بعد أن احتالت على مصر بأحقية كاستلوريزو بحقوق اقتصادية، اليونان تسحب زعمها في الأمم المتحدة

About the Author

Other recent contributors

Make this page better by editing it.
ShafeiTaghreed
0
مذكرة اليونان للأمم المتحدة في 16 يناير 2015، حول جزر شرق بحر إيجة.
قانون البحار بالعربية. انقر للاطلاع على الفقرات التي تشير إليها المذكرة.

أودعت اليونان، في 16 يناير 2015، مذكرة بشأن "جزر شرق إيجة" (الدوديكانيز)، لدى الأمم المتحدة تمارس فيها حقها (الممنوح بالفقرة 298 من قانون البحار) بسحب اعترافها، لمدة 5 سنوات تتجدد، بإجراءات فض النزاعات (297) حول الفقرات 15 (البحر الإقليمي) و 74 (المنطقة الاقتصادية الخالصة).

نص الخبر في الصحيفة اليونانية يعطي نصاً بديلاً أصدرته اليونان كبديل للفقرات التي انسحبت منها في قانون البحار. وذلك النص البديل المزعوم غير مذكور في المذكرة اليونانية الرسمية المودعة لدى الأمم المتحدة. وتفسر الصحيفة ذلك النص البديل على أنه تمسك بحقوق اليونان في جزر الدوديكانيز، إلا أن ذلك يتعارض مع المذكرة الرسمية المعروضة هنا.

التفسير

تفسير الخطوة اليونانية هو:

  1. اليونان تعترف بأن حقوق جزر الدوديكانيز هي موضع نزاع.
  2. اليونان ترفض لجوء تركيا إلى محكمة العدل الدولية، ولكنها تقبل بالاحتكام إما إلى محكمة قانون البحار في هامبورگ أو لاتفاقية مباشرة بين البلدين. مما يعني فتح باب التفاوض.

أما النص البديل المزعوم فيبدو أنه للاستهلاك المحلي، أي لعدم اطلاع الشعب على أن اليونان تقبل التفاوض على حقوق جزر الدوديكانيز. فمعرفة هذه المعلومة قبل ثلاثة أسابيع من الاتنخابات الرئاسية في اليونان، كفيل بتقويض فرص اليمين الحاكم في الاحتفاظ بالحكم.

أهمية الخطوة بالنسبة لمصر

أهم جزر الدوديكانيز من ناحية النزاع هي جزيرة كاستلوريزو، أقصاهم شرقاً والتي على أساسها رسّمت حدودها مع مصر واختلقت تواصلاً بحرياً مع قبرص. فبعد أن استخدمتها اليونان في الحصول على شريط بحري كبير تنازلت عنه مصر، في قمة الكالاماتا 8-11-2014 بحجة حق كاستلوريزو في مياه اقتصادية خالصة، فهاهي اليونان تتراجع عن حق كاستلوريزو في مياه اقتصادية خالصة، وتفتح الأمر للتفاوض مع تركيا. فهل تعيد مصر ترسيم حدودها؟




إضافة تعليق
يرحب المعرفة بجميع التعليقات، إذا كنت لا تريد أن تكون مجهولا، قم بالتسجيل أو سجل الدخول، إنه مجاني.