أخبار:تركيا تكتشف حقل غاز بالبحر الأسود (135م.م³)

هذا المقال يتضمن أسماءً أعجمية تتطلب حروفاً إضافية (پ چ ژ گ ڤ ڠ).
لمطالعة نسخة مبسطة، بدون حروف إضافية
سفينة الحفر التركية فاتح.

في 4 يونيو 2021، قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن تركيا اكتشفت كمية جديدة من الغاز الطبيعي تبلغ 135 مليار متر مكعب بجنوب البحر الأسود، ليصل إجمالي المكتشف بالمنطقة إلى 540 مليار متر مكعب. كانت سفينة التنقيب التركية فاتح عام 2021 قد اكتشفت 405 بليون متر مكعب من الغاز الطبيعي في محافظة صقاريا بغرب البحر الأسود، وهو أكبر اكتشاف في تاريخ البلاد.[1]

وقال أردوغان، متحدثاً في مناسبة بمحافظة زنگل‌داك المطلة على البحر الأسود، إن الاكتشاف الجديد يقع في البئر أماسرا-1، في حقل صقاريا، مضيفاً أنه يتوقع مزيداً من "الأخبار السارة" من المنطقة.

تستخدم تركيا اثنتين من سفن التنقيب الثلاث التي تملكها لتسريع تطوير الحقل. وقال وزير الطاقة فاتح دونمز في مايو 2021 إن سفينة تنقيب ستفتح آبار اختبار جديدة للتحقق من أرقام الاحتياطيات بينما ستطور الثانية آبار الاختبار لتصبح آبار إنتاج.

تطمح تركيا لضخ الغاز من سكاريا في شبكتها الرئيسية العام 2023، على أن يبدأ الإنتاج بمعدلات مستقرة قابلة للاستمرار في 2027 أو 2028. وقال دونمز إن الحقل سيصل إلى وضع الإنتاج الكامل بعد خطة تطوير من أربع مراحل. وسيتطلب ربط الآبار الجديدة في المنطقة بالشبكة الرئيسية مد خط أنابيب بطول 160 كيلومترا على الأقل، وسيتعين على أنقرة تشييد محطة لاستقبال الغاز في غضون عامين وفقا للجدول الزمني لخططها.

تركيا فقيرة في النفط والغاز وتعتمد اعتماداً كثيفاً على الاستيراد من روسيا وأذربيجان وإيران، إلى جانب مشتريات من الغاز الطبيعي المسال من قطر والولايات المتحدة ونيجيريا والجزائر. وبلغت وارداتها 48.1 مليار متر مكعب من الغاز العام الماضي، مرتفعة ستة بالمئة عن السنة السابقة، وجاء ثلث تلك الكمية من روسيا. تنقب تركيا عن موارد النفط والغاز في المتوسط أيضاً، حيث أثارت أنشطتها في مياه متنازع عليها توترات مع اليونان والقبرص.

في 2011، كانت تركيا تنتج 793.4 مليون م³ من الغاز سنوياً، بينما تستهلك 43.874 بليون م³، أي أن الانتاج يشكل 2% من الاستهلاك.

انظر أيضاً

المصادر

  1. ^ "أردوغان: تركيا تكتشف 135 مليار متر مكعب من الغاز بالبحر الأسود". مونت كارلو الدولية. 2021-06-05. Retrieved 2021-06-05.