لو بو

Lü Bu
Lü Bu Portrait.jpg
A Qing dynasty block print of Lü Bu
أمير حرب أسرة هان الشرقية
وُلِد (Unknown)
توفي February 199[1]
الأسماء
اسم الأسلوب Fengxian (بالصينية: 奉先پن‌ين: Fèngxiān; ويد-جايلز: Feng4-hsien1)
أسماء أخرى "Flying General" (الصينية المبسطة: 飞将الصينية التقليدية: 飛將پن‌ين: Fēijiàng; ويد-جايلز: Fei1-chiang4)
لو بو
صينية تقليدية 呂布
صينية مبسطة 吕布
هذا هو اسم صيني; لقب العائلة هو .

لو بو (呂布) (156 م – 198 م)، اسمه الصيني الحركي فانگجيان، كان أحد أهم وأبرز المقاتلين في تاريخ الصين. وقد عاش إبان فترة الممالك الثلاث.

لو بو عُرف كسيد ركوب الخيل، والرماية، والقتال المسلح. كما عُرف عنه وسامته، وطوله الفارع، وصعوبة التغلب عليه، وبسبب هذا لُقب بالجنرال الطائر.

ابتدأ لو بو حياته العملية في الأساس كأمين عام لمكتب دنگ يوان، والذي كان أيضاً أباه بالتبني، ولكن لاحقاً قام باغتيال دينگ يوان عندما قام دونگ جاو بالزحف صوب العاصمة. وقد قام الأخير بعرض الهدايا ببذخ للو بو، بما فيها حصان اسمه الأرنب الوحشي الأحمر، طمعاً في كسب لو بو إلى جانبه.

تم تعيين لو بو آمراً على سلاح الفرسان وآمراً على فيلق إمبراطوري بأمر من دونغ جاو، ومنح لقب سيد على إحدى مناطق العاصمة.

أقسم لو بو ودونگ جاو على أن يكونا ابناً وأباً بالتبني، أصبح لو بو أقرب الجنود إلى دونگ جاو. على العموم فسوء مزاج دونگ جاو قد خلق غالباً مواقف صعبة بين الإثنين. وقد قام وزير البلاط الإمبراطوري للشؤون الداخلية وانگ يو بالتحدث إلى لو بو وإقناعه لقتل دونگ جاو. ومن الأسباب الفرعية التي أدى لهذه الخيانة هو لوجود علاقة بين لو بو وإحدى وصيفات دونگ جاو (لم يُدون اسمها)، ولكن في رواية غراميات الممالك الثلاثة، أصبح السبب الثانوي رئيساً وكان اسم الوصيفة دياو تشان. عندما قام جيش دونگ بقيادة لاي جو، وگو ساي، وفان تشاو بمهاجمة تشانگ آن، أُجبر لو بو على الانسحاب والبحث عن ملجأ مع يوان شاو. ورفض يوان السماح للو بو بالانضام إليه.

أصبح لو بو قائداً لجيش جوال، وقد قاتل جنباً إلى جنب مع أمراء الحرب، وقد دون تحديداً إلى أن لو بو هو من قام بإنقاذ ليو باي الذي أسس لاحقاً مملكة شاو. وأخيراً في 198 للميلاد، قام تساو تساو، الحاكم الفعلي لشمال الصين، بالقبض على لو بو. وقد أراد لو بو ذات مرة بالإبقاء على حياة لو بو، ولكن عارض مسؤولوه هذا الشيء. وليو باي، الذي أنقذه لو بو فيما مضى، رفض التدخل لمساعدته، ولاحقاً قام تساو تساو بشنق لو بو.

وفي غراميات الممالك الثلاثة، قيل أن لو بو قائدٌ لا يتحلى بالشرف، ومقاتلٌ بلا حكمة. قصة حبه الخيالية مع دياو تشان أصبحت معروفةً لدرجة أن العديد يعتقدون بأنها واقعية.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المرجع