أحد الشعانين

Palm Sunday
Jesus entering jerusalem on a donkey.jpg
المسيح يدخل القدس على حمار، تصوير بطاقة إنجيلية مطلع ع1900
الأهميةيخلّد ذكرى دخول المسيح منتصراً إلى القدس
التاريخعيد قابل للتحريك، الأحد قبل عيد القيامة
تاريخ 2021مارس 28 (الغرب) أبريل 25 (الشرق)
تاريخ 2022أبريل 10 (الغرب) أبريل 17 (الشرق)
تاريخ 2023أبريل 2 (الغرب) أبريل 9 (الشرق)
تاريخ 2024مارس 24 (الغرب) أبريل 28 (الشرق)

أحد الشعانين أو أحد السعف Palm Sunday (لدى الطوائف المسيحية الشرقية)هو الأحد السابع من الصوم الكبير والأخير قبل عيد الفصح أو القيامة ويسمى الأسبوع الذي يبدأ به بأسبوع الشعانين أو أسبوع الآلام، وهو يوم ذكرى دخول السيد المسيح إلى بيت المقدس واستقبله الشعب أحسن استقبال فارشاً ثيابه وأغصان الأشجار والنخيل، وترمز أغصان النخيل أو السعف إلى النصر أي أنهم استقبلوا يسوع المسيح كمنتصر في الحرب. يأتي قبل أحد الشعانين سبت لعازر.

دخول المسيح إلى القدس (1320) بريشة پييترو لورنزتي: دخول المدينة على حمار يرمز لوصوله بسلام وليس كملك محارب كان سيمتطي جواد[1][2]
دخول المسيح القدس، جصية في كنيسة أسقفية تسرل، النمسا.

يسمى أحيانا "أحد السعف" والسعف في اللغة العربية هي أغصان النخيل. وكان العرب في الجاهلية يحتفلون بهذا اليوم أيضا باسم "يوم السباسب" وهو مذكور في عدة مصادر وهو العيد الذي ذكره النابغة الذبياني حيث قال : "رقاق النعال طيب حجزاتهم‏... يحيون بالريحان يوم السباسب‏" ويوم السباسب كما يذكر بعض المؤرخين كان عيدا للمسيحيين يعرف باسم عيد الشعانين، والسباسب جمع سبسب : شجر يتخذ منه السهام، وقيل هي القفار والمفازات.‏

Possible depiction of Palm Sunday observances by Nestorian Christians in China, wall painting, Khocho, Nestorian Temple, 683–770 م، أسرة تانگ (متحف الفن الهندي، برلين-دالم).


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

تواريخ أحد الشعانين

تواريخ أحد الشعانين
2015–2029
في التقويم الگريگوري
السنة الغربية الشرقية
2015 مارس 29أبريل 5
2016 مارس 20أبريل 24
2017 أبريل 9
2018 مارس 25أبريل 1
2019 أبريل 14أبريل 21
2020 أبريل 5أبريل 12
2021 مارس 28أبريل 25
2022 أبريل 10أبريل 17
2023 أبريل 2أبريل 9
2024 مارس 24أبريل 28
2025 أبريل 13
2026 مارس 29أبريل 5
2027 مارس 21أبريل 25
2028 أبريل 9
2029 مارس 25أبريل 1


مجموعة أرثوذكسية شرقية في الهند خارج كنيستها حاملة سعف النخيل في أحد الشعانين في الطقوس المسيحية الشرقية القديمة التي استمرت لاحقًا في شكل مخفف ضمن الطقوس الأرثوذكسية الشرقية والكاثوليكية الغربية والپروتستانتية.
أيقونة أرثوذكسية روسية للدخول إلى القدس من تڤر، القرن 15.
موكب أحد الشعانين، موسكو، حيث يشارك القيصر ألكسي ميخائيلوڤيتش (رسم ڤياتشيسلاڤ گريگوريڤيتش شوارتز، 1865).
أحد الشعانين في ليپينتشا موروڤانا، پولندا.
الزهور (في هذه الحالة القطيفة متناثرة حول المحراب في الكنيسة الأرثوذكسية الشرقية في مومباي، الهند يوم أحد الشعانين.



أصل الكلمة

كلمة شعانين تأتي من الكلمة العبرانية "هو شيعه نان" والتي تعنى يا رب خلص. ومنها تشتق الكلمة اليونانية "أوصنا" وهي الكلمة التي استخدمت في الإنجيل من قبل الرسل والمبشريين. وهي أيضا الكلمة التي استخدمها أهالي أورشاليم عند استقبال المسيح في ذلك اليوم.[3]

الأصول الكتابية

رواية الإنجيل

دخل المسيح إلى القدس راكبًا على حمار تحقيقًا لنبؤة زكريا بن برخيا: «لا تخافي يا ابنة صهيون، فإن ملكك قادمٌ إليك راكبًا على جحشِ ابن أتان».[يو 12:14] وكان استعمال الحمير مقتصرًا في المجتمع اليهودي على طبقة الملوك وطبقة الكهنة، ما يشير إلى يسوع هو المسيح، إذ إن المسيح في العقيدة اليهودية هو نبي وكاهن وملك.[4] وقد استقبله سكان المدينة والوافدين إليها للاحتفال عيد الفصح[؟] بسعف النخل،[يو 12:13] لتظلله من أشعة الشمس، كما أن سعف النخل علامة الانتصار.[5] وفرشوا ثيابهم على الأرض وأخذوا يهتفون، حسب رواية العهد الجديد: «هوشعنا! مبارك الآتي باسم الرب. هوشعنا في الأعالي!».[مر 11:9] وتعني هوشعنا حرفيًا خلصنا، ويشير باحثو الكتاب المقدس إلى معنى مركب من استخدام "هوشعنا"، فهي في مفهوم اليهود تشير إلى الخلاص من الاحتلال الروماني، ووفق المعاني الروحية والعقائد المسيحية تشير إلى الخلاص من الخطيئة، تحقيقًا لرسالة المسيح القائمة في سر الفداء.[6]

طقوس اجتماعيّة

احتفالات أحد الشعانين في الهند.
احتفالات أحد الشعانين في إسبانيا.

بلاد الشام والعراق

في الأردن ولبنان وعموم فلسطين وسوريا والعراق، يعتبر أحد الشعانين مناسبة خاصة ومناسبة عائليَّة. في هذا اليوم، يُحضر الأطفال الكنيسة مع فروع من أشجار الزيتون والنخيل. بعد القداس تقام مواكب وتطوافات ترافقها فرق الكشافة. ويتخل هذا اليوم احتفالات اجتماعية واجتماعات عائلية.

الهند

في ولاية كيرالا في جنوب الهند يعتبر أحد الشعانين من أهم الأيام المقدسة في تقويم مسيحيون مار توما، من العادات والتقاليد تناثر الزهور حول الهيكل خلال قراءة الإنجيل عند جملة: "هوشعنا في الأعالي مبارك الاتي باسم الرب " حيث تتم قراءة هذه الكلمات ثلاث مرات. تقام تطوافات ومواكب بعد نهاية القداس، تتخله نثر الزهور ورش الماء. يعتبر أحد الشعانين مناسبة عائلية هامة بالنسبة لمسيحيون مار توما.

طقوس كنسية

من طقوس هذا اليوم في الكنيسة الأرثوذكسية[؟] قراءة فصول من الأناجيل الأربعة في زوايا الكنيسة وأرجائها رمزًا للتبشير بالإنجيل في جميع أرجاء العالم.[7]

معرض الصور

انظر ايضا

الهوامش

  1. ^ Matthew 19–28 by William David Davies, Dale C. Allison 2004 ISBN 0-567-08375-6 page 120
  2. ^ John 12–21 by John MacArthur 2008 ISBN 978-0-8024-0824-2 pages 17–18
  3. ^ [1] أصل تسمية وكلمة شعانين Archived 11 July 2017[Date mismatch] at the Wayback Machine.
  4. ^ التفسير التطبيقي للعهد الجديد، مرجع سابق، ص.282
  5. ^ التفسير التطبيقي للعهد الجديد، مرجع سابق، ص.358
  6. ^ التفسير التطبيقي للعهد الجديد، مرجع سابق، ص.164
  7. ^ كتاب للبابا شنودة الثالث عشر عن أحد الشعانيين Archived 14 August 2017[Date mismatch] at the Wayback Machine.

المصادر

  • Frood, J.D. & Graves, M.A.R. Seasons and Ceremonies: Tudor-Stuart England. Elizabethan Promotions, 1992

وصلات خارجية

  • Wikisource-logo.svg [[wikisource:Catholic Encyclopedia (1913)/Palm Sunday "|Palm Sunday]"] Check |url= value (help). Catholic Encyclopedia. New York: Robert Appleton Company. 1913. More than one of |encyclopedia= and |encyclopedia= specified (help)