صفاء عبد السلام

هذا المقال يتضمن أسماءً أعجمية تتطلب حروفاً إضافية (پ چ ژ گ ڤ ڠ).
لمطالعة نسخة مبسطة، بدون حروف إضافية
صفاء عبد السلام

صفاء عبد السلام علي جعفر (مواليد 16 فبراير، 1960)، مفكرة وكاتبة، وأستاذة جامعية وباحثة، وهي أستاذة مادة الفلسفة الحديثة والمعاصرة، ورئيسة قسم الفلسفة بجامعة الإسكندرية، اشتهرت بمؤلفاتها في الفلسفة الألمانية الحديثة والمعاصرة، خاصة فريدريش نيتشه ومارتن هايدگر؛ حيث تخصصت فى هذا الأخير، وأعدت عنه عدة دراسات بالغة الأهمية تهدف إلى تفسير الأصول التي شغلت الفيلسوف الألماني الكبير كالأصل في اللغة، والأصل في العمل الفني. وقد تميزت بمهارتها فى عرض الفكرة ومناقشتها، وكذلك إلمامها بعدة لغات، واعتمادها على المصادر أكثر من المراجع في كافة بحوثها.[1]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

نشأتها

ولدت في مدينة الإسكندرية بشمال مصر عام 1960، وتفوقت في دراستها طوال مشوارها التعليمي، فكانت من العشرة الأوائل على مستوى الجمهورية في الثانوية العامة، وعلى الرغم من ذلك اختارت أن تدرس الفلسفة تحديدًا؛ لحبها الشديد لها الذي كان الفضل فيه يعود إلى أستاذها في مادة الفلسفة في المرحلة الثانوية.


دراستها

وقد حافظت على تفوقها خلال المرحلة الجامعية فحصلت علي درجاتها العلمية دون رسوب واحد، فكان حصولها على ليسانس الآداب من قسم الفلسفة ، بجامعة الإسكندرية في عام 1982، وقد كان ترتيبها الأولى على دفعتها، فتم تعيينها معيدة بالقسم في العام نفسه، ثم نالت درجة الماجستير فى الآداب من قسم الفلسفة ، بجامعة الإسكندرية 1988، ثم واصلت مسيرتها العلمية حتى نالت درجة الدكتوراه من القسم نفسه عام 1993.

عملها الأكاديمي

درَّست منذ عام 1993 إلى اليوم لجميع المراحل الدراسية مواد الفلسفة الحديثة والمعاصرة، وفلسفة الحضارة، والأيديولوجيات، والنصوص الفلسفية باللغة الأجنبية، كما ناقشت وأشرفت على العديد من رسائل الماجستير، والدكتوراه بالجامعات المصرية.

مؤلفاتها

تميزت مؤلفاتها بتناول الأفكار الأصيلة، والفلسفات العميقة، الأمر الذي أعطى كتبها ودراساتها ثقلا أكاديميًا. وقد وصف الدكتور حبيب الشاروني أستاذ الفلسفة الحديثة والمعاصرة الراحل كتابها الوجود الحقيقى عند مارتن هايدجر بأنه "من أمهات الكُتب".[2] كما أن لها كتابا عن الفيلسوف الألماني المثير للجدل فريدريش نيتشه يعد محاولة جادة تهدف إلى قراءة الفيلسوف قراءة صحيحة تستبعد كل المفاهيم الخاطئة التي أُلصقت بفكره.[3]. وقد حرصت على تعلم اللغة الألمانية، لقراءة نصوص الفلاسفة بعيدًا عن أخطاء الترجمة إلى العربية والإنجليزية، وقد سافرت إلى ألمانيا مرتين لجمع المادة العلمية، ودرست هناك على يد البروفسير فريدريش فيلهلم فون هيرمان Friedrich-Wilhelm von Herrmann أحد أشهر تلاميذ الفيلسوف مارتن هايدگر. وبالإضافة لما سبق فقد كتبت في فلسفة الحضارة والأيديولوجيات. ومن أهم مؤلفاتها:

- قراءة للمصطلح الفلسفى ، الإسكندرية، عام 1997.

- محاولة جديدة لقراءة فريدريش نيتشه ، الإسكندرية، عام 1998.

- الحضارة الغربية الحديثة بين النشأة والتدهور ، الإسكندرية ، عام 1998.

- في فلسفة الحضارة (اليونانية - الإسلامية - الغربية) بالاشتراك مع الأستاذ الدكتور أحمد محمود صبحي، الإسكندرية ، 1999

- الوجود الحقيقى عند مارتن هايدجر، عام الإسكندرية ، 2000

- هيرمينويطيقا: تفسير "الأصل في العمل الفني"، الإسكندرية ، عام 2000

- أنطولوجيا اللغة عند هايدجر، الإسكندرية ، عام 2001.

- الذات الحقيقية عند كارل ياسبرز "قراءة في مفارقة المواقف الحدية"، الإسكندرية عام 2001

- حبيب الشاروني: الاستاذ القدوة فى الزمن الضنين، الإسكندرية عام 2003

- الأصل في التقنية: دراسة في الأنطولوجيا المعاصرة، الإسكندرية عام 2013

أبحاث

- التخلي والترك بين التاوية وهايدجر. فى الكتاب التذكاري لأحمد محمود صبحي..رائد التجديد فى الفكر الاسلامي. الحضري للطباعة والنشر، الإسكندرية 2009.

- موت الامكانية وإمكانية الموت دراسة فلسفية مقارنة في انطولوجيا الموت. مشاركة بالدورةالأولى المؤتمر الدولي الأول لقسم الفلسفة بكلية الآداب جامعة الاسكندرية 2015.

- الوجود الحقيقي بين التاوية وهايدجر. مشاركة بالدورة الأولى في المؤتمر الدولي لقسم الفلسفة بكلية الآداب جامعة الاسكندرية 2015.

- هيرمونطيقا اللغة عند جادامر رؤية نقدية. مشاركة بالدورة الثانية في المؤتمر الدولي لقسم الفلسفة بكلية الآداب جامعة الاسكندرية 2016.

الهيئات التى تنتمى إليها

- عضوة الجمعية الفلسفية المصرية.

- عضوة لجنة الأجهزة والمختبرات العلمية .

- عضوة لجنة الفلسفة بالمجلس الأعلى للثقافة .


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المؤتمرات التى شاركت فيها

- مؤتمر مدرسة الإسكندرية ، عام 1994.

- ندوة الأستاذ الدكتور / محمد على أبو ريان ، عام 1997.

- المؤتمر العلمى السنوى لكلية الآداب ، جامعة الإسكندرية ، من عام 1994 و حتى الآن .

- المؤتمر الدولى الثالث حول التبادل الثقافى بين شعوب البحر المتوسط ، عام 1999.

- المؤتمر الدولي لقسم الفلسفة بكلية الآداب جامعة الإسكندرية بدءًا من 2015.

- المؤتمر السنوي لكرسى اليونسكو للفلسفة بكلية الآداب جامعة الزقازيق، عام 2016

جوائزها

- جائزة الجامعة للتشجيع العلمى عام 1999

- جائزة الأبداع الفلسفي من المجلس الأعلى للثقافة عام 2000

الهامش

  1. ^ http://alwafd.org/essay/3512
  2. ^ صفاء عبد السلام، الوجود الحقيقى عند مارتن هايدجر، منشأة المعارف، الإسكندرية، 2000، ص 3
  3. ^ http://www.raya.com/Mob/GetPage/f6451603-4dff-4ca1-9c10-122741d17432/28ca6fbe-eeea-40df-9a4b-5e1d69b65893