أوركيد

(تم التحويل من الأوركيد)
السحلبية
Orchidaceae
Temporal range: 80 Ma
العصر الطباشيري المتأخر- Recent
Haeckel Orchidae.jpg
Color plate from Ernst Haeckel's Kunstformen der Natur
التصنيف العلمي
مملكة: نبات
Division: ماگنوليات
Class: ليليات
Order: Asparagales
Family: السحلبية
جوسيو
فصيليات
زهرة الأوركيد
صنف آخر لزهرة الأوركيد

زهرة الأوركيد أو السحلبية بالإنگليزية Dendrobium Orchid ومعناها الحسناء. من ألوان هذه الزهرة جميع ألوان قوس قزح . وتعيش من7 إلى14 أيام.

وهي فصيلة نباتات عشبية معمِّرة أو فوقية epiphytes، أي تعيش فوق الأشجار في المناطق المدارية، أزهارها عالية التخصص تزرع غالباً للزينة. تنتمي إلى رتبة السحلبيات Orchidales التي تعدّ أرقى رتب النباتات الأحاديات الفلقة، سواءً من ناحية بنيتها الزهرية غير المتناظرة، أو من ناحية تخصص بتلاتها وأسديتها للتأبير الحشري. تضم قرابة 500 جنس موزعة على أكثر من 20000نوع، وهي بذلك تعدّ من أكبر فصائل العالم النباتي عدداً بالأنواع، إضافة إلى سعة انتشار رقعتها الجغرافية في جميع أنحاء الكرة الأرضية وخاصة في المناطق بين المدارية. وتتمثل في النبات السوري اللبناني بعشرة أجناس و44نوعاً أبرزها السحلب (20)نوعاًَ Orchisً، والأوفريس (12)نوعاً Ophris ، والسيفالنتيرا Cephalanthera (ثلاثة أنواع)، والإپيپاكتيس Epipactis (نوعان)، والهيمانتوگلوسوم Himantoglossum (نوعان).[1]

تعيش أغلب أنواع الفصيلة السحلبية حياة ترابية، إلا أن بعضها يعيش فوق سطوح الأشجار في المناطق المدارية مشكلة نباتات فوقية مزودة بجذور هوائية يخضورية محاطة بدثار velanum من خلايا ميتة قادرة على امتصاص بخار الماء من الرطوبة الجوية.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

أصل الاسم

التوزيع

ظلت أسعار الأوركيد في ارتفاع مستمر، حيث اعتبرت في ذلك الزمن من علامات الترف والثراء ليبدأ سعر الواحدة من 500 جنيه استرليني لتصل إلى آلاف الجنيهات..

ولكن بعد أن أصبحت الكثير من الأنواع مهددة بالإنقراض تقرر منع قطفها وحمايتها، خاصة أنه بمرور الوقت تم التوصل إلى طرق زراعتها ورعايتها بالإضافة إلى تهجينها لإنتاج أنواع جديدة منها أيضاً، ففي القرن الماضي كانت انگلترة أهم البلدان المنتجة للأوركيد وتأتي بعدها هولندا ثم بلجيكا.

Amongst the most common orchids found in "casual" culture we count

التصنيف

المقالة الرئيسية: تصنيف عائلة السحلبيات


Apostasioideae: جنسان و 16 نوع، جنوب غرب آسيا




Cypripedioideae: 5 أجناس و130 نوع، من المناطق المعتدلة والاستوائية من, as well as أمريكاوآسيا الاستوائية


 Monandrae 

Vanilloideae: 15 جنس و180 نوع، المناطق الاستوائية وشبه الاستوائية الرطبة، شرق أمريكا الشمالية




Epidendroideae: أكثر من 500 جنس وأكثر أو أقل من 20,000 نوع، عالمي



Orchidoideae: 208 جنس و3,630 نوع، عالمي






  • السحلب: المتميز بأزهار ذات الشفة labellum المهمازية. أغلب أنواعه منتشر في حوض المتوسط وفي النصف الشمالي من الكرة الأرضية في آسيا وأوربا. من أسمائه المتناقلة: خصى الثعلب، و خصى الكلب، وقاتل أخيه. وتسمية السحلب شائعة في مصر والشام ولا توجد في المعجمات ولا في كتب المفردات، أما الأسماء الأخرى فموجودة فيها. يضم السحلب أنواعاً برية يصنع من مطحون درناته شراب السحلب المكوّن من الحليب الممزوج بدقيق السحلب الأناضولي أو الجليلي أو السحلب الذَّكَر، وهو مسحوق غني بالمركبات السكرية الماتوزية.
  • الأوفريس Ophris: جنس منتشر في حوض البحر المتوسط. تأخذ شفة أزهار الكثير من أنواعه شكل النحل أو الذباب أو العناكب أو فراشة القز bombyx.
  • الأوركيد: تسمية تطلق على عدد من أجناس الفصيلة السحلبية المزروعة في الدفيئات لجمال أزهارها وغرابة أشكالها تتمثل بأجناسCattleya (40 نوعاً برياً)، تنبت فوق الأشجار في أمريكا المدارية، وتعد من أجمل أزهار الفصيلة. وكذلك أجناس الدندروبيوم Dendrobium والأونسيديوم Oncidium والسيبريبيديوم Cypripedium والفاندا Vanda والليليا Laelia وغيرها من الأجناس المرغوبة لدى بائعي الأزهار. يضاف إليها عدد غير محدود من الأنواع المهجّنة المستنبطة من أنواع هذه الأجناس يتجاوز 3000نوع هجين. التي تحتاج إلى نماذج من الفطور الجذرية المتعايشة معها من جنس الريزوكتونيا Rhizoctonia.
  • الكولوجين Coelogyne: جنس آسيوي ينبت في الجزر الماليزية يتميز بكبر عناقيد أزهاره.
  • الأونسيديوم Oncidium: جنس مكسيكي يضم 300نوع، ينبت في أمريكا المدارية وجزر الأنتيل، يتميز بأزهاره الصفراء، وبليونة أنواعه البيئية الممتدة من مستوى سطح البحر حتى ارتفاع 4000م.
  • الڤانيليا Vanilla: تستحصل من مسحوق الثمار العلبية الفجة للفانيلا مسطَّحة الورق Vanilla planifolia التي تنبت في المكسيك، والذي أصبح يزرع بغزارة في المناطق المدارية في مدغشقر وتاهيتي والمكسيك وجزر الأنتيل.

الخصائص

Cattleya aclandiae. Note the typical zygomorphic flower with three petal-like sepals (top, lower right, lower left), two normal petals on either side and the labellum
Orchis lactea showing the two tubers

الساق والجذور

تضم الفصيلة السحلبية نباتات ذاتية التغذية يخضورية، جذورها درنية ترابية كالسحلب Orchis والأوفريس Ophris، والنباتات المتسلقة كالفانيلا Vanilla، والنباتات غيرية التغذية، عديمة اليخضور، صغيرة الأبعاد كالنيوتية Neottia أو متسلقة كالغاليولا Galeola.

الأوراق

الزهور

Dactylorhiza sambucina, Orchidoideae for reference
Longitudinal secion of a flower of Vanilla planifolia
Ophrys apifera is about to self-pollinate

تعرف الأوركيد بأنها زهرة الثلاث بتلات، إلا أن قلب الزهرة يتغير شكله من نوع لآخر، كما أن ألوانها تتنوع بين البراقة القوية الهادئة، فمنها الأبيض الناصع، الأحمر، الأصفر، الذهبي، الأخضر، البرتقالي، الوردي، ودرجات البني، والبنفسجي الداكن.

وقد تكون الزهرة كلها بلون واحد أو ذات نقوش معينة على بعض أجزائها كأن تكون منقطة، مقلمة، أو مبرقشة، مما يزيدها جمالاً وغرابة، ورغم رائحة الفانيليا المميزة لبعض أنواعها فهناك أنواع منها ليست له رائحة على الإطلاق، كما أن بعضها يطلق رائحته في أوقات معينة من النهار أو الليل.

الفواكه والحبوب

التكاثر

التلقيح

التكاثر اللاجنسي

التطور

زهرة الأوركيد يمتد عمرها الطويل إلى 120 مليون سنة من عمق التاريخ، فقد عاصرت أزماناً غطت فيها الغابات الكثيفة محيط الكرة الأرضية وعاشت فيها الديناصورات العملاقة، حتى تغيرت الأجواء المناخية وتوالت العصور، إلا أن الأوركيد ظلت في ازدهار حتى تم تصنيفها كأكثر فصائل النباتات تنوعاً (35 ألف نوع ).

ويعد أول تاريخ مكتوب لزهرة الأوركيد على أيدي الصينيين وذلك منذ 700 عام قبل الميلاد، فكانت تتمتع بمكانة خاصة لديهم.

وفي القرن الثامن عشر تم جلب أنواع مختلفة من زهور الأوركيد من الصين وجزر الأنتيل خصيصاً لتزرع في الحدائق الملكية الإنجليزية، كما أن الأسبان أدخلوا "أوركيد الفانيليا" إلى أوروبا بعدإحضارها من المكسيك موطنها الأصلي، ومع حلول أواخر القرن 18 وبداية القرن 19 كان الهوس بالأوركيد قد تمكن من العالم الغربي فانتشرت هواية امتلاك مجموعات كاملة منها، وكأنها طوابع بريدية أو عملات قديمة!


وفي نطاق هذا الجنون بالأوركيد بدأ ارسال رحلات استكشافية خاصة مهمتها الوحيدة هي احضار كميات كبيرة من الأوركيد حتى أطلق على هذه البعثات "صائدي الأوركيد"، ولم يكف هؤلاء الحصول في كل مرة على 300 أو حتى 500 وإنما كان يتم تجريد غابات كاملة لأميال من ملايين الزهور دون ترك أي أثر لها رغم الكثير منها كان يتلف قبل استكمال رحلة العودة، حيث لم يكن يتم حفظها بطريقة صحيحة.

البيئة

زهور الأوركيد، هذه الزهور لا تعرف معنى التقليدية بل تتمتع بالجمال والغرابة في نفس الوقت، وهو ما يكسبها جاذبيتها الخاصة، كما أن التنوع الهائل هو السمة التي لا تتخلى عنها، فقد تجدها على ضفاف الأنهار أو فوق الجبال على ارتفاع 14 ألف قدم وبعضها يعيش وسط الغابات الممطرة الاستوائية والآخر في جبال الألب وغيره، في مناطق شبه صحراوية، وتلك الأنواع تختلف في أشكالها وأحجامها فمنها ذات الزهرة الواحدة ومنها المتعددة الزهرات على فرع واحد، أما أصغر زهور الأوركيد فتوجد في أمريكا الجنوبية ولا يزيد قطرها عن نصف ملليمتر، أما أكبرها ففي جزر مدغشقر ويبلغ قطرها أكثر من 18 بوصة!! كما يوجد أضخم نبات للأوركيد في غابات ماليزيا والفلبين.

الاستخدامات

عند تنسيق زهور الأوركيد يوصى باتباع قاعدة ذهبية وهي ترك الزهور على طبيعتها دون بذل أي محاولات لتثبيتها عنوة في أوضاع بعينها حيث أن الأفرع المحملة بالزهور تميل وتنحني على الإناء أو الفازة مما يمنحها جمالاً غير مفتعل، كما أنها لا تجتمع مع أنواع أخرى من الزهور، بل إن كل ما تحتاجه هو بعض الأوراق الخضراء التي تناسب شكل التصميم والفازة التي توضع فيها، ففي التصميم الحديث غالباً ما تصاحب الأوركيد الفازات من البورسلين المصمت الملون أو فازات مصنوعة من المعدن، كذلك يمكن وضعها في إناء شفاف ممتلئ بالماء حيث تترك عائمة على سطحة لأنها زهرة قوية تتحمل المياه ولفترات طويلة.

تردُّ القيمة الاقتصادية للفصيلة السحلبية، فيما عدا الحصول على الفانيلا، إلى أهمية أزهارها. لذا يهتم الكثير من المختصين بزراعة هذه الأزهار الشديدة الخصوصية والقادرين على استنباط أزروعات cultivars جديدة تزين محلات بائعي الأزهار في أوربا وأمريكا.

الاستخدام في الطعام

للمزيد من المعلومات: ڤانيليا

استخدم الصينيون زهور الأوركيد التي تستخرج منها الڤانيليا لصنع الآيس كريم. وفي إنگلترة كان البحارة البريطانيون هم أول من أحضرها من جزر الباهاما عام 1732 إلا أنه من المرجح أنها قد دخلت القارة الأوروبية عن طريق هولندا لأول مرة وذلك في القرن 17.

الاستخدامات الطبية التقليدية

الرمزية

أطلق عليها الفيلسوف الصيني (كونفوشيوس) لقب "زهرة عطر الملوك" واعتقدوا أن رؤية الأوركيد في الحلم تعبر عن الحاجة للحفاظ على الرومانسية والحب.

وفي إنگلترة سادت حولها الكثير من المعتقدات الخرافية أشهرها تلك التي ارتبطت بما سمي (شراب الحب) الذي يقال إنه إذا صنع من البراعم الصغيرة لزهورها يمنح شاربها أطفالاً ذكوراً، أما إذا صنع الشراب من زهور أكبر فغالباً ما سيكون الأطفال إناثاً.

زهرة الأوركيد Orchid ذات فصائل كثيرة عرفت منذ القدم في ومنطقة شرق اسيا والصين منها ما ينبت على ضفاف الأنهار ومنها ماينيت في أعالي الجبال تشتهر تايلند بزهرة الأوركيد وتعتبر رمز لتايلند و جرت العادة في الخطوط الجوية التايلندية ان توزع هذه الزهرة على ركابها وزبائنها.

الجنس

المقالة الرئيسية: List of Orchidaceae genera

The following are amongst the most notable genera in the very large orchid family.

Aa; Abdominea; Acampe; Acanthephippium; Aceratorchis; Acianthus; Acineta; Acrorchis; Ada; Aerangis; Aeranthes; Aerides; Aganisia; Agrostophyllum; Amitostigma; Anacamptis; Ancistrochilus; Angraecum; Anguloa; Ansellia; Aorchis; Aplectrum; Arethusa; Armodorum; Ascocenda; Ascocentrum; Ascoglossum; Australorchis; Auxopus; Baptistonia; Barbrodia; Barkeria; Barlia; Bartholina; Beloglottis; Biermannia; Bletilla; Brassavola; Brassia; Bulbophyllum; Calypso; Catasetum; Cattleya; Cirrhopetalum; Cleisostoma; Clowesia; Coelogyne; Coryanthes; Cymbidium; Cyrtopodium; Cypripedium; Dactylorhiza; Dendrobium; Disa; Dracula; Encyclia; Epidendrum; Epipactis; Eria; Eulophia; Gongora; Goodyera; Grammatophyllum; Gymnadenia; Habenaria; Herschelia; Laelia; Lepanthes; Liparis; Ludisia; Lycaste; Masdevallia; Maxillaria; Meliorchis, Mexipedium; Miltonia; Mormodes; Odontoglossum; Oncidium; Ophrys; Orchis; Paphiopedilum; Paraphalaenopsis; Peristeria; Phaius; Phalaenopsis; Pholidota; Phragmipedium; Platanthera; Pleione; Pleurothallis; Promenaea; Pterostylis; Renanthera; Renantherella; Restrepia; Restrepiella; Rhynchostylis; Roezliella; Saccolabium; Sarcochilus; Satyrium; Selenipedium; Serapias; Sophronitis; Spiranthes; Stanhopea; Stelis; Thrixspermum; Trias; Trichocentrum; Trichoglottis; Vanda; Vanilla; Zeuxine; Zygopetalum.

معرض الصور

أنظر أيضا

المراجع

  • Walter S. Judd, Christopher S. Campbell, Elizabeth A. Kellogg, Peter F. Stevens, Michael J. Donoghue: Plant Systematics: A Phylogenetic Approach, Sinauer Associates Inc. 2007
  • Batygina, T. B., Bragina, E. A., and Vasilyeva, E. 2003. The reproductive system and germination in orchids. Acta Biol. Cracov. ser. Bot. 45: 21-34.
  • Berg Pana, H. 2005. Handbuch der Orchideen-Namen. Dictionary of Orchid Names. Dizionario dei nomi delle orchidee. Ulmer, Stuttgart
  • Kreutz, C. A. J. 2004. Kompendium der Europaischen Orchideen. Catalogue of European Orchids. Kreutz Publishers, Landgraaf, Netherlands
  • Ramírez, S., et al. Nature 448 , 1042- 1045 (2007).
  • D. Lee Taylor and Thomas D. Bruns : Ectomycorrhizal mutualism by two nonphotosynthetic orchids; Proc. Natl. Acad. Sci. USA; Vol. 94, pp. 4510-4515, April 1997 (on line).
  • Stevens, P. F. (2001 onwards). Angiosperm Phylogeny Website. Version 7, May 2006 [and more or less continuously updated since]. [1]
  • Strasburger, Noll, Schenck, Schimper: Lehrbuch der Botanik für Hochschulen. 4. Auflage, Gustav Fischer, Jena 1900, p. 459

وصلات خارجية