RTI

هذا المقال يتضمن أسماءً أعجمية تتطلب حروفاً إضافية (پ چ ژ گ ڤ ڠ).
لمطالعة نسخة مبسطة، بدون حروف إضافية

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

مقياس رامي لتحليل الشخصيات

بدأ الأمر عام 1921 عندما قام العالم السويسري كارل غوستاف يونج مؤسس علم النفس التحليلي بإصدار كتابه "الأنماط النفسية" وقتها حلق عكس التيار وخالف الجميع وقال أن الناس مختلفون فى نواحي جوهرية حتى وإن كانت لديهم جميعا نفس الغرائز التى تحركهم أو تقودهم واننا نختلف فى إدراكنا ومعالجتنا لهذه الغرائز والمحفزات بإختلاف الوظائف النفسية التى نستخدمها .

وفي العشرينات من القرن الماضي خلال فترة الحرب العالمية الثانية قامت كاثرين كوك بريغز و ابنتها ايزابيل بريغز مايرز بعمل أبحاث اضافية على عمل يونج ليخرجوا علينا بمؤشر مايرز وبريجز لتحليل الشخصيات او ما يدعي MBTI وهو الاختبار الاشهر الذى وضع أربعة أسس رئيسية في التصنيف كل قسم يحتوي على ضدين يميل إليهم الشخص، ومن تنوع الميول الشخصية تتكون الشخصيات الستة عشر. والذي قام بتجسيد نظرية يونج بصورة عملية تصلح للاستخدام فى اغراض مختلفة وتم بنائه على الوظائف الادراكية او المعرفية او اليونجية كما يسمونها نسبة إلى كارل يونج مكتشفها .

فى عام 1984 قام ديفيد كيرسي باصدار كتابه الشهير " ارجوك افهمنى " وقد بدأت أبحاث ديفيد كيرسي وملاحظاته بعد عودته من مشاركته فى الحرب العالمية الثانيه حيث قام بتقسيم الشخصيات الستة عشر لأربعة أمزجه وقد بنى ملاحظته على السلوك الخارجي أكثر من إعتماده على المشاعر والأفكار الغير ملاحظه، والتى اعتبرها كيرسي شئ لا يمكن قياسه و قام كيرسي بكتابة نظريته بالصوره الحاليه بعد دراسته العلوم السلوكيه Behavioral sciences الانثروبولجي، علم الأحياء، الإيثولوجي Ethology، علم النفس، علم الاجتماع . فحينما ركز مايرز و بريجز على الوظائف النفسيه اليونغيه ركز ديفيد كريسي على السلوك المشاهد وطريقة تصرف الأشخاص وإرسالهم الرسائل نحو العالم الخارجي، وهذا ما يعنى أن كيرسي لم يتناول غير جانب واحد فقط من نظرية كارل يونج .

ثم جاءت RTI بواسطة باحث الانماط المصرى : رامي سبله بتطوير لما قام به ديفيد كيرسي وتناول باقى جوانب الشخصيات من خلال البحث عن المشاعر المسببه للتصرف والتنقيب عن الافكار والمعتقدات المصاحبة لذلك للوصول لفهم أعمق لكل نمط . ولهذا تتناول ال RTI شرح لكيف يقوم كل نمط بالتاثير على الاخرين وكيف يؤثر الاخرين فيه . فاصبحت RTI تتناول فكرة التركيبه التى انشائها كيرسي ولكنها لم تقتصر على السلوك فقط بل تطرقت للافكار والمشاعر ايضا وقد استخدم رامي فى هذا تركيبات مختلفة لم يتم استخدامها من قبل للوصول لادق تحليل للشخصيات


ماذا يعني RTI ?

هو اختصار لمقياس رامي لتحليل الشخصيات نسبة إلى مصممه الباحث رامي سبله لم يعتمد هذا المقياس على تحليل الشخصيات بناء على الحروف التي تناولها مقياس MBTI والذي ركز على الوظائف النفسية اليونغية كما تختلف أيضا عن نظرية كيرسي والذي اعتمد فيها على تغطية جانب واحد وزاوية واحده (السلوك الخارجي) والذي قسم الأنماط إلى مزاجات أربعة (وضع كل أربعة أنماط في مزاج واحد) وذلك لفهم بعدين في السلوك وهما الفعل والقول مع اهمال الجانب الحسي بينماRTI تناول التحليل من وجهه نظر أخرى ألا وهي تأثير تركيبات الحروف معا على كل من سلوك وتفكير الفرد يتميز المقياس بتعامله مع الشخص حسب طبيعته النفسية الخاصة به والتي يختلف في احتياجاته بها عن غيره,وقد تناول ذلك في كتابه "الكود البشري " , كما يساعد المقياس على التفرقه بين طبيعة وفطرة الشخصيات المختلفة واكتشاف أنسب الطرق في التعامل معهاوحل مشكلاتها

وصلات داخلية

كارل يونگ

روابط خارجية

تصنيف مايرز بريغز وكيرسي

مؤشر MBTI

المراجع

https://en.wikipedia.org/wiki/David_Keirsey

http://www.rtimentor.com

https://en.wikipedia.org/wiki/Carl_Jung

https://mbtiabc.blogspot.com/2016/10/Keirsey-Temperament--Carl-jung.html

https://jass.im/development/person/bases