كوارك خماسي

(تم التحويل من Pentaquark)
الكوارك الخماسي العام. q تشير إلى الكوارك، بينما q تشير إلى الكوارك المضاد. The squiggly lines are gluons, which mediate the strong interaction between the quarks. The notation qqqqq usually indicates which quarks compose the pentaquark (e.g. uudcc). The colours correspond to the various colour charges of quarks. The colours red, green, and blue must each be present amongst three of the four quarks. The remaining quark and antiquark must share the same colour and anticolour, here chosen to be blue and antiblue (shown as yellow).

الكوارك الخماسي pentaquark، هو جسيم دون ذري مفترض يتكون من أربع كواركات وكوارك مضاد واحد مرتبطين معاً. حيث أن الكوارك لديه رقم باريون +13، الكوارد المضاد لديه رقم باريون −13، يكون إجمالي رقم الباريون 1، وبالتالي يصنف على أنه باريون شاذ. على النقيض، تتكون الباريونات العادية (أو الكواركات الثلاثية) من ثلاثة كواركات. اسم الباريون الخماسي صاغه هاري ج. ليپكين.[1][2] بالرغم من أنه كان متنبأ به منذ عقود، حالات الكوارك الخماسي كان من الصعب إكتشافها، وذهب بعض الفيزيائيين إلى أبعد من ذلك باقتراحهم أن هناك قانون غامض في الطبيعة يمنع انتاجهم.[3]

في منتصف عقد 2000، أفادت عدة تجارب بوجود حالات الكواركات الخماسية،[4] لكن التجارب اللاحقة وإعادة تحليل البيانات أظهرت أنها عبارة عن آثار احصائية أكثر من كونها resonances حقيقية.[5] في 13 يوليو 2015، أعلن مصادم الهادرونان الكبير في سرن نتائج تتفق مع حالات الكوارك الخماسي في اضمحلال باريونات لامبادا السفلية0b).[2] لم تخضع النتائج بعد لمراجعة دقيقة.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

خلفية


التركيب

التاريخ

منتصف عقد 2000

زعمت الكثير من التجارب بأنها ظهرت لها حالات بنتاكوارك في أواسط العقد الأول من أعوام الألفين. وبشكل خاص الصدى مع كتلة ل1540 MeV/c2 (‏4.6  σ) ذكره مختبر ليبس (LEPS) سنة 2003 Θ+.[6]، تلك المصادفة مع حالة البنتا كوارك بكتلة مقدارها 1530 MeV/c2 تنبؤ بها سنة 1997[7].

يفترض بتلك الحالة أن تحتوي على اثنين كوارك علوي، اثنين كوارك سفلي، وواحد ضديد كوارك غريب (uudds). بعد اعلان هذا النبأ، اعلنت تسع مختبرات أنهم رأوا قمم ضيقة من nK+ وpK0، بكتل ما بين 1522 MeC/c2 و1555 MeV/c2، جميع 4 المذكورة  σ‏.[6]. بينما ظهرت مخاوف حول صحة هذه الحالات، أعطت مجموعة بيانات الجسيمات معدل 3 نقاط (من أربع) ل Θ+ سنة 2004[6]. فإن حالتي بنتا كوراك الأخرىين قد تم ذكرهما وإن كانا ذات أهمية إحصائية منخفضة- فالجسيم Φ−− ‏ (uuddc) ذو كتلة من 1860 MeV/c2 والجسيم Θ0c ‏(uuddc) بكتلة مقدارها 3099 MeV/c2. فكليهما قد تبين في وقت لاحق أنهما آثار إحصائية بدلا من صدى حقيقي[6].

عشرات التجارب كان ترنو للوصول إلى Θ+، لكن خرجت خالية الوفاض[6].


نتائج 2015

five circles arranged clockwise: blue circle marked "c", yellow (antiblue) circle marked "c" with an overscore, green circle marked "u", blue circle marked "d" and red circle marked "u".
A diagram of the P+c type pentaquark possibly discovered in July 2015, showing the flavours of each quark and one possible colour configuration.



. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التطبيقات

انظر أيضاً

الهوامش

المصادر

  1. ^ H. J. Lipkin (1987). "New possibilities for exotic hadrons — anticharmed strange baryons". Physics Letters B. 195 (3): 484–488. doi:10.1016/0370-2693(87)90055-4.
  2. ^ أ ب قالب:Cite arxiv
  3. ^ H. Muir (2 July 2003). "Pentaquark discovery confounds sceptics". New Scientist. Retrieved 2010-01-08.
  4. ^ K. Hicks (23 July 2003). "Physicists Find Evidence for an Exotic Baryon". Ohio University. Retrieved 2010-01-08.
  5. ^ See p. 1124 in C. Amsler et al. (Particle Data Group) (2008). "Review of Particle Physics" (PDF). Physics Letters B. 667 (1–5): 1. Bibcode:2008PhLB..667....1A. doi:10.1016/j.physletb.2008.07.018.
  6. ^ أ ب ت ث ج W.-M. Yao et al. (Particle Data Group) (2006). "Review of Particle Physics: Θ+" (PDF). Journal of Physics G. 33: 1. doi:10.1088/0954-3899/33/1/001.
  7. ^ D. Diakonov, V. Petrov, and M. Polyakov (1997). "Exotic anti-decuplet of baryons: prediction from chiral solitons". Zeitschrift für Physik A. 359: 305. doi:10.1007/s002180050406.CS1 maint: Multiple names: authors list (link)

قراءات إضافية


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

وصلات خارجية