رؤوف عباس

(تم التحويل من رءوف عباس حامد)
د.رءوف عباس

الدكتور رؤوف عباس حامد (24 أغسطس 1939 - 26 يونيو 2008) مؤرخ مصري ورئيس الجمعية المصرية للدراسات التاريخية، وأستاذ التاريخ بجامعة القاهرة.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

النشأة

ولد رءوف في 24 أغسطس 1939 في أحد مساكن عمال السكة الحديدية ببورسعيد. ويقول الدكتور رءوف عباس عن نشأته: أنه ولد لأسرة فقيرة شأنها شأن السواد الأعظم من المصريين عندئذ حيث كان والده عاملا بالسكة الحديد يشغل أدني درجات السلم الوظيفي الخاص بالعمال وكان جده لأبيه عاملا أيضا بالسكة الحديد نزح من قريته جرجا من صعيد مصر. وعن والدته يقول انها فتاة بورسعيدية من أصول دمياطية يعمل والدها بمبوطي يبيع صاحبها التذكارات الشرقية علي ظهر قارب بجوار السفن عند دخولها القناة.

إنتهى رؤوف عباس من دراسته الثانوية وإلتحق بكلية الآداب جامعة عين شمس ودرس مادة التاريخ بها ، ويقول عن نفسه انه كان يستعد جيدا للمحاضرات قبل حضورها بقراءات مركزة في المراجع الهامة ويجهز اسئلته وبعدما يستمع للمحاضرة يبحث عن اجابة للتساؤلات التي لم تجب عليها المحاضرة أو يسأل الاستاذ رأيه فيما قدمه الآخرون من تفسير لبعض النقاط .

كان الخريجون يعانون من البطالة حال تخرج رؤوف عباس ، فعمل في بعض الاعمال البسيطة حتي جاءه خطاب التعيين بشركة قطاع عام تنتج حامض الكبريتيك و سماد السوبر فوسفات استمر بالعمل بها لمدة 62 شهر ثم استقال منها واستطاع خلال هذه الفترة أن يقترب من العمال واستثمرها في ان جعل رسالته للماجستير عن الحركة العمالية وتاريخ الحركة النقابية في مصر ونوفشت رسالته في نوفمبر 1966.

وفي خط مواز للدراسات العليا تزوج من زميلته في الدراسات العليا سعاد الدميري.


بعثة اليابان

سافر الي طوكيو في مهمة علمية في أبريل 1972 بمعهد اقتصاديات الدول النامية وكانت هذه المهمة انقلابا في حياته العلمية ففضلا عن مساهمتها في تكوينه المنهجي وفي دراسة التاريخ المقارن وتعمقه في دراسة تاريخ اليابان في القرن التاسع عشر فقد اكسبته مهارات بحثية جديدة ومنحته فرصة نادرة للتعامل باللغة الانجليزية في المجال الاكاديمي وفي الكتابة بها كما اتاحت له فرصة الاحتكاك بالمجتمع الياباني والتعرف علي ثقافته والالمام بمباديء لغته .

كان له الفضل اثناء وجوده باليابان في انشاء قسم للغة اليابانية وآدابها بكلية الآداب جامعة القاهرة والذي فتح للدراسة عام 74/1975 بعد ان كان من المقرر انشاؤه بجامعة تل ابيب.

وعمل بعد ذلك زميل زائر بمعهد لغات وثقافات أسيا و أفريقيا التابع لجامعة طوكيو للدراسات الأجنبية.

تكررت دعوته لكل من ألمانيا وفرنسا و بريطانيا و امريكا للمشاركة في ورش عمل وندوات ومؤتمرات قدم لها بحوثا بالانجليزية. [1]

شهادات علمية

- ليسانس آداب من جامعة عين شمس عام 1961.

- ماجستير في التاريخ الحديث ، جامعة عين شمس ، نوفمبر 1966 بتقدير ممتاز مع التوصية بالطبع.

- دكتوراه في التاريخ الحديث بمرتبة الشرف الاولي في يناير 1971.

- جائزة الدولة التقديرية في العلوم الاجتماعية عام 2000.

مناصب تولاها

- شغل منصب رئيس قسم التاريخ بكلية الآداب جامعة القاهرة.

- استاذ زائر بجامعة طوكيو في الفترة من 1989 / 1990.

- رئيس اللجنة العلمية لدار الوثائق المصرية.

- تولي الاشراف علي مركز تاريخ مصر المعاصر التابع لدار الكتب المصرية.

- رئيس وحدة الدراسات التاريخية بمركز الاهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية.

- اختير ضيف شرف المؤتمر السنوي لجمعية دراسات الشرق الاوسط بأمريكا الشمالية الذي عقد في نوفمبر 1990 بولاية تكساس.

- رئيس مجلس ادارة الجمعية المصرية للدراسات التاريخية منذ عام 1999 وقد قام بجمع تبرعات وانشأ لها مقرا جديدا تكلف ما يقرب من اربعة ملايين جنيه والجمعية تعد الآن مركز ثقافي علمي متميز ومنارة للعمل العلمي.

الجمعية المصرية للدراسات التاريخية

انضم رؤوف عباس إلى عضوية الجمعية المصرية للدراسات التاريخية عام 1966 عندما استقر بالقاهرة بعد ترك عمله في كفر الزيات وتفرغه للدراسة في مرحلة الدكتوراه، وكانت الجمعية تعيش عصرها الذهبي في ظل رئاسة الدكتور أحمد عزت عبد الكريم الذي خلف أحمد بدوي، وكان بدوي مشغولاً عن الجمعية بإدارته للجامعة، فترك أمورها للدكتور مصطفى زيادة الذي لم يستطع إدارة النشاط العلمي والثقافي للجمعية على نحو ما كان عليه الحال أيام محمد شفيق غربال. [2]

شخصيات أثرت فيه

- تاثر تأثيرا شديدا بإستاذه الدكتور احمد عبد الرحيم مصطفي استاذ التاريخ الحديث حيث كان يحث تلاميذه علي التفكير ونبذ المسلمات ما لم يقم الدليل العقلي علي صحتها وأن الحقيقة التاريخية ليست كاملة وأن الموضوعية مسألة نسبية.

- كما تأثر في مرحلة الدراسات العليا باستاذه الدكتور احمد عزت عبد الكريم الذي كان محاضرا متميزا يستقريء المادة التي يقدمها في صورة تساؤلات يستخلص منها الاجابات المحتملة جاعلا من موضوع المحاضرة قضية يتفحص شواهدها مع طلابه ويبحث معهم عن دلالاتها.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

أهم الكتابات


أنظر أيضا

المصادر

  1. ^ أون لاين دكتور رؤوف عباس حامد
  2. ^ رءوف عباس (2006). مشيناها خطى - سيرة ذاتية. الوطنية الجديدة، دمشق سورية.

روابط خارجية

قالب:ترتيب افتراضي:عباس، رؤوف