شوكت علي

(تم التحويل من مولانا شوكت علي)
شوكت علي
Mshaukat.jpg
وُلِدَ10 مارس 1873
توفي26 نوفمبر 1938(1938-11-26) (عن عمر 65 عاماً)
الحركةالخلافة
الوالدانعبد علي خان (أب)
عبادي بانو بيجوم (أم) المعروفة باسم حليمة الثانية (1852-13 نوفمبر 1924)


شوكت علي (10 مارس 1873 - 26 نوفمبر 1938 ؛Urdu: مولانا شوكت علي) كان عضوًا هنديًا مسلمًا في حركة الخلافة. كان الشقيق الأكبر للزعيم السياسي الشهير محمد علي جوهر.[1]

قاد مع أخيه محمد علي جوهر حركة تدعو إلى إعادة إحياء الخلافة الإسلامية، فاعتُقلا بسبب ذلك، وحكم عليهما بالسجن مع الأشغال الشاقة عامين.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الحياة المبكرة

ولد شوكت علي عام 1873 في ولاية رامبور فيما يعرف اليوم بولاية أوتار براديش بالهند ، لكنه لعب لاحقًا دورًا في تقسيم الهند. تلقى تعليمه في جامعة عليكرة الإسلامية. كان مغرمًا جدًا بلعب الكريكيت ، وقائد فريق الجامعة.

خدم علي في الخدمة المدنية في مقاطعتي عود وأگرا المتحدة لمدة 17 عامًا في الهند البريطانية


الخلافة

ساعد شوكت علي شقيقه الأصغر محمد علي جوهر في نشر جريدة حمدارد الأسبوعية الأردية والرفيق الإنجليزي الأسبوعي. في عام 1915 نشر مقالاً قال فيه إن الأتراك محقون في محاربة البريطانيين. لعبت هاتان المجلات الأسبوعية دورًا رئيسيًا في تشكيل السياسة للهند المسلمة في ذلك الوقت. في عام 1919 ، انتخب رئيسًا لمؤتمر الخلافة ، أثناء سجنه لنشره ما اتهمه البريطانيون بمواد مثيرة للفتنة وتنظيم احتجاجات. أُعيد اعتقاله وسجنه من عام 1921 إلى عام 1923 لدعمه غاندي والمؤتمر الوطني الهندي أثناء حركة عدم التعاون (1919-1922). منحه جمهوره وشقيقه لقب مولانا. في مارس 1922 ، كان في سجن راجكوت وأفرج عنه لاحقًا في عام 1923..[1]

تقرير نهرو

بينما كان لا يزال مؤيدًا للكونگرس ، تجاوز علي بعض زملائه في تقديم الدعم أيضًا لحركة الاستقلال الثورية. تحقيقا لهذه الغاية ، قام بتزويد الأسلحة إلى ساتشيندراناث سانيال.

عارض تقرير نهرو لعام 1928. بدلاً من ذلك ، طالب بفصل ناخبين للمسلمين ، وفي النهاية رفضت لجنة الخلافة تقرير نهرو. حضر شوكت علي مؤتمري المائدة المستديرة الأول والثاني (الهند) في لندن في 1930-1931. توفي شقيقه جوهر عام 1931 ، واستمر شوكت علي في تنظيم المؤتمر الإسلامي العالمي في القدس.[2]

في عام 1936 ، أصبح علي عضوًا في رابطة مسلمي عموم الهند وأصبح حليفًا سياسيًا وثيقًا وناشطًا لمحمد علي جناح ، مؤسس باكستان المستقبلي. خدم كعضو في "الجمعية المركزية" في الهند البريطانية من عام 1934 إلى عام 1938. سافر في جميع أنحاء الشرق الأوسط ، وحشد الدعم لمسلمي الهند والنضال من أجل الاستقلال عن الحكم البريطاني في الهند.

الموت والإرث

مولانا شوكت علي مع زوجته 1932

توفي شوكت علي في 26 نوفمبر 1938 في منزل بيجوم محمد علي جوهر ، أرملة أخيه ، في كارول باغ ، أحد أحياء دلهي. تم دفن جثته بالقرب من المسجد الجامع ، مينا بازار في مسجد شوكت علي ، دلهي في 26 نوفمبر 1938.[3]

طابع بريدي تذكاري

أصدرت دائرة البريد الباكستانية طابع بريد تذكاري تكريمًا له عام 1995 في سلسلة "رواد الحرية".[4]

الطرق

سمي شارع في مومباي (شارع غرانت سابقًا) باسمه.

معرض الصور

صورة للمندوبين الذين حضروا المؤتمر الإسلامي العام في القدس من نهاية ديسمبر ١٩٣١ إلى بداية يناير ١٩٣٢ للبحث في تطور الأوضاع في فلسطين.
١- مفتي فلسطين الحاج أمين الحسيني ٢- الزعيم الفلسطيني موسى كاظم باشا الحسيني ٣- محمد علي علوبة باشا من مصر – خلفه مولانا شوكت علي، من كبار العلماء المسلمين في الهند معتمراَ لباس رأس مميز بين مسلمي الهند ٤- محمد زبارة، مندوب إمام اليمن يحيى بن حميد الدين ٥- بشير السعداوي ٦ من ليبيا - حمد باشا بن جازي، أمير قبائل الحويطات في الأردن وجزيرة العرب ٧- الشيخ نعمان الأعظمي من العراق ٨- الشيخ محمد عبد اللطيف دراز، عميد جامعة الأزهر في مصر ٩- رؤوف باشه ١٠- الشيخ مصطفى الغلاييني من بيروت ١١- الشيخ عبد الوهاب النجار وخلفه دون رقم الوطني الفلسطيني إسعاف النشاشيبي ١٢- الشيخ ابراهيم اطفيش من الجزائر ١٣- محمد طارق ١٤- العلاّمة الإمام محمد رشيد رضا من طرابلس ، لبنان ١٥- محمد علي الطاهر ١٦- عبدالقهار مذّكر من إندونسيا ١٧- الشيخ محمد تفاحة ١٨- الشيخ سعيد الخطيب ١٩- الحاج مصطفى رجب من مصر ٢٠- حامد المليجي مندوب جريدة البلاغ من القاهرة.

مرئيات

لقاء نادر جداً في دمشق سنة 1931 بالصوت الأصلي

يعرض لأول مرة منذ 91 سنة مع الأمير محمد سعيد الجزائري.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر

  1. ^ أ ب "Profile of Shaukat Ali (politician) Maulana Shaukat Ali". storyofpakistan.com website. 1 June 2003. Retrieved 4 November 2019.
  2. ^ Mittal, S. K.; Habib, Irfan (June 1982). "The Congress and the Revolutionaries in the 1920s". Social Scientist. 10 (6): 20–37. doi:10.2307/3517065. JSTOR 3517065. (يتطلب اشتراك)
  3. ^ "Country Mourns For Maulana Shaukat Ali". The Indian Express. 29 November 1938. p. 2 (Archived on GoogleNews). Retrieved 4 November 2019.
  4. ^ "Maulana Shaukat Ali's commemorative postage stamp issued by the Pakistan Postal Services in its 'Pioneers of Freedom' series (1995)". paknetmag.com website. Retrieved 4 November 2019.

قالب:حركة باكستان