation (help)
  14. ^ روبن ، كورتني . "آن هاثاوي ويقول حارب الاكتئاب". People.com. 6 فبراير 2007. Archived 31 May 2016[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  15. ^ Empty citation (help)
  16. ^ "آن هاثاواي Detoxes". FemaleFirst. 2 أكتوبر 2008. Archived 29 July 2017[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  17. ^ أ ب تشي، بول. "ديفيد ليترمان الشوايات آن هاثاواي في صديقها السابق " . People.com . 12 أكتوبر 2008. Archived 19 April 2010[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  18. ^ McIntee، مايكل Z. "الثلاثاء سبتمبر 30، 2008 إظهار # 2991 ". CBS.com. 30 سبتمبر 2008. Archived 4 December 2008[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  19. ^ " آن هاثاواي الصديق الجديد لكشف " 5 نوفمبر 2008. Archived 18 January 2012[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  20. ^ دوغلاس، ادوارد. " آن هاثاوي أصبحت جين ". comingsoon.net. 7 أغسطس 2007 . Archived 19 December 2008[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  21. ^ تاوبر ، ميشيل . "آن هاثاوي من الإنشقاقات رافايللو Follieri". مجلة الناس . 18 يونيو 2008 م . Archived 30 August 2016[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  22. ^ أ ب كولمان ومارك وإميلي شيريدان. " الشيطان يرتدي برادا النجمة آن هاثاواي إنقسامات منذ فترة طويلة من الحب وقتا " . صحيفة ديلي ميل . " 17 يونيو 2008م. Archived 23 December 2017[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  23. ^ "هاثاواي الصديق« قضية »للقلق". ذكرت صحيفة نيويورك بوست. 9 يونيو 2008م. Archived 1 September 2009[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  24. ^ "هاثاواي السابق ألقي القبض عليه بتهمة الاحتيال . " CNN.com. 24 يونيو 2008م.[[تصنيف:مقالات ذات وصلات خارجية مكسورة from خطأ: زمن غير صحيح]]<span title=" منذ خطأ: زمن غير صحيح" style="white-space: nowrap;">[وصلة مكسورة] Archived 23 July 2008[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  25. ^ "تقرير : مكتب التحقيقات الفدرالي تضبط آن هاثاوي والمجلات في غارة على صديقها السابق في شقة " . الثعلب News.com. 24 يوليو 2008م. Archived 25 October 2012[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  26. ^ شتاين، دانيال . "آن هاثاواي للانتقام شيك". تشرين الأول 2008م.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

وصلات خارجية