أخبار:قوات حفتر تعلن سيطرتها على حقل الشرارة النفطي وتفرض حظراً جوياً على جنوب ليبيا

عناصر من قوات الجيش الوطني الليبي عند حقل الشرارة النفطي.

في 8 فبراير 2019 أكدت مؤسسة النفط الوطنية الليبية سيطرة قوات الجيش الوطني الليبي بقيادة خليفة حفتر على حقل الشرارة النفطي جنوب غرب ليبيا، والبالغ إنتاج 300.000 برميل/يومياً.[1] في اليوم نفسه، أعلن الجيش الوطني الليبي فرض حظر جوي على حركة الطائرات جنوب البلاد ما لم تحصل على تصريح منه. وحسب بيان الجيش أن "أي طائرة أجنبية تهبط حتى في المهابط الترابية ستكون هدفاً مشروعاً لمقاتلات السلاح الجوي العربي الليبي، لأن المنطقة معلن عنها منطقة عمليات حربية وحتى إشعار آخر". كانت قوات حفتر قد أطلقت في ديسمبر 2018 عملية عسكرية في جنوب غربي ليبيا ضد مجموعات مسلحة، بالدرجة الأولى تشادية، تسللت إلى الأراضي الليبية على خلفية انهيار مؤسسات الدولة فيها.[2]

المصادر