حلف الصايح

(تم التحويل من الصايح)

قام حلف الصايح: في مرحلة حرجة وحساسة من تاريخ جبال شمر وذلك إبان انتشار الدعوة السلفية في نجد ، وذلك مع ضعف نظام حكم آل بقار العرفي في جبال شمر وكان من أبرز شيوخ شمر غير آل بقار حينها ، كل من :

1- الشيخ ابن طواله وابن عيادة وابن سراي وشيخ آل وهب (ال محمد) ، وهم جميعا من عشيرة آل أسلم.

2- الشيخ مطلق آل جربا وابن عمه الشيخ مطلق ال صديد وكذلك شيخ التومان آل تمياط وهم جميعا من عشيرة زوبع .

3- اجتمعوا هؤلاء ومن معهم ، ليتشاوروا فانشقوا إلى فرعين ، ولهذا جاءت تسمية موقع الاجتماع ب(ماء الشقيق وتقوم عليه حاليا قرية صغيرة (لآل عمود) غربي (جبل أجا) وكان الفرعان أو الحلفان هما :

الأول: ويتمثل في (جناح الصايح) بزعامة الشيخ ابن طواله ومعه شيوخ آل أسلم عدا ابن سراي ، بالإضافة إلى كل من الشيخ ال تمياط ، والشيخ مطلق (الصديد) على أن هؤلاء من أنصار الدعوة الجديدة ، فهم إذا ضد استمرار شرعية حكم آل بقار كونه على حد زعمهم نظاما عرفيا طاغوتيا كافراً.

الثاني : ويتمثل في (جناح الشيخ مطلق آل جربا) والذي كان قد بدأت ترتفع أسهمه ، حيث أخذ يتزعم قيادة غالبية فروع قبائل شمر عندما ضعف سلطان شيوخ آل بقار منذ حوالي عقدين من الزمن ، وبما أن (الشيخ آل جربا) من فرع عشيرة زوبع الطائية ، فقد كان يحلم في أن يرث تلك السلطة القائمة والخاوية ، وقد كان فارسا صنديدا جبارا لا يجارى . وهكذا نجده قد وقف في الطرف المناوئ للدعوة ، وأخذ بتجميع الأحلاف والأنصار لغزوها والفتك بها في عقر دارها ، فانضم إليه ، القليل من عشيرتي آل أسلم وزوبع والغالبية من عشيرة عبدة ، بالإضافة إلى بعض عشائر من خارج شمر ، وأهمها من قبائل مطير وحرب و بني رشيد وعنزة .. إلا أن الرياح قد جاءت بما لا يشتهي أنصار (جناح آل جربا)..

حيث التقى الجمعان وهما جيش الإمام بقيادة سعود بن عبد العزيز بمناصرة حلف الصائح ضد الجناح الآخر الذي كان يتزعمه الشيخ الجربا وقد هزم الأخير وذلك في معركة العدوة قرب جبل سلمى في عام 1205 هـ/1790م وقد هاجر بعدها إلى العراق. ولا يزال هذا الحلف قائما بحسب العرف القبلي إلى يومنا هذا.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الهامش