محافظة إب

(تم التحويل من إب (محافظة))
موقع محافظة إب

محافظة إب بالإنجليزية Ibb Governorate ، ويطلق كذلك عليها اللواء الأخضر ، وهي محافظة من أهم المحافظات اليمنية. إذ تمتاز بموقع جعراقي متميز متوسطةً محافظات جمهورية اليمن بل تعد القلب النابض للجمهورية.أما طبيعتها الجغرافية فيغلب عليها الطابع الجبلي الوعر, ولقد أكسبها موقعها هذا وطابعها الجغرافي مناخاً لا مثيل له في كثير من بلدان العالم. إذا أنها ذات مناخ معتدل طول العام مع موجة برد خفيفة في فصل الشتاء وأمطار موسمية طيلة فصل الصيف الذي يلبسها ربها به حلة خضراء في غاية الجمال كاسية الجبال فيها.لذا يطلق عليها اللواء الأخضر. وتعد مركزاً سياحياً متميزا لما لها من سحر مناظرها الطبيعية ألأخاذة. [1]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التاريخ

محافظة إب كانت من أهم المناطق اليمنية وأوفرها حظا في قيام الدويلات والممالك التاريخية القديمة.

محافظة إب القديمة


الدولة الحميرية

والتي أسسها الملك ذي ريدان الحميري 115 ق. م حيث قامت هذه الدولة في منطقة وادي بنا واختيرت مدينة ظفار على سفح جبل ريدان قرب قاع الحقل بيريم عاصمة لهذه الدولة. ولماّ اكتمل بنيانها وزادت قوتها واصل الحميريون زحفهم شمالا وضموا إليهم الدولة السبائية وأقاموا دولة جديدة تسمى دولة سبأ وذي ريدان وعاصمتها مدينة ظفار والتي يوجد فيها متحف ظفار التاريخي الذي تحكي محتوياته عن تلك الدولة التاريخية العملاقة. كما لا تزال العديد من الآثار والقلاع والقصور الباقية تذكّر بها وبأمجاد تاريخية لدويلات قبلها مثل دولة رعين التي قامت دولة حمير على أنقاضها من 436-532 هـ (1047-1138م ).

منظر علوي لمحافظة إب

الدولة الصليحية

هذه الدولة اليمنية القديمة قامت على يد الملك علي بن محمد الصليحي وكانت صنعاء عاصمتها وعند اشتداد المرض بملك هذه الدولة تولى السلطة ابنه المكرم بن علي محمد الصليحي ومعه وخلال حكمه ظهرت زوجته السيدة أروى بنت أحمد الصليحي تشاركه الحكم وبناء الدولة وعند وفاة زوجها قبضت السيدة أروى زمام السلطة واختارت مدينة جبلة محافظة إب عاصمة للدولة فحققت خلال حكمها الذي استمر خمسين عاما نجاحا باهرا وفريدا نظرا لما عرفت به من حكمة وعدل وثبات ، كما قامت إلى جانب نجاحها السياسي وتقوية نفوذ دولتها قامت ببناء العديد من المآثر التاريخية الإسلامية والإنسانية مثل بناء جامع السيدة أروى بمدينة جبله وهو الجامع الكبير في المدينة ،كما قامت ببناء الجزء الشرقي من الجامع الكبير بصنعاء . وأوقفت الكثير من الأراضي الزراعية للمواشي وبناء المرافق الخدمية كما أوصلت مياه الشرب النقية إلى كل منازل مدينة جبله عبر ساقية طويلة تمتد إلى أعلى قمم الجبل المطل على المدينة ، كما عملت على توفير مساكن العلماء والمتعلمين وشكلت حلقات العلم في جامع جبلة التي كان يلتحق بها طالبوا العلم من مختلف المناطق .

التخطيط العمراني في المحافظة
المساكن في إب

الدولة الإسماعيلية

من أواخر القرن الثالث الهجري إلى القرن الخامس الهجري ومن أواخر القرن التاسع الميلادي إلى القرن الحادي عشر الميلادي. و الدولة الإسماعيلية هذه كونها الشيعة الذين ينسبون إلى الإمام محمد بن إسماعيل حيث بدأت دعوتهم أولا في العراق لكن أنصار هذه الدعوة وجدوا اليمن مكانا مناسبا لقيام دولتهم . وقام علي بن الفضل وأبن حوشب ( منصور اليمن ) بنشر هذه الدعوة إلى اليمن ، وعندما قويت الدعوة وزاد نفوذها في مناطق لحج وعدن وأبين وتعز اتخذ ابن الفضل مدينة مذيخرة في قضاء العدين محافظة إب عاصمة له وامتدت دولته من عدن إلى صنعاء ولا تزال بقايا هذه الدولة عامرة في المنطقة .

جبل إب

الجغرافيا

تبلغ مساحة محافظة إب 5600 كم 2 تقريبا. وتتميز محافظة إب بالتنوع الجغرافي والمناخي حيث تقع بين الدرجة 75 ,13 - 5 , 14 وبين الدرجة43 , 45 شرق جرينتش . وتتداخل المحافظة مع عدد من محافظات الجمهورية يحدها من الشمال محافظة ذمار ومن الجنوب محافظة تعز و محافظة الضالع ومن الشرق محافظة البيضاء ومن الغرب مديريات وصابين وحيس وزبيد من محافظة الحديدة .

الطريق الجبلي للمحافظة

المناخ

مناخ محافظة إب هو مناخ قاري متنوع بارد في المرتفعات الجبلية ومعتدل في السهول الوسطى ودافئ في المناطق الجنوبية والغربية. وتهطل الأمطار على معظم مناطق المحافظة صيفا وهي موسمية ومعدل سقوط الأمطار في معظم مديريات المحافظة 800 سم - 1200 مم .

ومن أشهر الجبال: جبل سماره - بني مسلم ، جبل بعدان ، جبل ظفار ، عمار و جبل التعكر و جبل القله وفيها الكثير من المعادن .

وأشهر الأودية في المحافظة وادي عنه - العدين - مديرية العدين وادي بنا - السده ، وادي الدور - العدين وادي زبيد القفر - حزم العدين ووادي دمت - مديرية دمت ووادي السحول - مديرية إب .

السكان

خصائص سكان محافظة أب لا تختلف كثيرا عن خصائص أبناء اليمن الاجتماعية بصفة عامة وان تباين نشاطهم من مديرية إلى أخرى بحسب التنوع الجغرافي والزراعي لمناطقهم . نسبة الذين يعملون بالزراعة 70% من العدد الكلي لسكان المحافظة يتمركز معظمهم في مدينة إب والمدن الثانوية والمناطق الزراعية مثل السحول وميتم وبلاد الشعيبي وصهبان وغيرها من المناطق الزراعية . إن عدداً كبيراً من أبناء المحافظة مهاجرين في دول عربية ودول غربية مثل المملكة العربية السعودية ودول الخليج و الولايات المتحدة الأمريكية و بريطانيا وغيرها من الدول الشقيقة والصديقة .وقد بلغ عدد المهاجرين من المحافظة إلى الدول المذكورة آنفاً (192.122) مهاجر .

التقسيم الادارى


الأماكن السياحية

كون محافطة إب تمتاز بجمال أخاذ ينبع من وفرة المناطق السياحية المختلفة منها:

- الحمامات الطبيعية العلاجية في مديرية دمت ومنطقة الشعراني في مديرية العدين وحمام الاسلوم بمديرية الحزم وحمام القفر.

- الأودية الزراعية دائمة الخضرة والمياه الجارية " كوادي بنا" في السدة ووادي " الدور وعنه" في مديرية " العدين " و وادي السودان " في مديرية " ذي السفال " وهذه الوديان تشتهر بزراعة البن و قصب السكر و المانجو.

- الحصون والقلاع: أهم هذه الحصون والقلاع توجد في قمم الجبال بالمحافظة والتي خلفتها حضارات دويلات يمنية قديمة مثل حصن وقلعة "سماره " في مديرية " يريم " وحصن جبل " حَب " في" بعدان "وحصن " التعكرّ " في جبله. وكل هذه الحصون تمتاز بالفن والدهاء المعماري لقدامى اليمنيين ، وتضم معاصر الزيوت وآبار المياه ومخازن العتاد العسكري والغذائي.

أنظر أيضا

المصادر