الصفحة الرئيسية

 بحث وتصفح   مشاركة وتحرير   مجتمع المعرفة   حول المعرفة   مساعدة 

صفحة الموسوعة على الفيس بوكتابعنا على فيسبوك
حساب الموسوعة على تويترتابعنا على تويتر
المعرفة مشروع لجمع وخلق المحتوى العربي، لإنشاء موسوعة دقيقة، متكاملة، متنوعة، مفتوحة، محايدة ومجانية، يستطيع الجميع المساهمة في تحريرها، بالكتابة أو بالاقتباس من مصادر مرخـِصة بالنقل. بدأت المعرفة في 16 فبراير 2007 ويوجد بها الآن 107,019 مقالاً حقيقياً و2,409,583 صفحة مخطوط فيها. كبذرة استعانت المعرفة بمقالات من مواقع مصرحة بالنقل.
مسجد مصنوع من رقائق البسكويت في مركز تجاري بسورابايا.jpg

مسجد مصنوع من رقائق البسكويت في مركز تجاري بسورابايا، إندونسيا. المسجد مكون من 21.000 قطعة بسكويت ومساحته 16م²، واستغرق بناؤه ثلاثة أيام.


أنزل كتب مجانية
إعلان معرفة المخطوطات1.gif حمل ما تريد من 20,000 كتاب
للتحميل: اضغط هنا.
تحرير أحـداث جـاريـة
{{:}}
تحرير حـدث في مثل هذا اليـوم
حدث


حكمة ومعلومة

"قد يكون الناس مخلوقين للسير على طريق العمل، ولكنهم قد لا يكونون مخلوقين لفهم هذا العمل"
كونفوشيوس (551-479ق.م.)، مفكر وفيلسوف صيني.


مقالة مميزة

خريف البطريرك

غلافة رواية خريف البطريرك.

خريف البطريرك، هي رواية كتبها گابرييل گارسيا ماركيز، وكانت الرواية الأكثر شعبية في إسپانيا وقت صدورها عام 1975. كما وصفها المؤلف بأنها "قصيدة عن عزلة السُلطة"، تدور الرواية عن حياة ديكتاتور أبدي. ينقسم الكتاب إلى ستة فصول، كل منها يعيد رواية نفس القصة عن السلطة المطلقة للطاغية الكاريبي التقليدي.

يعتمد گارسيا ماركيز في كتابته عن ديكتاتوره الخيالي على عدة شخصيات واقعية مستبدة، منها گوستاڤو روخاس پينيلا من كولمبيا، جنراليسمو فرانشيسكو فرانكو من إسپانيا (الرواية كُتبت في برشلونةوخوان ڤنسنته گوميز من ڤنزويلا. المنتج هو بصة عالمية للتأثيرات الكارثية التي تنجم عن تركز السلطة في شخص واحد.



ركن كتاب المعرفة

المهرة وسقطرى يقولون للسعودية (بالمهرية) "نحوم كضرموت لا" -     رشيد الحداد

رشيد الحداد

"بعبارة "نحوم كضرموت لا" باللغة المهرية الأصيلة التي لايتحدثها سوى المهريين والسقطريين رد أبناء المهرة على قرار لجنة الأقاليم الذي ضم المهرة إلى سقطرى بتلك العبارة التي تعني بالعربية "نرفض الانضمام إلى إقليم حضرموت". وعلى الرغم من أن لاءات أبناء المهرة وسقطرى تتصاعد يوما بعد آخر إلا أن الجهات الرسمية لاتزال تتجاهل تلك المطالب التي يعتبرها أبناء المهرة خيار لا رجعة عنه مهما كانت الوسائل حتى لو تطلب الأمر إغلاق المنافذ مع حضرموت وفرض الإقليم بحكم الأمر الواقع بقرار شعبي وليس سياسيا إلى التفاصيل:

ليس غريبا أن تجد علم الجمهورية اليمنية يرفرف في سماء الغيضة وإلى جانبه علم إقليم المهرة الذي رفع بقرار شعبي وما يزال ينتظر قرارا سياسيا حتى الآن، وجود علم الجمهورية في الغيضة يحمل أكثر من دلالة في ظل إسقاطه في مختلف المحافظات الجنوبية باستثناء المهرة الوحدوية أرضا وإنساناً إلا أن صناع القرار في صنعاء تجاهلوا التأييد الشعبي الكبير لإقليم المهرة والخلافات الكبرى بين المهرة وسقطرى وحضرموت فالمهرة البلدة الطيبة ماتزال خارج الحسابات حتى الآن كما يبدو..."