ديمغرافيا إندونسيا

تعداد إندونسيا حسب التعداد الوطني 2010 هو 237.6 مليون،[1] with 58% living on the island of Java,[1] the world's most populous island.[2]

توزيع السكان في إندونسيا

عرفت إندونيسية الإنسان منذ ظهوره تقريباً، فقد اكتشف إنسان جاوة في ترينيل Trinil وهو موضع في شرقي هذه الجزيرة. وقد توطن الشعب الأسترونيزي (سكان الجزر الجنوبية) في الجزر الإندونيسية في الألف الرابع قبل الميلاد، وقد وفد من جنوبي الصين ومن الهند الصينية ثم امتزج بالشعب الدرافيدي الأقدم سكناً في الجزر الإندونيسية وبشعب بابوا الميلانيزي. وما إن حلت نهاية الألف الأول قبل الميلاد حتى تبلورت العناصر المكونة للشعب الإندونيسي فظهرت لغته الأسترونيزية القديمة. وبرزت ضمن الشعب في القرن الأول الميلادي شعوب الصوند والشعب الجاوي والمينانغكابوة والسومطريون وغيرهم. كما قدمت إلى الجزر في هذه الحقبة شعوب آسيوية مجاورة من جنوبي الهند واستمرت حركة النزوح إليها حتى القرن السابع الميلادي، وحمل هؤلاء معهم الديانة الهندوكية، وقام في إندونيسية عدد من الممالك الهندوكية مثل مملكة كوتاي في كليمنتان ومطرم في جاوة الوسطى ومملكة مايابهيت في جاوة الشرقية. كما دخلت الديانة البوذية البلاد في القرنين الرابع والخامس الميلاديين عن طريق الهند وانتشرت في جزيرة سومطرة. وهكذا احتلت اللغة السنسكريتية الهندية مكاناً مرموقاً في هذا الجزء من إندونيسية وأثرت في اللغات واللهجات المحلية. ثم حلت محل هذه اللغة في المدة ما بين القرنين السابع والتاسع الميلاديين اللغة الجاوية القديمة في جزيرة جاوة والملاوية القديمة في سومطرة. ويعتقد أن الإسلام دخل إندونيسية مع بداية القرن الثامن الميلادي، ولكن ما إن حل القرن الثالث عشر حتى انتشر في كل أنحاء إندونيسية وانحسرت الديانات البوذية والهندوكية والوثنية الأخرى.

وقد سعى الأوربيون إلى نشر الديانة المسيحية لكنها لم تَرُج لتمسك السكان بالإسلام من جهة ولقسوة الأوربيين في معاملة السكان من جهة أخرى. وهكذا تشكل الشعب الإندونيسي، عبر قرون طويلة من التمازج والاحتكاك بالشعوب المجاورة وتكوّنت تبعاً لذلك اللغة الإندونيسية وانتشرت في كل أنحاء البلاد.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

قائمة تعداد المحافظات الإندونيسية

المحافظة التعداد في المدن (%)
آچه 4,486,570 23.6
شمال سومطرة 12,985,075 42.4
غرب سومطرة 4,845,998 29.0
رياو 5,543,031 43.7
جامبي 3,088,618 28.3
جنوب سومطرة 7,446,401 34.4
Bengkulu 1,713,393 29.4
Lampung 7,596,115 21.0
Bangka Belitung 1,223,048 43.0
Riau Islands 1,685,698 67.4
Banten 10,644,030 52.2
جاكرتا 9,588,198 100.0
غرب جاوة 43,021,826 50.3
جاوة الوسطى 32,380,687 40.4
Yogyakarta 3,452,390 57.7
شرق جاوة 37,476,011 40.9
بالي 3,891,428 49.8
West Nusa Tenggara 4,496,855 34.8
East Nusa Tenggara 4,679,316 15.9
West Kalimantan 4,393,239 25.1
Central Kalimantan 2,202,599 27.5
South Kalimantan 3,626,119 36.3
East Kalimantan 3,550,586 57.6
North Sulawesi 2,265,937 37.0
Gorontalo 1,038,585 25.5
Central Sulawesi 2,633,420 19.7
South Sulawesi 8,032,551 29.4
Southeast Sulawesi 2,230,569 20.8
غرب سولاوسي 1,158,336 --
Maluku 1,531,402 25.9
North Maluku 1,035,478 29.5
Papua 2,851,999 22.2
West Papua 760,855 --
المصدر: إحصاء التعداد 2010[1]


أكبر المدن

إن ما يميز إندونيسية من سواها من بلدان العالم الثالث هو تدني نسبة سكان المدن، فقد تراوحت هذه النسبة في المدة من 1985 - 1994 بين 23 و35% و38% لعام 1998من مجموع السكان، وهي تراوح بين 40 و65% في أكثر بلدان العالم الثالث، ويرتبط ذلك بالأحوال الطبيعية الجيدة المتوافرة في البلاد وبارتباط الفلاح الإندونيسي بأرضه ارتباطاً قوياً. وهذا ما يفسر قلة عدد المدن الكثيرة السكان. فعدد المدن التي يزيد عدد سكانها على المليون نسمة في إندونيسية لا يزيد على سبع مدن (1998) وهنالك بضع مدن يتراوح عدد سكانها بين المليون ونصف المليون نسمة, وتعد جاكرتة من أكبر مدن إندونيسية، ومدن آسيا قاطبة، إذ يصل عدد سكانها إلى أكثر من ثمانية ملايين نسمة (9.341.400) (طوكيو 8.08 مليون)، وقد تضاعف سكانها 2.5 ضعفاً تقريباً حتى عام 1985. ومن أهم المدن الإندونيسية الأخرى مدن سوراباية ويقارب عدد سكانها 2.743.000 وباندونغ 2.429.000 وسيمارانغ وسوراكارتا (سولو) وميدان ومالانغ وباليمبانغ ومكسار أو جونغ باندانغ.

أكبر مدن إندونسيا
احصائيات إندونسيا (2010)[3]
الترتيب اسم المدينة المقاطعة التعداد الترتيب اسم المدينة المقاطعة التعداد
جاكرتا
جاكرتا

سورابايا
سورابايا

1 جاكرتا جاكرتا 9,588,198 11 جنوب تاڠراڠ بانتن 1,290,322 باندونگ
باندونگ

بكاسي
بكاسي

2 سورابايا جاوة الوسطى 2,765,487 12 بوگور جاوة الوسطى 950,334
3 باندونگ غرب جاوة 2,394,873 13 بتم جزر رياو 944,285
4 بكاسي غرب جاوة 2,334,871 14 پكان‌بارو رياو 897,767
5 مدان سومطرة الشمالية 2,097,610 15 بندر لمپوڠ لمپوڠ 881,801
6 تاڠراڠ بانتن 1,798,601 16 پدڠ سومطرة الغربية 833,562
7 دپوك جاوة غرب 1,738,570 17 ملڠ شرق جاوة 820,243
8 سمرڠ جاوة الوسطى 1,555,984 18 دنپسر بالي 788,589
9 پالمباڠ سومطرة الجنوبية 1,455,284 19 سمريندا كليمنتن الشرقية 727,500
10 مكسار سولاوسي الجنوبية 1,338,663 20 پورووكرتو جاوة الوسطى 635,464


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الإحصائيات الحيوية

تقديرات الأمم المتحدة [4]

الفترة Live births per year Deaths per year Natural change per year CBR1 CDR1 NC1 TFR1 IMR1
1950–1955 3 347 000 1 933 000 1 414 000 42.7 24.7 18.0 5.49 191.9
1955–1960 3 897 000 1 888 000 2 009 000 44.8 21.7 23.1 5.67 163.8
1960–1965 4 280 000 1 820 000 2 461 000 43.7 18.6 25.1 5.62 139.3
1965–1970 4 628 000 1 768 000 2 860 000 41.6 15.9 25.7 5.57 117.4
1970–1975 4 842 000 1 691 000 3 151 000 38.4 13.4 25.0 5.30 98.9
1975–1980 4 985 000 1 630 000 3 356 000 35.0 11.4 23.6 4.73 83.2
1980–1985 5 065 000 1 590 000 3 475 000 31.8 10.0 21.8 4.11 69.8
1985–1990 4 853 000 1 555 000 3 298 000 27.5 8.8 18.7 3.40 58.5
1990–1995 4 702 000 1 547 000 3 155 000 24.5 8.1 16.4 2.90 49.1
1995–2000 4 518 000 1 564 000 2 954 000 21.9 7.6 14.3 2.55 41.1
2000–2005 4 638 000 1 620 000 3 018 000 21.0 7.4 13.7 2.38 34.5
2005–2010 4 464 000 1 692 000 2 772 000 19.1 7.2 11.9 2.19 28.8
1 CBR = crude birth rate (per 1000); CDR = crude death rate (per 1000); NC = natural change (per 1000); TFR = total fertility rate (number of children per woman); IMR = infant mortality rate per 1000 births
Average population (x 1,000) Live births Deaths Natural change Crude birth rate (per 1,000) Crude death rate (per 1,000) Natural change (per 1,000) Fertility rates
2003 213 600 13,4 2,3
2004 216 400 13,3 2,3
2005 219 800 13,2 2,2
2006 222 700 13,0 2,2
2007 225 600 12,8 2,18
2008 228 500 12,5 2,17
2009 231 400 12,2 2,16
2010 237 600 11,8 2,15
2011
2012


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التركيب العرقي للسكان

إندونيسية بلد الشعوب الكثيرة، وبعضها ما يزال يعيش المراحل البدائية للحضارة. وتشير المعطيات المتباينة إلى وجود ما بين 100 و350 مجموعة عرقية متفاوتة في عدد أفرادها. وتجدر الإشارة إلى أن ما يقارب 95.8% من السكان ينتمون إلى أسرة عرقية واحدة ولهم أصل مشترك وتضمهم الأسرة اللغوية الأسترونيزية المعروفة اليوم بالإندونيسية. وهنالك مجموعة عرقية ثانية مهمة في إيريان جاية وتتمثل بقبائل البابوا، التي تعيش كذلك في شمالي جزيرة هلمهيرة وجزيرة آلور وبانتار Pantar وأواسط جزيرة تيمور. أما المجموعة العرقية الثالثة والمهمة فإنها المجموعة الصينية التي قدمت إلى البلاد للاضطرابات السياسية والاجتماعية في الصين وتستوطن في جزيرة جاوة. ويراوح عدد الصينيين ما بين 3 - 5 ملايين نسمة وذلك بحسب المعطيات الإحصائية المتباينة.

وهنالك مجموعات عرقية بسيطة كالعرب الذين يعدون أحفاد الوافدين من حضرموت في بدء نشر الدين الإسلامي، وكالهنود والأوربيين. وهكذا تكون المجموعة العرقية الإندونيسية هي المسيطرة وصاحبة الشأن في البلاد. إن إندونيسية تحتضن في جنباتها 15 شعباً كبيراً يزيد عدد أفراد كل منه على مليون نسمة، وتشكل هذه الشعوب 90.7% من السكان، كما يوجد 38 شعباً تراوح أعدادهم بين مليون ومئة ألف نسمة. أما ما تبقى من السكان أي 1.6% فينضوون تحت لواء جنسيات مختلفة آسيوية وأوربية، وكثير منها ليس سوى قبائل بدائية تعيش في مناطق جبلية داخلية معزولة.

تضم جزيرة جاوة القسم الأعظم من الإندونيسيين، ويؤلف الجاويون فيها 46.4% من السكان ويعيش إلى جانبهم المادوريون 5.6% والصونديون 12.9%. ويعيش في جزيرة جاوة وحدها نحو 65% من سكان البلاد. ويتمركز الجاويون في أواسط الجزيرة، في حين يعيش الصونديون في المناطق الجبلية الداخلية من جاوة الغربية وفي سواحلها الجنوبية. أما المادوريون فيستوطنون جزيرة مادوره أساساً وشرقي جاوة. وتمثل هذه الأقوام شعباً واحداً تجمعهم لغة واحدة وأصل واحد ودين واحد هو الإسلام. وفي جاوة مجموعة هندوسية صغيرة هي التينغيرية وتعيش اليوم مرحلة تمازج نهائية مع الأكثرية السكانية. كما تعيش في جزيرة جاوة أقليات عربية وفدت من جزيرتي سومطرة ورية. وأقليات أوربية، وتعيش في إندونيسية ثلاث مجموعات بشرية ذات انتماء عرقي واحد في جنوبي سومطرة وجنوب شرقيها وغربيها؛ وكذلك في الجزر المجاورة لسومطرة وكليمنتان. وتعود هذه الشعوب في أصولها إلى شعب الملايو وتعرف بالملاوية (الماليزية) الإندونيسية. أما العرب فقد هاجروا منذ القديم إلى سومطرة وخاصة إلى شمالها الشرقي. أما في جزر سولاويسي فتعيش مجموعات عرقية متباينة صغيرة، ومن أبرزها البوغيون والمكسار والبانغاي والبالانتاك وغيرهم.

الجماعات العرقية

At least 300 different ethnic groups have been identified in Indonesia.[5]

آـ العائلة الأسترونيزية 1ـ المجموعة الأسترونيزية الغربية: الجاويون - الصونديون - المادوريون - الملاويون - الإندونيسيون - المينانغكاباويون - البوغيون - الباتاكيون - الباليون - الآتشيون - البانجاريون - المكساريون - الساساكيون - التوراجيون - وشعوب أخرى كثيرة يقل تعدادها عن مليون نسمة. 2ـ المجموعة الأسترونيزية المركزية: انيدي - آتوني - آمبوني - بيمة - سومباني - قبائل أخرى كثيرة. 3ـ المجموعة الأسترونيزية الشرقية: هلمهيرة الجنوبية - بياك نومفور - آمبة - وقبائل أخرى كثيرة. ب - أسرة شعوب البابوا: داني كويربة - سكان أواسط غينية الجديدة - سكان بحيرة ويسيل - كيماندوغة ـ آلور - بانتار - لفولياف ج - شعوب شرقي تيمور. د - شعوب أخرى: مجموعة هلمهيرة الشمالية - قبائل صغيرة من البابوا. هـ - شعوب وقوميات ثانوية: الصينيون - العرب - الهنود - هولنديون - فئات صغيرة جداً.

اللغة الإندونيسية

بقيت إندونيسية مدة طويلة من الزمن من دون لغة رسمية وطنية، فقد سيطرت اللغة السنسكريتية الهندية قديماً في مناطق واسعة من البلاد إلى جانب اللغات المحلية، وذلك لغياب دولة مركزية قوية ولانقسام البلاد إلى جزر كثيرة متباعدة. وقد سعى الاستعمار الهولندي إلى إبقاء الواقع المذكور، بل إنه فرض لغته لغة رسمية في البلاد، ولكن تغير الأمر بعيد الاستقلال، إذ ظهرت إلى الوجود اللغة الإندونيسية المعروفة باسم البَهاسة Bahasa وهي اللغة الرسمية اليوم، ويتكلم بها نحو 75% من السكان، ويُعتقد أن هذه النسبة مبالغ فيها. والبهاسة الإندونيسية لغة ملاوية الجذور، إذ إن اللغة الملاوية كانت في القرون الوسطى لغة التجارة والمعاملات الإدارية في البلاد، وقد طورت هذه اللغة مع الزمن وأضحت اليوم اللغة الرسمية في إندونيسية.

ومع البهاسة لغاتٌ أخرى محلية يصل تعدادها إلى 300 لغة ولهجة يتكلم بها 360 قبيلة ومجموعة عرقية. أما أهم اللغات المحلية فهي لغات أتجه (أتشن) وباتاك وميناڠكا وصوندة وجاوة ومادورة ومكسار وتوراجة وتيتوم وسيرام وغيرها. وتعتمد البهاسة الإندونيسية الأحرف اللاتينية في الكتابة، ولكن توجد في البلاد حروف هجاء محلية مثل حروف جاوة ومادورة وباتاك وبالي وغيرها. إن ما ذُكر آنفاً لا يحد من استعمال اللغة الرسمية، بل تعمل الدولة والمثقفون على استمرارية توسع البهاسة الإندونيسية لتشمل كل أنحاء البلاد [ر.الأسترونيزية (اللغات ـ)].

الديانة

تعد إندونيسية متحفاً للأديان، إذ تلتقي فيها الديانات السماوية (ماعدا اليهودية) مع الديانات الوثنية القديمة والمعاصرة. ففي القديم سيطرت في البلاد الديانة الهندوسية والبوذية وعاشت قبلها ومعها الديانات الوثنية الأخرى وما تزال بقاياها ماثلة إلى اليوم في أماكن متفرقة من البلاد. وتغيرت الصورة السابقة جذرياً بعد أن دخل الإسلام، الجزر الإندونيسية، ولم يمض وقت طويل حتى دخل الناس أفواجاً في الدين الجديد؛ ولم يبق مكان مهم في البلاد إلا وظهر الإسلام فيه. كذلك اعتنق بعض السكان الدين المسيحي على يد المبشرين والمستعمرين من برتغال وهولنديين، ولم يؤثر ذلك في الإسلام وانتشاره، إذ بقي الدين الرسمي للدولة. وتقدر نسبة المسلمين اليوم بنحو 87% من السكان، واستناداً إلى التقديرات المتوافرة تقدر نسب الأديان المختلفة في البلاد كالتالي:

الإسلام 87% ويؤمن به سكان إندونيسية عامة، المسيحية 5% ويؤمن بها الأوربيون وبعض السكان المحليين، البوذية 3% ويؤمن بها الصينيون وبعض السكان المحليين، الهندوسية 2% ويؤمن بها الهنود وبعض السكان المحليين، الوثنية 3% وتعتنقها قبائل متفرقة في البلاد.

تطور عدد السكان وتوزعهم

إندونيسية أكبر بلد إسلامي سكاناً. ويقدر عدد سكان إندونيسية بحسب معطيات 1998 بـ 203.678.000 مليون نسمة. وازداد عدد سكان إندونيسية في القرنين الأخيرين ازدياداً كبيراً، وذلك لأن ازدياد السكان كان بسيطاً في البداية، إذ تراوح بين الصفر ونصف بالمئة حتى منتصف القرن التاسع عشر، ثم ارتفع إلى 1% في بداية القرن العشرين، ولكن الارتفاع الحقيقي بدأ بعد عهد الاستقلال 1945، إذ زادت النسبة على 1.5% في الستينات ثم راوحت بين 2.1 و2.3% في المدة 1975 - 1990 وتقدر بـ 9،1 للمدة 1990 - 1998 وما تزال هذه النسبة حتى اليوم ولذلك تطور عدد سكان البلاد في القرنين الماضيين من 20 مليون نسمة في عام 1800 إلى 60 مليوناً تقريباً عام 1900 وإلى 100 مليون عام 1960 ثم إلى 171 مليوناً عام 1987 وأكثر من 181 مليون نسمة عام 1991 وتشير هذه الأرقام إلى وجود هفوات كبيرة في تقدير عدد السكان في سنوات ما قبل الاستقلال خاصة. ويقدر الخبراء أن عدد السكان سيرتفع في مطلع القرن الحادي والعشرين إلى ما بين 200 و206 ملايين نسمة.

إن إلقاء نظرة فاحصة على خريطة توزع السكان في إندونيسية تكشف تبايناً كبيراً في هذا التوزع واختلافاً شديداً في معدلات الكثافة العامة للسكان.

ويرتبط توزع السكان بأسباب تاريخية قديمة لها صلة بالأحداث الداخلية والخارجية التي عاشتها البلاد، وللأحوال الطبيعية دور بارز في ذلك، إذ إن الغابات الكثيفة في جزر كليمنتان وإيريان جاية وسومطرة إضافة إلى كثرة الأراضي المستنقعية والمرزغية وكثرة الأمراض المستوطنة قد حد كثيراً من انتشار السكان في هذه الجزر، في حين كانت الأحوال الطبيعية في جزيرتي جاوة ومادورة أفضل؛ وهذا ما يفسر التجمع الكبير للسكان في هاتين الجزيرتين، إذ يعيش فيهما نحو 65% من سكان إندونيسية كلها أي ما يزيد على 110 ملايين نسمة، مع أن مجموع مساحتيهما لا يزيد على 7% من مساحة البلاد. وقد بلغت الكثافة العامة فيهما نحو 815 نسمة في الكم2 الواحد. في حين لا يزيد متوسط الكثافة العامة للسكان في إندونيسية على 100 نسمة/كم2.

وتزيد هذه الكثافة بمقدار 57 ضعفاً عن كثافة السكان في جزيرة كليمنتان و273 ضعفاً على الكثافة في إيريان جاية. بل إن الكثافة في بعض المناطق الزراعية المتطورة في جاوة ترتفع إلى 1500 - 3500 نسمة/كم².

وفي مقاطعة العاصمة جاكرتة تزيد الكثافة على 11000 نسمة/كم²، وهي واحدة من أعلى الكثافات في العالم.

وتوضح الأرقام السابقة الخلل الكبير في توزع سكان إندونيسية، إلا أنها تشير في الوقت نفسه إلى الإمكانات الكبيرة التي تمتلكها أصقاع واسعة من البلاد لاستقبال ملايين السكان مستقبلاً، وإن أي إعادة توزيع سكانية عقلانية ستضمن للبلاد مستقبلاً اقتصادياً وحضارياً زاهراً، وسترفع إندونيسية إلى مصاف الدول المهمة في جنوب شرقي آسيا بل في آسيا كلها. ومن الملاحظ أن التجمع الأكبر لسكان الجزر الصغيرة، إنما يتمركز في المناطق الساحلية، والعكس صحيح في الجزر الكبرى، إذ يلجأ السكان إلى المناطق الجبلية والمرتفعة عموماً لأن الأحوال الطبيعية أكثر صلاحاً للعيش والاستغلال الاقتصادي، كما في جاوة وسومطرة وكليمنتان وسولاويسي.

هرم الأعمار

لا يختلف شكل هرم الأعمار وبنيته في إندونيسية عما هو عليه في البلدان النامية الأخرى، إذ إن قاعدة الهرم عريضة جداً، وقمته ضيقة كثيراً. وهذا يعني أن نسبة الذين تقل أعمارهم عن خمس عشرة سنة مرتفعة كثيراً، وبلغت هذه النسبة 3،40% في عام 1980 و38% في عام 1997.

توضح هذه الأرقام تدني نسبة الأيدي العاملة المنتجة في إندونيسية وتشير إلى ارتفاع معدل الولادات، إذ تبلغ 023% ولكن معدل الوفيات يقارب 07% في إندونيسية ويظهر الفارق الأكبر في معدل وفيات الأطفال إذ تبلغ 068% بل إن النسبة ترتفع إلى 2000% في الأرياف الإندونيسية. وقد انعكس هذا الواقع على معدل طول العمر، إذ إن متوسط أعمار الرجال لايزيد على 61 سنة ومتوسط أعمار النساء 65 سنة وذلك في سنة 1998 ولهذا الأمر أهمية اقتصادية واجتماعية كبيرة.

هرم الأعمار في إندونسيا

التعليم

اهتمت الدولة كثيراً بالجوانب التعليمية ولاسيما بعد الاستقلال، ورصدت من أجل ذلك مبالغ طائلة، بلغت نسبتها مثلاً 9.82% من ميزانية عام 1974 وارتفعت النسبة إلى 13% في عام 1990، أي ما يعادل 1412.9 مليار روبية إندونيسية. وعليه فإن نسبة المتعلمين ارتفعت من 47% عام 1961 إلى 77% عام 1990 وهي من أعلى نسب التعليم في العالم الثالث. وزاد عدد الطلاب على 44 مليون طالب. وثمة جامعة أو أكثر في كل مقاطعة من المقاطعات الإندونيسية ويزيد عددها اليوم على ثلاثين جامعة، ولبعضها سمعة عالمية جيدة.

الهجرة

من الملاحظ أن هجرة الإندونيسيين إلى الخارج محدودة، ولكن الأمر يختلف تماماً داخلياً، وذلك بسبب التوزع السكاني غير المتكافئ بين مختلف الجزر.

ولما كان جل السكان يعيشون في جزيرتي جاوة ومادورة، فقد عملت الدولة منذ الاستقلال على إعادة توزيع السكان في الجزر، ونقل أعداد كبيرة منهم إلى الأماكن الفقيرة بالسكان كما في كليمنتان وإيريان جاية وسومطرة. وقد تم نقل نحو مليون أسرة في المدة بين عامي 1969 و1984 وعملت الدولة في المدة بين 1985 و1990 على ترحيل 750 ألف أسرة أخرى، وبذلك تكون قد نقلت نحو 10 ملايين شخص إلى الأماكن القليلة السكان. ولذلك ارتفعت نسبة الجاويين في بعض مناطق سومطرة وكليمنتان وسولاويسي والملوك وإيريان جاية إلى 10 و35% من مجموع السكان المحليين وتدرك الدولة تماماً مغزى هذه الهجرات ومدى فائدتها للبلاد اقتصادياً.

احصائيات كتاب الحقائق

الاحصائيات الديمغرافيا التالية حسب كتاب حقائق العالم[6] unless otherwise indicated.

الهيكل العمري

0-14 عام: 27.7% (ذكور 34,276,146/إناث 33,094,836)
15-64 عام: 66.2% (ذكور 80,806,409/إناث 80,065,855)
65 عام وأكثر: 6.1% (ذكور 6,504,559/إناث 8,220,537) (2010)
0-14 عام: 27.3% (ذكور 34,165,213/إناث 32,978,841)
15-64 عام: 66.5% (ذكور 82,104,636/إناث 81,263,055)
65 عام وأكثر: 6.1% (ذكور 6,654,695/إناث 8,446,603) (2011)

العمر المتوسط

الاجمالي: 27.9 عام
ذكور: 27.4 عام
إناث: 28.4 عام (2010)
الاجمالي: 28.2 عام
ذكور: 27.7 عام
إناث: 28.7 عام (2011)

معدل النمو السكاني

1.097% (2010)
1.04% (2012)


التحضر

سكان الحضر: 44% من اجمالي السكان (2010)
معدل التحضر: 3.3% التغير السنوي (2005-10)
معدل التحضر: 1.7% التغير السنوي (2010-15)

نسبة الجنس

عند الميلاد: 1.05 ذكور/إناث
تحت 15 عام: 1.04 ذكور/إناث
15-64 عام: 1.01 ذكور/إناث
65 عام وأكثر: 0.79 ذكور/إناث
اجمالي السكان: 1 ذكور/إناث (2010)

العمر المتوقع عند الميلاد

اجمالي السكان: 71.05 عام
ذكور: 68.53 عام
إناث: 73.69 عام (2010)

الإيدز

معدل الانتشار لدى الكبار: 0.2% (2007)
أحياء مصابون: 270,000 (2007)
وفيات بالإيدز: 8,700 (2007)

القومية

الاسم:إندونيسيون
الصفة: إندونيسي
الجماعات العرقية: Javanese 40.6%, Sundanese 15%, Madurese 3.3%, Minangkabau 2.7%, Betawi 2.4%, Bugis 2.4%, Banten 2%, Banjar 1.7%, آخرون غير محددين 29.9% (2000)

الديانات

مسلمون 86.1%، پروتستانت 5.7%، كاثوليك 3%، هندوس 1.8%, أخرون غير محددين 3.4% (2000)

اللغات

الإندونيسية (هي اللغة الرسمية، a form of Malay influenced from other languages in Indonesia), local languages (the most widely spoken of which is Javanese).

متوسط أعمار الملتحقون بالمدارس (تعليم أساسي)

الإجمالي: 11 سنة
الذكور: 12 سنة
الإناث: 11 سنة (2005)

نفقات التعليم

3.6% من إ.ن.م. (2006)

انظر أيضاً

الهامش

  1. ^ أ ب ت Central Bureau of Statistics: Census 2010, retrieved 17 January 2011 (إندونيسية)
  2. ^ Calder, Joshua (3 May 2006). "Most Populous Islands". World Island Information. Retrieved 2006-09-26.
  3. ^ http://www.datastatistik-indonesia.com/component/option,com_tabel/task,/Itemid,165/
  4. ^ World Population Prospects: The 2010 Revision
  5. ^ Kuoni - Far East, A world of difference. Page 88. Published 1999 by Kuoni Travel & JPM Publications
  6. ^ Central Intelligence Agency (2012). "Indonesia". The World Factbook. Retrieved April 6, 2012.

وصلات خارجية