دمقس

دمقسات متعددة الألوان حريرية إيطالية، من القرن 14.

الدِّمقْس أو البروكار الدمشقي Damask هو نسيج قوي لامع يمكن أن يُحاك بأي خيط، ويتضح ذلك من خلال تصميمه المسطح المحاك على جانبي النسيج ، والدِّمقْس في الأصل نسيج حريري صُنع بالصين، ثم جلبه التجار إلى أوروبا عن طريق دمشق بسوريا. قد يتكون تصميم سطح القماش الدِّمِقْس من نسيج الساتان وخيوط تشييف (خيوط مزأبرة طويلة) بالمساحة المملوءة اللُحْمة (الحشو) بخيوط تقاطعية. وقد تتكون خلفية القماش من نسيج الساتان وخيوط ناعمة من خيوط السداة (الطولية). ويتكون سطح القماش الدمقس المُفرد من خيوط ناعمة رباعية البناء، أما القماش الدمقس المزدوج فله خيوط ناعمة سباعية البناء. ويتوقف لمعان الدِّمقْس على طول الخيوط الناعمة وتقارب النسيج واتساقه.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

البروكار حاليا

ماتزال صناعة البروكار قائمة ومزدهرة في دمشق، وكان يطلب قماش البروكار من قبل الملوك والملكات والحكام والمشاهير، وقد صنع ثوب زفاف الملكة فيكتوريا (ملكة بريطانيا) من قماش (البروكار الدمشقي) الشهير.


تاريخ البروكار الدمشقي

صناعة البروكار قديمة، اشتهرت بها دمشق منذ قرون طويلة وحلب منذ ثلاثة قرون. وقد أتت على هذه الصناعة فترات إنقرضت فيها لعدم توفر المواد الأولية، أو لعدم توفر اليد العاملة الخبيرة بسبب الحروب والأزمات التي كانت تلم بهذه البلاد، فتأخذ عمالها للحرب فتموت أسواقها، وبالتالي يضن الوالد بولده فلا يعلمه صناعة لاتسد عليه رمق حياته، وقد جددت هذه الصناعة منذ حوالي عام 1935.

أنواع البروكار

للبروكار أنواع تختلف باختلاف العناصر المستعملة مع الحرير فمنها ماهو عادي إلا أنه ملون، وتختلف الألوان حسب الأذواق وبالتالي حسب الطلب، وهذا الطلب يختلف من دولة لأخرى، لأن لكل أهل دولة لونا محببا إليهم فمثلا الألمان يحبون الأزرق البروسي، والسويديون يحبون الزهر الفاتح (الكريم)، والأمريكان يفضلون الألوان الرمادية.

ومن البروكار ماهو مقصّب بخيوط ذهبية أو فضية. ودور هذه الخيوط في النسيج ينحصر في الرسوم والأشكال التزينية. تشكل الألوان المختلفة رسوما عديدة منها بعض الصور الآدمية، والراقصات، ومنها نباتي، أو حيواني، كالفيل والغزلان والطيور. ويكون هذا النوع مختلط المواضيع حيث لانستطيع تمييز الموضوع إلا بجهد. ومنها ماهو مبسط المواضيع فيه نقوش عامة والموضوع الرئيسي واضح.

الرسم البروكاري

أما كيفية تنفيذ الرسم على البروكار فعملية معقدة ترتكز على أعمال دقيقة، فيرسم الشكل أو الطير أو العرق على ورق ميليمتري على أن لايتجاوز عرضه 5 سم في حالة نسجه على نول الـ 400 سنارة حيث يتكرر الشكل كل 5 سم، أو أن يكون عرض هذا الشكل كل 20 سم. ويطبقون هذا الرسم على ألواح كرتونية تكون على أعلى النول وهذا مايسمى الجاكار، وهي متحركة بصورة أن حركتها مرتبطة بسنانير، والمهم هو معرفة عدد الثقوب التي تشغل السنتمتر مربع، فعندما يدار النول النسيج فإن المكوك الخاص بالخيوط العادية يمر كالمعتاد بين الطيقان على اختلاف أنواعها، أما المكوك الخاص بالخيوط الذهبية فإن مروره يرفع سنارات لعدد الثقوب، وهكذا حتى يتم الشكل ثم يتكرر العمل كلما تكرر الشكل. وقد كانوا يرسمون هذه الرسوم بسنارات خاصة يغلونها بوسائل يدوية.

الهامش

المصادر

  • Jenkins, David, ed.: The Cambridge History of Western Textiles, Cambridge, UK: Cambridge University Press, 2003, ISBN 0521341078
  • Kadolph, Sara J., ed.: Textiles, 10th edition, Pearson/Prentice-Hall, 2007, ISBN 0131187694
  • Monnas, Lisa. Merchants, Princes and Painters: Silk Fabrics in Italian and Northern Paintings 1300-1550. London and New Haven, Yale University Press, 2008