الجامع الأخضر، بورصة

الجامع الأخضر
Green Mosque
Yeşil Camii
Bursa Yeşil Camii - Green Mosque (35).jpg
الدين
الارتباطالإسلام
الموقع
الموقعبورصة، تركيا
الجامع الأخضر، بورصة is located in تركيا
الجامع الأخضر، بورصة
Location of the mosque in Turkey.
الإحداثيات الجغرافية40°10′55″N 29°04′28″E / 40.18194°N 29.07444°E / 40.18194; 29.07444Coordinates: 40°10′55″N 29°04′28″E / 40.18194°N 29.07444°E / 40.18194; 29.07444
العمارة
المعماريHacı İvaz Pasha
النوع المعماريمسجد
النمط المعماري الإسلامية، العمارة العثمانية
وضع الأساس1419
اكتمل1421; 601 years ago (1421
المآذن2

المسجد الأخضر (Turkish: Yeşil Camii)، المعروف أيضًا باسم مسجد محمد الأول، هو جزء من مجمع أكبر (Turkish: külliye) على الجانب الشرقي من مدينةبورصة، تركيا، العاصمة السابقة للأتراك العثمانين قبل استيلائهم على القسطنطينية عام 1453. يتكون المجمع من مسجد، ومقبرة، ومدرسة إسلامية، ومطبخ وحمام. يأتي اسم المسجد الأخضر من زخارف البلاط الداخلية باللونين الأخضر والأزرق.[1]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التاريخ

المسجد الأخضر هو مبنى عَظِيم من طابقين وبه قبّتان كبيرتان، بناه السلطان محمد الأول (جلبي) ليكون مسجداً وقصراً حكوميا في نفس الوقت.[2] وهو ثالث مسجد سلطاني في بورصة بعد مسجد "أولو جامع" الذي بناه والده السلطان بايزيد الأول، ومن قبله مسجد جده "أورخان غازي" [3]، وهذا بخلاف جامع ييلدرم الذي بناه السلطان بايزيد الأول قبل مسجد "أولو جامع" في بورصة على التخطيط المعروف باسم "نمط بورصة" والذي بُني عليه أيضاً الجامع الأخضر لاحقاً بنفس النمط.

بنى السلطان محمد الأول الجامع الأخضر بعد انتهاء "عهد الفترة" (بالتركية: Fetret Devri) أو الحرب الأهلية التي أعقبت وفاة أبيه السلطان بايزيد الأول (ييلدرم الصاعقة) في الأسر وكادت أن تقضي مبكرًا على الدولة العثمانية، حيث استقل بعض أبنائه ببعض أراضي الدولة العثمانية وانفصلوا بها لولا نجاح ابنه السلطان محمد الأول في إعادة توحيد الدولة بعد 11 عاماً من تشرذمها.

بدأ العمل في بناء الجامع الأخضر في 1413م (مع اختلاف في المصادر بصدد هذا التاريخ). بعد وفاة السلطان، قام ابنه السلطان مراد الثاني بإكمال بناء الجامع في شهر ديسمبر 1419م أو يناير 1420م، أما زخارف الجامع فانتهى العمل منها عام 1424م.[4]

كانت غرفتا العبادة المتناظرتين في يمين وشِمال الجامع مخصصتان لمُناقشة الأمور القادمة من السناجق (المناطق الإدارية). فكانت الغرفة الشرقية مخصصة للقادمين من بايلربايليك الأناضول (أراضي الدولة العثمانية الواقعة في الشق الآسيوي)، أما الغرفة الغربية فقد جُعلت لبايلربايليك الروملي (أراضي الدولة العثمانية الواقعة في المناطق الأوروبية).[2] في وقت لاحق، تم استخدام الغرفتين كغرف محاكم.[2]

في 28 فبراير 1855م وقع زلزال كبير في بورصة ولحقت بالمسجد أضرار بالغة. قام العثمانيون بتجديد المسجد تجديدا كاملا أشرَفَ عليه المعماري الفرنسي "ليون بارفِيّيه" (بالفرنسية: Léon Parvillée‏). إلا أنه لم يتم إعادة ترميم الزخارف الأصلية التي كانت على قباب الجامع أو الجدران أو المآذن والتي كانت باللون الأخضر.

قامت الإدارة العامة للأوقاف بتركيا بتجديد الجامع ما بين عاميّ 2010م و2012م.

هذا الجامع يرمز إلى نهضة الدولة العثمانية بعد الوهن الذي أصابهم في عهد الفترة وهو مثال على العمارة العثمانية في الفترة المبكرة من الدولة.[4]


زلزال 1855

تعرّض المسجد لأضرار بالغة إثر الزلزال الكبير الذي وقع ببورصة في 28 فبراير 1855م [5] وبلغت قوّته 7.5 على مقياس ريختر للزلازل [6] وخلّفَ دماراً واسعا في بورصة وما حولها.[7] قُتل في الزلزال 300 شخص، ودُمرت آلاف المنازل وأماكن العمل، وانهارت بعض المعالم التاريخية والمباني بما فيها المساجد. وفي وقت لاحق، انتشرت النار في المدينة، مما أدى إلى زيادة عدد القتلى.

إعادة إعمار الجامع بعد الزلزال

قام العثمانيون بعد الزلزال بتجديد المسجد تجديدا كاملا أشرَفَ عليه المعماري الفرنسي "ليون بارفِيّيه" (بالفرنسية: Léon Parvillée‏)، حيث لم يتمكن أحمد وفيق باشا (بالتركية: Ahmet Vefik Pasha) والي بورصة من العثور على مهندس معماري تركي مؤهل لعملية الترميم.

نجح المعماري الفرنسي "ليون بارفِيّيه" في المحافظة على المسجد، ولكنه كان قليل الخبرة بأساليب العمارة السلجوقية والعمارة العثمانية القديمة. كذلك أعاق عمله قلة المال المرصود لإعادة الإعمار وأعمال الترميم ونُدرة العمال المهرة لهذا العمل.

لم يتم إعادة ترميم الزخارف الأصلية التي كانت على قباب الجامع أوالجدران.

قام المعماري الفرنسي "ليون بارفِيّيه" بتبييض الجدران داخل الجامع وأضاع الأعمال الزخرفية الدقيقة بالجامع بدلا من إعادة ترميم وتلوين الزخارف الملونة بها، ولعل ذلك القرار كان أفضل من محاولة إعادة استنساخ طلاء الزخارف القديمة بطريقة رديئة نظرا لعدم وجود العمال المهرة المتخصصين بهذا العمل الفني الدقيق.

العمارة

Watch a Video: Green Mosque of Bursa, 2017.

التخطيط

المسجد الأخضر مبني على مخطط T مقلوب وهو عبارة عن مبنى مكون من طابقين على شكل مكعب مع امتداد في الجانب الجنوبي. المسجد به دهليز عند المدخل المؤدي إلى درج قصير إلى قاعة الصلاة المركزية.[8] يحتوي هذا الدرج على أربعة ثقوب حجرية رخامية (بالتركية: papuçluk) على كل جانب للنعال. تشير هذه التضمينات المعمارية إلى أن البلاط كان مرصوفًا من قبل، على الرغم من أنه أصبح الآن مفروشًا بالسجاد.[9]

القاعة المركزية، التي تمتد من الشمال إلى الجنوب، محاطة بـ إيوان (Turkish: eyvans) من الشرق والغرب. كلاهما مقبب وطابقان مرتفعان. يوجد بابان، إيوانات أصغر، متصلان بغرف زاوية في الطابق الأول تشبه تلك الموجودة في الجانب الشمالي من المبنى، ويحتوي كل منهما على مدفأة. الرواق المركزي الممتد من الشمال إلى الجنوب يتقاطع مع رواق أطول يمتد من الشرق إلى الغرب.

داخل الردهة المركزية، تحتوي القاعة الرئيسية على نافورة مثمنة الأضلاع من الرخام الأبيض مع حوض سباحة أسفل القبة المركزية - أعلى قبة في المسجد - مضاءة بفانوس علوي. على جانبي المسبح، يؤدي إيوانان آخران إلى غرف للدراويش المتنقلين، بينما يؤدي إيوان مرتفع خلف الماء مباشرة (عند رؤيته من مدخل القاعة المركزية) إلى قاعة الصلاة نفسها.[10] يوجد في هذا الإيوان محراب في الجانب الجنوبي (القبلة) من المسجد، بالإضافة إلى مجموعتين من أربع نوافذ.

بعد مدخل المسجد الأخضر مباشرة يوجد بهو. من هنا تمتد ممرات واسعة، محاطة بأعمدة بيزنطية، في كلا الاتجاهين، وتنتهي بدرج يؤدي إلى الغرف الملكية.[11] تطل غرف الزاوية هذه على الفناء الداخلي وتتصل بغرفة صغيرة أخرى تؤدي إلى الصندوق الملكي، والذي يعمل بشكل فعال كإيوان آخر. تحتوي هذه الغرف على السلالم الملتفة المؤدية إلى الغرف العلوية. [12] بين غرف الزاوية هذه، يفتح ممر على الشرفات الموجودة على الواجهة الشمالية حيث تبدأ درجات المئذنة. المئذنتان المتقابلتان على الواجهة الشمالية كانتا إضافات لاحقة. تم تصميم الشرفة ولكن لم يتم بناؤها أبدًا.


زينة

The mihrab of the mosque, featuring a wide array of intricate black-line tiles, twelve rows of muqarnas, and two ribbed columns.

البلاط

نظرة عامة

One of the mahfils that flank the opening to the prayer hall.
A roundel in the hallway connecting the vestibule to the prayer hall of the mosque.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

زخرفة البلاط الداخلي

The carved niches and ocak of one of the tabhane rooms.

المنحوتات

الترميمات

معرض الصور

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ "Yeşil Cami | Archnet". www.archnet.org. Retrieved 2019-03-10.
  2. ^ أ ب ت Bursa Tarihi Çarşı ve Hanlar Birliği sitesi, Dr. Nazım İntepe Beyefendi’nin “Dibace” İsimli Eserinden Yeşil Camii, Erişim tarihi:12.09.2011[[تصنيف:مقالات ذات وصلات خارجية مكسورة from خطأ: زمن غير صحيح]]<span title=" منذ خطأ: زمن غير صحيح" style="white-space: nowrap;">[وصلة مكسورة] Archived 30 April 2020[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  3. ^ Bursa Tarihi, Erişim tarihi:12.09.2011 Archived 26 September 2017[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  4. ^ أ ب خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة savas4
  5. ^ Boğaziçi Üniversitesi - Kandilli Rasathanesi ve Deprem Araştırma Enstitüsü Archived 31 March 2018[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  6. ^ Bursa Sağlık Müdürlüğü - Bursa ve Sağlık Archived 4 October 2013[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  7. ^ T.C. Bursa Valiliği Archived 23 September 2015[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  8. ^ "Yeşil Cami". Archnet.
  9. ^ Godfrey, Goodwin (1971). A History of Ottoman Architecture. Baltimore: Johns Hopkins Press. pp. 64. ISBN 978-0801812026.
  10. ^ Freely, John (2011). A History of Ottoman Architecture. WIT Press. p. 47. ISBN 9781845645069.
  11. ^ Godfrey, Goodwin (1971). A History of Ottoman Architecture. Baltimore: Johns Hopkins Press. pp. 59. ISBN 978-0801812026.
  12. ^ Godfrey, Goodwin (1971). A History of Ottoman Architecture. Baltimore: Johns Hopkins Press. pp. 60. ISBN 978-0801812026.

وصلات خارجية