فتحي باشاغا

فتحي باشاغا
فتحي علي عبد السلام باشاغا
فتحي-باشاغا-1.jpg
وزير الداخلية
تولى المنصب
3 سبتمبر 2020
الرئيسفايز السراج
رئيس الوزراءفايز السراج
سبقهخالد أحمد مازن
وزير الداخلية
في المنصب
7 أكتوبر 2018 – 28 أغسطس 2020
الرئيسفايز السراج
رئيس الوزراءفايز السراج
سبقهعبد السلام عاشور
خلـَفهخالد أحمد مازن
تفاصيل شخصية
وُلِد (1962-08-20) أغسطس 20, 1962 (age 58)
مصراتة، ليبيا
القوميةليبي
الموقع الإلكترونيwww.fathibashaga.ly
الخدمة العسكرية
الولاء ليبيا
الفرع/الخدمةFlag of the ليبيا Air Force ليبيا
سنوات الخدمة1984–1993

فتحي باشاغا (و. 20 أغسطس 1962)، هو طيار عسكري ليبي ووزير داخلية ليبيا منذ تعيينه في أكتوبر 2018.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

السنوات المبكرة

وُلد فتحي علي عبد السلام باشاغا في 20 أغسطس 1962 في مدينة مصراتة، ليبيا. بعد إتمام المرحلة الثانوية تخرج من الكلية الجوية برتبة ملازم ثان طيار مقاتل وإختير من ضمن 5 ضباط للإستمرار بتدريب الطلبة بعد إجتيازه لدورة التدريب وبقي فيها إلى أن إستقال من السلاح الجوي عام 1993 وإنتقل إلى تجارة الإستيراد وعمل في هذا المجال.


الحرب الأهلية الليبية

بعد قيام الثورة الليبية 2011، تشكلت وقتها اللجنة القضائية وهي اللجنة التي إستدعت الضباط العاملين والمستقيلين لتكوين لجنة عسكرية وكان أحد أعضاء المجلس العسكري لمصراتة.[1]

في 2011 التحق بالمجلس العسكري كرئيس لقسم المعلومات والإحداثيات.، ثم ناطقا باسم المجلس العسكري لمصراتة. وانضم إلى اللجنة الاستشارية في هيئة المصالحة الوطنية. وعمل كعضو بمجلس الشورى مصراتة في 2012.

يعد باشاغا أحد داعمي عمليات فجر ليبيا وشارك بها. ترشح عام 2013 لمنصب وزارة الدفاع.

مجلس النواب

انتخب لعضوية مجلس النواب عن مدينة مصراتة 2014. قرر مقاطعة مجلس النواب ضمن مجموعة من نواب مصراتة. ورشح في 2015 لرئاسة مجلس الدفاع والأمن القومي بحكومة الوفاق واعتذار عن قبول المنصب. في 2016 شارك في لجنة الحوار السياسي عن مجلس النواب. وفي أكتوبر 2018 قررت حكومة الوفاق تكليفه بمهام وزير الداخلية.[2]

ترشحه لرئاسة الوزراء

في 3 فبراير 2021، أعلن وزير الداخلية في حكومة الوفاق الليبية فتحي باشاغا عن ترشحه لمنصب رئيس الوزراء. وكتب باشاغا في سلسلة تغريدات نشرها على تويتر: "إن ترشحي لمنصب رئيس الوزراء نابع من تجربتي التي خضتها وزيرا للداخلية، إذ أظهرت لي الممارسة العملية إمكانية إعادة بناء مؤسسات الدولة وتفعيل الكوادر الوطنية المعطلة".[3]

وأبدى باشاغا تطلعه إلى ترأس حكومة وحدة وطنية ستكون "حكومة السبعة ملايين ليبي" وسيكمن هدفها الرئيسي في تنفيذ ما يلزم من تدابير وإجراءات للانتهاء من المرحلة الانتقالية والوصول إلى مرحلة استقرار. ووصف الوزير حكومته المفترضة بـ"حكومة المهمة"، موضحاً أن الحديث يدور عن "مهمة الوصول بليبيا إلى إجراء انتخابات حرة ونزيهة في موعدها المحدد"، أي 24 ديسمبر. وشدد باشاغا على أن برنامجه يهدف إلى العمل على تحقيق المصالحة الوطنية ومعالجة آثار النزاع وتهيئة المناخ الملائم لتنفيذ مخرجات الحوار المتمثلة في إقامة الاستفتاء على الدستور وانتخاب سلطات جديدة من خلال انتخابات حرة ونزيهة، بالإضافة إلى توحيد المؤسسات المنقسمة وتهيئة الظروف الأمنية والاقتصادية والسياسية التي ستتيح للسلطات المنتخبة القادمة الوصول إلى تنمية مستدامة.

علاقاته السياسية/العسكرية

وصفه الصحفي فهيم تستكين باشاغا بأنه "يمارس نفوذاً على كتائب المحجوب والحلبوس في مصراتة"، كونه رجل الإخوان المسلمين "في حكومة الوفاق الوطني وله" علاقات قوية "مع الحكومة التركية.[4]

كتب سامي زابتيا في صحيفة ليبيا هيرالد في سبتمبر 2020، أرى أن باشاغا يلعب دورًا في حكومة الوفاق الوطني أقوى بكثير من دور رئيس الوزراء الرسمي فايز السراج.[5]

محاولة اغتياله

في 16 ديسمبر 2019 تعرّض موكب فتحي باشاغا إلى إطلاق نار في مدينة مصراتة من طرف قوات الجيش الوطني الليبي التابعة لخليفة حفتر وما نجم عنه من إصابات خفيفة إلّا أنه لم يلحق به أي ضرر بالغ بالوزير، فيما يأتي ذلك بالتزامن مع إعلان خلفية حفتر عن بدء قواته ما وصفها بـ"المعركة الحاسمة" بغية السيطرة على العاصمة طرابلس.[6][7][8]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر

  1. ^ "السيرة الذاتية لوزير الداخلية الجديد في حكومة الوفاق الوطني فتحي علي باشاغا". أخبار ليبيا. 2018-10-17. Retrieved 2019-11-28.
  2. ^ "من هو باشاغا مرشح وزارة الداخلية بحكومة الوفاق؟". بوابة أفريقيا الإخبارية. 2018-10-07. Retrieved 2019-11-28.
  3. ^ "باشاغا يعلن ترشحه لرئاسة حكومة الوفاق الليبية". روسيا اليوم. 2021-02-03. Retrieved 2021-02-03.
  4. ^ Tastekin, Fehim (2019-08-26). "Are Libyan Turks Ankara's Trojan horse?". Al-Monitor. Archived from the original on 2020-06-17. Retrieved 15 September 2019.
  5. ^ "Serraj backs down over sacking his dominant Interior Minister". Libya Herald. 2020-09-04. Archived from the original on 2020-09-04. Retrieved 2020-09-04.
  6. ^ "قوات حفتر تعلن إصابة وزير الداخلية في حكومة الوفاق جراء محاولة اغتيال". روسيا اليوم. 2020-04-07. Retrieved 2020-04-07.
  7. ^ "المحجوب: إصابة فتحي باشاغا بعد تعرض موكبه لإطلاق نار في مصراته". بوابة أخبار أفريقيا. 2020-04-07. Retrieved 2020-04-07.
  8. ^ "المحجوب : إصابة باشاغا إثر محاولة اغتياله". ليبيا 24. 2016-12-16. Retrieved 2020-04-07.