هنري مواسان

هنري مواسان
Henri Moissan
Henri Moissan.jpg
وُلِدَ(1852-09-28)سبتمبر 28, 1852
توفيفبراير 20, 1907(1907-02-20) (عن عمر 54 عاماً)
الجنسيةفرنسا
المدرسة الأمكلية مو
École Pratique des Haute Études
اللقبعزل الفلور
الجوائزوسام إليوت كرِسون (1898)
جائزة نوبل في الكيمياء (1906)
السيرة العلمية
المجالاتالكيمياء
الهيئاتالسوربون
المشرف على الدكتوراهپيير پول دهيران
طلاب الدكتوراهپول لبو
موريس ميلان
التوقيع
Henri Moissan signature 2.jpg

فريدريك هنري مواسان Frédéric Henri Moissan، هو كيميائي وصيدلي فرنسي ولد في باريس في 28 سبتمبر 1852 وتوفي في باريس أيضا سنة 1907. عرف بفضل عزله للفلور. حصل على جائزة نوبل في الكيمياء لسنة 1906.

فريدريك هنري مواسان ولد في باريس، وهو ابن لمستخدم بسيط في الخطوط الحديدية للمنطقة الشرقية، وعملت والدته خياطة لتزيد من دخل الأسرة ما مكَّنهم السكن في أحد الأحياء الراقية.

انتقلت العائلة وهو في الثانية عشرة من العمر من باريس إلى مدينة مو Meaux والتحق بمدرسة البلدة الابتدائية. لاحظ مدرس الرياضيات ذكاءه الوقّاد فأعطاه دروساً إضافية بالمجان. وقبل بلوغه الخامسة عشرة أظهر اهتمامه الكبير بالكيمياء. انقطع عن الدراسة عام 1870 على الرغم من شغفه بدراسة الكيمياء، فنصحه والده أن يعمل في متجر للعقاقير لكي يتمكن من العمل صيدلانياً فيما بعد.

وفي عام 1872 ترك مواسان المتجرَ لكي يعمل في مخبَر فريمي Frémy في متحف التاريخ الطبيعي، فشعر هناك في وسط ذلك الجو العلمي بالنقص الشديد في معلوماته للحصول على مركز علمي فترك المخبر وحصل على شهادة الثانوية، كما تعلَّم اللغتين اللاتينية واليونانية.

ومن أجل الحصول على الدكتوراه توجب عليه أن يحصل أولاً على الإجازة الجامعية بالصيدلة. ومن خلال دراسته قدم هنري مواسان أول بحث له إلى أكاديمية العلوم بالتعاون مع مديره المشرف دهيران Dehérain إذ درس ظاهرة امتصاص غاز الأكسجين وإصدار غاز ثاني أكسيد الكربون من النبات في الظلام. وبرهن أن كمية غاز الأكسجين التي تمتصها أوراق النباتات تفوق كمية غاز ثنائي أكسيد الكربون الناتج، وأن النباتات الموجودة في جو خالٍ من الأكسجين استمرت في إصدار غاز ثنائي أكسيد الكربون عدة أيام وبيَّن أن هذه الظاهرة تعتمد على خواص النسج النباتية.

وفي بحثٍ ثانٍ بيَّن أن إصدار غاز ثنائي أكسيد الكربون الناتج من عملية تنفس الخضراوات مرتبط مباشرة بامتصاص الأكسجين وهذا يعني أن نسبة كمية غاز ثنائي أكسيد الكربون الناتج إلى كمية غاز الأكسجين الممتص غير ثابتة وتتغير النسبة حسب الشروط. ثم ترك العمل في علم الأحياء للعمل بمجال الكيمياء اللاعضوية.

في عام 1880 حصل على شهادة الدكتوراه بعد دراسته خاصة اشتعال الحديد تلقائياً. وبعد حصوله على درجة الدكتوراه قام بمجموعة من البحوث المتعلقة بدراسة أكاسيد فصيلة الحديد، وقادته هذه الدراسة إلى تحضير أشكال بلورية متعددة لأكاسيد الحديد الممغنطة وأكاسيد المنگنيز والنيكل والكروم وأملاح الكروم.

وفي عام 1882 تزوج ابنة الصيدلي M.Lugan الذي تعرف عليه في مدينة مو وأحب فيه اهتمامه بالقضايا العلمية.

مشاهدات مواسان في 1892 للون غاز الفلور (2)، مقارنة بالهواء (1) والكلور (3)

وفي عام 1884 اهتم بدراسة كيمياء الفلور، واستطاع عام 1886 عزل الفلور ودراسة خواصه الفيزيائية والكيمياوية، وأصبح أستاذاً في علم السموم. وفي السنة التالية قام بدراسة تأثير المعادن في فلوريد السليكون. كما استحصل بعض المركبات العضوية والفسفورية للفلور. وفي السنة التالية درس خواص محاليل فلوريد البوتاسيوم وتبيَّن له أنه بتراكيز محددة تبقى سائلة وتأخذ صفة المحاليل الكهرليتية عند درجات حرارة تحت الصفر، فعدّ لذلك من الرواد الكيميائيين الفرنسيين. وفي عام 1888 أصبح عضواً في الأكاديمية الطبية.

وفي عام 1889 استطاع تحضير عنصر الكالسيوم النقي والمتبلور ودراسة خواصه. كما حضَّر بعض مركباته النقية مثل فوسفيد الكالسيوم وتوصَّل إلى استحضار هدريد الفسفور. وحضّر أملاح الأمونيوم ودرس خواصها.

عُيِّن عام 1891 في الأكاديمية العلمية مكان الأستاذ كاهورس Cahours في قسم الكيمياء.

مواسان يحاول خلق ألماس اصطناعي باستخدام فرن القوس الكهربائي

من دراساته الأخرى تحضير البورون النقي ودراسة مركباته الرئيسية، واكتشاف ثلاثي يوديد البورون وفوسفيد البورون ودراسة خواص كبريتيد البورون. ونجح في تحضير ثماني كبريتيد البورون وهذا التكافؤ الثماني أُثبت في الكيمياء اللاعضوية أول مرة. وفي عام 1892 بيَّن أن الألماس يمكن أن يحصل عليه بتبلور الكربون عند ضغط معين لذلك اهتم بتصنيع الألماس ونجح في ذلك؛ إلا أن المشكلة التي عاناها صناعياً هي أن قطع الألماس التي حصل عليها كانت صغيرة جداً، ففكر لذلك بصنع فرن القوس الكهربائي درجة حرارته أعلى من 3500 ْس في مخبر المدرسة العليا للصيدلة لمساعدته على تكبير قطع الألماس الصناعي، ولتبخير العديد من المواد التي عُدّت غير قابلة للانصهار. وأعلن عن اختراع هذا الفرن للأكاديمية العلمية، وصنَّع منه خمسة أشكال مختلفة.

استفاد من هذا الفرن في صهر أكاسيد المعادن التي لا تحلَّل وتبخيرها والتوصل إلى معرفة المعادن الخاملة مثل الكروم والمنگنيز والتنگستن والمولبدنم والتيتانيوم. واستحضر كربيدات المعادن التي تتفكك بالماء لتعطي فحوماً هدروجينية. وفي عام 1894 أعلن للأكاديمية العلمية أنه اكتشف طريقة لتصنيع كربيد الكالسيوم CaC2 الذي يتفكك بالماء البارد ويعطي أستيلين C2H2.

وفي عام 1900 عيِّن أستاذاً للكيمياء اللاعضوية في كلية الصيدلة، وفي السنة نفسها عيِّن بدلاً من الأستاذ تروست Troost أستاذاً في الكيمياء اللاعضوية بجامعة السوربون.

تسلم مواسان جائزة نوبل في الكيمياء تقديراً لإنجازاته عام 1906 وفي العام التالي لتسلمه الجائزة توفي فجأة في باريس.

من مؤلفاته كتاب «الفرن الكهربائي» Le Four électrique عام 1897، وكتاب «الفلور ومركباته» Le Fluor et ses composés عام 1900، وكتاب «دراسة موسعة في الكيمياء اللاعضوية» Traité de chimie minérale عام 1904- 1906 ويقع في خمسة أجزاء.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر


انظر أيضاً

قراءات أخرى

  • A.G. Morachevskii (2002). "Henri Moissan (To 150th Anniversary of His Birthday)". Journal Russian Journal of Applied Chemistry. 75 (10): 1720–1722. doi:10.1023/A:1022268927198. horizontal tab character in |journal= at position 8 (help)
  • G. V. Samsonov, V. A. Obolonchik (1886). "Frederic Henri Moissan, on the 120th anniversary of his birth". Journal Powder Metallurgy and Metal Ceramics. 11 (9): 766–768. doi:10.1007/BF00801283.
  • Tressaud, Alain (2006). "Henri Moissan: winner of the Nobel Prize for Chemistry 1906". Angew. Chem. Int. Ed. Engl. 45 (41): 6792–6. doi:10.1002/anie.200601600. PMID 16960820. Unknown parameter |quotes= ignored (help); Unknown parameter |month= ignored (help)
  • Royère, C (1999). "The electric furnace of Henri Moissan at one hundred years: connection with the electric furnace, the solar furnace, the plasma furnace?". Annales pharmaceutiques françaises. 57 (2): 116–30. PMID 10365467. Unknown parameter |quotes= ignored (help); Unknown parameter |month= ignored (help)
  • Kyle, R A (1979). "Henri Moissan". JAMA. 242 (16): 1748. doi:10.1001/jama.242.16.1748. PMID 384036. Unknown parameter |quotes= ignored (help); Unknown parameter |month= ignored (help); Unknown parameter |coauthors= ignored (|author= suggested) (help)

وصلات خارجية