آل پاتشينو

آل باتشينو
صورة معبرة عن الموضوع آل پاتشينو
آل باتشينو

معلومات شخصية
الاسم عند الولادة ألفريدو جيمس باتشينو
الميلاد (1940-04-15) أبريل 15, 1940 (age 78)


 الولايات المتحدة مانهاتن، نيويورك

الوفاة


سبب الوفاة
مكان الدفن
قتله
مكان الاعتقال
الإقامة
مواطنة
العرق
نشأ في
الطول
الوزن
استعمال اليد
الديانة
الحزب
عضو في
مشكلة صحية
الزوج/الزوجة
أبناء
عدد الأطفال
الأب
الأم
أخوة وأخوات
أخ [[تصنيف:خطأ في قوالب ويكي بيانات|]]
أخت [[تصنيف:خطأ في قوالب ويكي بيانات|]]
عائلة
مناصب
الحياة العملية
الأدوار المهمة مايكل كورليوني
(ثلاثية العراب)
سوني وورتزيك
(عصر يوم قائظ)
توني مونتانا
(سكارفيس)
كولونيل قرانك سليد
(عطر امرأة)
فرانك سيربيكو
(سيربيكو)
المدرسة الأم
تخصص أكاديمي
شهادة جامعية
مشرف الدكتوراه
تعلم لدى
طلاب الدكتوراه
طلاب
المهنة
اللغة الأم
لغة المؤلفات
مجال العمل
أعمال بارزة
تأثر بـ
الثروة
التيار
إدارة
الرياضة
بلد الرياضة
تهم
التهم
الخدمة العسكرية
الولاء
الفرع
الرتبة
القيادات
المعارك والحروب
الجوائز
التوقيع
المواقع
الموقع
IMDB
السينما.كوم
[[s:ar:خطأ لوا في وحدة:Wikidata2 على السطر 975: attempt to index field 'wikibase' (a nil value).|خطأ لوا في وحدة:Wikidata2 على السطر 975: attempt to index field 'wikibase' (a nil value).]]  - ويكي مصدر

خطأ لوا في وحدة:Finditem على السطر 25: attempt to index field 'wikibase' (a nil value).

ألفريدو جيمس باتشينو بالإنگليزية: Alfredo James Pacino ممثل سينمائي ومسرحي أمريكي من أصول إيطالية ترجع إلى جزيرة صقلية(سيسيليا)، حصل على جائزة الأوسكار والغولدن غلوب لأدواره السينمائية، جائزة توني المسرحية، وجائزة إيمي التلفزيونية. وُلد في 15 ابريل 1940، ويعتبر اليوم أحد أفضل الممثلين في تاريخ السينما الأمريكية على مر العصور.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حياته

ترعرع الفريدو في عائلة فقيرة .. أبوه كان بائعا متجولا سلفاتور باتشينو وأمه هي روز باتشينو ،، ( الفريدو ) منذ ولادته لم تكن حياته طبيعية ، فإلى جانب معاناته مع الفقر كان هناك حدث كبير حصل في حياته هو طلاق والديه ومغادرة أبيه المنزل وتركه هو وأمه وحيدين منذ أن كان في الثانية من عمره ،، الأمر الذي جعله ينتقل إلى العيش مع جدته. خلال فترة المراهقة كان قد سجن ثلاثة أيام بتهمة حيازته سلاحاً دون ترخيص. كان ( الفريدو ) مهتما بالتمثيل منذ صغره حيث كان شغوفا بالمسرح الذي بدء فيها كـ ممثل مسرحي . أدى في المسرح أدوارا مميزة أثارت اهتمام الجمهور والنقاد ، في ذلك الوقت كان يريد شق طريقه إلى السينما في منتصف السبعينات و بالطبع لم يكن يظن يوما انه سيصبح نجما كبيرا ً ولامعا ً ، أو حتى أن يكون له دور بطولة فيلم !! بعد مشاركة (الفريدو) في فيلمي (The Panic in Needle Park) و (Me, Natalie ) كما سبقتهما مشاركته في مسلسل (Deadly Circle of Violence) في ذلك الوقت كان المخرج ( فرانسيس فورد كوبولا ) يعد العدة لفلم ( العرّاب - The Godfather ) ، ووقع الاختيار على ( الفريدو ) للقيام بدور شخصية (مايكل كورليوني) زعيم المافيا. لم يكن ( الفريدو ) آنذاك يريد القيام بالدور ، وكان يطمح في الحصول على دور في أحد الأفلام الكوميدية لاعتقاده بأن الجمهور لا يحب من يؤدي الأدوار الشريرة . ولكنه قام بالدور فظهرت موهبة ( الفريدو )، وإمكانياته الكبيرة . بعدها قام بعمل فيلمين مهمين وأدوارا خالدة جعلت له مكانا في ذاكرة التاريخ السينمائي فـ في عقد السبعينات تعاون ( الفريدو ) مع المخرج الكبير (سيدني لوميت) حيث شارك معه في عملين هامين هما (Serpico 1973) وَ (Dog Day Afternoon 1975) في العمل الأول يؤدي دور شرطي نزيه يصطدم بتيارات الفساد التي أحكمت سيطرتها على قطاع الأمن في ولايته، وقد حاز جائزة الغولدن غلوب كأفضل ممثل عن دوره هذا، ونال ترشيحاً للأوسكار كذلك. أما في الفيلم الثاني فيظهر بدور شاب فقير يسطو على أحد البنوك فتفشل الخطة وتتطور المسألة إلى أن تحاصره قوات الأمن هو وزميله الآخر "سال"، الفيلم مليء بلحظات الترقب وهو أحد أهم أفلام المكان الواحد.


الأداء في الأفلام

معظم الادوار التي يقوم بها عبارة عن شخص يمتلك شخصية قوية ، سرعة بديهة ، تجارب الحياة لديه الحلول التي تقف أمامها المصاعب والتي يستطيع بالصبر والحيلة التي يمتلكها أن يتجاوزها. قد لايخلو مشهد من افلامه دون ان تسمع صرخته الشهيره يتميز هذا الممثل بقدرة كبيرة على استيعاب الشخصية التي يقوم بادائها حيث ينسي المشاهد ان مايشاهده تمثيلا ، بل و أكثر من ذلك .. فهو على حظ كبير من التمثيل العفوي بحيث يقتنع المشاهد أن ما يشاهده يجري على أرض الواقع.

أفلامه

العراب

الرائعة السينمائية ، والتحفة الرائعة ، الفيلم الأروع في كل العصور وكل الأزمنة ، وبكل تأكيد الفيلم الأول سينمائيا ً في تاريخ الأفلام والسينما -حسب نظرتي الشخصية- ، الفيلم الذي غير وجهة السينما الأمريكية وأضاف لها الكثير ! ،، رائعة العراب من الصعب الحديث عنها في بضع سطور ! تلك الرائعة السينمائية التي امتازت بـ كل شيء ! ، من الإخراج مرورا ً بالأداء التمثيلي ، والسيناريو المذهل ، والحوارات المميزة ، وبكل تأكيد الموسيقى الساحرة ، الجزء الأول من هذه السلسلة الرائعة كان المفضل لدي ، بالرغم من يقيني التام بـ أن الجزء الثاني من السلسلة هو الأفضل فنيا ً ، ولكن يبقى الجزء الأول هو المفضل لدي ، عندما بدأت مشاهدة الأفلام سمعت كثيرا ً عن هذا الفيلم ، وعندما شاهدته كانت النتيجة صدمة مماشاهدته ؟!! كنت متوقع فيلما ً أروع ، ولكن معاييري الفنية في ذلك الوقت كانت سطحية جدا ً ! ، بعدها بـ سنتين تقريبا ً وبعد تطور ذائقتي السينمائية شاهدت الفيلم ، لأدرك إنه الأروع وإنه الأفضل على مدار التاريخ .. ، توالت مشاهدتي لـ الجزء الأول بالذات عدة مرات لتصل إلى ما يفوق الـ 5 مرات ! (فرانسس فورد كوبلا) وفق في إخراج هذه التحفة السينمائية ، وهو الأمر الصعب الذي وكل له بنقل أحد أشهر روايات ذلك الزمن ، ذلك الأمر الذي يعتبر صعب جدا ً على مخرج ليس بالكبير في ذلك الوقت ، حتى إن شركة الفيلم كان تريد أن توكل الفيلم لـ مخرج كبير بحجم المخرج ( سيرجيو ليوني ) الذي رفض الفيلم بسبب رغبته في إخراج فيلم (حدث ذات مرة في أمريكا) ، الفيلم يتحدث عن عصابات المافيا ، ولكن الأمر الأهم بأن الفيلم أكبر من أن يحاط بـ نطاق محدود بـ العصابات ، الفيلم أكبر من ذلك بكثير ، الفيلم يتحدث عن الخيانة ، الحب ، التضيحة ، الفيلم يمثل نظرة سوداوية على واقع الحياة في ذلك الزمن ، (كوبولا) نجح في نقل تلك المشاعر والأحاسيس ليترجمها لمشاهد سينمائية متضمنة حوارات وموسيقى مذهلة . الأداء التمثيلي في الفيلم من أبرز العوامل التي ساعدت على وصول الفيلم لهذه الشهرة ، ولعل أداء الممثل الكبير ( مارلون براندو ) كان ذو الأثر الأكبر في الفيلم ، ولكن أداء ممثلين كـ ( روبرت دوفال ) ، ( جون كازال ) كان له أثر كبير كذلك ،، ( الفريدو باتشينو ) ومن خلال هذا الفيلم بدأ انطلاقته الحقيقية لـ الشهرة والعالمية ، بالرغم إن الشركة كانت تريد ممثل كبير في ذلك الوقت ، وعرضت الدور على ممثلين كـ ( داستن هوفمان ) و (جاك نكلسون) إلا إن المخرج ( كوبولا ) أصر على أن يقوم الفريدو بالدور !!

العراب: الجزء الثاني

الجزء الثاني من السلسلة العظيمة هو الأفضل فنيا ً بشهادة الجميع ، نقاد وجماهير .. في هذا الفيلم تكتمل جميع الاسس الصحيحة لجعل من الفيلم فيلما ً عظيما ً ، كما إن الفيلم إلى جانب روعته من الجانب الفني على صعيد الإخراج ، التمثيل ، الموسيقى ، إلا إن السيناريو يبرز بشكل أكبر في هذا الجزء ، مشاهد الفلاش باك والموازنة بين الماضي حينما كان الدون فيتو كولوريوني في طفولته وشباب ما كان يعانيه ، وحتى مشاهد الحاضر حين تتكالب الهموم والمشاكل على الدون مايكل كولوريوني ليتخذ قرارت صعبة للغاية ! ، الفيلم امتاز بكل شيء ، ولكني كما ذكرت أرى بأن الجزء الأول من السلسلة كان المفضل لدي ، حصل الفيلم على كل شيء حقيق في جوائز الأوسكار ولعل هذا أبرز مايثبت قيمته الفنية العظيمة ،، أفضل فيلم ، وأفضل مخرج ، وأفضل ممثل مساعد ، وأفضل سيناريو ، وأفض موسيقى ، وأفضل تصوير فني !! الأداء التمثيلي كان مميزا ً مع الجميع ، الفيلم كان الفيلم الأول الذي يجمع بين عملاقي السينما المعاصره (الفريدو باتشينو) و (روبرتو دي نيرو) ، ولعل المقارنة مابين هذين الممثلين بدأت من ذلك الحين وماتزال مستمرة حتى اليوم ! وبرأيي إن قيمة الأدوار المقدمة من ( دي نيرو ) تكاد تطغى على ( ال باتشينو ) لتعددها وتميزها ووصولها لأعلى مراتب الإبداع ! إلا إن قدرة ( ال باتشينو ) الكبيرة جعلت منه ممثلا ً مفضلا ً لدى الكثير حتى على حساب ( دي نيرو ) في هذ الفيلم حصل دي نيرو على جائزة أفضل ممثل مساعد لتصبح شخصية ( فيتو كولوريون) أول شخصية سينمائية حصل على جائزة الأوسكار مرتين وفي ممثلين مختلفين ! ولكن يبدو إن المجاملة حالت بدون حصول ( الفريدو باتشينو ) على جائزة أفضل ممثل رئيسي ! بالرغم من قيمة الدور الفنية وإبداعه الكبير في ما قدمه من أداء

Dog Day Afternoon

سيدني لومييت ينجح في صنع فيلم مليء بالإثارة ، كما يعالج العديد من القضايا بشكل بسيط من خلال أحداث الفيلم ، ولعل أبرز ما يجعلني أن أقول ذلك أن ( سيدني لومييت ) استطاع أن يؤثر في المشاهدين ، ومع ذلك فإن الفيلم لا يحوي على أي موسيقى تصويرية !! إنما فقط موسيقى البداية والنهاية ! ، الفيلم مثير في أحداثه للغاية ، ويوفر وقت ممتع لكل مشاهد ، هو أحد الأفلام التي تحوي على فن راقي ، سيناريو الفيلم رائع ومذهل ، تسلسل الأحداث رائع وسلس ، السيناريو يجعل من المشاهد مستمتعا ً وغير مدرك لـ الوقت الذي يمضي حينما يشاهد الفيلم ، هو أحد أفلام ال باتشينو المفضلة لدي ، الجدير بالذكر إن أحداث الفيلم مستمدة من احداث واقعية ، وحدثت فعلا ً أداء ( ال باتشينو ) أكثر من مميز ، هذا العمل كان العمل الأول المميز لـ ( ال باتشينو ) خارج نطاق سلسلة العراب ، ووفق تماما ً في أدائه لشخصية (سوني) ، كما إنه أثبت إنه يستطيع القيام بأدوار منوعة ، من خلال هذا الدور الذي كان بعد عام فقط من (العراب 2) وبالرغم من الفرق الكبيرة بين شخصية سوني وشخصية الدون مايكل كولوريوني إلا إن ( ال باتشينو ) يوفق ويبدع في أداء الشخصيتين ، كما إن الفريدو نال على ترشيح جديد على أدائه في هذا الفيلم ، الممثل ( جون كازال ) أيضا ً يشارك في هذا الفيلم بأداء رائع ..


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

العراب: الجزء الثالث

الجزء الثالث من السلسلة العظيمة لم يكن مطلقا ً بمستوى الجزئين الأولين ، وكان فارق المستوى الفني فيما بينهم واضح وجلي ، إلا إن الفيلم يضل فيلما ً رائعا ً وختاما ً موفقا ً لـ أفضل سلسلة سينمائية على الإطلاق ، سيناريو الفيلم لم يكن بالسيناريو الأمثل ، بالرغم إن بعض الاحداث كان مذهل ورائع ، إلا إن تسلسل الأحداث لم يكن موفقا ً كما إن العديد من الأحداث لم تكن سوى حشو للفيلم حسب رأيي الشخصي ، الفيلم بالرغم من كل هذا إلا إنه كان مميزا ً كـ فيلم بعيد عن سلسلة العراب ، الفيلم كان احتفاء بالسلسلة أكثر من تقديم جزء جديد برايي ، ولعل الـ 16 سنة التي فصلت بين الجزء الثاني والثالث ساهمت في ذلك .. أمور عديدة جعلت منه مميزا ً أهم تلك الأمور هو الأداء المذهل والرائع لـ ( الفريدو باتشينو ) .. في الجزء الأول من الفيلم كان حضور المبدع ( مارلون براندو ) كبير وطغى على أي ممثل آخر في الفيلم ، أما في الجزء الثاني فـ كانت المنافسة قوية وكان ( دي نيرو ) يقدم أداء راقي ورائع إلى جانب (الفريدو ) بينما في الجزء الأخير كان أداء ( الفريدو ) هو الشيء الوحيد المذهل للغاية ، لعله السبب الأهم لمشاهدة الفيلم ، كما إن مشاهد ختام السلسلة لمحبيها سبب وجيه أيضا ً ولكن لا يوجد سبب آخر حقيقي ، ( ال باتشينو ) قدم أداء رائع للغاية ، واستطاع أن يثبت إمكانيات كبيرة في أدائه للفيلم ،

Carlito's Way

أحد أروع أفلام ال باتشينو ، والتي للاسف لم تقدر وتنال على الشهرة المطوبة كما هو الحال مع بقية الأفلام ، على الرغم من صدور الفيلم في سنة 1993 وهي أحد أقوى سنوات التسعينات ، في ذلك العالم صدر فلم جونثان دييم "فلادلفيا" ، وشهدنا أيضا الفلم الاوسكاري (Schindler's List) للمخرج ستيفن سبيلبرغ ، واعتبر ذلك الفيلم شخصيا ً هو الأفضل في تلك السنة ! ، ويليه بدون شك فيلم (Carlito Ways) ، السيناريو المتماسك ، والحوارات الرائعة ، والموسيقى الجميلة ، والتصوير المذهل خصوصا في المشاهد الأخيرة حيث تمتد مدة طويلة دون انقطاع المشهد مما يزيد من الاثارة ، كل هذه المزايا ساعدت براين دي بالما في فلمه هذا . أداء الفريدو باتشينو في هذا الفيلم موفق للغاية ، فـ هو يواصل مسيرة الإبداع من بعد نجاحه بالحصول على أوسكاره الأول في فيلم (Scent of Women) ، وعندما يركز المشاهد في أبسط التفاصيل الدقيقة للشخصية سيجد ( الفريدو ) قد قدم أداء مذهل ، ( شون بين ) قدم أداء رائع هو الآخر في هذا الفليم ، كما إن ( بينلوب ميلر ) وفقت تماما في دورها

Heat

أحد أروع أفلام الإثارة في التسعينات ، فيلم راقي للغاية وواقعي بدرجة كبيرة ، فيلم يصعب أن يصنف في تصنيف واحد أو اثنين ، فـ هو فيلم أكشن حقيقي ، إلى جانب كونه فيلم درامي رائع ، ويجب أن اذكر إن للرومانسية شيء بسيط من أحداث الفيلم وإن لم تكن رومانسية معتادة ! كما إن العمق الكبير في أحداث يجعل منه فيلم نفسي في المقام الأول !! هو الفيلم الذي ضم ثنائي هوليوود الرائع ( الفريدو باتشينو ) إلى جانب ( روبرتو دي نيرو ) لثاني مرة في فيلم واحد من بعد الجزء الثاني من العراب ، ولأول مرة في مشهد سينمائي واحد ! ولعل ذلك المشهد كان أحد أعظم المشاهد السينمائية الحوارية في عقد التسعينات ، مسمى الفيلم يعبر عن أحداثه بحرارة الفيلم وأحداثه تتسارع وتتزايد من مشهد لآخر ، حتى نهاية الفيلم التي تكون الحرارة فيها قد بلغت ذروتها ! الفيلم يعتبر أحد أفضل 10 أفلام في عقد التسعينات وأحد أروع أفلام الأكشن الواقعية على مدى التاريخ ، ( مايكل مان ) المخرج استطاع وببراعة كبيرة أن يصنع فيلم مذهل ومتكامل ، وان يستيعن بممثلين كبيرين قد طالت المقارنتين فيما بينهم ! أداء ( ال باتشينو ) كان مذهل للغاية ، شخصية المتشتت ، المنكسر ، علاقته مع زوجته ، رغبته في القبض على المجرمين وإدانتهم ، أمور أستطاع ( ال باتشينو ) أن يترجمها بأداء وتعابير فقط !! حقيقة ً ادائه كان مبهر ومذهل ، قد يكون أداء ( دي نيرو ) أفضل بناء ً على مساحة الشخصية المنشبة إليه لدى الكثير من النقاد ، إلا إني أعتبر أن أداء الاثنين مكلم لبعضهما ، فـ الممثلين قدما أداء متكامل ورائع ..

Donnie Brasco

فيلم مذهل ومميز ، يعطينا صورة لـ أجواء المافيا والعصابات من منظور آخر ورؤية آخرى ، تختلف عما أعتدنا عليه في أفلام مثل (The Godfather) و (Goodfells) ، فـ الفيلم لا يتحدث عن أجواء عوائل المافيا وماينشب بينهم من خلافات ، ولا عن قصة إنضمام أحد الأشخاص لـ المافيا منذ طفولته ، وإنما هو واقع لـ رجل فدرالي يريد الإيقاع بـ عدة عصابات من خلال التسلسل من بينهم ، وهذا ما جعل من الفيلم واقعيا ً ومذهلا ً ، ولعل الإخراج والأداء المميز أيضا ً أضافا للفيلم الكثير .. الأداء التمثيلي من الرائع الفريدو باتشينو في هذا الفيلم كان رائعا ً ، الفريدو على غير ما اعتاد في اختياراته للأدوار القيادية ، في هذا الفيلم يقدم دور رجل رجل بسيط يتمنى أن يصل فقط لـ مرتبة عليا في إحدى العصابات ، أدائه كان مذهل ورائع كعادته ، شخصية الرجل المنكسر لم أعتد مشاهدتها في أداء الفريدو ، ولعل هذا الدور رد على من يقول إن الفريدو لا يجيد سواء الأدوار القيادية وأدوار الصراخ !! حيث يثبت الفريدو قدرته الكبيرة على القيام بالعديد من الأدوار والشخصيات المختلفة ، (جوني ديب) قدم أداء مذهل هو الآخر .


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

The Merchant of Venice

إن نقل الفيلم من مسرحية شكسبيرية إلى فيلم سينمائي كان موفق للغاية ، فـ السيناريو يجعلك تحترم كاتبه (مايكل ريدفورد) ،، الفيلم كانت متكامل الصنع -حسب وجهة نظري الشخصية- (( الإخراج ، السيناريو ، التمثيل ، الموسيقى ، الحوارات )) كلها كانت موفقة للغاية ، وكل عنصر ساعد على أن يجعل من الفيلم ، فيلما ً رائعا ً ، كما إن الفيلم أيضا ً يحتوي على الكثير من الجمل التي لا تنسى والتي وردت في رواية شكسبير ، كلمات كانت مذهلة ورائعة ، تثير العواطف وتجعل المشاهد أو القارئ يقف صامتا ً لذهوله بها ،، المكياج والأزياء المتميزة جعلت من الفيلم مناسبا ً للحبقة الزمنية السابقة والمصاحبة للقرون الماضيه ،، بالحديث عن للطاقم التمثيلي فكان متميز من دون أدنى شك .. إبداع لا يوصف وخصوصا ً من ممثلنا الرائع (الفريدو باتشينو) الذي قام بدور شايلوك هذا الممثل الذي يجبرك دوما ً على احترامه ، يقول الناقد الشهير (روجر ايبرت) عن دور ال باتشينو في هذا الفيلم : "ال باتشينو كلما كبر في السن .. كلما زادت روعة أدائه وازاد خبرة"

هذا هو الممثل الذي يجب على الجميع إحترامه ، أعتقد انه قدم دورا ً يشهد بأنه ممثل لكل العصور ظن .. استطاع الفريدو باتشينو أن يتقمص شخصية شايلوك اليهودي بكل اقتدار ، فـ استطاع أن يعيش الشخصية التي يقدمها ، المشاهد المؤثرة التي قدمها ال باتشينو في هذا الفيلم ليست بالقليلة أبدا ً .. الجدير بالذكر إن دور شايلوك كان من المفترض أن يكون للممثل الكبير ( داستن هوفمان ) ، كما إن أدوار انطونييو و لين كان من المفترض أن تكون لـ كل من (إيام ماكلين) و ( كيت بلانشيت)

S1m0ne

الغرابه في طرح المواضيع والأفكار غير المتوقعه ميزه تميز المخرج وكاتب السيناريو Andrew Niccol KK أيصال آندرو لفكره معينه وحقيقيه يحتاج لقالب من نسج الخيال .. ربما لكي يفهمها الناس كل حسب عقليته أو التمعن جيدا في الأمور لفهم المغزى.. وترسيخ مفهومها بشكل أقوى التعاون بين آندرو وآل متعه في حد ذاتها ..قد ينتقد البعض هذا الفلم ..ولكن المشاهدة والحكم يختلف من شخص لآخر ،، التجربة بالنسبة لي كانت رائعة ، فـ الفلم كان جديد تماما ً بالفكرة والمضمون وهذا ما ساعد على نجاحه كما إن المؤثرات والإخراج كان رائعا ً للغاية .. الأداء التمثيلي من ( آل باتشينو ) كان أكثر من ممتاز ، كما إعتدنا منه على الإبداع ، ( آل باتشينو ) يثبت بهذا الدور تجدده الدائم في الأدوار ، وإن كان الإطار الذي يسير عليه متقارب نوعا ً في العديد من الأفلام إلا إنه في هذا الفيلم يحلق بعيد عن ذلك الإطار ، ويثبت بإنه قادر على تقديم العديد من الأدوار المميزة .

Scarface

الأداء الرائع ، هذا أقل مايقال عن ( آل باتشينو ) عند مشاهدة الفلم ، فلم كتب لفنان بحجم وموهبة ( آل باتشينو ) لتجسيد وتقمص شخصيه توني مونتانا التي وصفها الكثير من النقاد على أنها أحد أعنف الشخصيات في تاريخ السينما أوليفر ستون الحائز على جائزة الأوسكار ثلاث مرات هو كاتب هذا السيناريو ،، الفلم لاقى أنتقادات حاده من النقاد منذ ظهوره وحتى الان .. لأسباب عديده أهمها أن الفلم يحتوى على (مشاهد عنف غير عاديه) كما يحتوي على (ألفاظ وصفت بالوقحه في كثير من الأحيان) ، وكل هذا بالرغم أن صناع الفلم قد خفضوا كثيرا من المشاهد العنيفه في النسخه الأصليه للحصول على تصنيف يسمح بمشاهدته من فئه أكبر !!

الفلم للأسف لم يلقى أي ترشيح للأوسكار حتى على أداء آل الرائع ..ورشح لثلاث جوائز غولدن غلوب منها واحده لأداء آل ،، البعض قال ان هذا الأحجام عن الترشيحات والجوائز كان خاليا من أي مصداقيه وكان بهدف محاربة الفلم وما مثله من ظاهره ،، خصوصا في ما يتعلق بأداء آل ..الفلم ظهر للنور منذ 20 عام ..وأصبح ظاهره أعلاميه ..مازالت مستمره حتى الآن بظهور ألعاب الكترونيه وأعادة أصداره على ديفيدي ،، و معلومه بسيطه ..أن الفلم ظهر له نسخه مصريه بطولة أحمد زكي مع تعديل بسيط في القصه لتتناسب مع ظروف مصر السياسيه ..للأسف الفلم كان نسخه مستهلكه من الفلم ..حتى الأداء لم يخلو من التقليد ..