حضارة عيلام

(تم التحويل من عيلام)
Proskynesis.jpg
تاريخ إيران
قائمة إمبراطوريات فارس - ملوك فارس
تحرير

حضارة إيلام هي واحدة من أول الحضارات الواقعة في أقصى غرب وجنوب غرب ما يطلق عليه حالياً إيران في الأراضي المنخفضة من محافظتي إيلام و خوزستان وجنوب العراق. استمرت الحضارة بين عامي 2700 ق.م. و 539 ق.م.

وحاضرتها كانت مدينة السوس القديمة (مدينة شوشان الحديثة) كانت فيما مضى مركز إقليم يسميه اليهود بلاد عيلام- أي الأرض العالية. في هذا الصقع الضيق الذي تحميه من غربه المستنقعات ومن شرقه الجبال الحافة بهضبة إيران العظيمة ، أنشأ شعب من الشعوب لا نعرف أصله ولا الجنس الذي ينتمي إليه إحدى المدنيات الأولى المعروفة في تاريخ العالم. وقد وجد علماء الآثار الفرنسيون في هذا الإقليم منذ جيل مضى آثاراً بشرية يرجع عهدها إلى عشرين ألف عام ، كما وجدوا شواهد تدل على قيام ثقافة راقية يرجع عهدها إلى عام 4500 ق.م . ويبدو أن أهل عيلام كانوا في ذلك الوقت قد خرجوا من الحياة البدوية ، حياة صيد الحيوان والسمك ، ولكنهم كانت لهم وقتئذٍ أسلحة وأدوات من النحاس ، وكانوا يزرعون الحبوب ويؤنسون الحيوان ، وكانت لهم كتابة مقدسة ووثائق تجارية ، ومرايا وحلي ، وتجارة تمتد من مصر إلى الهند. ونجد بين أدوات الظران المسواة التي ترجع بنا إلى العصر الحجري الجديد مزهريات كاملة الصنع رشيقة مستديرة عليها رسوم أنيقة من أشكال هندسية أو صور جميلة تمثل الحيوان والنبات ، تعد بعضها ما صنعه الإنسان في عهود التاريخ كله.

ولسنا نجد في تلك البلاد أقدم ما عرف من عجلات الخزاف وحسب بل نجد فيها أيضاً أقدم ما عرف من عجلات المركبات ، ذلك أنا لا نعثر مرة أخرى على هذه المركبة التي كان لها شأن متواضع ، ولكنه شأن حيوي ، في نقل المدينة من مكان إلى مكان ، إلا بعد هذا الوقت في بلاد بابل ، ثم بعد ذلك أيضا في مصر.

إنتقل العيلاميون من هذه البدايات المعقدة إلى حياة السلطان والغزو ذات الأعباء الثقال ، فإمتلكوا سومر وبابل ثم دارت عليهم الدائرة فإستولت عليهم هاتان الدولتان كلتاهما بعد الأخرى. وعاشت مدينة السوس ستة آلاف من السنين ، شهدت في خلالهما عظمة إمبراطوريات سومر ، وبابل ، ومصر ، و أشور ، و فارس ، و اليونان ، و روما ؛ وظلت بإسم شوشان ، مدينة مزدهرة حتى القرن الرابع عشر الميلادي. ومرت بها في خلال تاريخها الطويل فترات مختلفة نمت فيها ثروات نموا عظيما. وحسبنا شاهداً على هذا وصف المؤرخين لما عثر عليه فيها أشور بانيبال حين إستولى عليها ونهبها في عام 646 ق.م من ذهب وفضة ، وحجارة كريمة ، وجواهر ملكية ، وثياب ثمينة ، وأثاث فخم ، ومركبات ساقها الفاتحون وراءهم إلى نينوي. ذكر المؤرخون هذه المغانم كلها ولم يحاولوا الإنتقاص من شأنها أو الإستخفاف بها. وهكذا بدأ التاريخ دورته المحزنة فبدلها في وقت قصير من فنها المزدهر حربا وخرابا. وإستمرت حضار عيلام بين عامي 2700 ق.م. و 539 ق.م.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التاريخ

في ما يقارب 2776 ق.م. ظهر على الساحة حضارة ...أون تاش....في غرب من إيران بمحاذاة جبال زاكروس اي في شرق بلاد السومر، لم تكون ظهور هذه الحضارة محض صدفة ، بل كانت الارضية جاهزة لبناء هذه الحضارة، لان اهل هذه الحضارة لهم صلة الدم مع الابناء السومر ومن المحتمل انشق أبناء ملك اون تاش عن الإمارات السومرية ولهذا اطلق السومرين اسم ايلم او ايلام على جماعة الملك اون تاش....تقع حضارة اون تاش ... ايلام.... في منطقة المحاذية لجبال زاغروس وكانت عاصمتهم في إوان .... آوان... في البداية وبعد الفترة من الزمن انتقلت عاصمتهم إلى مدينة... سوسة... كانت هذه الدولة تتكون من عشرة عشائر وكل عشيرة كانت لها امير وكل هذه الامراء متوحدة في ظل الملك اون تاش . هؤلاء بنوا لهم حصن او قلعة سمية قلعة بإسم مؤسسهم ملك اون تاش أي قلعة أون تاش، ولكثرت غاراتهم على مدن سومر اطلق عليهم اسم ايلم ...ايلام والتي تعني المرعب او المرهب ... الارهاب .... كلمة ايلم كلمة سومرية بالتأكيد... اما ثقافة الايلاميين فكانت متؤثرة بثقافة السومرية بالاضافة إلى بعض الخصوصيات تخص المجتمع الايلامي ... تقاليد عشائر أون تاش .. اي كانت لهم عدة آلهة تختلف اسمائهم اختلافا تاما عن الأسماء آلهة السومر فمثلا الٰه الأم كانت ترمز إلى القمر عند السومر وتسمى الٰه ننه ، اما الٰه الام عند ايلاميين اسمها ....غرورجة .... او ... قررجة...Kiririscha.... ويالاضافة إلى هذه الالهة هناك إلٰهين آخرين بهذين الاسمين ... Inschuchinn Ak ... و.... Hum Ban .... علماء الاثار والمؤرخون يقولون انهم لم يثبتوا لحد الان اصل الايلاميين... اونتاش.... بالرغم انهم يقولون ان الالواح الطينية والفخاريات والادوات المنزلية والاسلحة والادوات الزراعية والدفاعية والتي عثرت عليهم في الحفريات مدينة سوسة منقوشة بالنقش الحضارة الآنو...Annau ..التركستانية طبق الاصل اي نفس الادوات ولا يوجد اي فرق بين الادوات والنقوش حضارة الآنو والحضارة الايلام والحضارة السومر.. الكلام لمؤرخين وعلماء الاثار ولا زال يقولون انهم ليسوا متؤكدين من اصول الايلاميين بالرغم ان العلماء الاثار والمؤرخين الترك والاذربيجانيين والاونكارون يؤكدون ان الاصول السومرية والايلامية والآنو من الاصول الآلتائية... الالطائية ودليل على ذلك هو ان الأسماء كلها أسماء الطائية المنغولية التركية التتارية الياقوتية.... وفي هذا الكتاب يؤكد المؤرخون انه لم يكون أي وجود لعنصر الآري في هذه المنطقة قبل ١٩٠٠ قبل الميلاد سيدنا المسيح..

مصدر... متى وأين حدث باللغة الدانماركية لمؤلف KAI PETERSEN .... صفحة ٢٤ ..... ٢٧٧٦ قبل الميلاد سيدنا المسيح....

بحث وترجمة . ديار الهرمزي..


The current Chogha Zanbil ziggurat site, showing the vicinity of the main structure as well.
relief resembles a fish tailed woman holding snakes


Map showing the area of the Elamite Empire (in red) and the neighboring areas. The approximate Bronze Age extension of the الخليج العربي is shown.
Relief of a woman being fanned by an attendant while she holds what may be a spinning device before a table with a bowl containing a whole fish


Silver cup from Marvdasht, Fars, with linear-Elamite inscription on it. Late 3rd Millennium BC. المتحف الوطني الإيراني.


Goatfishes


العيلامية الحديثة الثانية (ح. 770-646)

انتصارات حملة آشوربانيپال على سوسا مسجلة في هذا النقش البارز الذي يبين نهب سوسا في 647 ق.م. وهنا، ترتفع ألسنة اللهب من المدينة بينما الجنود الآشوريون يهدمونها بالمعاول والقضبان ويحملون الغنائم.

الديانة العيلامية

كائن "بقرنين" يصارع ثعابين. التحفة العيلامية اكتشفها حرس الحدود الإيراني بحوذة مهربي آثار، في طريقهم إلى تركيا، وصادرتها. النصب يعود إلى حضارة جيروفت.

اسهامات الحضارة العيلامية

التأثير العيلامي على الأخمينيين

A 4.5 inch long lapis lazuli dove is studded with gold pegs. Dated 1200BCE from Susa, a city later on shared with the Achaemenids.


انظر أيضاً

وصلات خارجية


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر

ول ديورانت. قصة الحضارة. ترجمة بقيادة زكي نجيب محمود. Unknown parameter |coauthors= ignored (|author= suggested) (help)


  • Quintana Cifuentes, E., Historia de Elam el vecino mesopotámico, Murcia, 1997. Estudios Orientales. IPOA-Murcia.
  • QUINTANA CIFUENTES, E., Textos y Fuentes para el estudio del Elam, Murcia, 2000.Estudios Orientales. IPOA-Murcia.
  • Khačikjan, Margaret: The Elamite Language, Documenta Asiana IV, Consiglio Nazionale delle Ricerche Istituto per gli Studi Micenei ed Egeo-Anatolici, 1998 ISBN 88-87345-01-5
  • Persians: Masters of Empire, Time-Life Books, Alexandria, VA (1995) ISBN 0-8094-9104-4
  • Potts, Daniel T.: The Archaeology of Elam: Formation and Transformation of an Ancient Iranian State, Cambridge University Press (1999) ISBN 0-521-56496-4 and ISBN 0-521-56358-5
  • McAlpin, David W., Proto Elamo Dravidian: The Evidence and Its Implications, American Philosophy Society (1981) ISBN 0-87169-713-0