هاكيندى هيتشيلما

هاكيندى هيشيلما
Hakainde Hichilema
Hh 01.png
رئيس زامبيا السابع
Assuming office
24 أغسطس 2021
نائب الرئيسموتالى نالومانگو (الُمنتخب)
يخلفإدگار لونگو
تفاصيل شخصية
وُلِد4 يوليو 1962
هاتشي‌پونا، روديسيا الشمالية، اتحاد روديسيا ونياسالاند (الآن مقاطعة مونزى، زامبيا)
القوميةزامبي
الحزبالحزب المتحد للتنمية الوطنية
الزوجموتينتا
الأنجال
المدرسة الأمجامعة زامبيا (ب.ف.)
جامعة برمنگهام (م.إ.أ.)
الوظيفةرجل أعمال
المهنةاقتصادي
الكنيةHH

هاكيندى هيتشيلما (بالإنگليزية: Hakainde Hichilema؛ و. 4 يونيو 1962)، هو رجال أعمال وسياسي زامبي ورئيس زامبيا-المُنتخب.[1] بعد خوض خمسة انتخابات سابقة في 2006، 2008، 2011، 2015 و2016، فاز في الانتخابات الرئاسية 2021 بأكثر من 59٪ من الأصوات.[2]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

السنوات المبكرة وحياته المهنية

وُلد هيشيلما في قرية في مقاطعة مونزى في زامبيا الآن. حصل على منحة دراسية للدراسة في جامعة زامبيا وتخرج عام 1986 بدرجة درجة البكالوريوس في الاقتصاد وإدارة الأعمال. بعد ذلك تابع ماجستير إدارة الأعمال في المالية وإستراتيجية الأعمال من جامعة برمنگهام في المملكة المتحدة.[3]

شغل منصب الرئيس التنفيذي لكل من كوپرز آند لايبراند زامبيا (1994-1998) وگرانت ثورنتون زامبيا (1998-2006).[4]


مسيرته السياسية

وهو عضو في الحزب المتحد للتنمية الوطنية المعارض، وهو حزب سياسي ليبرالي. بعد وفاة أندرسون مازوكا في عام 2006، تم انتخابه رئيساً جديداً للحزب. كما شغل منصب زعيم التحالف الديمقراطي المتحد (UDA)، وهو تحالف من ثلاثة أحزاب سياسية معارضة.

في انتخابات 2006، كان هيشيلما مرشحاً لاتحاد UDA وخاض الانتخابات ضد الرئيس الحالي ليڤي مواناواسا من الحركة من أجل الديمقراطية المتعددة الأحزاب و الجبهة الوطنية مايكل ساتا. حصل على موافقة الرئيس السابق كنث كاوندا. أجريت الانتخابات في 28 سبتمبر 2006 واحتلت هيشيلما المركز الثالث بحوالي 25٪ من الأصوات.

ترشح هيشيلما كمرشح عن حزب الاتحاد من أجل الديمقراطية والتنمية في انتخابات 2008، والتي تمت تسميتها بعد وفاة الرئيس ليڤي مواناواسا.[5] جاء في المركز الثالث بنسبة 19.7٪ من الأصوات. في يونيو 2009، شكل حزب هيشيلما، UPND، ميثاق مع مايكل ساتا الجبهة الوطنية (PF) لخوض انتخابات 2011 معاًَ. ومع ذلك أدى التردد بشأن مرشح الاتفاقية وانعدام الثقة العميق والاتهامات بـ القبلية من كلا الجانبين إلى انهيار الاتفاقية في مارس 2011.[6]

كان أحد المرشحين الرئيسيين في الانتخابات الرئاسية في يناير 2015، والتي خسرها بفارق ضئيل بلغ 27757 صوتاً (1.66٪) ضد مرشح الحزب الحاكم إدگار لونگو. وندد هيشيلما بالانتخابات ووصفها بأنها صورية وحث أنصاره على التزام الهدوء.[7][8]واجه مرة أخرى لونگو كمرشح المعارضة الرئيسي في الانتخابات الرئاسية في أغسطس 2016، وهزم مرة أخرى بفارق ضئيل.[9]

في أبريل 2017، تم القبض عليه للاشتباه في الخيانة ووجهت إليه تهمة محاولة قلب نظام الحكم.[10]كان في السجن لمدة 4 أشهر قبل أن يحصل على نولي پروسكي.[11][12]

الرئاسة

ترشح هيشيلما لمنصب الرئيس للمرة السادسة في الانتخابات التي أجريت في 12 أغسطس 2021. وبناءً على ذلك، أعلن الضابط المتخلف إيسو تشولو أنه فاز في الانتخابات في الساعات الأولى من يوم 16 أغسطس.[1][2]

الاعتقال والاتهام بالخيانة

تم القبض على هيشيلما في 11 أبريل 2017. في ليلة 11 أبريل 2017، اقتحمت الشرطة الزامبية ودخلت مجمع هاكايندي هيشيلما للقبض على زعيم المعارضة الرئيسي في البلاد، بأمر من حكومة الرئيس إدگار لونگو[13][14][15] ووجهت إليه تهمة الخيانة بعد أن اتهم تعريض حياة الرئيس للخطر بعد أن رفض موكبه إفساح الطريق للشخص الذي كان ينقل الرئيس لونگو،[16]قضية اعتبرها الكثيرون مخالفة مرورية بسيطة[17][18] وليست واحدة يمكن أن تصل إلى حد الخيانة. نفى هيشيلما بشدة التهمة التي تصل عقوبتها القصوى إلى عقوبة الإعدام.[19]

سوء سلوك الشرطة أثناء الاعتقال

استخدمت الشرطة القوة المفرطة[20] لدخول منزل هيشيلما مما أدى إلى إتلاف منزله وممتلكاته، وضرب جميع عماله، وسرقة مبالغ طائلة من المال والمجوهرات، وكذلك الملابس الداخلية والأحذية ومكبرات الصوت والبطانيات والسجاد والطعام من المطبخ والتغوط على سرير السيد هيشيلما.[21][22]وقد ألقيت داخل منزل هيشيلما عبوات الغاز المسيل للدموع [23] وتم إطلاق النار على هيشيليما وزوجته المصابة بالربو وأولاده الذين انهاروا عدة مرات بسبب استنشاق الغاز..[24]

إدانة الاعتقال

تم إدانة اعتقال هيشيلما على نطاق واسع. وشجبت الولايات المتحدة،[25] والاتحاد الاوروبي[26]والبرلمان الاوروبي[27]الاعتقال. وقد أدانت الشبكة الليبرالية الأفريقية الاعتقال باعتباره محاولة من الرئيس لونگو لإسكات المعارضة والمقاومة.[28]ندد الأساقفة الكاثوليك بشدة بالاعتقال وقالوا إن زامبيا أصبحت ديكتاتورية في عهد الرئيس إدگار لونگو.[29]جوليوس ماليما، زعيم حزب EFF في جنوب إفريقيا، اتهم رئيس زامبيا إدگار لونگو بقمع أسلوب الفصل العنصري بسبب اعتقال هيشيلما بتهمة الخيانة.[14]ووصف الرئيس لونگو بأنه "جبان".[30]وقد شجب مموسي ميمان، زعيم حزب DA في جنوب إفريقيا، الذي مُنع من دخول زامبيا لزيارة هيشيلما في السجن[31] (تم منعه من الخروج من الطائرة في مطار لوساكا مطار كنث كاوندا الدولي بشدة التهم الملفقة ضد هيشيلما.[32]

الوقت في المحاكمة

قال هيشيلما في مقابلة على HARDtalk إنه خلال فترة وجوده في السجن احتُجز في الحبس الانفرادي لمدة ثمانية أيام دون طعام أو ماء أو ضوء أو زيارة، وتعرض للتعذيب برش أعضائه الخاصة بالفلفل. واتهم الرئيس لونگو بمحاولة قتله.[33]

رفض مسؤولو السجن زوجته، موتينتا، عندما جلبت طعاماً له.

اعتقال هيشيليما كان موضوع حلقة الجزيرة برنامج تلفزيوني بعنوان هل ديمقراطية زامبيا في خطر[34] الذي تم بثه في 30 مايو 2017.

زيارات رفيعة المستوى في السجن

تم إبعاد أول رئيس لزامبيا كنث كاوندا من قبل مسؤولي السجن عندما زار هيشيلما في السجن.[35]

تم إبعاد مموسي ميمان، زعيم التحالف الديمقراطي (جنوب إفريقيا) أيضاً من قبل شرطة زامبيا عندما جاء إلى زامبيا لحضور مثول هيشيلما أمام المحكمة، ولم يُسمح له بالنزول من طائرة، وتم مصادرة هاتفه وتمت معاملته بعنف.[31] دفع ذلك وزارة خارجية جنوب إفريقيا لاستدعاء سفير زامبيا في جنوب إفريقيا إيمانويل موامبا لشرح تصرفات النظام الزامبي.

قام الرئيس السابق لـ نيجيريا، اُلوسـِگون اُباسانجو بزيارة هيشيلما في السجن.[36]

قامت الأمينة العامة لـ الكومنولث، البارونة پاتريشيا اسكتلندا بزيارة هيشيلما في السجن مرتين.[37]

حالة الطواريء

أثناء وجود هيشيلما في السجن، فرض الرئيس لونگو حالة الطوارئ،[38]وهي خطوة اعتبرها النقاد محاولة لتشديد قبضته على السلطة.[39]

الاحتجاجات

اندلعت الاحتجاجات في زامبيا، جنوب إفريقيا[40]و المملكة المتحدة[41] مطالبة بالإفراج عن هيشيلما وإدانة حكم إدگار لونگو الاستبدادي وتدهور حقوق الإنسان في زامبيا.

إطلاق سراحه

أقيمت الاحتفالات في جميع أنحاء زامبيا عندما تم إطلاق سراح هيشيلما من السجن في 16 أغسطس 2017 واصطف العشرات من الناس على طرق لوساكا لإلقاء نظرة على هيشيلما أثناء مغادرة موكبه للسجن.[42]

هنأ الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان السلطات الزامبية لإسقاطها تهم الخيانة ضد هيشيلما وإطلاق سراحه من السجن.[43]

أقيمت صلاة عيد الشكر للاحتفال بإطلاق سراح هيشيلما من السجن في كاتدرائية الصليب المقدس في لوساكا في 29 أغسطس 2017 وكان هيشيلما حاضراً في الحدث الذي اجتذب حشوداً كبيرة وبث على الهواء مباشرة التلفاز. كان من المقرر في الأصل عقد الحدث في الأسبوع السابق في 24 أغسطس ولكن تم حظره من قبل شرطة الولاية المدججة بالسلاح والتي أغلقت المكان.

أصبح هيشيلما أكثر شهرة بعد إطلاق سراحه وحصل على جائزة الحرية الأفريقية في جوهانسبرگ، جنوب إفريقيا. تمت دعوته للتحدث في كاثام هاوس بلندن، كما تمت دعوته للتحدث في جنوب إفريقيا من قبل التحالف الديمقراطي أعضاء البرلمان.[44]

صدر كتاب عن فترة سجن هيشيلما بعنوان مذكرات سجن هاكيندي هيشيلما[45]في 29 سبتمبر 2017 عن الصحفي فريدريك ميسبيزي.[46] أيد هيشيلما الكتاب وحث الجمهور على قراءته.[47]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

جوائز

تم منح هيشيلما جائزة الحرية الأفريقية من قبل مؤسسة فريدريش ناومان للحرية في 27 أكتوبر 2017 في حدث أقيم في جوهانسبرگ، جنوب إفريقيا.[48]

مقابلات

ظهر هيشيلما في البرنامج التلفزيوني الشهير BBC HARDtalk في 1 (نوفمبر) 2017 وتمت مقابلته من قبل ستيفن ساكر.[49]كان أول زعيم سياسي معارض زامبي يتم استضافته على HARDtalk وثاني سياسي زامبي يظهر بعد الرئيس السابق ليڤي مواناواسا.

في 17 ديسمبر 2017، ظهر هيشيلما في مقابلة يوم الأحد مع ZNBC مما جعله أول زعيم سياسي معارض يتم استضافته في هذا البرنامج.[50]كان هذا بعد أن وافقت الإدارة في ZNBC على طلب من UPND من خلال المتحدث باسمها، تشارلز كاكوما، الذي كتب إلى المدير العام لـ ZNBC ريتشارد موانزا يطلب فيه عرض السيد هيشيلما في مقابلة يوم الأحد في 17 ديسمبر.[51][52] تم تسجيل البرنامج مسبقاً يوم الخميس قبل الساعة 10:30 وتم بثه مساء الأحد.[53][51]

خطب

تمت دعوة Hichilema للتحدث في المعهد الملكي للشؤون الدولية، المعروف باسم تشاتام هاوس، في 31 أكتوبر 2017.[54]كان أول زامبي يتحدث في تشاتام هاوس.

حياته الشخصية

هيشيلما متزوج من موتينتا ولديه ثلاثة أطفال. [4] وهو عضو في كنيسة السبتيين.[55]Hichilema وهو مليونير وثاني أكبر مربي الماشية في زامبيا.[56]

في ديسمبر 2014، نفى كونه ماسوني ووصف الأشخاص الذين يتهمونه بالخبث.[57] كما رفع دعوى ضد المطران إدوارد شومبا من الكنيسة الأرثوذكسية بتهمة التشهير بعد أن أطلق عليه الأول الشيطاني والماسوني.[58]

انظر أيضاً


المصادر

  1. ^ أ ب Foundation, Thomson Reuters. "Zambian opposition leader Hakainde Hichilema wins presidential election". news.trust.org. Retrieved 16 August 2021.
  2. ^ أ ب Mfula, Chris (16 August 2021). "Zambian opposition leader Hakainde Hichilema wins landslide in presidential election". Reuters (in الإنجليزية). Retrieved 16 August 2021.
  3. ^ "Biography: Hakainde Hichilema". www.hh-zambia.com. Retrieved 23 January 2015.
  4. ^ أ ب "HH's curriculum vitae". Lusaka Times. 19 September 2008. Retrieved 23 January 2015.
  5. ^ "Zambia to hold presidential by-election on Oct.30", Xinhua, 10 September 2008.
  6. ^ "Opposition alliance in Zambia collapse as UPND pulls out", Newstime Africa, 11 March 2011.
  7. ^ "Zambia opposition cries foul as Lungu wins presidential election". The Daily Telegraph. 24 January 2015. Retrieved 25 January 2015.
  8. ^ Hichilema, Hakainde (24 January 2015). "Edgar Lungu steals election". hh-zambia.com. Archived from the original on 27 January 2015. Retrieved 25 January 2015.
  9. ^ "Zambia's President Edgar Lungu declared election winner". BBC News. 15 August 2016. Retrieved 29 September 2016.
  10. ^ Mfula, Chris (18 April 2017). "Zambian opposition leader charged with trying to overthrow government". Reuters. Retrieved 19 April 2017.
  11. ^ "Zambia : HH walks to freedom as state enters nolle prosequi in the treason case".
  12. ^ "DPP drops HH case – Zambia Daily Mail".
  13. ^ Catholic Bishops condemn HH arrest, say Zambia is now a dictatorship Lusaka Times
  14. ^ أ ب Malema compares Zambia leader to apartheid rulers News24
  15. ^ Mr Lungu, meanwhile, faces accusations of growing authoritarianism. BBC News
  16. ^ Mr Hichilema was arrested in April, accused of endangering the president's life after his motorcade allegedly refused to give way to the one transporting Mr Lungu. BBC News. 16 August 2017.
  17. ^ Hakainde Hichilema has now become famous as the man facing treason charges for what appears to be a minor traffic offence
  18. ^ The day road rage led to a treason charge in Zambia, as democracy falters in Africa. LA Times
  19. ^ He and his aides "strongly" denied the charge, which carries a sentence of at least 15 years. Those found guilty can also be sentenced to death. BBC News. 16 August 2017.
  20. ^ Zambia : Police used excessive force to arrest HH and five others-Amnesty International
  21. ^ Cops Rob Millions Of Kwacha From Hichilema's Residence In Midnight Raid
  22. ^ POLICE STEAL FOOD FROM HICHILEMA'S HOUSE Zambian Observer
  23. ^ Mr Hichilema was detained after armed police raided his family home, during which teargas canisters were thrown inside
  24. ^ Police on Monday night raided Hakainde's house in New Kasama gassing him out including his wife and children
  25. ^ USA denounces brutal arrest of Hichilema Zambian Watchdog
  26. ^ US, EU Condemn Hichilema Arrest, Treason Charge | Zambia Reports
  27. ^ Human rights: H. Hichilema in Zambia, Dr Gudina in Ethiopia, South Sudan | News | European Parliament
  28. ^ Zambia : HH's arrest is unacceptable- Africa Liberal Network
  29. ^ Catholic Bishops condemn HH arrest, say Zambia is now a dictatorship
  30. ^ "Lungu, you are a coward. Allow the opposition to oppose you. If you are a true leader, you will defeat them properly not through arrest," Malema said News24
  31. ^ أ ب Maimane prevented from entering Zambia
  32. ^ Maimane had strongly denounced the trumped up charges against Hichilema, and had condemned the African National Congress government for not yet taking a stand against his treason charges. eNCA
  33. ^ BBC World News - HARDtalk, Hakainde Hichilema
  34. ^ [stream.aljazeera.com/story/201705301734-0025446]
  35. ^ Kenneth Kaunda Turned Away From Visiting Hichilema In Prison
  36. ^ Former Nigerian President Obasanjo goes to visit HH in prison – Mwebantu
  37. ^ Secretary-General meets Zambian president and opposition leader | The Commonwealth
  38. ^ Zambia's president declares state of emergency and sparked authoritarian rule concerns — Quartz
  39. ^ Zambian President Edgar Lungu this month imposed a state of emergency, a move critics see as an effort to tighten his grip on power News24
  40. ^ "Pockets of Protesters Send "Release HH" Message at Global Event in Durban". 4 May 2017.
  41. ^ [1]
  42. ^ Zambia: Hakainde Hichilema released from jail to jubilant reception, more popular than ever Daily Maverick
  43. ^ Statement By Kofi Annan Following The Release Of Hakainde Hichilema
  44. ^ "HH Addresses Lawmakers in South Africa | MUVI Television | First in News and Entertainment".
  45. ^ Hakainde Hichilema's Prison Diary: Events of the day in and outside Prison: Fredrick Misebezi: 9781980573630: Amazon.com: Books
  46. ^ Hakainde Hichilema's Prison Diary (Book) Released On The Market And Selling At A Very Fast Rate!!!
  47. ^ And Mr Hichilema has endorsed the book and urged the public to read it
  48. ^ "HH conferred with Africa Freedom Award". zambia24.com (in الإنجليزية). Retrieved 16 November 2017.
  49. ^ "Hakainde Hichilema, HARDtalk - BBC World News". BBC. Retrieved 16 November 2017.
  50. ^ "Sunday interview: it was a very bad night for Grevazio". zambianobserver.com. 29 February 2016. Retrieved 2 January 2017.
  51. ^ أ ب "ZNBC grants HH Sunday Interview slot". themastonline.com. Retrieved 2 January 2017.
  52. ^ "HH writes ZNBC to feature on Sunday Interview". lusakatimes.com. Retrieved 2 January 2017.
  53. ^ "ZNBC grants HH Sunday Interview request". lusakatimes.com. Retrieved 2 January 2017.
  54. ^ "Political Opposition and Policy Alternatives in Zambia". Chatham House (in الإنجليزية). Retrieved 16 November 2017.
  55. ^ "HH: I am not a Masonist, I am Christian and a church elder at SDA". Lusaka Times. 24 December 2014. Retrieved 23 January 2015.
  56. ^ Laing, Aislinn (19 January 2015). "Africa needs leaders to run countries like CEOs, Zambia's opposition leader says". The Daily Telegraph. Ndola. Retrieved 23 January 2015.
  57. ^ "HH: I am an Adventist, I am a Christian, I don't know what Freemasonry is". Lusaka Times. 19 December 2014. Retrieved 23 January 2015.
  58. ^ "HH sues Bishop Chomba for calling him a Satanist and Freemason". Lusaka Times. 25 December 2015. Retrieved 23 January 2015.

وصلات خارجية