أوبلاست سمارا

Samara Oblast
Самарская область
Flag of Samara Oblast
Flag
Coat of arms of Samara Oblast
Coat of arms
النشيد: Anthem of Samara Oblast[3]
Map of Russia - Samara Oblast.svg
الإحداثيات: 53°27′N 50°27′E / 53.450°N 50.450°E / 53.450; 50.450Coordinates: 53°27′N 50°27′E / 53.450°N 50.450°E / 53.450; 50.450
البلدروسيا
المنطقة الاتحاديةVolga[1]
المنطقة الاقتصاديةVolga[2]
تأسستDecember 5, 1936[4]
Administrative centerSamara[5]
الحكم
 • الهيئةGovernorate Duma[6]
 • Governor[8]Dmitry Azarov (acting)[7]
المساحة[9]
 • Total53٬600 كم² (20٬700 ميل²)
ترتيب المساحة50th
التعداد(2010 Census)[10]
 • Total3٬215٬532
 • تقدير (January 2015)[11]3٬212٬676
 • الترتيب11th
 • الكثافة60/km2 (160/sq mi)
 • الحضر80٫2%
 • الريف19٫8%
منطقة التوقيت[12] (التوقيت العالمي المنسق+)
ISO 3166 codeRU-SAM
لوحات السيارات63, 163
اللغات الرسميةالروسية[13]
الموقع الإلكترونيhttp://www.samregion.ru

أوبلاست سمارا (روسية: Сама́рская о́бласть, النطق Samarskaya oblast; النطق الروسي: [sɐˈmarskəjə ˈobləsʲtʲ]) هي إحدى الكيانات الفدرالية في روسيا.[10]

على ضفاف نهر الفولغا الروسي العظيم الذي تقع في أواسط مجراه مقاطعة سامارا إحدى أكثر مناطق البلاد تطورا من الناحيتين الاقتصادية والثقافية. وتزيد مساحتها على نصف مساحة دولة الإمارات العربية المتحدة. وعدد سكانها أكثر من ثلاثة ملايين نسمة. أما مركزها الإداري فهو مدينة سمارا التي تعتبر من أكبر المدن الروسية التي يبلغ عدد سكانها مليون نسمة.

كان نهر الفولغا منذ القدم طريقا مائيا يؤدي إلى بلدان الشرق الأوسط وآسيا الوسطى.. ونجد أول ذكر عن نهر سامارا وبلدة عند مصبه في نهر الفولغا الكبير في أوراق تجار فينيسيا (أي البندقية) الذين وضعوا في القرن الرابع عشر خريطة لهذه الأماكن أشير فيها إلى نهر سامارا وإلى مرفأ في مجراه الأوسط.. تقول إحدى الأساطير عن سامارا إن بطريرك موسكو وعموم روسيا الكسي توقف ذات مرة أثناء رحلته إلى دولة أورطه الذهبية التترية عند مصب نهر سامارا للاستراحة. والتقى هناك بالراهب الذي تنبأ بأنه ستقوم في هذا المكان بالذات مدينة سيطلق عليها اسم سامارا سوف تشتهر بتمسك أهلها بالدين المسيحي ولن يستطيع أي كان وفي أي وقت من الأوقات تخريبها.. وبالفعل بنيت أواخر القرن السادس عشر بأمر من القيصر الروسي فيودر قلعة على ضفة النهر لحماية حدود الدولة الروسية والطريق عبر نهر الفولغا من هجمات الرحل. وبعد مضي مئة سنة تحول الحصن إلى مدينة في عهد القيصر بطرس الأول.

تعتبر مدينة تولياتي الواقعة في مقاطعة سامارا أكبر مركز في روسيا لصناعة السيارات إذ يعمل فيها مصنع (آفتوفاز) الذي اشتهر بسيارته (لادا). وينتج المصنع حوالي 70 بالمئة من كل سيارات الركوب في البلاد. ونحظى هذه السيارة بشعبية كبيرة لكونها مكيفة للسير في الطرق الروسية.

وفضلا عن سيارات لادا تنتج مصانع سامارا الطائرات والصواريخ والأجهزة الأوتوماتيكية الفضائية والمحركات للطائرات والمراكب الفضائية. ويقوم خبراء سامارا بتصميم هذه المعدات المعقدة وصنعها واختبارها. وهنا بالذات بني صاروخ أوصل يوري غاغارين الفضائي الأول في العالم إلى المدار حول الأرض.

ويوجد في سمارا أثر من آثار الحرب العالمية الثانية التي اعتدت في مجراها القوات الألمانية على الاتحاد السوفيتي واستولت على أكبر جزء من قسمه الأوروبي، وهو يسمى بمخبأ ستالين. فنشأت عندئذ ضرورة بناء مخبأ احتياطي لرئيس الدولة والحكومة. وجرى تشييده في ظروف سرية تامة. ولم يعرف به أي من سكان المدينة حتى بعد انتهاء الحرب مدة طويلة. وقبل فترة افتتح المخبأ للزوار..

بني المخبأ على عمق 37 مترا تحت سطح الأرض. ونقول للمقارنة إن ملجأ شرشل في لندن جهز على عمق 14 مترا وملجأ هتلر في برلين – على عمق 16 مترا. أما مخبأ ستالين فهو عبارة عن مبنى تحت الأرض من عشرة طوابق مجهز بالمصاعد ومنظومة تكييف الهواء مثل غواصة كبيرة. وهناك محطة لتوليد الكهرباء ومخزون كبير من الماء والوقود والمواد الغذائية. وفي طابقه الأسفل قاعة للاجتماعات تتسع لـ 115 شخصا ومكتب ستالين وغرفة الاستراحة. وكان بإمكان المخبأ أن يصمد في وجه أكبر قنبلة في ذلك الوقت لو أصابته إصابة مباشرة أو الهجوم الكيماوي. لكن هذه المعجزة الهندسية العائدة إلى فترة أربعينات القرن الماضي لم تستعمل أثناء الحرب إذ لم تكن الحاجة إلى ذلك. وبقي (مخبأ ستالين) تذكارا بأيام الحرب.

يحب سكان سامارا وضيوفها التنزه في الكرنيش حيث يمكن التفرج على مناظر نهر الفولغا الخلابة. وتتجاور في مقاطعة سامارا القمم الجبلية والسهوب الرحبة وغابات الشوح الكثيفة وأحراش البلوط الظليلة. وعدد الأماكن الطبيعية التي تستحق الزيارة أكثر من 300 وبضمنها بحيرة (سيرنويه) إي الكبريت والينابيع المعدنية الشافية. وفي أواسط القرن الثامن عشر أقيم على شاطئ البحيرة مصيف لا يزال يعمل حتى الآن، يشفى فيه المرضى ويستعيدون صحتهم.

تسهم مقاطعة سامارا بقسطها في حياة البلد الثقافية. وكان الكاتب العبقري الروسي يزورها مع أسرته كل سنة تقريبا للعيش في ضيعة له. وفي عام 1918 عاش فيها الكاتب التشيكي ياروسلاف غاشيك. وفي أيام الحرب الوطنية العظمى ضد ألمانيا النازية أصبحت سامارا مكانا لإجلال الناس من الأراضي المحتلة وانتقل إليها آنذاك المؤلف الموسيقي المعروف دمتري شوستاكوفيتش. وفيها بالذات عزفت لأول مرة سمفونيته السابعة المكرسة لمدينة لينينغراد المحاصرة.

وسامارا اليوم هي مدينة المسارح والمتاحف والمهرجانات الغنائية الصيفية. ومنذ فترة أصبحت تقام فيها مباريات في المصارعة الروسية، وذلك في حلبة الحصن القديم تحت قبة كبيرة تشبه خوذة الجندي الروسي القديم. ولمدينة سامارا شعارها الموسيقي هو أغنية "يا سامارا، يا بلدتي" الشعبية المرحة التي ولدت أوائل القرن العشرين. وأصبحت الآن إشارة موسيقية لإذاعة سامارا، وكثيرا ما تصدح ألحانها على خشبة المسرح وفي الشوارع اليومية وحتى بالهادف المحمول.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

البلدات والقرى

تحوي المدن والقرى التالية: تشاباييفسك، كينيل، نفتغورسك، سمارا أوبلاست، نوفوكويبيشفسك، اوكتايابرسك، اوترادناي، سمارا أوبلاست، بوخفيستنيفو، سمارا، روسيا، سيزران، تولياتي، جيغوليوفسك

  1. ^ Президент Российской Федерации. Указ №849 от 13 мая 2000 г. «О полномочном представителе Президента Российской Федерации в федеральном округе». (President of the Russian Federation. Decree #849 of May 13, 2000 On the Plenipotentiary Representative of the President of the Russian Federation in a Federal District).
  2. ^ Госстандарт Российской Федерации. №ОК 024-95 27 декабря 1995 г. «Общероссийский классификатор экономических регионов. 2. Экономические районы», в ред. Изменения №5/2001 ОКЭР. (گوستاندارت of the Russian Federation. #OK 024-95 December 27, 1995 Russian Classification of Economic Regions. 2. Economic Regions, as amended by the Amendment #5/2001 OKER).
  3. ^ Law On the State Symbols of Samara Oblast
  4. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة Established
  5. ^ Charter of Samara Oblast, Article 53
  6. ^ Charter of Samara Oblast, Article 59
  7. ^ Official website of Samara Oblast. Biography of the Governor of Samara Oblast (بالروسية)
  8. ^ Charter of Samara Oblast, Article 61
  9. ^ Федеральная служба государственной статистики (Federal State Statistics Service) (2004-05-21). "Территория, число районов, населённых пунктов и сельских администраций по субъектам Российской Федерации (Territory, Number of Districts, Inhabited Localities, and Rural Administration by Federal Subjects of the Russian Federation)". Всероссийская перепись населения 2002 года (All-Russia Population Census of 2002) (in الروسية). Federal State Statistics Service. Retrieved 2011-11-01.
  10. ^ أ ب Russian Federal State Statistics Service (2011). "Всероссийская перепись населения 2010 года. Том 1". Всероссийская перепись населения 2010 года (2010 All-Russia Population Census) (in Russian). Federal State Statistics Service. Retrieved June 29, 2012. Unknown parameter |trans_title= ignored (help)CS1 maint: ref=harv (link) CS1 maint: unrecognized language (link)
  11. ^ Samara Oblast Territorial Branch of the Federal State Statistics Service. Численность населения по полу и возрасту на 1 января 2015 года, Самарская область (بالروسية)
  12. ^ "Об исчислении времени". Официальный интернет-портал правовой информации (in الروسية). 3 June 2011. Retrieved 19 January 2019.
  13. ^ الرسمية في جميع أرجاء روسيا الاتحادية حسب الفقرة 68.1 من دستور روسيا.