محمد ولد عبد العزيز

محمد ولد عبدالعزيز
Mauritania-aziz-in-his-home-city-Akjoujt-15mar09 1.jpg
رئيس المجلس الأعلى لدولة موريتانيا
الحالي
تولى المنصب
06 أغسطس 2008
رئيس الوزراء مولاي ولد محمد لغظف
سبقه سيدي ولد شيخ عبد الله (كرئيس)
تفاصيل شخصية
وُلِد 1956
أكجوجت، ولاية إينشيري، موريتانيا الفرنسية
الحزب العسكر
الدين الإسلام

اللواء محمد ولد عبدالعزيز ولدسنة 1956 بمقاطعة أكجوجت عاصمة ولاية إينشيري الواقعة في الشمال الموريتاني و هو ثامن رئيس موريتاني منذ استقلال البلاد وسادس رئيس عسكري منذ إطاحته في إنقلاب عسكري صبيحة السادس من أغسطس 2008 بالرئيس الموريتاني السابق محمد ولد الشيخ عبد الله بعدما قام الأخير بإصدار قرار رئاسي يخلع الأول من رئاسة الحرس الوطني فانتفض ولد عبدالعزيز جراء القرار و فض عرش ولد الشيخ عبدالله و وضعه قيد الإقامة الجبرية.

وقد ساهم ولد عبد العزيز في إفشال انقلاب صالح ولد حننا على الرئيس الأسبق معاوية ولد الطايع في إنقلاب موريتانيا 2003 حيث تمت ترقيته بعدها إلى رتبة عقيد بيد أنه لاحقا لعب دورا بارزا في إنقلاب موريتانيا 2005 وظهر اسمه كأبرز قادة الانقلاب الذي أطاح بالرئيس ولد الطايع ، كما لعب ولد عبد العزيز دورا بارزا في تولية ولد الشيخ عبد الله منصب الرئاسة و قد كوفئ ولد عبد العزيز على دعمه لولد الشيخ عبد الله فتمت ترقيته إلى رتبة جنرال وهي أعلى رتبة في الجيش الموريتاني، كما كلف أيضا بقيادة الأركان الخاصة لرئيس الجمهورية. وفاز ولد عبد العزيز في الانتخابات الرئاسية الموريتانية 2009.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المولد والبيئة

موريتانيا
MauritaniaSeal.svg

هذه المقالة هي جزء من سلسلة:
سياسة وحكومة
الجمهورية الإسلامية الموريتانية



دول أخرى • أطلس
 بوابة السياسة
ع  ن  ت

ولد محمد ولد عبد العزيز سنة 1956 بمقاطعة أكجوجت عاصمة ولاية إينشيري الواقعة في الشمال الموريتاني. وهو ينتمي إلى قبيلة أولاد بالسباع، التي تسكن في مساحات واسعة ممتدة من مدينة مراكش جنوب المغرب إلى ضفاف نهر السنغال في الجنوب الغربي الموريتاني. [1].


في المؤسسة العسكرية

التحق ولد عبد العزيز بالجيش الموريتاني سنة 1977 ودرس في الأكاديمية العسكرية في مكناس في المغرب.

وقد قربه الرئيس الموريتاني السابق معاوية ولد الطايع بعد إنشائه للحرس الرئاسي المكلف بحماية الرئيس فعهد إليه بقيادته. ويعتبر الحرس الرئاسي المعروف في موريتانيا باسم بازيب (BASEP) أقوى فرق الجيش الموريتاني وأحسنها عدة وتجهيزا.

وقد ساهم ولد عبد العزيز في إفشال انقلاب صالح ولد حننا على الرئيس الأسبق معاوية ولد الطايع في الثامن من يونيو/حزيران 2003 حيث تمت ترقيته بعدها إلى رتبة عقيد.

لعب دورا بارزا في انقلاب 3 أغسطس/آب 2005 وظهر اسمه كأبرز قادة الانقلاب الذي أطاح بالرئيس ولد الطايع.

مساندة ولد الشيخ عبد الله والانقلاب عليه

لعب ولد عبد العزيز دورا بارزا في وصول الرئيس السابق سيدي محمد ولد الشيخ عبد الله إلى سدة الحكم في مارس/آذار 2007، وقد أكد ولد الشيخ عبد الله نفسه ذلك في مقابلة مع الجزيرة.

وقد كوفئ ولد عبد العزيز على دعمه لولد الشيخ عبد الله فتمت ترقيته إلى رتبة جنرال وهي أعلى رتبة في الجيش الموريتاني، كما كلف أيضا بقيادة الأركان الخاصة لرئيس الجمهورية. وعهد إليه بالملف الأمني حيث ترأس الحملة ضد ما يسمى بالإرهاب التي انتهت باعتقال من ينتمون إلى التيار السلفي 2008.

لم تمر سنة على العلاقة الحميمة بين ولد عبد العزيز وولد الشيخ عبد الله حتى عرفت علاقة الرجلين تأزما شديدا انتهى بإقالة ولد الشيخ عبد الله صباح الأربعاء السادس من أغسطس/آب 2008 لولد عبد العزيز من قيادة أركانه الخاصة، ومن قيادة الحرس الرئاسي. وفي نفس اليوم وبعد ساعات قاد ولد عبد العزيز انقلابا على ولد الشيخ عبد الله.

ما بعد الثورة التونسية

محمد ولد عبد العزيز.

في أعقاب الثورة التونسية 2011 أقدم أقدم شاب موريتاني على حرق نفسه أمام مقر مجلس الشيوخ وبالقرب من القصر الرئاسي الموريتاني، وفي 21 يناير 2011 صرح الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز في خطاب له إنه يأسف لقدوم أي شخص على محاولة الانتحار أو إحراق نفسه، مضيفا أن الحالة التي حصلت في موريتانيا تختلف عن السياق الذي ظهر في بعض دول العالم لان الأمر يتعلق برجل أعمال وإذا دل ذلك على شيء فإنما يدل على إحباط بعض رجال الأعمال إزاء وضع حد نهائي لممارسات الماضي غير المناسبة.[2] كما عبر عن ارتياحه لوجود معارضة في البلاد، وعن مضيه في تطبيق سياسة الاصلاح الاقتصادي والاهتمام بمشكلات المواطنين. واستبعد ولد عبد العزيز حدوث اضطرابات أو انتفاضة شعبية في بلاده على غرار ما حدث في تونس، مشيرا إلى اختلاف الأوضاع والظروف بين البلدين. [3]

المصادر

  1. ^ "محمد ولد عبد العزيز". الجزيرة نت. 2007.
  2. ^ "ولد عبد العزيز: إحراق الشاب لنفسه دليل على إحباط بعض رجال الأعمال". وكالة الأنباء الموريتانية. 2011-01-21. Retrieved 2011-01-21.
  3. ^ "ولد عبد العزيز: نختلف عن تونس". الجزيرة نت. 2011-01-21. Retrieved 2011-01-21.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

وصلات خارجية

مناصب سياسية
سبقه
سيدي ولد شيخ عبد الله
كرئيس
رئيس المجلس الأعلى لدولة موريتانيا
2008 – الحاضر
تبعه
الحالي
مناصب حكومية
سبقه
يحيى ولد أحمد الواقف
كرئيس وزراء
رأس حكومة موريتانيا
2008
تبعه
مولاي ولد محمد لغظف
كرئيس وزراء