باديوتساو

باديوتساو
Badiucao
Born شنغهاي، الصين
Notable works "مراقبة الأخ الكبير: رسوم كرتونية سياسية لباديوتساو."، "تغطية الصين من الفضاء الإلكتروني 2014"[1]

باديوتساو (巴丢草)، هو رسام كرتون سياسي، فنان، وناشط حقوقي صيني مقيم في أستراليا. ويعتبر من أشهر وأبرز رسامي الكرتون السياسي في الصين.[2] تبنى اسم "باديوتساو" لحماية هويته.[3]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

أسلوبه ومنهجه

من رسومات باديوتساو.

يستخدم باديوتساو التلميحات الساخرة وثقافة الپوپ لتوضيح وجهة نظره. تعالط معظم أعماله يعالج الصور النموذجية لپروپاگندا الحزب الشيوعي الصيني للإدلاء بتصريحات سياسية هدامة.[2] استخدم عمله من قبل منظمة العفو الدولية، بيت الحرية، بي بي سي، سي إن إن وتشاينا ديجيتال تايمز؛ وعُرض في مختلف أنحاء العالم.[4]

وهو يؤكد أن السلطات الحكومية في الصين تشعر بقلق بالغ من أن قمعها لنشاط حقوق الإنسان من شأنه أن يجذب انتباه وسائل الإعلام الدولية.[5]

في لقاء عقد معه أوائل 2016، صرح بأن "رسوم الكرتون والپورتريهات يمكنها أن تخلق رمزاً بصرياً موحداً، مما يساعد على نشر الرسالة وجذب الانتباه المستمر، من أجل خلق ضغط من الرأي العام. قد يمكن لهذا الضغط أن يحسن الوضع بالنسبة لأولئك الذين سجنوا، وكذلك من شأنه أن يخلق الراحة لعائلات المضطهدين"[6]

ظهر رسام الكاريكاتير السياسي باديوتساو علناً وهو يرتدي قناع تزلج متعدد الألوان مع إغلاق فمه والتخفي كامرأة تضع شعر مستعار ونظارة شمسية كبيرة في محاولة لحماية هويته من السلطات في مسقط رأسه الصين.

ولكن على الرغم من جهوده الرامية إلى عدم الكشف عن هويته، فقد باديوتساو وهو يسخر من حكومة بكين مؤخراً بأنه مجبر على كشف وجهه من أجل مواجهة الضغوط المتزايدة من جانب من هم في السلطة.

يقول باديوتساو، وهو اسم مكون من ثلاث حروف صينية تم اختيارها عشوائياً، أن فنه هو شكل من أشكال المقاومة. إن العمل الذي ينشره عبر الإنترنت يعترض على الرواية الرسمية لبكين، وهو عملل تم تصميمه ليكون قابل للمشاركة بشكل كبير من أجل التهرب من الرقابة الحكومية.

إن إدراك أن الحكومة الصينية قد اكتشفت هويته في الفيلم الوثائقي الأسترالي "المنشق المخادع" الصيني، الذي يتتبع الفنان وهو يستعد لعرض في هونگ كونگ. الفيلم، الذي تم بثه على شاشة التلفزيون الأسترالي في 2019، في الذكرى الثلاثين لحملة ميدان تيان‌آن‌من، يعرض باديوتساو وهو يفكر بين رغبته في حماية أسرته التي ما زالت تعيش في الصين ورغبته في عرض أعماله على الأراضي الصينية. تم إيقاف المعرض في نهاية المطاف بسبب مخاوف تتعلق بسلامته.

رسم يصور الرئيس شي جن‌پنگ يشيخ حتى تصبح رأسه جمجمة.

حالياً، يعيش باديوتساو في ملبورن، وهو أحد أفراد جيل الثمانينيات، الذي استفاد معظمه من النمو الاقتصادي السريع في الصين. درس القانون في الجامعة ورأى أن قانون حقوق الإنسان هو طريق وظيف يمحتمل، لكنه شعر لاحقاً بخيبة أمل من الحياة في الصين وهاجر. كفنان، علم باديوتاو نفسه بنفسه، وتعرض تعلقه بالفنون لاحباطات وهو طفل لأنه كان يعتبر أمراً خطيراً للغاية في ضوء تاريخ عائلته المأساوي.[7]

كان جده وعمه الأكبر من رواد صناعة السينما في الصين، لكنهما أصبحا ضحية لحملة الزهور المائة في الصين. هذه الحركة، التي بدأت في عام 1956، شهدت مثقفين دعاهم الحزب الشيوعي لانتقاد سياساته. ومع ذلك، مع تصاعد الانتقادات، جرى إرسال الكثير منهم إلى الريف للعمل الشاق أو تم سجنهم. توفي جد باديوتساو في ظروف مجهولة في معسكر العمل.

في البداية، شارك باديوتساو في رسومه الكترونية على موقع وِيْ ‌بو، المكافئ لتويتر في الصين، مع صورة تعليقاً على حادث قطار ون‌ژو 2011، الذي أودى بحياة 40 شخصاً. بينما سارعت السلطات لقمع الإبلاغ عن الحادث في الصحف، انطلق النقاش على الإنترنت، حيث لم تكن الرقابة الكاملة قد فرضت بعد.

رسم يوضح حظر ويني ذا پوه.

فوجئ باديوتساو بالمناقشة الحيوية على وِيْ ‌بو. وحسب ما قاله: "معظم الوقت، يكون الصينيون هادئون للغاية، لا يتحدثون في السياسة. قد يتحدثون عن ذلك على طاولة العشاء، لكنهم لا يتحدثون عنه في الأماكن العامة مثلما فعل مستخدمو الإنترنت على الإنترنت".

لم تدم تلك الحرية على الإنترنت طويلاً. أغلقت الرقابة حسابه 37 مرة، وعلى الرغم من تشكيله اتحاد مع رسامي الكرتون الآخرين للترويج لأعمال بعضهم البعض، فقد تخلى عن موقع المدونات الصغيرة وأوقف منشوراته على تويتر.

أنتج باديوتساو رسوماً كرتونية تصور للرئيس شي وهو يتحول لكهلاً حتى تتحول رأسه إلى جمجمة يرتدي بدلة بعد أن أزال القيود المفروضة على فترة الرئاسة، حيث ظهر في شخصية الدب الخيالية ويني ذا پوه، في أعقاب ميمة انطلقت عندما أثارت صورة شى مع الرئيس باراك أوباما مقارنات مع پوه وأدت إلى حظر نشر صور الدب على شبكة الانترنت الصينية.

يقول باديوتساو إن الأفكار المعبر عنها في فنه تعتبرها الحكومة الصينية تهديداً لها. "كفنان سياسي، لديّ قوة خارجة عن إرادتهم، وهم يعرفون مدى خطورة ذلك بالنسبة لهم. لهذا السبب يطاردون فنانين مثلي".

عام 2011 اختُطف الفنان الصيني آي وِيْ‌وِيْ واحتُجز لثلاثة أشهر على أيدي ضباط الأمن الصينيين دون تهمة، في أعقاب سلسلة من الأعمال التي ركزت على مواضيع حساسة سياسياً، مثل زلزال سي‌چوان 2008. تم تغريم استديو بكين فيك كلتشرال، الذي يملكه آي، 16 مليون رن‌مين بي، بدعوى التهرب الضريبي، وهو ما نفاه آي، مدعياً أنه نوعاً من الضغط عليه بسبب أنشطته السياسية.

وللفنان باديوتساو أعمال في العالم المادي. رسم باديوتساو رسماً كرتونياً في ذكرى الكاتب الصيني ليو شياوبو، الصيني الوحيد الفائز بجائزة نوبل للأدب، وزوجته ليو تشيا، قبل يوم من وفاة ليو بالسرطان أثناء اعتقالها، وتم طبعه في حارة الفن في هويسر لان بملبورن. على الإنترنت، حذفت الرقابة الصينية صورة الزوجية من التصميم الأصلي، لذلك أخذت نسخة طبق الأصل لعرضها في حارة الفن كتكريم شخصي. عندما عاد بعد وفاة ليو، وجد باديوتساو الزهور والشموع والبطاقات الموضوعة أسفل الصورة.


الناشطية

رسم في الشارع لباديوتساو في ملبورن، موضوع بجانبه باقات الزهور في ذكرى الكاتب الصيني ليو تشياوبو.

يتميز باديوتساو بناشطية كبيرة وغالباً ما يستجيب بشكل سريع للأخبار والأحداث البارزة فيما يتعلق بالصين وتايوان والشتات الصيني.

رداً على تعيين كاثي تشن النحازة لجيش التحرير الشعبي لرئاسة تويتر في الصين، رسم باديوتسو شعار تويتر على هيئة طائر، يحمل النجمة الصفراء، السمة المميزة لعلم الصين.[8]

أيد باديوتساو الفنانين والمنشقين الآخرين. في 2013، نشرت البروفسور آي تشياومينگ من جامعة سان يات-سن، صورة لنفسها وهو شبه عارية، وجسمها مغطى بكتابات من أجل نقل رسالة سياسية قوية. رداً على ذلك، نشر باديوتساو رسماً كرتونياً لمقص كبير، وأنابيب بندقية تبرز منها حلمات.[9]

في أوائل 2016، أنتج سلسلة أعمال فنية دعماً لوو وِيْ،[10] كبير المدرسين السابق في جامعة سيدني، الذي استقال بعد حادث أشار فيه لبعض الطلبة من البر الرئيسي للصين "بالخنازير".[11] كان وو وِيْ قد استخدم حرف tun (豚)، بدلاً من الحرف الأكثر استخداماً zhu (猪). شارك المنشقون عبر الإنترنت الحرف tun في إشارة مهينة إلى guan'erdai، الجيل الثاني من ذرية مسئولي الحزب الشيوعي الصيني.[12]

في مايو 2016، كانت رئيسة تايوان المنتخبة مؤخراً، تساي إنگ-ون، موضع هجوم بسبب حالتها الزوجية، من قبل وانگ ويْ‌تشينگ، باحث في جيش التحرير الشعبي الصيني.[13] سلط باديوتساو الضوء على سخرية الهجوم من خلال رسم كرتون يقارن الحالة الزوجية لتساى والحالة الزوجية لشي جن‌پنگ، الأمين العام الحالي للحزب الشيوعي الصيني.[14]

بعد قيام شي جن‌پنگ بجولة في وسائل الإعلام الحكومية، أظهر باديوتساو، في رسم كرتوني، الأمين العام شي يستقبله عدد من القرود والثعابين، في إشارة إلى دور وسائل الإعلام باعتبارها "لسان حال الحزب".[15]

في 2018، كان باديوتساو يخطط لإقامة عرض فني هونگ كونگ. إلا أن العرض قد أُلغي "لمخاوف أمنية" بعد التهديدات التي تلقاها باديوتاسو من السلطات الصينية.[16]

معرض الصور

المصادر

  1. ^ China Digital Times (15 January 2015). Covering China from Cyberspace in 2014. China Digital Times Inc. pp. 3–. ISBN 978-0-9898243-3-0.
  2. ^ أ ب "Badiucao e-book". 5 February 2016.
  3. ^ "Chinese cartoonist Badiucao uses humour to fight the 'Great Firewall'". 22 February 2016.
  4. ^ "Watching Big Brother: Chinese Cartoonist Watches Back - Comic Book Legal Defense Fund".
  5. ^ "February - 2016 - CARTOONISTS RIGHTS".
  6. ^ "Watching Big Brother: A Q&A with Chinese Political Cartoonist Badiucao - The LARB Blog".
  7. ^ "China's 'artful dissident' beats censors with viral cartoons". فايننشال تايمز. 2019-07-13. Retrieved 2019-07-14.
  8. ^ Rauhala, Emily. "Twitter's new China head makes spectacularly awkward debut". The Washington Post. Retrieved 2016-06-02.
  9. ^ K. Jacobs (20 May 2015). The Afterglow of Women's Pornography in Post-Digital China. Palgrave Macmillan US. pp. 62–. ISBN 978-1-137-47914-3.
  10. ^ "Badiucao: why I am supporting Wu Wei | SBS Your Language". Sbs.com.au. 2016-04-26. Retrieved 2016-06-02.
  11. ^ Philip Wen, Eryk Bagshaw & Kate Aubusson (2016-04-18). "University of Sydney tutor Wu Wei resigns after calling students 'pigs'". Smh.com.au. Retrieved 2016-06-02.
  12. ^ Philip Wen (2016-04-20). "University of Sydney 'racist' tutor Wei Wu row inspires dissident artwork". Illawarra Mercury. Retrieved 2016-06-03.
  13. ^ Rauhala, Emily. "Chinese state media attacks Taiwan's president for being a single woman". The Washington Post. Retrieved 2016-05-28.
  14. ^ "Word of the Week: Straight Man Cancer". China Digital Times (CDT).
  15. ^ Beach, Sophie. "Badiucao (巴丢草): The Monkey-Snake Party - China Digital Times (CDT)". China Digital Times. Retrieved 2016-10-20.
  16. ^ Griffiths, James (November 2, 2018). "Chinese dissident artist's Hong Kong show canceled over 'safety concerns'". CNN.

وصلات خارجية