أدوية تلقائية

إيلان
ساهم بشكل رئيسي في تحرير هذا المقال

الأدوية التلقائية Autacoids، هي عوامل حيوية تعمل مثل هرمونات موضعية، ولفترة قصيرة، وتعمل بالقرب من موقع التخليق وهي ليست محمولة بالدم. وتتسم الأدوية التلقائية أساساً بتأثيرهم على العضلة الملساء. وفيما يتعلق بالعضلة الملساء الوعائية، فيوجد كل من أدوية تلقائية مضيقة للأوعية وموسعة للأوعية.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

نظرية الحساسية

وجد ان الأعراض الناتجة عن الصدمة التأقية ‏anophylactic schock تشبه التسمم الناتج عن جرعات كبيرة من الهيستامين وقد ثبت بعدئذ أن سبب الصدمة التأقية ناتج عن تفاعل مادة مولدة للجسم المضاد (اي مستضد ‏‎ antigen‎‏ ‏‎ (‎مع الجسم المضاد (أي الاضداد أو‎ (antibody ‎ ويسمى هذا التفاعل بتفاعل ضد -مستضد ‎‏antigen-antibody reaction. وقد وجد بعد ذلك انه خلال التفاعل الاخير تتولد مادة تشبه الهيستامين. وقد ثبت ان الهيستامين موجود ضمن مكونات الجسم.ولقد دعت هذه الاسباب إلى افتراض نظرية تشرح اسباب الحساسية,وتفترض ان الحساسية تحدث نتيجة اتحاد المادة المولدة للجسم المضاد مع الجسم المضاد وتحرر الهيستامين ويعتبر الهيستامين المسؤول عن الأعراض التي تظهر في حالات الحساسية، ومما يؤكد صحة هذه النظرية أن مضادات الهيستامين نجحت في معظم الأحيان في علاج الحساسية والأعراض الناتجة عن الصدمة التاقية غير أن هذه النظرية لا تشرح ظاهرة الحساسية شرحا تاما للاسباب التالية:

1-هنالك حالات كثيرة من حالات الحساسية لا تستجيب للعلاج بمضادات الهيستامين

2-رحم خنزير غينيا المعالج ضد حساسية الهيستامين يستجيب لحالات الصدمة التأقية

3-رحم الجراد الذي يستجيب للصدمة التأقية ينبسط تحت تأثير الهيستامين وتدل هذه الحالات على ان الهيستامين وحده لا يشرح نظرية الحساسية كاملة بل هناك مواد بالإضافة إليه تتحرر في الصدمة التأقية أو حالات الحساسية وهذه المواد هي:


الهيستامين

واسع الانتشار في المملكة الحيوانية والنباتية فهو يوجد في الدم والبول والعصارة المعدية،كذلك يوجد في الخلايا العصبية ويتكون في الجسم من الهيستددين بإزالة مجموعة الكاربوكسيل بالأنزيمHistidine decarboxylae

التاثير الدوائي للهيستامين

1.الدورة الدموية:

يوسع الهيستامين الأوعية الدموية وخاصة الشعيرات الدموية ويسبب انخفاضا في ضغط الدم.وإذا كانت الجرعة كبيرة فانه يسبب صدمة تسمى صدمة الهيستامين ويصاحب توسع الشعيرات الدموية زيادة في النفاذ حيث تتسرب السوائل والبروتينات الموجودة في البلاسما مكونة الوذمة

2.العضلات الملساء:

ينبه الهيستامين العضلات الملساء الموجودة في الجسم وبخاصة عضلات القصبة الهوائية كما ينبه القناة الهضمية

3.التاثير على الغدد المفرزة:

يزيد الهيستامين من إفراز الغدد الموجودة في المعدة فيزيد من حموضة المعدة كذلك يزيد من إفراز اللعاب والبنكرياس

4.الاستجابة الثلاثية للهيستامين:

اذا حقن الهيستامين بجرعات صغيرة تحت الجلد فإنه يكون نقطة حمراء لا تلبث أن تأخذ مسحة زرقاء ثم يحدث تورم في منطقة قطرها حوالي 1سم حول النقطة السابقة وتكون أكثر احمرار ثم تتسرب السوائل الموجودة في الدم وبروتينات البلاسما وتتجمع مكونة وذمة في منطقة الحقن

مصيره

عندما يؤخذ الهيستامين عن طريق الفم فإنه يتحول _بتأثير جراثيم الأمعاء_إلى استيل هيستامين عديم التاثير .ولذلك إذا رغبنا في إبراز تأثير الهيستامين فعلينا أن نعطيعه حقنا .وعندما يصل الهيستامين إلى الدم فإنه لا يبقى في الدورة الدموية طويلا اذ يلتصق بكريات الدم الحمراء والأنسجة كما أنه يتحطم بخميرة الهيستاميناز...وتطرح مقادير ضئيلة من الهيستامين في البول عن طريق الكلى

الفوائد العلاجية

1.فحص وظيفة المعدة:

ويحقن لهذا الغرض 0.2-0.5ملغ تحت الجلد مع تتبع إفراز المعدة فإذا لم يحدث إفراز مطلقا استجابة للهيستامين فهذا معناه اضمحلال الغشاء المخاطي المبطن للمعدة بما يحتوي من خلايا مختصة بإفراز الحمض

2.يقي من الاستجابة العنيفة له:

عندما يعطى الهيستامين بجرعات ضئيلة جدا(1مل من محلول:10000000:1) لفترة من الوقت فإنه يقي من الاستجابة العنيفة له بعدئذ

البيتازول Betazole

وهو مماكب للهيستامين وينبه إفراز المعدة ولكنه لايحدث تأثيرات الهيستامين الأخرى ويستعمل كاختبار لوظيفة المعدة ويفضل على الهيستامين ويستخدم بشكل حقن تحتوي 50ملغ/مل


مضادات الهيستامين

تمنع مضادات الهيستامين التأثير الضار للهيستامين في الجسم وتشمل: الهيستامين نفسه بجرعات صغيرة ويعتبر الادرينالين مضادا فيسيولوجيا للهيستامين فيما عدا التأثير على الإفرازات وتضاد الدوية الأدرينية بعضا من آثار الهيستامين وتشمل منافسات الهيستامين : الدرامامين والفينرغا ووالانتيسيتين والبيريبينزامين والكلور تري ميتون والبينادريل والنيوأنيترغان والانترجان آلية التاثير: تتحد هذه الأدوية مع مستقبلات لاهيستامين وبذلك تمنع الهيستامين من الاتحاد مع هذه المستقبلات وتمنع ايضا آثاره الضارة الناشئة عن هذا الاتحاد


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التأثير الدوائي

1.الدورة الدموية:

تضاد الانخفاض في ضغط الدم الناتج عن الهيستامين ولكن هذا التضاد ليس كاملا وتضاد تسرب السوائل وبروتينات البلاسما تضادا كاملا وتمنع تكون الوذمة

2.العضلات الملساء:

تضاد تأثير الهيستامين على العضلات الملساء

3.الغدد المفرزة:

لا تعاكس تاثير الهيستامين على إفراز حمض كلور الماء في المعدة ولكنها تضاد تاثيره على الغدد اللعابية والغدد الموجود في الأمعاء والبنكرياس

4.تمنع مضادات الهيستامين الاستجابة الثلاثية للهيستامين

بالإضافة الى التاثير المضاد للهيستامين فإن مضادات الهيستامين لها تأثير آخر لا يمت إلى كونها مضادة للهيستامين وهذه التأثيرات تشمل:

  • تثبيط الجهاز العصبي المركزي ويمكن استخدامها كمهدئ في هذا المجال.
  • تسبب تخديرا موضعيا في الحلق عند ابتلاعها
  • لها تأثير يشابه تأثير الاتروبين ولذلك تسبب جفافا في الحلق

الفوائد العلاجية

1.تستعمل مضادات الهيستامين في أمراض زيادة الحساسية مثل الحكة والزكام والرمد الربيعي والأكزيما والتهاب الجلد والربو.وفي حالة الربو فإن تاثره بمضادات الهيستامين قليلا جدا او حتى أنه لا يتأثر إطلاقا للاسباب التالية:

  • زيادة تركيز الهيستامين المتحرر
  • تحرر مواد أخرى غير الهيستامين مقلصة للصبة الهوائية (مثل البراديكينين)والتي لا تتأثر بمضادات الهيستامين

2.تستعمل لعلاج دوار البحر والقيء عند الحوامل.


المصادر

Adriani J. , The pharmacolagy of Anasthelic drugs , 4th. ed. Thomas Springfield , 1960.

  • Aurbach , G.D.&Potts ,J.T. ,Am.J.Med.42,1,1964.

انظر ايضا

وصلات خارجية