إسماعيل قاآني

(تم التحويل من إسماعيل قآني)
سردار
إسماعيل قآني
Esmail Ghaani May2019 (cropped).jpg
قآني في 2019
الاسم المحلياسماعیل قاآنی
ولد (1957-08-08) أغسطس 8, 1957 (age 63)
مشهد، إيران
الولاءإيران
الخدمة/الفرعحرس الثورة الإسلامية
الرتبةعميد
الوحدةفيلق القدس

إسماعيل قآني (تُنطق أيضاً إسماعيل قاآني،[1] فارسية: اسماعیل قاآنی؛ و. 8 أغسطس 1957)[2]، هو عميد إيراني في حرس الثورة الإسلامية وقائد فيلق القدس - الفيلق المسئول عن العمليات العسكرية الخارجية.[3][4]

يتمتع قآني بخبرة كبيرة في الحروب العشوائية والمنظمة، وهو من الوجوه المعروفة بالنسبة لفصائل المقاومة الحليفة لإيران في لبنان والعراق وفلسطين وسوريا وكذلك أفغانستان. له صلات جيدة مع قادة حزب الله في لبنان وحماس وحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين وأنصار الله في اليمن. كما يتربط بعلاقات وثيقة بعدد من القادة السوريين ومنهم الرئيس السوري بشار الأسد.

رغم أن قلة ظهوره الإعلامي إلا أن قآني لديه خبرة طويلة في التعامل مع الملفات الأمنية والعسكرية والاستخباراتية، ما أهّله ليكون نائباً لسليماني قبل سنة، علماً أنه على معرفة وثيقة بسليماني منذ أربعين سنة وتوطدت علاقتهما بعد عام 2011.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

سنواته المبكرة

قآني من مواليد بجنورد الواقعة في محافظة شمال خراسان في شمال شرقي إيران. متزوج وله عدة أولاد. يصفه المقربون منه بأنه متشدد وصاحب وجهة نظر جذرية في المواجهة المفتوحة بين إيران من جهة والولايات المتحدة وإسرائيل من جهة ثانية.


مسيرته العسكرية

عُين قآني نائباً لقائد فيلق القدس عام 1997 من قبل قائد حرس الثورة رحيم سفوي، وعُين قاسم سليمان قائداً.[5] كنائب للقائد، أشرف قآني على المدفوعات المالية للجماعات شبه العسكرية بما في ذلك حزب الله وشحنة الأسلحة التي كانت متجهة إلى گامبيا وضُبطت في نيجريا في أكتوبر 2010.[6] في 27 مارس 2012، أضيف قآني لقائمة الأشخاص والجنسيات الخاصة المعينة (SDN) لدى مكتب مراقبة الأصول الأجنبية التابع لوزارة الخزانة الأمريكية، وجُمدت أصوله وحُظرت معاملاته المالية مع الهيئات الأمريكية.[7]

في 3 يناير 2020 عينه المرشد الأعلى الإيراني علي خامنئي قائداً لفيلق القدس بعد مقتل قاسم سليماني في غارة شنتها درونات أمريكية بالقرب من مطار بغداد الدولي.[8][9]

ووفق رسالة السيد علي خامنئي إلى القوات المسلحة الايرانية، فإن العميد اسماعيل قآني "هو من أبرز قادة الحرس الثوري في مرحلة الدفاع المقدس"، أي حرب السنوات الثماني التي شنها النظام العراقي في زمن صدام حسين على ايران في ثمانينيات القرن العشرين، الحرب العراقية الإيرانية، وكان الى جانب قاسم سليماني في تلك الحرب (قائد فيلق النصر الخامس، ثم لواء الإمام الرضا 21 وهما من بين أبرز الألوية العسكرية التي شاركت في الحرب العراقية الإيرانية). كما شغل منصب نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة لاستخبارات حرس الثورة خلال العامين 2007-2008، وأصبح نائب قائد فيلق القدس منذ عام 2019.

ووفق مواقع أمريكية، فإن إسماعيل قآني لعب أدواراً في تزويد عدد من فصائل المقاومة في لبنان وسوريا وفلسطين واليمن والعراق بمنظومات صاروخية نوعية، بينها الصواريخ البالستية التي يستخدمها الحوثيون في اليمن والصواريخ الدقيقة التي تقول إسرائيل والولايات المتحدة إن حزب الله صار يمتلك ترسانة كبيرة منها.

الجدير ذكره أن قآني هو من أعلن، قبل حوالي سنة، أن فيلق القدس هو من تولى التحضير للزيارة المفاجئة التي قام بها الرئيس السوري بشار الأسد إلى طهران، والتي أدت إلى استقالة وزير الخارجية محمد جواد ظريف، على خلفية عدم التنسيق بين الحرس الثوري ووزارة الخارجية، وصرح قآنى حينها بأن الزيارة تمت بسرية وبتنسيق من سليماني، وعَلِم بها مَنْ كان يجب أن يعرف بها حصراً.

وكان قآني قد ألقى خطاباً في مراسم تشييع جثمان القائد العسكري البارز في الحرس الثوري محمد علي الله دادي (قتل في سوريا) وهدد فيه بدور أكبر لحزب الله والحرس الثوري قائلاً إنهما سيسلبان راحة الأعداء.[10]

وتتماهى سيرة قآني مع سليماني الذي وبسبب دوره في الحرب العراقية-الايرانية في ثمانينيات القرن العشرين، وكذلك في قيادة الحرب ضد تنظيم داعش، وبسبب الكاريزما التي يتمتع بها، ولا سيما حياته البسيطة المتواضعة، أمكن له أن يتمتع بشعبية كبيرة جداً في ايران، حتى أن بعض الأوساط الإيرانية كانت تطالبه بالترشح إلى منصب رئاسة الجمهورية في انتخابات 2021، وذلك تعبيراً عن ثقة الشعب الايراني بكفاءة رجل نجح في التعامل مع العديد من الأزمات وبقي لسنوات طويلة متأهباً.

إسماعيل قآاني لا يتمتع بعلاقة وثيقة مع الفصائل العراقية كسلفه قاسم سليماني.[11]


أفادت وسائل إعلام عراقية وأجنبية، في 21 نوفمبر 2020، بأن لقاء جمع رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي، مع قائد فيلق القدس الإيراني إسماعيل قآني في بغداد. ووفقاً لما أوردته وسائل الإعلام، فإن الكاظمي دعا قآني إلى زيارة بغداد والتقيا في مكتب رئيس الحكومة العراقية وسط العاصمة بغداد. واستمرت زيارة قائد فيلق القدس الإيراني إلى بغداد ثلاثة أيام. وبحث اللقاء تخفيف التوترات بين الحكومة العراقية والفصائل المسلحة المقربة من إيران، وطلب الكاظمي من قآني العمل على إقناع الفصائل بتخفيف التوتر.[12]

المصادر

  1. ^ "Iran's supreme leader names new commander of Quds Force". aa.com.tr. 2020-01-03.
  2. ^ "Esmail Ghaani: Who is Qasem Soleimani Successor?". See.News (in الإنجليزية). 2020-01-03. Retrieved 2020-01-03.
  3. ^ "معاون سلیمانی: اسد را نیروی قدس به تهران آورد". Radio Farda (in الفارسية). Radio Farda. Retrieved 2019-06-02.
  4. ^ "Iran names deputy commander of Quds force to replace Soleimani after killing". CNBC (in الإنجليزية). 2020-01-03. Retrieved 2020-01-03.
  5. ^ "Profile | The Canny General: Quds Force Commander Ghasem Soleimani". FRONTLINE - Tehran Bureau (in الإنجليزية). Retrieved 2020-01-03.
  6. ^ "Esmail Ghani". Iran Watch - Tracking Iran's Unconventional Weapon Capabilities (in الإنجليزية). Retrieved 2020-01-03.
  7. ^ "Specially Designated Global Terrorists Entries Added to OFAC's SDN List on March 27, 2012". OFAC SDN Sanctions Removal Lawyers (in الإنجليزية). Retrieved 2020-01-03.
  8. ^ "Iran names deputy commander of Quds force to replace Soleimani after killing". CNBC (in الإنجليزية). 2020-01-03. Retrieved 2020-01-03.
  9. ^ Crowley, Michael; Hassan, Falih; Schmitt, Eric (2020-01-02). "U.S. Strike in Iraq Kills Qassim Suleimani, Commander of Iranian Forces". The New York Times (in الإنجليزية). ISSN 0362-4331. Retrieved 2020-01-03.
  10. ^ "إسماعيل قاآني خليفة سليماني.. عند خطوط تماس العالم". 180 پوست. 2020-01-02. Retrieved 2020-01-02.
  11. ^ ملاك عبد الله (2020-03-10). "العراق: حظوظ الكاظمي ترتفع من بيروت إلى بغداد!". 180پوست.
  12. ^ "الكاظمي يجتمع بقائد فيلق القدس الإيراني في بغداد". روسيا اليوم. 2020-11-21. Retrieved 2020-11-21.


مناصب عسكرية
سبقه
غير معروف
نائب قائد فيلق القدس
غير معروفة–2020
شاغر
سبقه
قاسم سليماني
قائد فيلق القدس
2020–الحاضر
الحالي