نهر گلوان

نهر گلوان
Galwan River
نهر گلوان is located in Ladakh
نهر گلوان
منبع نهر نهر گلوان في لداخ إلى الغرب من خط السيطرة الفعلي على الحدود الصينية-الهندية.
نهر گلوان is located in الهند
نهر گلوان
نهر گلوان (الهند)
الموقع
البلدانالصين والهند
السمات الطبيعية
المنبع 
 ⁃ الموقعآق‌صاي چن/لداخ
 ⁃ الإحداثيات34°44′41″N 78°44′09″E / 34.74484°N 78.73579°E / 34.74484; 78.73579
المصب 
 - الموقع
نهر شيوك
 - الإحداثيات
34°45′33″N 78°10′13″E / 34.75917°N 78.17028°E / 34.75917; 78.17028Coordinates: 34°45′33″N 78°10′13″E / 34.75917°N 78.17028°E / 34.75917; 78.17028
سمات الحوض
النظام النهرينهر السند
نهر گلوان
اسم صيني
صينية تقليدية 加勒萬河
صينية مبسطة 加勒万河
اسم هندي
هندي गलवान नदी

نهر گلوان، هو نهر يتدفق من منطقة آق‌صاي چن المتنازع عليه والواقعة تحت الإدارة الصينية إلى إقليم لداخ الاتحادي الهندي. ينبع النهر من منطقة سمازونگ‌لينگ على الجانب الغربي من سلسلة قرة‌قرة الجبلية ويتدفق غرباً ليلتقي بنهر شيوك عند 34°45′33″N 78°10′13″E / 34.75917°N 78.17028°E / 34.75917; 78.17028. وهو أحد روافد نهر السند.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التسمية

سُمي النهر على اسم مكتشفه غلام رسول گلوان، مستكشف لداخي من أصل كشميري، وكن أول من استكشف مجرى النهر. عام 1899، كان گلوان جزءاً من فريق البعثة البريطانية التي كانت تستكشف المناطق الواقعة إلى الشمال من وادي چانگ چـِنمو، عندما مضى في وادي هذا النهر الذي لم يمكن معروفاً. حسب هاريش كپاديا فإن هذه هي إحدى الحالات النادرة التي تمت فيها أحد التضاريس الجغرافية الرئيسية على اسم مستكشفها المحلي.[1][2][3]


مسار النهر

نهر گلوان
نهر گلوان عند خط السيطرة الفعلي[4]

يمتد هذا النهر سريع التدفق لمسافة 80 كم تقريباً.

النزاع الحدودي الصيني-الهندي

يقع نهر گلوان غرب خط المطالبة الصيني 1956 في آق‌صاي چن. إلا أنه في 1960 تقدمت الصين بخط مطالبتها إلى الغرب من النهر على امتداد سلسلة الجبال المجاورة لوادي نهر شيوك.[5] وفي الوقت نفسه واصلت الهند مطالبتها بهضبة آق‌صاي چن بالكامل.

مواجهات 1962

أدت هذه المزاعم والمزاعم المضادة إلى مواجهة عسكرية في وادي نهر گلوان عام 1962. في 4 يوليو، قامت فصيلة من قوات گوركا الهندية بإنشاء معسكر في الروافد العليا للوادي. انتهى المعسكر بقطع خطوط اتصال المعسكر الصيني في سامزونگ‌ليانگ. فسرها الصينيون على أنها هجوم مبيت على معسكرهم، وحاصروا المعسكر الهندي، على بعد 100 ياردة من المعسكر. حذرت الحكومة الهندية الصين من "العواقب الوخيمة" وأبلغتها أن الهند عازمة على شغل المعسكر بأي ثمن. وظل المعسكر محاصراً لأربعة أشهر وتم تزويده بمروحيات. وفقاً للباحث تايلور فراڤل، كانت المواجهة بمثابة "أوج التوتر" بالنسبة لزعماء الصين.[6][7][8]

حرب 1962

عند بدء الحرب الصينية الهندية في 20 أكتوبر 1962، كان المعسكر الهندي قد تم تعزيزه بفرقة من القوات. قام جيش التحرير الشعبي الصيني بقصف المعسكر الهندي بالمدفعية الثقيلة وكلفوا فوج بمهاجمته. خسرت الحامية الهندية 33 قتيلاً والعديد من الجرحى، بينما أُسر قائد الفرقة وجنود آخرين.[6][7] مع نهاية الحرب، وصلت الصين لخط مطالبتها 1960.[5]

مواجهات 2020

صورة ساتلية لمنشآت صينية جديدة بالقرب من نهر گالوان، 22 يونيو 2020.

وادي گالوان، 22 مايو 2020. وادي گالوان، 22 مايو 2020.
وادي گالوان، 22 مايو 2020.
وادي گالوان، 22 يونيو 2020.

اشتبكت الهند والصين في مواجهة عسكرية في عدة مواقع على امتداد الحدود الصينية الهندية. في 16 يونيو 2020، تواردت أنباء عن اشتباك عنيف دار بين قوات البلدين بالقرب من نقطة الدورية 14 في وادي گلوان. لقى عشرين جندي هندي و45-50 جندي صيني مصرعهم خلال الاشتباك. [9][10] [11]

في 25 يونيو 2020 نشرت بي بي سي، صوراً ساتلية التقطتها شركة مكسار لتكنولوجيا الفضاء، توضح قيام الصين بببناء منشآت جديدة بالقرب من نهر گالوان، تتضمن ملاجئ وخيام ووحدات تخزين معدات عسكرية، لم تكن موجودة في الشهر السابق، مايو. ولم تعلق الهند أو الصين على الصور. [12]

ذكر بيان صادر عن وزارة الخارجية الهندية في 24 يونيو أن وزير الخارجية الهندي سوبرامانيام جايشانكر ووزير الخارجية الصيني وانگ يي، جاء فيه: "نعيد التأكيد على أنه ينبغى على الجانبين بصدق التفاهم حول فك الاشتباك ووقف التصعيد الذي توصل إليه كبار قادة البلدين في 6 يونيو".


قال محلل الدفاع الهندي أجاي شوكلا في تغريدة له على تويتر أن: "هناك معسكراً صينياً كبيراً في وادي گالوان، على بعد 1.5 كم من خط السيطرة الفعلي على الجانب الهندي.

كما نقلت وسائل الإعلام المحلية عن مصادر في الجيش الهندي قولها "يبدو أن التعزيزات الإضافية التي قامت بها الصين قد حدثت بين اشتباك 15 يونيو والمحادثات رفيعة المستوى السابقة لها".

وقال الدبلوماسي الهندي السابق بي ستوبدان، الخبير في شؤون لداخ، لبي بي سي إن هذه الإنشاءات "مقلقة"، وأضاف: "الحكومة (الهندية) لم تنشر أي صور أو تدلي ببيان، لذا من الصعب تقييمها. لكن الصور التي نشرتها الشركات الخاصة تظهر أن الصينيين شيدوا بنية تحتية ولم يتراجعوا".

وقال الدكتور لونگ شينگ تشون، رئيس معهد چنگدو للشؤون العالمية (CIWA)، إنه لا يزال يعتقد أن الجانبين سيكونان قادرين على الحد من التوترات، واضاف: "لا أعرف التفاصيل حول الوضع الحدودي الحالي. ولكن لا يوجد اعتراف متبادل بخط السيطرة الفعلي. النسخة الهندية من خط السيطرة الفعلي لا تقبلها الصين ولا تقبل الصين النسخة الهندية. أعتقد أنه يمكن للبلدين إدارة الوضع وحل المشاكل سلمياً".


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر

  1. ^ Kapadia, Harish (2005), Into the Untravelled Himalaya: Travels, Treks, and Climbs, Indus Publishing, pp. 215–216, ISBN 978-81-7387-181-8, https://books.google.com/books?id=-5l1RhMStxgC&pg=PA215 
  2. ^ Kapadia, Harish (1992), "Lots in a Name", The Himalayan Journal 48, https://www.himalayanclub.org/hj/48/18/lots-in-a-name/ 
  3. ^ Backstory of Ladakh’s Galwan Valley and the legend of Rassul Galwan, Kashmir Observer, 31 May 2020.
  4. ^ India, Ministry of External Affairs, ed. (1962), Report of the Officials of the Governments of India and the People's Republic of China on the Boundary Question, Government of India Press, https://books.google.com/books?id=AP4ruQEACAAJ , Chinese Report, Part 1, pp. 4–5
    The location and terrain features of this traditional customary boundary line are now described as follows in three sectors, western, middle and eastern. ... [From the Chip Chap river] It then turns south-east along the mountain ridge and passes through peak 6,845 (approximately 78° 12' E, 34° 57' N) and peak 6,598 (approximately 78° 13' E, 34° 54' N). From peak 6,598 it runs along the mountain ridge southwards until it crosses the Galwan River at approximately 78° 13' E, 34° 46' N.
  5. ^ أ ب Hoffmann, Steven A. (1990), India and the China Crisis, University of California Press, pp. 76, 93, ISBN 978-0-520-06537-6, https://books.google.com/books?id=BpSRwC5_EPUC 
  6. ^ أ ب Raghavan, Srinath (2010), War and Peace in Modern India, Palgrave Macmillan, ISBN 978-1-137-00737-7, https://books.google.com/books?id=EbtBJb1bsHUC 
  7. ^ أ ب Cheema, Brig Amar (2015), The Crimson Chinar: The Kashmir Conflict: A Politico Military Perspective, Lancer Publishers, ISBN 978-81-7062-301-4, https://books.google.com/books?id=Qc25BwAAQBAJ&pg=PA186 
  8. ^ Fravel, M. Taylor (2008), Strong Borders, Secure Nation: Cooperation and Conflict in China's Territorial Disputes, Princeton University Press, ISBN 1-4008-2887-2, https://books.google.com/books?id=02Hjr6RUckwC&pg=PA186 
  9. ^ https://www.ndtv.com/india-news/chinese-side-also-suffered-casualties-in-face-off-in-ladakh-says-editor-of-china-government-mouthpiece-global-times-2247130
  10. ^ https://twitter.com/WenwenWang1127/status/1272818912082583557
  11. ^ https://zeenews.india.com/india/china-refuses-to-reveal-number-of-pla-troops-killed-in-galwan-valley-says-india-would-come-under-pressure-2291323.html
  12. ^ "Galwan Valley: Satellite images 'show China structures' on India border". بي بي سي. 2020-06-25. Retrieved 2020-06-25.

قراءات إضافية

وصلات خارجية