يگور گايدار

يگور گايدار
Yegor Gaidar
Его́р Гайда́р
YegorGaidar.jpg
گايدار في أوائل التسعينيات
بالإنابة رئيس مجلس وزراء — جكومة روسيا الاتحادية
في المنصب
15 يونيو 1992 – 15 ديسمبر 1992
الرئيس بوريس يلتسن
سبقه بوريس يلتسن
خلفه ڤيكتور چرنوميردين
أول وزير اقتصاد ومالية لجمهورية روسيا الاتحادية الاشتراكية السوفيتية
في المنصب
11 نوفمبر 1991 – 19 فبراير 1992
الرئيس بوريس يلتسن
سبقه تأسس المنصب
خلفه ألغي المنصب
أول وزير مالية روسي
في المنصب
19 فبراير 1992 – 2 ابريل 1992
الرئيس بوريس يلتسن
سبقه تأسس المنصب
خلفه Vasily Barchuk
رئيس الخيار الديموقراطي الروسي
في المنصب
1994–2001
عضو في مجلس الدوما
في المنصب
1993–1995
في المنصب
1999–2003
تفاصيل شخصية
وُلِد (1956-03-19)19 مارس 1956
موسكو, RSFSR, الاتحاد السوڤيتي
توفي 16 ديسمبر 2009(2009-12-16) (عن عمر 53 عاماً)[1]
رايون اودينتسوڤو، موسكو اوبلاست، روسيا
الحزب اتحاد قوى اليمين (2001—2008)
انتماءات سياسية
أخرى
الحزب الشيوعي للاتحاد السوڤيتي (1980—1991)
الخيار الديمقراطي لروسيا (1994—2001)
الأنجال ثلاثة أبناء وماريا گايدار
الجامعة الأم جامعة لومونوسوڤ موسكو الحكومية

يگور تايموروڤيتش گايدار (بالروسية: Его́р Тиму́рович Гайда́р; تـُنطق [jɪˈɡor tʲɪˈmurəvʲɪtɕ ɡɐjˈdar]; 19 مارس 1956 – 16 ديسمبر 2009) هو اقتصادي سوڤيتي وروسي، سياسي ومؤلف، وشغل منصب رئيس وزراء روسيا بالإنابة في الفترة من 15 يونيو 1992 حتى 14 ديسمبر 1992. واشتهر كمخطط لنظرية العلاج بالصدمة تلك السياسة الاصلاحية التي تبنتها روسيا بعد انهيار الاتحاد السوڤيتي، والتي جعلته محل ثناء ونقد لاذعين. ويحمله الكثير من الروس مسئولية المشكلات التي واجهتها البلاد في مطلع التسعينيات ومنها الفقر والتضخم هذا بجانب مشكلات أخرى، على عكس ما يراه الليبراليون من أنه فعل ما كان ينبغي له أن يفعل لينقذ البلاد من انهيار تام.[2]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حياته الشخصية

گيدار هو حفيد المراسل السوفياتي الحربي خلال الحرب العالمية الثانية، الكاتب الشيوعي اليهودي الشهير، أركادي گيدار.


العمل

إصلاحات مثيرة للجدل

عام 1992، قضى على التخطيط السوفياتي المركزي وأعلن العلاج بالصدمة، وما تبعه من تحرير للأسعار التي تضاعفت عشرات المرات، ما أدى إلى خلو المتاجر من البضائع والمواد الغذائية، وتخلي الدولة، للمرة الأولى، عن ضمان العمل والخبز والتعليم والمسكن والخدمات الطبية للمواطنين.

ويروي المقربون من گايدار أنه لم يشعر بأسى كبير لمعاناة المسنين، الذين لجأ الكثير منهم إلى الانتحار , ورأى أن وفاة العجائز ثمن مقبول في سبيل ازدهار روسيا اللاحق، فاقتصاد السوق لا يبنى إلا بالدم.

كان گايدابلشفياً متطرفاً بطريقة معكوسة الإصلاح بالنسبة إليه يتمثل في هدم كل شيء في سبيل البناء من الصفر.

وكان تبنّي روسيا، ذات الاقتصاد المركزي، لليبرالية الاقتصادية الجديدة على طريقة گايدار، سبباً في حدوث أزمة هدّدت استقلال البلاد، حيث سمحت هذه السياسة لرؤوس الأموال العالمية بالسيطرة على الصناعات الوطنية مباشرة أو عن طريق الوسطاء التجاريين والماليين من "الأوليگارك" الروس الجدد، الذين وضعوا خطة لنهب الصناعات.

أنهكت السياسة الليبرالية الجديدة روسيا، وأدت إلى انهيار العملة المحلية (الروبل) واندلاع أزمة 1998 المالية , فاضطر الرئيس الروسي الأسبق بوريس يلتسين إلى دعوة يڤگيني پريماكوف إلى ترؤس الحكومة وطمأنة المواطنين , ولم يكن من الأخير إلا أن استدعى خبراء التخطيط السوفيات السابقين لإنقاذ الاقتصاد الروسي.

لا يزال رجال گايدار في مواقع السلطة؛ المؤسسات الحكومية الاقتصادية الكبرى، وزارة المال، أكبر مصرف في أوروبا «سبيربنك»، وغيرها.

الأوليگارك نهبوا ثروات روسيا، حتى بلغ مجموع ما اقترضته المؤسسات الروسية من المصارف الغربية 490 مليار دولار وفق أرقام غير رسمية، أو 450 ملياراً وفقاً لبريماكوف، الذي حذر في نهاية العام الماضي من أن ديون الشركات الروسية يمكن أن تودي بروسيا إلى الإفلاس.

غير أن بعض وسائل الإعلام الروسية، التي استولى عليها الأوليگارك في عهد يلتسين، لا تزال تفيض بمدح غيدار، وتعيد إليه الازدهار الروسي النسبي الحالي، وإنقاذه لروسيا من الفوضى والجوع والانهيار على غرار يوغوسلافيا.

في المقابل، لا يخفي خصومه الشيوعيون والقوميون تأييدهم للإصلاح الاقتصادي على الطريقة الصينية، من دون إجراءات گايدار الشمولية المؤلمة. [3].

مناصب تولاها

  • مدير معهد الاقتصاد في المرحلة الانتقالية www.iet.ru
  • نائب الرئيس التنفيذي الاتحاد الديموقراطي الدولي (المحافظة الدولية)
  • Steering Committee member "Arrabida Meetings" (Portugal)
  • Member of the Baltic Sea Cooperation Council under the Prime-Minister of Sweden
  • Member of the Editorial Board of "Vestnik Evropy" (Moscow)
  • Member of the Advisory Board of the "Acta Oeconomica" (Budapest)
  • Member of the Advisory Board of the CASE Foundation (Warsaw)
  • Member of the International Advisory Board of the Moscow School of Management SKOLKOVO[4] (Moscow)

مناصب شرفية

المرض والاشتباه بالتسمم 2006

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

وفاته

توفي گايدار في عمر 53 في Odintsovo raion, Moscow Oblast, روسيا.[5] لإصابته بالاستسقاء الرئوي نتيجة أمراض بالقلب[6] في 16 ديسمبر 2009.

بيبليوگرافيا

  • Collapse of an Empire: Lessons for Modern Russia, by Yegor Gaidar, Brookings Institution Press (October 17, 2007), ISBN 0-815-73114-0.
  • Russian Reform / International Money (Lionel Robbins Lectures) by Yegor Gaidar and Karl Otto Pöhl (Hardcover – Jul 6, 1995)
  • Days of Defeat and Victory (Jackson School Publications in International Studies) by E. T. Gaidar, Yegor Gaidar, Michael McFaul, and Jane Ann Miller (Dec 1999)
  • State and Evolution: Russia's Search for a Free Market by E. T. Gaidar, Yegor Gaidar, and Jane Ann Miller (Hardcover – Aug 2003)
  • The Economics of Russian Transition by Yegor Gaidar (Aug 15, 2002)
  • Ten Years of Russian Economic Reform by Sergei Vasiliev and Yegor Gaidar (Mar 25, 1999)

المصادر

  1. ^ © RIA Novosti Anton Denisov. "Post-Soviet reform architect Gaidar dies aged 53 | Top Russian news and analysis online | 'RIA Novosti' newswire". En.rian.ru. Retrieved 2009-12-17.
  2. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة tel
  3. ^ "حبيب فوعاني". الأخبار اللبنانية. 2009.
  4. ^ "Московская школа управления СКОЛКОВО - Московская школа управления СКОЛКОВО". Skolkovo.ru. 2007-12-16. Retrieved 2009-12-17.
  5. ^ "Yegor Gaidar, Russian economic reformer, dies aged 53". BBC News. Retrieved 2009-12-17.
  6. ^ http://www.iet.ru/ru/gaidar/skonchalsya-e-t-gaidar.html

وصلات خارجية

مناصب سياسية
سبقه
اوليگ لوبوڤ
القائم بأعمال
رئيس وزراء روسيا

15 يونيو 1992 – 14 ديسمبر 1992
تبعه
ڤيكتور چرنوميردين