عاطف الطيب

Atif taib.jpg

عاطف الطيب (1947 - 1995مخرج سينمائي من مصر، ولد في 26 ديسمبر عام 1947، وحصل على دبلوم المعهد العالي للسينما - قسم الإخراج في العام 1970.

وقد بدأ عاطف الطيب حياته الفنية مخرجاً للأفلام التسجيلية في العام 1972 "جريدة الصباح".

ثم عمل في العام 1973 مساعداً للمخرج شادي عبد السلام في فيلم "جيوش الشمس" ومع المخرج مدحت بكير في فيلم "ابتسامة واحدة لاتكفي".

في العام 1978 قام بإخراج فيلم قصير من إنتاج المركز التجريبي "المقايضة"،

في العام 1979 عمل مساعد مخرج ثاني مع المخرج يوسف شاهين في فيلم " إسكندرية... ليه؟ "، وفي العام 1981 مع المخرج محمد شبل في فيلم "أنياب".

كما عمل عاطف الطيب مساعداً للمخرج العالمي لويس جيلبرت في فيلم "الجاسوس الذي أحبني"، ومع المخرج جيلر في فيلم "جريمة على النيل"، ومع المخرج مايكل بنويل في فيلم "الصحوة"، ومع المخرج فيليب ليلوك في فيلم "توت عنخ أمون"، ومع المخرج فرانكلين شافنر في فيلم "أبو الهول".

ومن الملاحظ أن عاطف الطيب تعاون مع الكاتب والمؤلف وحيد حامد في خمسة أفلام، بينما تعاون مع المؤلف بشير الديك في أربعة أفلام، ومع الكاتب مصطفى محرم في ثلاثة أفلام، ومع الكاتب أسامة أنور عكاشة في فيلمين فقط.

كما قدم الفنان نور الشريف 9 أفلام للمخرج عاطف الطيب، وأحمد زكي خمسة أفلام وكلاً من محمود عبد العزيز ونبيلة عبيد وممدوح عبد العليم ثلاثة أفلام بينما قدمت الفنانة هالة صدقي ولبلبة فيلمين فقط.

ولم يتمكن عاطف الطيب من إتمام فيلمه الأخير "جبر الخواطر" بسبب وفاته، حيث قام المونتير أحمد متولي بعملية مونتاج الفيلم منفرداً، ومن المعروف أن المونتاج السينمائي هو أهم عملية في الإخراج للدرجة التي وصف فيها المخرج حسين كمال الإخراج بأنه "مونتاج" بالدرجة الأولى، وبالتالي فإن كثير من المهتمين بالسينما لا يعتبرون فيلم جبر الخواطر فيلماً خالصاً من إخراج عاطف الطيب.

توفي عاطف الطيب في 23 يونيو 1995 بعد إجراءه لعملية في القلب

و قد قدم خلال خمسة عشر عاماً هي مشوار حياته الفني واحداً وعشرين فيلماً سعى فيها إلى تقديم صورة واقعية عن المواطن المصري والمجتمع المصري.

أفلام عاطف الطيب

تاريخ العرض

كما قام في العام 1994 بإخراج أغنية كتبتلك للطيفة باستخدام سينيما كليب.

مراجع