هوهوبا

هوهوبا
Jojoba
Jojoba1343.JPG
هوهوبا الأحراش البري
التصنيف العلمي
مملكة: النباتية
(unranked): النباتات المزهرة
(unranked): ثنائيات الفلقة
(unranked): Core eudicots
Order: قرنفليات
Family: البقسية
van Tieghem ex Reveal & Hoogland
Genus: ''بقسية''
Species: ''S. chinensis''
Binomial name
Simmondsia chinensis
(لينك) C. K. Schneid.
شجيرة الهوهوبا.

الهوهوبا أو الجوجوبا jojoba ، هو نبات صحراوي معمر بذوره غنية بالزيوت العطرية التي تمثل اكثر من نصف وزنها زيتا. وهو من الأشجار دائمة الخضرة، من الفصيلة البقسية؛ وتسمى أيضاً الجوجوبا أو الخوخوبا، موطنها الأصلي صحراء سنورا شمالي المكسيك وجنوبي الولايات المتحدة الأمريكية بين خطي عرض 23ـ35 ْ شمال خط الاستواء. تنتشر زراعتها في آسيا وإفريقيا وأمريكا الجنوبية والشمالية وأستراليا، في مناطق يصل ارتفاعها إلى 1500م فوق سطح البحر، ومعدل هطل أمطارها يراوح بين 75 ـ 400مم سنوياً.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الوصف النباتي

صورة مقربة لأزهر مذكرة لنبات الهوهوبا.
أشجار الهوهوبا البرية.

الهوهوبا نبات أحادي الجنس، ثنائي المسكن من ذوات الفلقتين، مجموعته الجذرية قوية النمو وكثيرة التفرع تتكون من جذر وتدي يصل إلى 10م في عمق التربة. أما مجموعته الخضرية فهي دغلية ذات شكل كروي تتألف من سوق عدة يراوح ارتفاعها بين 1.5ـ 5م. [1]

أوراقها بيضوية سميكة جلدية الملمس مغطاة بطبقة سميكة من الشمع البلّوري، أزهارها عديمة الرائحة وغير جذابة للحشرات، وهي إما أنثوية وإما ذكرية، تلقيحها ريحي، ثمارها ذات شكل الكبسولة فيها 2ـ3 بذور مائلة للاستطالة تحتوي على نحو 44ـ58% من وزنها زيتاً، تزهر وتثمر على الطرود الثمرية، وقد تزهـر طـوال العام. تنضج ثمارها في أثناء فصل الربيـع وأوائل فصل الصيف، ويشاهد سقوط بذورها على الأرض في أواخـر الصيف.


الزراعة

Plaque describing jojoba in the Lost Dutchman State Park (Arizona).
سوق لبيع بذور الهوهوبا البرية في San Carlos Apache Indian Reservation أريزونا

تتحمل الهوهوبا ارتفاع درجات الحرارة حتى 50 ْم وانخفاضها حتى -5 ْم، وتعدّ درجة حرارة الصقيع ومدتها العامل المحدد لزراعتها؛ إذ قد تتحمل شجيراتها الكبيرة حتى -9 ْم، أما الغراس والشجيرات الحديثة فتموت في درجة حرارة -4 ْم، وتراوح درجة الحرارة المثلى للنمو بين 20ـ26 ْم. تتطلب براعمها الزهرية في أثناء مرحلة سباتها الشتوي توافر عدد كاف من ساعات البرد أقل من 7 ْم لاستكمال نضجها وتفتحها في بداية فصل الربيع في درجة حرارة لا تقل عن 15 ْم.

نبات الهوهوبا محب للضوء، ويتحمل العطش، ولابد من إجراء ريات تكميلية في الزراعة الاقتصادية؛ إذ إن نقص الماء يحول دون تفتح براعمها الزهرية الأنثوية والذكرية.

تعدّ الترب الرملية أنسب الأراضي لزراعة الهوهوبا كما تنجح زراعتها في الترب الثقيلة الجيدة الصرف، وعموماً في الترب التي تراوح درجة حموضتها بين 5ـ8 (pH)، ودرجة ملوحتها بين 7000 ـ9000 جزء بالمليون.

تتحمل الرياح الشديدة؛ لأن فروع شجيراتها مرنة، لكنها تتأثر بالرياح الباردة، ومن ثم لابد من إقامة مصدات رياح لحمايتها.

طرق الزراعة والرعاية

بذرة الهوهوبا
ثمار الهوهوبا كبسولية الشكل.

تنتج غراس الهوهـوبا بالتكاثر البذري أو بتجذير العقل أو بزراعـة الأنسجة، وهي ما تزال قيد الدراسة.

يمكن زراعة بذورها مباشرة في الأرض الدائمة بعد تحضيرها أصولاً، وهي طريقة قديمة محدودة الاستعمال، ولا ينصح بها لكثرة مشكلاتها الإنتاجية كماً ونوعاً. ويعدّ الإكثار الخضري بتجذير عقل الطرود الخضرية باستعمال هرمونات التجذير أفضل الطرائق المتّبعة في هذا المجال.

يزرع نحو 1660 غرسة/هكتار منها 160 غرسة ذكرية و1500 غرسة أنثوية على مسافات فيما بينها 4.5م، تبدأ الشجيرات بالإثمار في عمر 3 سنوات، ويزداد المردود من 0.5ـ2.5كج بذور/الشجيرة الواحدة في عمر 5 ـ10 سنوات على التوالي. يبلغ عدد البذور 600ـ1200 بذرة/كج، ويعمر نباتها بين 100ـ 200 سنة، تربى شجيراتها على شكل دغل يجري تقليمه سنوياً للحصول على طرود ثمرية حديثة غزيرة الإزهار، ويمكن أن يبلغ إنتاجها للبذور نحو 3750 كج/هكتار في طور الإثمار المليء لشجيراتها.

الأهمية الاقتصادية

أزهار هوهوبا أنثوية.
أزهار هوهوبا ذكورية.

أول من اكتشف خصائص هذا النبات هم الهنود الحمر منذ قديم الزمان، فقد استعملوا الزيت المستخرج من بذوره في معالجة الأمراض الجلدية والجروح، كما استعمل دهاناً للشعر، ومع تطور العلوم والتقانات توطدت المعرفة بميزات زيت بذور الهوهوبا ذي اللون الذهبي الفاتح وبأهميته حتى سمي بالذهب السائل. ويتصف هذا الزيت بدرجة عالية من النقاوة، وهو سهل الاستخراج يمكن خزنه مدة طويلة تصل إلى 35 سنة من دون أن يتزنخ أو يتأثر لاحتوائه على مواد تمنع التأكسد، ويحافظ على لزوجته وكثافته في الدرجات العالية للحرارة، ويبدأ بالغليان في درجة 391 ْم، وهو سهل الاتحاد مع الكبريت والهيدروجين.

يُضاف زيت الهوهوبا إلى زيوت المحركات ذات الطاقة والسرعة العاليتين، فيمنع ارتفاع درجة حرارتها ويزيد من عمرها، ويمكن خلطه على نحو جيد مع زيوت السيارات كافة.

يستعمل أيضاً في الطهي وفي صناعة اللدائن وحبر الطباعة والورنيش والورق والبطاريات والعلك والمطاط والأحماض والكحول والصابون السائل والجل، كما يستعمل في المستحضرات الطبية والعقاقير والأدوية والمواد العازلة وتغليف حبوب الأدوية. ويمكن تحويله إلى شمع صلب، ويمكن استعماله دواء مليناً.

وتعدّ مخلفات استخراج زيت بذوره (الكسبة) مصدراً غذائياً للحيوانات غنياً بالبروتينات. تعدّ الهوهوبا من النباتات المقاومة للجفاف والملوحة ولشروط البيئة القاسية والآفات المختلفة، لذا تستخدم في تشجير المناطق الجافة ونصف الجافة والفقيرة، كما يمكن الإفادة منها في الرعي وتثبيت الرمال. يستعمل أيضاً مسحوق بذوره في تحضير مشروب ساخن بدل البن أو مشروب بارد مع العسل والحليب وغيرهما.

وتعدّ مناطق انتشارها مرعى جيداً في فصلي الشتاء والصيف لجميع أنواع المواشي والدواجن والأنعام، كما تتغذى بجوزاتها حيوانات برية عديدة بما فيها السنجاب وغيرها من القوارض والأرانب والطيور الكبيرة.

اهتمت وزارة الزراعة في سورية بالهوهوبا، فأجرت تجارب على زراعتها عام 2005 بغية الوقوف على مدى ملاءمتها للشروط البيئية السورية وإمكانية التوسع بزراعتها في المحافظات السورية وما زالت قيد الدراسة، وهي تبشر خيراً بمحصول اقتصادي وبستاني جديد في سورية، كما تعدّ من النباتات المقاومة لعدد كبير من الآفات.


ثمار الهوهوبا الناضجة في أواخر الصيف.

هذا النبات الصحراوي يتحمل الظروف والأجواء المتطرفة الحارة والباردة وملوحة التربة العالية, فهو يتحمل العيش في درجة حرارة المحيط من (-5 إلى 50) درجة مئوية.

كما يتميز هذا النبات بمقاومته العالية للأمراض والآفات واحتياجه القليل للماء, لذا يعتبر نبات مثالي لزراعته وتكثيره في الصحاري الكثيرة في البلاد العربية للاستفادة من إنتاجه من الزيوت لتحويلها إلى وقود نباتي رخيص ومستديم.

لقد حاولت دولةماليزيا تجربة الزيوت النباتية الناتجة من أشجار زيت النخيل لهذا الغرض ويمكن الاستفادة من هذه التجربة في تطوير وتصنيع الزيوت والوقود من نبات الهوهوبا.

شجرة الهوهوبا او الجوجوبا وهو نبات بري معمر ينتج سنويا بذورا مثل بذور الفول السودانى ومغطاة بغلاف بنى سميك بعض الشئ ،وقد عرفت منذ عدة سنوات القيمة الاقتصادية لهذا النبات الذى تحتوى على (40-60%) من وزنها زيتا نقيا يشابه في مواصفاته زيت كبد الحوت ويمكن ان يحل محله في كثير من الصناعات.

وشجرة الجوجوبا مستديمة الخضرة ، يتراوح ارتفاعها نحو 60 سم إلى 4,5 مترويصل قطرها إلى حوالى 2,5 متر ولها اكثر من ساق رئيسي وكثيرة التفريع ودائرية الشكل ،والاوراق بيضاوية متقابلة ذات نصل سميك جلوى تكسوها شعيرات دقيقة شمعية لتقلل من فقد الماء وتشبه إلى حد كبير اوراق الزيتون ، بالاضافة إلى ان الأوراق تحمل رأسية على الأفرع مما يقلل من تعرضها لاشعة الشمس.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ هشام قطنا. "الهوهوبــا". الموسوعة العربية. Retrieved 2012-07-31.

المراجع

  • مهدي عثمان العرفي، نبات الهوهوبا محصول بستاني جديد (وزارة الزراعة، السودان 1995).
  • د.م. يرمانوس، إدخال الهوهوبا في الزراعة الحديثة (أستراليا 1997).

وصلات خارجية