أخبار:نتنياهو يمنع دخول عضوتا الكونجرس رشيدة طليب وإلهان عمر

هذا المقال يتضمن أسماءً أعجمية تتطلب حروفاً إضافية (پ چ ژ گ ڤ ڠ).
لمطالعة نسخة مبسطة، بدون حروف إضافية
لافتة تطالب إسرائيل بالسماح للنائبتين بدخول إسرائيل.
العضوتان في مجلس النواب الأمريكي رشيدة طليب وإلهان عمر.

أعلن بنيامين نتنياهو حظر دخول نائبتي مجلس النواب الأمريكي رشيدة طليب وإلهان عمر إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية. بالرغم من تأييد الرئيس الأمريكي للقرار، فإنه يمثل سابقة تاريخية أن ترفض دولة زيارة نواب من الكونگرس الأمريكي.[1]

وأشار نتنياهو إلى أن "نائبتي الكونگرس طليب وعمر ناشطتان كبيرتان في مجال سن القوانين التي من شأنها مقاطعة إسرائيل في الكونگرس الأمريكي. وتلقينا جدول أعمال زيارتهما قبل عدة أيام، واتضح منه أنهما تخططان للقيام بزيارة تهدف فقط إلى تعزيز مقاطعة إسرائيل ورفض شرعيتها".

وأضاف: "وهكذا على سبيل المثال، وصفت النائبتان مكان الزيارة بأنه (فلسطين) وليس إسرائيل، وعلى نقيض جميع نواب الكونگرس الديمقراطيين والجمهوريين حتى اليوم، فقد امتنعتا عن طلب أي لقاء مع مسؤول إسرائيلي في الحكومة أو في المعارضة على حد سواء".

وذكر أن رشيدة طليب، العضو في مجلس النواب الأمريكي من أصل فلسطيني، لو قدمت طلباً لزيارة أهاليها في الضفة الغربية على أساس إنساني، فإن إسرائيل كانت ستدرس طلبها شرط أن تعد طليب بعدم الترويج لمقاطعة إسرائيل.

المصادر

  1. ^ "نتنياهو يفسر سبب منع النائبتين في الكونغرس الأمريكي من دخول إسرائيل". روسيا اليوم. 2019-08-15. Retrieved 2019-08-16.