خط أنابيب نفط شرق سيبريا-المحيط الهادي

هذا المقال يتضمن أسماءً أعجمية تتطلب حروفاً إضافية (پ چ ژ گ ڤ ڠ).
لمطالعة نسخة مبسطة، بدون حروف إضافية
خط أنابيب نفط سيبريا الشرقية - المحيط الهادي
Eastern Siberia – Pacific Ocean oil pipeline
صورة من خط أنابيب النفط الروسي الصيني.
صورة من خط أنابيب النفط الروسي الصيني.
الموقع
البلدروسيا
الاتجاه العامالغرب–الشرق
منتاي‌شت
يمر عبركزاتشينسكويه
سكوڤورودينو
إلىكوزمينو
داچينگ (الصين)
يمر بحذىخط أنابيب غاز ياقوتيا-خبروڤسك-ڤلاديڤوستوك
معلومات عامة
النوعنفط
المشغلترانزيت
فـُوِّض2009 (المرحلة 1)
2012 (المرحلة 2)[1]
المعلومات التقنية
الطول4,857 kم (3,018 ميل)
أقصى سعة1٬600٬000 برميل في اليوم (~8٫0×107 طن/a)

خط أنابيب نفط سيبريا الشرقية-المحيط الهادي Eastern Siberia–Pacific Ocean oil pipeline (ESPO pipeline، بالروسية: Нефтепровод "Восточная Сибирь - Тихий океан" (ВСТО)، هو نظام خط أنابيب لتصدير النفط الخام الروسي إلى أسواق آسيا-المحيط الهادي (اليابان، الصين، كوريا). أنشئ الخط عن طريق شركة خطوط أنابيب النفط الروسية ترانس‌نفط.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التاريخ

بدأت أولى المناقشات حول إنشاء خط الأنابيب في السبعينيات. لاحقاً في عام 1996، بمبادرة من الرئيس الروسي بوريس يلتسن، وقعت روسيا والصين اتفاقية للطاقة تتضمن خطط لإنشاء خط أنابيب شرق سيبريا-المحيط الهادي.[2] اقترح المشروع الأصلي لخط الأنابيب هذا من قبل شركة يوكوس الروسية للنفط عام 2001 كخط أنابيب نفط مستقل. تضمن المشروع مد خط أنابيب من أنگارسك، حيث تشغل يوكوس مصفاة للنفط، إلى داچينگ شمال الصين.[3] في الوقت نفسه، اقترحت ترانس‌نفط مشروعاً بديلاً لخط أنابيب يمتد من تاي‌شت في أوبلاست إركوتسك حتى ميناء كوزمينو في الشرق الأقصى بالقرب من ناخودكا.[4] في مايو 2003، قررت الحكومة الروسية دمج هذه المشروعات وأن تتولى ترانس‌نفط خط الأنابيب، بينما تورد يوكوس النفط للأنبوب.[5] في 29 مايو 2003 وقعت روسيا والصين اتفاقية لانشاء خط الأنابيب.[4] في 31 ديسمبر 2004، وافقت الحكومة الروسية على إنشاء خط الأنابيب الذي يمتد من تاي‌شت في شرق سيبريا حتى پرڤوزنايا في منطقة الهادي.[6]


الإنشاء

بدأ إنشاء خط الأنابيب في أبريل 2006.[7] في 4 أكتوبر 2008، افتتح القطاع الواقع بين تاي‌شت وتالاكان لضخ النفط عكسياً من مكمن ألينسكي المملوك لسورگوت‌نفط‌گاز.[8]

المرحلة الأولى

تم مد المرحلة الأولى من خط الأنابيب بالكامل في مايو 2009 وتم عكس المرحلة الأولى بأكملها في ديسمبر 2009. افتتح رئيس الوزراء الروسي ڤلاديمير پوتن المحطة في كوزمينو في 28 ديسمبر 2009.[9]

المرحلة الثانية

بعد إطلاق المرحلة الأولى، بدأ العمل على المرحلة الثانية التي تمتد من سكوڤورودينو حتى المحيط الهادي.[10] في الوقت نفسه، كان النفط القادم من سكوڤورودينو إلى كوزمينو يُنقل عن طريق السكك الحديدية.[11] أفتتحت المرحلة الثانية في 25 ديسمبر 2012.[1]

تحفيز الصين

في يونيو 2009، وقعت روسيا والصين اتفاقية لمد خط أنابيب محفز إلى الصين الذي تمد عن طريقه الصين بـ15 مليون طن من النفط سنوياً لمدة 20 عام مقابل قرض قيمتها 25 بليون دولار لشركتي ترانس‌نفط وروس نفط الروسيتين ولتطوير حقول النفط.[12] بدء إنشاء الخط التحفيزي في الأراضي الروسية في 27 أبريل 2008 وفي الأراضي الصينية في 18 مايو 2009.[10][13] قامت ترانس‌نفط بمد قطاع بطول 64 كم من سكوڤورودينو إلى نهر أمور على الحدود الروسية-الصينية وقطاع بطول 992 كم من الحدود الروسية-الصينية إلى داچينگ بواسطة مؤسسة البترول الوطنية الصينية.[10] اكتمل الخط التحفيزي في سبتمبر 2010.[14] في 1 يناير 2011، صرحت روسيا بأنها جدولت شحنات النفط الروسية المتجهة إلى الصين.[15]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المسار

الأنبوب الذي يصل طوله إلى 4857 كم يمر مساره عبر تاي‌شت-كزاتشينسكويه-سكوڤورودينو-كوزمينو.[16] بسبب احتجاجات المنظمات البيئية، نُقل مسار الأنبوب الأصلي لمسافة 40 كم شمال بحيرة باي‌كال. وبدلاً من أن يمر عبر بورياتيا، مر عبر جمهورية ساخا.[17] المرحلة الأولى التي يصل طولها إلى 2757 كم تمتد من تاي‌شت إلى سكوڤورودينو وستمتد المرحلة الثانية بطول 2100 كم من سكوڤورودينو حتى كوزمينو.[16] من خط سكوڤورودينو الفرعي سيمتد الأنبوب عبر موخه إلى داچينگ في الصين.[18] يمر القطاع الممتد إلى 64 كم من سكوڤورودينو إلى نهر أمور على الحدود الروسية-اصينية ويمتد قطاع بطول 993 كم من الحدود الروسية-الصينية إلى داچينگ.

وهناك خطة لمد خط أنابيب غاز ياقوتيا-خبروڤسك-ڤلاديڤوستوك موازي على امتداد خط أنابيب النفط.[19][20]

مسار خط أنابيب ESPOP

الخصائص التقنية

التدفق الأولي لخط الأنابيب بقطر 122 سم هي 600٬000 برميل يومياً. بحلول 2016 سيزيد تدفق خط الأنابيب ليصل إلى 1.000.000 برميل يومياً وبحلول 2025 سيصل إلى 1.600.000 برميل يومياً. ويصل تدفق وصلة الصين من خط الأنابيب إلى 600.000 برميل يومياً، بينما تبلغ تكلفة القطاع الصيني في الأراضي الروسية 600 مليون دولار.[21][22][23]

يتألف خط الأنابيب من ثلاث محطات ضخم، 13 منها مزودة بمزارع خزانات، بإجمالي تدفق 2.67 مليون متر مكعب. من أجل تغذية محطات الضخ بالكهرباء، بُنيت محطة بقدرة 36 م.و بالقرب من بلدة أوليوكمينسك في جمهورية ساخا. تعمل المحطة بالنفط الخام من خط أنابيب شرق سيبريا-المحيط الهادي. تم تصميم محطة الطاقة لتعمل بشكل مستقل في درجات حرارة القطب الشمالي.[24] لمحطة كوزمينو مزرعة خزان بتدفق 350.000 متر مكعب. يبلغ تدفق الحمولة للمحطة 300.000 برميل يومياً.[23][25]

بنيت المرحلة الأولى بواسطة سيستما سپيس‌ستوري، كراسنودارستروي‌ترانس‌گاس، ڤوستوك ستوري، پرومستوري، أمركو وآي پي ست. [ك‍][26][27] المحركات الخمسة طراز 16 ڤي 32 المدارة بالنفط لمحطة الطاقة الملحقة بالانبوب تم تسليمها في صيف 2008 بواسطة ڤارستسيلا.[24] بلغت تكلفة المرحلة الأولى من خط الأنابيب 12.27 بليون دولار وتكلفة محطة التصدير 1.74 بليون دولار.[26]

قاعدة الموارد

يورد النفط لخط الأنابيب من حقول النفط في أوبلاست تومسك واُكروگ خانتي-مانسيسك المستقل ذاتياً في غرب سيبريا على امتداد خط أنابيب أومسك-إركوتسك الذي يلتقي بخط أنابيب نفط شرق سيبريا-المحيط الهادي في تاي‌شت، بالإضافة لمناطق النفط في شرق سيبريا. في المرحلة الأولية، وردت روس‌نفط 22 مليون طن من النفط ووردت سرگوت‌نفط‌گاز 8 مليون طن.

التشغيل

في يناير 2018، قامت الصين بتشغيل الفرع الثاني من خط أنابيب النفط الروسي-الصيني "موهي–داچينگ". كانت الشركة الوطنية الصينية للنفط والغاز قد أنجزت في نوفمبر 2017 مد وتشييد الفرع الثاني من الخط.[28]

مزاعم الاختلاس

في نوفمبر 2010، اتهم أحد صغار المساهمين في ترانس‌نفط، ألكسي ناڤالاني، الشركة باختلاس 4 بليون دولار أثناء انشاء خط الأنابيب.[29][29] أنكر نيقولاي توكارڤ، رئيس ترانس‌نفط، هذه الاتهامات.[29]


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

النزاع مع مؤسسة البترول الوطنية الصينية

في 2011، شب نزاع على الدفعات مقابل تسليم النفط عبر خط الأنبوب. في الوقت الذي اتهمت فيه ترانس‌نفط مؤسسة البترول الوطنية الصينية بانتهاك عقد التوريد، لم تعترف مؤسسة البترول الوطنية الصينية بهذه الادعاءات. ينص العقد على توريد الكميات الشهرية من النفط وفقاً لمعدل السعر المتفق عليها والذي تقل عن السعر اللحظي للنفط.[30][31]

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ أ ب "Russia Launches Second Leg of Pacific Oil Pipeline". RIA Novosti. 2012-12-25. Retrieved 2014-03-29.
  2. ^ Did China Bankroll Russia’s Annexation of Crimea? The Role of Sino-Russian Energy Relations.In Russia's Turn to the East (pp. 95-118)., Palgrave Pivot, Cham.
  3. ^ Helmer, John (2005-04-29). "China beats Japan in Russian pipeline race". Asia Times. Retrieved 2008-11-29.
  4. ^ أ ب "China, Russia sign oil pipeline agreement". China Daily. 2003-05-29. Retrieved 2008-11-29.
  5. ^ Helmer, John (2008-11-01). "China ties up Russia's crude - again". Asia Times. Retrieved 2008-11-29.
  6. ^ "Russia approves Pacific pipeline". BBC News. 2004-12-31. Retrieved 2011-07-06.
  7. ^ "Transneft Sets to Eastern Siberia-Pacific Ocean Oil Pipeline". Kommersant. 2006-04-18. Retrieved 2008-11-29.
  8. ^ Blagov, Sergei (2008-10-22). "Russia sees eastern pipeline as a "major victory"". Eurasia Daily Monitor. Heritage Foundation. Retrieved 2008-11-29.
  9. ^ Bryanski, Gleb (2009-12-28). "Russia's Putin launches new Pacific oil terminal". Reuters. Retrieved 2009-12-28.
  10. ^ أ ب ت Watkins, Eric (2009-05-05). "China to begin construction of 992-km ESPO 'extension'". Oil & Gas Journal. 107. PennWell Corporation. Retrieved 2009-05-16.
  11. ^ Watkins, Eric (2009-02-17). "China, Russia agree on loans for ESPO pipeline spur". Oil & Gas Journal. 107 (41). PennWell Corporation. Retrieved 2009-05-16.
  12. ^ Kim, Lucian (2009-02-17). "Russia Agrees to $25 Billion Oil-for-Loans Deal With China". Bloomberg. Retrieved 2009-02-17.
  13. ^ "Chinese Envoy to Russia: Oil Pipeline Serves Strategic Goals of Both Sides". BBC Monitoring. Downstream Today. 2009-05-11. Retrieved 2009-05-16.
  14. ^ Page, Jeremy (2010-09-26). "Russian Oil Route Will Open to China". The Wall Street Journal. (يتطلب اشتراك). Retrieved 2010-09-28.
  15. ^ Soldatkin, Vladimir (2011-01-01). "Russia in milestone oil pipeline supply to China". Reuters. Retrieved 2011-07-06.
  16. ^ أ ب "Transneft ready to bring ESPO Pipeline section online". Pipelines International. Scientific Surveys, Great Southern Press. 2009-12-22. Retrieved 2009-12-28.
  17. ^ "Russia approves new ESPO pipeline route". RIA Novosti. 2008-03-03. Retrieved 2008-11-29.
  18. ^ "Russia-China pipeline progressing". Upstream Online. NHST Media Group. 2007-06-15. (يتطلب اشتراك). Retrieved 2007-12-08.
  19. ^ Watkins, Eric (2009-01-29). "Putin says ESPO may have parallel gas line". Oil & Gas Journal. 107 (6). PennWell Corporation. Retrieved 2009-05-16.
  20. ^ "Russia's Gazprom mulls new liquefaction plant in country's Far East". Platts. 2008-06-24. (يتطلب اشتراك). Retrieved 2008-08-02.
  21. ^ "Work on second leg of East-Siberian pipeline could start 2015". RIA Novosti. 2007-07-19. Retrieved 2008-04-05.
  22. ^ "China leg of Siberia oil pipeline to cost $600 mln - Transneft". RIA Novosti. 2008-10-30. Retrieved 2008-11-29.
  23. ^ أ ب Trevethan, Catherine. "Eastern Siberia – Pacific Ocean (ESPO) Pipeline" (GIF). Reuters. Retrieved 2009-12-28.
  24. ^ أ ب "Wartsila Announces Major Contracts for 2007". Wärtsilä. Downstream Today. 2007-11-14. Retrieved 2008-04-05.
  25. ^ "Transneft to start oil terminal construction in Kozmino". Vladivostok News. 2008-02-28. Retrieved 2008-06-08.
  26. ^ أ ب Mosolova, Tanya (2007-12-27). "Russia delays Asian oil pipeline to Q3 2009". Reuters. Retrieved 2008-03-15.
  27. ^ "Transneft cites Siberian-Pacific slow-down". Scandinavian Oil-Gas Magazine. 2007-11-22. Retrieved 2007-11-25.
  28. ^ "بدء تشغيل الفرع الثاني من خط أنابيب النفط الروسي الصيني". روسيا اليوم. 2018-01-01. Retrieved 2018-01-01.
  29. ^ أ ب ت Soldatkin, Vladimir (2011-01-14). "Russia's Transneft denies $4 bln theft". Reuters. Retrieved 2011-07-06.
  30. ^ Helmer, John (2011-05-05). "Russia, China clash over oil price, supply". Asia Times. Retrieved 2011-07-06.
  31. ^ O'Cinneide, Eoin (2011-07-01). "Transneft: 'CNPC rift ongoing'". Upstream Online. NHST Media Group. (يتطلب اشتراك). Retrieved 2011-07-06.

وصلات خارجية