ثقافة كرمة

مملكة كرمة

2500 ق.م.–1500 ق.م.
العاصمةكرمة
اللغات الشائعةالنوبية
الحكومةملكية
hkꜣw 
التاريخ 
• تأسست
2500 ق.م.
• انحلت
1500 ق.م.
Succeeded by
المملكة المصرية الحديثة

ثقافة كرمة Kerma culture، هي حضارة مبكرة إزدهرت من حوالي عام 2500 ق.م. حتى حوالي 1600 ق.م. في النوبة، السودان المعاصر، وكان مركزها كرمة. ويبدو أنها كانت واحدة من عدد من الدويلات السودانية في عهد المملكة الوسطى في مصر القديمة. مراحلها المتأخرة، إمتدت من حوالي 1700-1500 ق.مز، استوعبت مملكة ساي السودانية وأصبحت امبراطورية قوية مأهولة بالسكان تنافس مصر. حوالي عام 1500 ق.م.، اندمجت ضمن المملكة المصرية، لكن التمردات إستمرت لقرون. بحلول القرن 11 ق.م.، نشأت مملكة كوش الأكثر قرباً للمملكة المصرية، على ما يبدو من كرمة، وإستعادت استقلال البلاد عن مصر.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

موقع كرمة

تقع مدينة كرمة التاريخية على الضفة الشرقية لنهر النيل، جنوب الشلال الثالث. في حوض عظيم يعرف بحوض كرمة حيث التربة الصالحة للزراعة والمياه الوفيرة مما أهلها أن تكون منطقة استقطاب للسكن والعمران وأهلها.


التاريخ

تماثيل حكام كرمة.

عندما غزت قبائل الهكسوس مصر، تمتعت النوبة باستقلالية، وشكلت مملكة كرمة علي الجانب الشرقي لنهر النيل عند الشلال الثالث بين القرن العشرين ومنتصف القرن السادس عشر ق.م، ومدت هذه المملكة نفوذها الي النوبة السفلي في مصر، وورثت ثقافة المجموعة الثالثة، وتركزت حضارة كرمة حول مدينة كرمة في السودان، وتعد من أقدم الممالك الأفريقية التي نافست مصر.[1]

وينقسم تاريخ كرمة إلي مرحلتين، وفي المرحلة الأولي (منتصف القرن 25 إلي منتصف القرن 21 ق.م.) استفادت فيها من النازحين من النوبة السفلي إبان السيطرة المصرية، وقد هربوا تحت ضغط السيادة المصرية علي النوبة السفلي، وسمي هؤلاء النازحين بأهل ثقافة المجموعة الأولى، وعثر في هذه الحقبة علي مباني دينية وورش أعدت خصيصا للقرابين وهي مبنية من أشجار السنط ومسقوفة بجذوع النخيل وكانت تثبت بالطين وتطلي باللون الأبيض كما عثر أيضا علي أكواخ من الخشب والطين، وفي المرحلة الثانية ازدهرت كرمة كمدينة تجارية وسيطة بين مصر وأفريقيا، واشتهرت المملكة في هذه الفترة بصناعة الفخار التي اشتهرت في العالم باسم "فخار كرمة" وكان فخار جيد الصناعة، وعثر نماذج منه في مصر، وتطورت المباني والتي شيدت من الطوب اللبن الغير محروق، وان ظهر الطوب اللبن المحروق فيما بعد، وبذا تكون حضارة كرما سبقت الحضارة المصرية في البناء بالطوب المحروق.

في عهد تحتمس الأول، قامت مصر بعدد من الحملات إلى الجنوب.[2] وقد أسفرت تلك الحملات عن ضن النوبة (كرمة/كوش) ح.1504 ق.م. وبعد الفتح، أصبحت حضارة كرمة أكثر "تمصراً"، إلا أن التمردات استمرت لنحو 220 سنة (حتى ح.1300 ق.م.). إلا أنه طوال المملكة المصرية الحديثة، كانت كرمة/كوش محافظة هامة في الامبراطورية المصرية - اقتصادياً وسياسياً وروحانياً. وقد أقيمت حفلات فرعونية رئيسية في جبل بركل بالقرب من نپاتا،[3] وامتزجت أعراق المنطقتين بسبب التزاوج.

السمات الثقافية

مزهريات من جزيرة ساي، ثقافة كرمة. معروضة في متحف اللوڤر.

شعائر الدفن

أهم ميزة ثقافية مميزة لحضارة كرمة فهي شعائر الدفن حيث تتسم المقبرة برمس ترابي مقبب تحيط به حلقة من الحجارة السوداء منثور عليها حصى أبيض أما من الداخل فنجد الجدران من الطين الآجر وهي دائرية الشكل ارتفاعها 3 أمتار وقطرها 90مترا وفي منتصف الجدار بهو يؤدي إلى غرفة الدفن وكان جثمان صاحب الرمس يسجى على سرير خشبي له وسادة تحت الرأس ومروحة من ريش النعام ونعلان ويوضع عدد كبير من الأواني الفخارية تحت السرير كما تم العثور على مقاصير من الطوب عليها نقوش وكانت بمثابة مكان تقيم في طقوس الدفن وكثير ما نجد مع الميت بقايا أشخاص في الغالب أنهم قرابين بشرية.[4]

الادارة والحكم

من الواضح أن حضارة كرمة ذات إدارة مركزية يتزعمها أمير ويبدو أن وضعهم الاقتصادي كان جيدا وكذلك التقني والتعبدي إلا أنهم لا يعرفون الكتابة ولأول مرة تظهر لنا عادة القرابين البشرية مع المتوفى وفي بعض الأحيان يصل عدد الضحايا إلى 300 شخص من الرجال والنساء والأطفال وكلما قل شأن المتوفى قل عدد الضحايا أي أن تنعدم في حالة رعاع القوم أما أصل أصحاب حضارة كرمة فيرجع معظم علماء الآثار إلى أنهم من شمال أفريقيا وعليهم سحنة زنجية.

علم الآثار

وعاء من كرمة القديمة، محفوظ في متحف الفنون الجميلة، بوسطن. "وعاء بزخرفة حلزونية متواصلة"

من أهم القطع الأثرية التي عثر عليها في موقع مملكة كرمة القديمة[5]:

  • أواني فخارية على درجة رفيعة من الصقل بالإضافة إلى أواني فخارية أخرى على هيئة حيوانات.
  • خناجر نحاسية.
  • مصنوعات خشبية مطعمة بالعاج والمايكا في أشكال زخرفية وحلة مخيطة على قلانس جلدية كما وجدنا مصنوعات خشبية مطعمة بالعاج والمايكا وعناقريب خشبية تتميز بمساند للرأس وفي ذلك تختلف عن العناقريب المصرية.

القرن 20

القرن 21

المصادر

  1. ^ مملكة كرمة، نوبيات
  2. ^ De Mola, Paul J. "Interrelations of Kerma and Pharaonic Egypt". Ancient History Encyclopedia: http://www.ancient.eu/article/487/
  3. ^ "Jebal Barkal: History and Archaeology of Ancient Napata". Retrieved 21 March 2012.
  4. ^ مملكة كرمة، نيوكرمة
  5. ^ كرمة، شبكة السودان الرقمية

المراجع

  • Bonnet, Charles, et al. The Nubian Pharaohs: Black Kings on the Nile, AUC Press (February 22, 2007) - ISBN 977-416-010-X
  • Bonnet, Charles, et al., 2005, Des Pharaohs venus d'Afrique : La cachette de Kerma. Citadelles & Mazenod.
  • Bonnet, Charles, 1986, Kerma, Territoire et Métropole, Institut Français d’Archaéologie Orientale du Caire.
  • Kendall, Timothy 1997. Kerma and the Kingdom of Kush. National Museum of African Art, Smithsonian Inst. Washington D.C.
  • Reisner, G. A. 1923, Excavations at Kerma I-III/IV-V. Harvard African Studies Volume V. Peabody Museum of Harvard University, Cambridge Mass.


وصلات خارجية

Coordinates: 19°36′03″N 30°24′35″E / 19.600802°N 30.409731°E / 19.600802; 30.409731