الرقابة على الإنترنت في المملكة المتحدة

الرقابة على الإنترنت في المملكة المتحدة تأخذ أشكال مختلفة، منها حجب الدول على المواقع الإلكترونية بالإضافة إلى تجريب نشر أو حيازة مواد محددة، تشمل، التشهير، حقوق النشر،[1] التحريض على الإرهاب[2] وإبحاية الأطفال، داخل المملكة المتحدة.

منذ عقد 2000 إزداد التجوه نحو التجسس الزائد والمعايير الشرطية في المملكة المتحدة. استخدمت محاربة الإرهاب ومنع إساءة معاملة الأطفال على نطاق واسع من قبل الوكالات الحكومية والممثلين التجاريين الخاصين (مثل موفرو خدمة الإنترنت) لتبرير تنفيذ تدابير الاعتراض والترشيح المباشر. ومع ذلك، في لم تجد مبادرة الإنترنت المفتوح أي دليل على الترشيح التقني في الأدوات السياسية، الاجتماعية، النزاع/الأمن أو الأنترنت. بالرغم من ذلك، تقوم المملكة المتحدة بالحجب الصريح للمواقع التي تحتوي على مواد إباحية للأطفال، أو المواقع التي لم تخضع لإختبار أو إن آي.[3]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

القيود الحالية

The controversial cover that caused Wikipedia to be blacklisted by the IWF

في يوليو 2014، أقر البرلمان البريطاني مشروع قانون يسمح للشرطة بالاطلاع على سجلات شركات الاتصالات لمستخدمي الهواتف وشبكة الانترنت.[4]


انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ The UK government's war on internet freedom retrieved 24 June 2012
  2. ^ Google reveals 'terrorism video' removals retrieved 24 June 2012
  3. ^ "United Kingdom country profile", OpenNet Initiative, 18 December 2010. Retrieved 4 October 2013.
  4. ^ "البرلمان البريطاني يقر قانونا لمراقبة الاتصالات والانترنت". بي بي سي. 2014-07-17. Retrieved 2014-03-18.

قراءات إضافية

وصلات خارجية