الخرمة

محافظة الخرمة، منطقة مكة المكرمة، المملكة العربية السعودية.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المساحة الإجمالية :

تغطي مساحة المحافظة الإدارية حوالي 26,000 كيلو متر مربع . تغطي المنطقة السكنية والزراعية منها : 1300كيلو متر مربع . وعدد السكان حوالي 60000 نسمة ويتبعها قرى عددها : 35 قرية بعضها يبعد عنها حوالي 120 كم ويتبع المحافظة عدد 2 مركز الغريف وأبو مروة …. ويوجد للبلديات مكتب خدمات لقرى الغريف على بعد 45 كم عدد المخططات الإجمالية في المحافظة 13 مخطط .


نبذة عن المدينة

تقع الخرمة شمال شرقي مدينة الطائف وتبعد عنها مسافة 230 كم وهي تابعة لامارة منطقة مكة المكرمة وهي تحتل خط دفاع أول على الحدود مابين نجد والحجاز وقد استفادت من هذا الموقع في التجارة التي عرفت بها منذ قديم الزمان كما اتخذت مركزاً مهماً على طرق القوافل الداخلية فكانت الطرق وعرة جداً وتتجنبها هذه القوافل فتكون الخرمة هي محطة استراحتهم وانطلاقهم لرحلة أخرى و من المدن التي تجاورها مدينة رنيه على بعد 140 كم ومدينة تربه على بعد 90 كلم

ومن أجمل ما قيل فيها من عبارات تريح النفس { الخرمة تلك المهرة الجميلة الأصيلة الطالعة من غبار التاريخ والمتسلقة لسلم التقدم والرقي } !!!

ونضيف اليها : ما أجمل هذه المدينة حينما تجدها تغتسل بالمطر فتمتليء أوديتها غيثاً ورذاذاً وطل فيزرع الناس على ضفافها نخيلاً شامخاً يتساقط منه تمراً شهياً إن وجدته في أي مكان سرعان ماتعرف من مذاقه انه من انتاج أودية المدينة لكنه كم سيكون رائعاً ولذيذاً إن تم عجن تمر الخرمة مع حليب خلفاتها سماؤها معطاءة وكثيراً ماتمتليء بالغيوم فتتفرغ هذه الشحنة الجميلة لتغسلها وتغسل جبالها فتتحول ذرات رمالها الذهبية إلى نجوم ساطعة ويتحول { برها الممتد } إلى مرتع خصب للإبل فترتوي هذه الابل من هذا الفيض ومن ثم تروي معها أهلها وضيوفها وزوارها !!!! مدينة تفتح ذراعيها لكل ضيوفها وتسكن في اعماقهم وتجعلهم يبتسمون !!!

سبب التسمية بالخرمة :

هناك عدة روايات في تسمية المدينة بهذا الاسم منها مايقال أن الخرمة قديماً اشتهرت بكثرة الغابات وأشجار الأثل والطرفاء والغضاء تخترقها القوافل القادمة من الجنوب والشرق والمتجهة إلى الحجاز ونجد واستطاعت هذه القبائل ان تخترق الغابات الكثيفة في طرق وخرائم ضيقة فتكونت استراحة وقرية صغيرة سميت باسم الخرمة نسبة إلى الخرائم جمع خريمة وقول آخر أنها مشتقة من نبات الخرمة وهو نبات عشبي طويل يتراوح طوله ما بين 30-60 سم كما يقال أن الخريم هو الوادي الذي يمر بها من الحجاز إلى نجد حيث يخرم الجبال والغابات ويكوّن له مجرى تكثر حوله الواحات والمزارع

تاريخ الخرمة مع الملك عبد العزيز في عام 1326هـ انضمت الخرمة إلى الأخوان فوضعت نفسها تلقيائاً في حماية الملك عبد العزيز

في عام 1327هـ تم تعيين خالد بن لؤي أميراً على الخرمة بعد ان اعلن خضوعه وولاءه للملك عبد العزيز

في عام 1329هـ ارسل الملك عبد العزيز حملة لمساعدة اهل الخرمة ضد حملات حاكم الحجاز بقيادة اخيه سعد بن عبد الرحمن 0

بعد هذا العام حمل عبد الله بن الحسين على الخرمة 10 حملات ولكن خالد ومن معه من سبيع أحسن الدفاع عنها

آثار الخرمة :

يوجد بها العديد من الآثار مثل المباني القديمة الدائرية والمربعة والجدائر في جبال الحرة وهي عبارة عن رجوم دائرية ومربعة ومباني حجرية متقاربة مع بعضها

كذلك من الآثار القديمة : قصر السلولي شرقي الوادي وقصور بقيران بالدغمية وقصور أبو جميدة وآثار حوقان والمعيزيلة وقصر بن لؤي بالهجرة وقصر معجبة بحوقان وقصر اللحيم بالسلمية وسوق صياح وعدة مباني قديمة مثل { ردما } انظر كتاب عبدالله سعد الحضبي الخرمه ضمن سلسلة هذه بلادنا

قلعة المسهر : توجد في الغريف على بعد 45 كم من الخرمة وهي عبارة عن برج من الطين بارتفاع اربعة أمتار وقام ببنائه مجموعة من قبيلة السلمات من سبيع قبل أكثر من ثلاثة قرون ونصف

الابار القديمة : توجد في العرق وبعضها منقورة في الصخر بشكل فني جيد كما في الصندود والقيعلية وجبال الحرة كما توجد آبار هلالية قديمة كما في الرمروميةوالقنصلية والجراديات والجوهرية واصفا)

نشاط السكان :

الزراعة وتربية المواشي وتجارة المواشي والتجارة العامة

توجد بعض الصناعات الخفيفة مثل صناعة البلك وصناعة التمور

بعض الشخصيات البارزة في المنطقة

  • محافظ محافظة الخرمة الاستاذ شاكر بن خالد بن لؤي .
  • الشيخ: يوسف التويم ومحمد التويم وابن دحيم والدميجي وسعد الحلاف
  • الشيخ فيصل بن الحميدي بن هليمه وسلطان الحضبي وابن جروة

ومشاري بن ناصر وسعد بن سلطان الحضبي في الخرمة. وابن عبيدان وابن درعان وابن شرفي في الغريف وهم من مشائخ قبيلة سبيع ومحسن بن محمد الشريف وصالح الزير وصالح بن شعيل وغيرهم. ويوسف بن صالح العبيسي أول مؤسس و مدير مدرسة نظامية في الخرمة اسمها السعودية وقد توفي 1423هـ

  • العديد من أهل الخير من أئمة المساجد وأعيان المنطقة المشهورين بالخير'''''''

انظر كتاب الخرمة ضمن سلسلة هذه بلادنا