صبار

Caduces2.jpg لمى
ساهم بشكل رئيسي في تحرير هذا المقال

الصبار
Lightmatter cactus.jpg
Opuntia sp. growing south of Saltillo, Coahuila, northeast Mexico
التصنيف العلمي
مملكة: النباتية
Division: Magnoliophyta
Class: Magnoliopsida
Order: Caryophyllales
Family: Cactaceae
Juss.
Genera

See Taxonomy of the Cactaceae

الصبار Cactus ، نبات صحراوي يضرب به المثل في تحمل العطش والجفاف الذي قد يمتد بالصحاري لسنوات طويلة. ويثمر بعضه ثمار مثل التين الشوكي.وتنمو زهور لبعض أنواعه.

تعيش بعض أنواع الطيور الصحراوية في الصبار وتعتبره ملجأ آمن من أعدائها الطبيعيين. تنمو بعض أنواع الصبار لتصل إلى ارتفاعات كبيرة.

أزهار الصبار
ورقة نبات الصبار

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الصبــار Aloe Vera

الصبار من أهم نباتات الفصيلة الزنبقيةو هو نبات معروف جدا و فيما يلي سنتعرف عليه بشكل مفصل


وصف النبات

نبات معمر أوراقه قاعدية متجمعة وردية الشكل أي تظهر من التربة على هيئة باقة رمحية أو خنجرية يتراوح طولها ما بين 20-30سم وعرضها حوالي من 4-6سم قمتها مدببة تنتهي بشوكة حادة وحوافها عليها أشواك مدببة. عندما يكبر النبات في العمر تخرج منه سوق طويلة تصل إلى حوالي متر وربما أكثر ويكون في قمته مجموعة من الأزهار الأنبوبية رمحية ذات لون من أصفر إلى أحمر زاهي طبقا لنوع السلالة النباتية حيث تتوضع الأزهار على هيئة نورة في شمراخ زهري طويل.

نجد في نبات الصبار بدل الأوراق.ويتم التركيب الضوئي في هذا النبات من قبل الساق اللبية التي تخزن الماء. إن ذلك لا يكفي للتحكم في عملية فقدان الماء لأنه مهما صغر حجم الورقة فوجود المسام الدقيقة في الأدمة يعرضها لخسارة مزيد من الماء،ولهذا السبب توجد آلية لتعويض التبخر،والنباتي له طريقة لتنظيم التبخر الزائد عن طريق التحكم في درجة فتحات المسام إما توسيعها أو بتقليصها حسب الحاجة.


المكونات الكيميائية للصبار

يحتوي الصبار على غلوكوزيدات إنتراكينونية وأيضا باربالوئين( ( Barbalion و مركب Alue-emodin كما يحتوي على مواد راتنجية و أحماض عفصية و متعددة السكاكر و بعض المعادن. يوجد في أوراق نبات الصبار مادة هلامية تم فصلها وثبت أن عصير هذه المادة الهلامية يحتوى على 0.542 % مواد صلبة , 42 % مواد كربوهيدراتية , 1.95 % نيتروجين , 0.113 % مواد دهنية ويحتوى نبات الصبار على غليكوزيدات الألوين والبارالوين , و الصبارين, كما توجد بعض الأحماض العضوية مثل السينامك ومادة الأمودين و الأنثراكينون أستيرولات وتختلف المواد الفعالة تبعاً للنوع النباتي.

القسم المستعمل من الصبار:

عند قطع أوراق الصبار نحصل على سائلين لهما تأثيرات وخصائص مختلفة. الأول أخضر مُصفرّ ينتج عند قطع السطح الأخضر للورقة ويحتوي على مادة حليبية بيضاء اللون (لاتكسlatex ) تشبه مركب ألوينaloin . أما السائل الثاني فهو شفاف في المظهر يُستخرج من داخل الورقة عند قطعها أو سحقها وهو مُنعّم للبشرة ومساعد للشفاء. غالباً يكون القسم المستعمل هو الأوراق بعد التخلص من أشواكها حيث يستفاد من العصارة المستخرجة منه

الاستعمالات العلاجية:

الاستعمالات الخارجية:

استخدامات الصبار

تستخدم عصارة الصبار في بعض أنواع منتجات العناية بالشعر نظراً لفائدته ، كما تستخدم بعض الأمهات في بعض المناطق مرارة عصارة الصبار في فطام صغارهن عن رضاعة الثدي.

كما يجب عدم استخدامه إذا كانت هناك التهابات في الأمعاء أو في القولون والاستمرار في استعماله داخليا يؤدي إلى انخفاض معدل البوتاسيوم في الجسم.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الاستعمالات الداخلية:

  • حالات الإمساك والمغص يستعمل عصير الصبار الطازج بمعدل ملعقة أكل صباحا قبل الإفطار.
  • حالات سوء الهضم وضعف الكبد والمعدة يستعمل عصير الصبار بمعدل ملعقة شاي صغيرة يوميا.
  • يتمتع بفعالية مفيدة تساعد في عملية الشفاء من حالات القرحة التي تصيب جهاز الهضم
  • يخفض السكر ولكن بجرعة صغيرة

ملاحظات:

إذازادت جرعته للاستخدام الداخلي فهو خطير جدا لأنهمسهل قوي - يؤخذ الصبار بمقدار 50 ـ 100 ملغ كمقوي و ملين لحالات الإمساك وحالات سوءالهضم. كمايؤخذبمقدار 100 ـ 500ملغ كمسهل . -له فعالية مضادة للألم -يستخدم كعنصر رئيسي في مواد ومستحضرات التجميل لأنه معدل لدرجة الحموضة وقاعدية الجلد (PH). -تشير بعض الدراسات أن بعض مشتقات الصبار يعزز القدرة المناعة للجسم عن طريق تنشيط جهاز المناعة. -تناول ملء ملعقة شاي من عصير الصبار الطازج مرتين في اليوم يخفض نسبة الدهون الثلاثية وسكر الدم.

طرق الاستخلاص:

هناك عدة طرق لاستخلاص العصارة من أوراق نبات الصبر وهي:

الطريقة الأولى:

هي عمل حفر في التربة بقطر حوالي متر ونصف إلى مترين وعمق متر ثم تبطن هذه الحفرة بجلد نظيف ثم تقطع أوراق الصبر من قواعدها وتركز على حواف الحفرة فتسيل من هذه الأوراق العصارة وعندما تنضب تستبدل بأوراق جديدة حتى تعم العصارة جميع قاعدة الحفرة ثم تنزع الأوراق من الحفرة وتترك العصارة لتجف في الشمس وعند جفافها يطبق عليها الجلد السابق بطريقة معينة وتبقى العصارة المائية جافة داخل الجلد وتباع في الأسواق التجارية بهذا الشكل ولو ذهبت إلى أي عطار وسألته عن الصبر النقي النظيف فإنه سيخرج قطعة الجلد المحتوية على الصبر ذي اللون البني ويقطع قطعة من الجلد ومعه الصبار

الطريقة الثانية :

تقطع أوراق الصبر إلى قطع صغيرة ثم توضع في أوعية من الصاج والقصدير قاعدتها مخرمة ويوضع تحت هذه الأوعية وعاء آخر ثم توضع قطع الأوراق في الأوعية المخرمة وتترك تنزف عصارتها، حيث تنزل إلى الوعاء السفلي وتكرر العملية كلما انتهت العصارة من الأوراق الأولى، حيث تستبدل بجديدة وهكذا. ثم يؤخذ العصير وينقى بإمراره على عدة غرابيل لتصفيته من الشوائب وبقايا قطع الأوراق ثم يؤخذ ليجف في الشمس وفي الهواء الطلق حتى يتبخر الماء وتجف العصارة، حيث يصبح كتلة صلبة ذات لون اصفر فاتح ولها بريق لامع شفاف ويعتبر هذا النوع من أجود الأنواع التجارية.

الطريقة الثالثة (طريقة العصر البارد) :

تؤخذالأوراق المقطوعة من النبات وتقطع إلى قطع صغيرة إما باليد أو بآلات قطع ثم تعصر بواسطة العصر الآلي لخروج العصارة اللزجة ذات الإنتاج الكبير، ثم تمرر على أوعية غربالية لتنقيته، والعصير النقي يترك يتبخر في الجو الطبيعي حتى يتبخر الماء ويصبح عند الجفاف كتلة صلبة ولكن يكون هذا النوع أقل جودة من النوعين السابقين.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الطريقة الرابعة (طريقة العصر المائي) :

تقطع الأوراق إلى قطع صغيرة وتغمر في أوعية كبيرة مملوءة بالماء العادي وتوضع على النار حتى درجة الغليان ويترك على النار لمدة ما بين ساعتين إلى ثلاث ساعات ويؤخذ المستخلص المائي ويضاف ماء جديد مرة أخرى ويترك على النار عدة ساعات ويجمع المستخلص المائي مرة أخرى ثم يجمع جميع المستخلص ويبخر على النار حتى الجفاف والحصول على كتلة صلبة ويكون لون هذا النوع من الصبر اخضر داكنا ويعتبر من الأنواع قليلة الجودة.

الطريقة الخامسة (الطريقة الحديثة) :

تقطع أوراق الصبر ويمكن فصل العصارة المائية من هذه القطع الصغيرة بإحدى الوسائل الآلية وطرق التبخير والتركيز كالآتي: أ- بعد استخلاص العصير بالعصر الآلي ميكانيكيا، يجب تنقيته ثم يوضع في أوعية التركيز تحت ضغط منخفض وعند درجة حرارة ما بين 50- 60م لعدة ساعات. ب- بعد تركيز العصير وتبخير معظم مائه يمرر تيار هوائي ساخن على العنصر المركز في أوعية التركيز، وتستمر هذه العملية حتى يصير صلباً متماسك ج- بعد خروج العصير آلياً وتنقيته من الشوائب والمواد الغريبة يوضع العصير في أجهزة الطرد المركزي عند درجة حرارة 100مء لمدة ساعة أو أكثر حتى يصير صلباً وجافاً. وهذا النوع من الصبر أفضل أنواع الصبار السابقة.


التين الشوكي

التين الشوكي نوع من أنواع الصبار، وموطنه الأصلي دول أمريكا الجنوبية مثل الأرجنتين، وهو يزهر في الصيف وهو بطيء النمو لذلك هو مهدد بالإنقراض. والنباتات الصغيرة منه لا تتحمل أشعة الشمس المباشرة لفترة طويلة، ولكن بعد أن يصبح عمره أكبر من سنة أو سنتين يحتاج إلى الشمس للتكاثر وللإزهار. وهو يحتاج لتربة جيدة التهوية

التين الشوكي - صورة من السودان


أنظر أيضاً نبات الصبر[[1]]