أحاب

هذا المقال يتضمن أسماءً أعجمية تتطلب حروفاً إضافية (پ چ ژ گ ڤ ڠ).
لمطالعة نسخة مبسطة، بدون حروف إضافية
الملك أهاب
ملك إسرائيل
Ahab rex.png
العهدح. 885 إلى 874 ق.م.
سبقهOmri
تبعهأحزيا من إسرائيل
توفيح. 874 ق.م.
راموت-جلعاد، سوريا
المدفن
العقيلةإيزبل من صيدا
الأنجالأحزيا ملك إسرائيل
يورم ملك إسرائيل
عطليا
الأسرة المالكةالعمريون
الأبعمري
الديانةعبادة بعل

أحاب (بالعبرية: אַחְאָב، بالعبرية المعاصرة Aẖ'av بالطبرية ʼAḥʼāḇ ; "أخ أب"؛ باليونانية: Αχααβ؛ باللاتينية: Achabبالإنگليزية: Ahab) كان سابع ملك على إسرائيل (875 - 853 ق.م.)، كانت قدرته في إدارة الدولة وقيادة الجيوش مميزة، إلا أنه ترك الدين اليهودي ومال إلى عبادة الأوثان بتأثير من زوجته إيزابيل. وذكر عنه أنه قام بنفي النبي إيليا من مملكة اسرائيل بعد أن عاتبه بشأن عبادة الأوثان.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حياته وحكمه

جلمود كرخ للملك شلمنصر الثالث (859–824 ق.م.) يذكر الملك أهاب. (انظر List of artifacts significant to the Bible)


معركة قرقر

أهاب والأنبياء

وفاة أهاب

بعد ثلاثة أعوام، اندلعت الحرب شرق نهر الأردن، وذهب أحاب مع يهوشفاط ملك يهوذا لإستعادة راموت-جلعاد. وأثناء تلك المعركة، تخفى أحاب بشكل مختلف، إلا أنه أصيب إصابة قاتلة من سهم طائش (1 الملوك 22). وتقول التوراة أن الكلاب لعقت دمائه، كما تنبأ إلايجا. ولكن السبعونية (الترجمة اليونانية للتوراة) تضيف أن "الخنازير" أيضاً لعقت دمه، في رمزية إلى كونه نجساً بالنسبة لبني إسرائيل. وقد خلف أحاب ابناه، أحازيا ويورام.

رمي الملكة التوراتية إيزابل من النافذة في يزرعئيل، بريشة گوستاڤ دوريه.

إلا أن وفاة إيزابل كانت أكثر دراماتيكية من ميتة أحاب. فحسب المذكور في 2 الملوك 9:30-34، فقد واجه يهو إيزابل، وأمر خدمها أن يلقوها من النافذة، فلقت مصرعها.

ذكراه

يهو، على الأرجح، إذ يوصف بأنه "ابن عمري"، أو سفير يهو، يسجد على قدمي شلمنصر الثالث في المسلة السوداء.


باختصار، 1 الملوك 16:29 وحتى 20:40 هي قصة حكم أحاب. وقد واجه ذلك الحكم معارضة العديد من أنبياء يهوى طوال عهده وكذلك عواقب مختلفة بسبب زواجه من إيزابل، ولعبادته بعل، وعصيانه التحذيرات والتعاليم النبوية، وكذلك لقتله نبوت. قتل نبوت (انظر إيزابل), an act of royal encroachment, stirred up popular resentment just as the new cult aroused the opposition of the Israelite prophets, including Elijah and Micaiah. Indeed, he is referred to, for this and other things, as being "more evil than all the kings before him" (1 Kings 16:30). وجد أتباع يهوى ضالتهم في Elijah; his denunciation of the royal dynasty of Israel and his emphatic insistence on the worship of Yahweh and Yahweh alone, illustrated by the التنافس بين يهوى وبعل على جبل الكرمل (1 الملوك 18)، form the keynote to a period أدت إلى ارتقاء يهو العرش، an event in which Elijah's chosen disciple Elisha was the leading figure.

انظر أيضاً


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الهامش

Attribution
  • Wikisource-logo.svg

وصلات خارجية

  • Ahab—Archaeowiki.org
أحاب
سبقه
Omri
King of Israel
874–853 BC
تبعه
Ahaziah


الكلمات الدالة: