القطب المغناطيسي الشمالي

جزء من كارتا مارينا من سنة 1539 والتي رسمها أولاوس ماگنس، تصور موقع الشمال المغناطيسي المـُتخيـَّل بشكل غامض بإسم "Insula Magnetu[m]" (تعبير لاتيني معناه "جزيرة المغنطيسات") مقابل ما هو اليوم مورمانسك. الرجل الممسك بألواح الرون rune هو البطل النوردي ستاركاد.

القطب المغناطيسي الشمالي North Magnetic Pole هي نقطة على سطح نصف الكرة الشمالي من الأرض يكون عندها المجال المغناطيسي للكوكب متجهاً رأسياً لأسفل (بعبارةٍ أخرى، لو إبرة بوصلة مغناطيسية سُمح لها بالدوران حول محور أفقي، فسوف تشير للأسفل مباشرة). ويوجد موقع واحد فقط حيث يحدث ذلك، بالقرب من (ولكن مختلف عن) القطب الجغرافي الشمالي والقطب الجيومغناطيسي الشمالي.

يتحرك القطب المغناطيسي الشمالي على مدار الوقت بسبب التغيرات المغناطيسية في لب الأرض.[1] في 2001، تم تحديده عن طريق المسح الجيولوجي الكندي ليكون بالقرب من جزيرة إلسمر في شمال كندا على إحداثيات 81°18′N 110°48′W / 81.3°N 110.8°W / 81.3; -110.8 (Magnetic North Pole 2001). في 2005، وُضع على إحداثيات 83°06′N 117°48′W / 83.1°N 117.8°W / 83.1; -117.8 (Magnetic North Pole 2005 est). في 2009، بينما كان لا يزال ضمن المطالبة الإقليمية بالقطب الشمالي الكندي على إحداثيات 84°54′N 131°00′W / 84.9°N 131.0°W / 84.9; -131.0 (Magnetic North Pole 2009)،[2] كانت ينتقل تجاه روسيا بين 34 and 37 miles (55 and 60 km) سنوياً.[3] في 2012، كان من المتوقع أن ينتقل القطب إلى ما وراء المطالبة الإقليمية بالقطب الشمالي الكندي إلى 85°54′N 147°00′W / 85.9°N 147.0°W / 85.9; -147.0 (Magnetic North Pole 2012 est).[2]

القطب المغناطيسي الجنوبي هو نظيره في نصف الكرة الجنوبي. حيث أن المجال المغناطيسي للأرض غير متنظار تماماً، فالقطب المغناطيسي الشمالي والجنوبي غير متناظرين: على سبيل المثال، الخط المرسوم من أحد القطبين للآخر لا يسلك نفس المركز الهندسي على الأرض.

القطب المغناطيسي الشمالي والجنوبي للأرض يعرفان أيضاً بالأقطاب المغناطيسية المتراجعة مع الإشارة إلى "التراجع" العمودي لخطوط المجال المغناطيسي عن تلك النقاط.[4]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التاريخ

القياسات والتقديرات

حركة القطب المغناطيسي الشمالي للأرض عبر القطب الشمالي الكندي، 1831–2007.

مبكرة

مشروع پولاريس

حديثة: 1996-الحاضر

القطب المغناطيسي الشمالي[5] (2001) 81°18′N 110°48′W / 81.3°N 110.8°W / 81.3; -110.8 (تقديرات 2004) 82°18′N 113°24′W / 82.3°N 113.4°W / 82.3; -113.4 (2007) 83°57′N 120°43′W / 83.95°N 120.72°W / 83.95; -120.72[6]
القطب المغناطيسي الجنوبي (1998) 64°36′S 138°30′E / 64.6°S 138.5°E / -64.6; 138.5 (تقديرات 2004) 63°30′S 138°00′E / 63.5°S 138.0°E / -63.5; 138.0 (2007) 64°29′49″S 137°41′02″E / 64.497°S 137.684°E / -64.497; 137.684[7]


في 5 فبراير 2019 وصلت سرعة القطب الشمالي المغناطيسي تجاه سيبريا إلى ما يقارب 60 كم/س مما أثار مخاوف حول تأثيره على أنظمة الجي بي إس العالمية.

كان القطب المغناطيسي الشمالي يتحرك ببطء عبر القطب الشمالي الكندي في اتجاه روسيا منذ عام 1831. لكن انحرافه السريع نحو سيبريا في السنوات الأخيرة بسرعة 60 كم/س تقريباً. دفع هذا العلماء إلى تحديث النموذج المغناطيسي العالمي الذي يجدد كل خمس سنوت إلى تحديثه قبل الموعد المحدد. يستخدم هذا النظام من قبل أنظمة الملاحة المدنية، والناتو، والجيش الأمريكي والبريطاني.[8]


النموذج المعتمد من قبل الوكالات العسكرية الأمريكية والبريطانية، تم تحديثه في 2015، لكن الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي أوضحت في 5 فبراير 2019، أن هذا التحديث الغير دوري، يهدف إلى ضمان الملاحة الآمنة للأغراض المدنية والعسكرية، وكذلك لشركات الطيران التجارية وعمليات البحث والإنقاذ وغيرها التي تعمل حول القطب الشمالي.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

القطب الجيومغناطيسي الشمالي

كتقريب من الترتيب الأول، يمكن للقطب المغناطيسي للأرض أن يكون على غرار ثنائي القطب البسيط (مثل القضيب المغناطيسي)، بميل 10° على محور دوران الأرض (والذي يحدد القطب الشمالي الجيومغناطيسي والجنوبي الجيومغناطيسي) ويتمركز عند مركز الأرض. القطب الشمالي الجيومغناطيسي والجنوبي الجيومغناطيسي هما نقطتين متقابلتين حيث يتقاطع ثنائي القطب النظري لهما مع سطح الأرض. إذا كان المجال المغناطيسي للأرض ثنائي القطب كامل فعندها تكون خطوط المجال عمودية على القطبين الجيومغناطيسيين، ومتزامنة مع القطبين المغناطيسيين. ومع ذلك، فالتقريب غير كامل، ولذا فإن القطب المغناطيسي والجيومغناطيسي يقعان على مسافة بعيدة من بعضهما البعض.[9]

مثل القطب المغناطيسي الشمالي، يجذب القطب الجيومغناطيسي الشمالي القطب الشمالي للقضيب المغناطيسي ومن ثم فهو بالمعنى المادي عبارة عن قطب مغناطيسي جنوبي. وهو يمثل مركز منطقة غلاف مغناطيسي التي يمكن أن يرى فيها الشفق القطبي. في 2005 كان يقع تقريباً على إحداثيات 79°44′N 71°47′W / 79.74°N 71.78°W / 79.74; -71.78 (Geomagnetic North Pole 2005 est)، قبالة الساحل الشمالي الغربي لگرينلاند،[9] لكنه ينجرف الآن بعيداً عن أمريكا الشمالية تجاه سيبريا.

الانعكاس الجيومغناطيسي

على مدى عمر الأرض، انعكس اتجاه المجال المغناطيسي للأرض عدة مرات، ليصبح الشمال المغناطيسي جنوب مغناطيسي والعكس، في حدث يعرف بالانعكاس الجيومغناطيسي. يمكن رؤية دليل الانعكاسات الجيومغناطيسية في حيود وسط المحيط حيث تتحرك الصفائح التكتونية بعيداً ويكون قاع المحيط مليئ الصهارة. بتسرب الصهارة من الوشاح، تتوجه الجزئيات المغناطيسية الواردة في اتجاه المجال المغناطيسي في الوقت الذي تبدأ فيه الصهارة في البرودة والتصلب.[10]

انظر أيضاً

الهوامش والمصادر

  1. ^ Merrill, Ronald T.; McElhinny, Michael W.; McFadden, Phillip L. (1996). "Chapter 8". The magnetic field of the earth: paleomagnetism, the core, and the deep mantle. Academic Press. ISBN  978-0-12-491246-5 .
  2. ^ أ ب World Data Center for Geomagnetism, Kyoto. "Magnetic North, Geomagnetic and Magnetic Poles". Retrieved 2012-07-03.
  3. ^ North Magnetic Pole Moving East Due to Core Flux, National Geographic, December 24, 2009
  4. ^ "The Magnetic North Pole". Ocean bottom magnetology laboratory. Woods Hole Oceanographic Institution. Retrieved June 2012. Check date values in: |accessdate= (help)
  5. ^ "Geomagnetism, North Magnetic Pole". Geological Survey of Canada. Natural Resources Canada. Archived from the original on 2010-03-26. Retrieved 11 January 2009.
  6. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة newitt2007
  7. ^ "Poles and Directions". Australian Antarctic Division. 2011. Retrieved October 2011. Check date values in: |accessdate= (help)
  8. ^ "Earth's magnetic north pole is hurtling toward Russia". سي إن إن. 2019-02-05. Retrieved 2019-02-05.
  9. ^ أ ب "Geomagnetism Frequently Asked Questions". National Geophysical Data Center. Retrieved 19 April 2012.
  10. ^ Earth's Inconstant Magnetic Field – NASA Science

وصلات خارجية