الصفحة الرئيسية

 بحث وتصفح   مشاركة وتحرير   مجتمع المعرفة   حول المعرفة   مساعدة 

صفحة الموسوعة على الفيس بوكتابعنا على فيسبوك
حساب الموسوعة على تويترتابعنا على تويتر
المعرفة مشروع لجمع وخلق المحتوى العربي، لإنشاء موسوعة دقيقة، متكاملة، متنوعة، مفتوحة، محايدة ومجانية، يستطيع الجميع المساهمة في تحريرها، بالكتابة أو بالاقتباس من مصادر مرخـِصة بالنقل. بدأت المعرفة في 16 فبراير 2007 ويوجد بها الآن 104,191 مقالاً حقيقياً و2,409,583 صفحة مخطوط فيها. كبذرة استعانت المعرفة بمقالات من مواقع مصرحة بالنقل.
BuddhisticStatuesHKe1.jpg

تماثيل بوذية تمجد بوذا الكبير (تيان تان بودا) في لانتاو (هونج كونج).
اجعل مدونتك معنا
Helmisharawi1.jpgأيمن زغلول.jpgShafei.jpgLamiaa kabary.jpgAhmadMoghrabi.jpg
Araji.jpgمصطفى اللباد 01.JPGجمال الغيطاني.gifMohamed Souaissy.jpgMustafa Elsaman.jpg
لأحدث التدوينات: اضغط هنا.
أنزل كتب مجانية
إعلان معرفة المخطوطات1.gif حمل ما تريد من 20,000 كتاب
للتحميل: اضغط هنا.
تحرير أحـداث جـاريـة
تحرير حـدث في مثل هذا اليـوم
حدث


حكمة ومعلومة

"العمى يبعدك عن الأشياء، الصمم يبعدك عن الأشخاص"
هلن كلر (1880-1968)، أديبة، محاضرة وناشطة أمريكية.


مقالة مميزة

USS-Exodus-1947.png


لوح تذكاري في الميناء الداخلي ببلتيمور، منقوش عليه:


إكسودس 1947: "السفينة التي أطلقت أمة"
بالقرب من هذا المكان، بدأت الباخرة پرزيدنت وورفيلد من بلتيمور رحلتها الملحمية إلى التاريخ. بُنيت عام 1928 كالسفينة الرئيسية على خط بواخر أولد باي، الذي يقوم برحلات ليلية بين بلتيمور ونورفوك. عام 1943 مُنحت للبريطانيين في إطار برنامج الإعارة-التأجير الحربي، لكنها انضمت للبحرية الأمريكية عام 1944 كسفينة ادارة ميناء في المياه المقابلة لشاطئ اوماها بعد إبرارات O-day. تم شرائها كفائض حرب عام 1946، تم تجهيزها في بلتيمور كجزء من أسطول سري لنقل الناجين من الهولوكوست ليخترق الحصار البريطاني المفروض على الهجرة اليهودية إلى أرض إسرائيل. في 18 يوليو 1947، أبحرت السفينة وكان معظم طاقمها من الأمريكان حاملة أكثر من 4,500 لاجئ، وتعرضت لهجوم من السفن البريطانية واعتلاها البريطانيون في المياه الدولية. قُتل ثلاثة رجال، من بينهم البحار الأمريكي وليام برنشتاين، وأُصيب العشرات. أثناء المقاومة، أُعلن على العالم اسم السفينة الجديد، إكسودس 1947.

عاود البريطانيون اعتقال اللاجئين بالقوة واقتادوهم إلى معسكرات اعتقال في ألمانيا المحتلة. ألهمت ملحمة إكسودس 1947 العالم بإدانة السياسة البريطانية. مما أدى لصدور قرار الأمم المتحدة بتقسيم فلسطين، والذي يرمز لميلاد إسرائيل. السفينة نفسها تم تدميرها وإهمالها، وحرقها وإغراقها في ميناء حيفا عام 1952.

بين عام 1946 و1948، اشترى وجهز متطوعون من الولايات المتحدة وكندا 10 سفن حملت 30.000 لاجئاً عبر الحصار البريطاني.

هذه اللوحة نُصبها المتحف اليهودي في مريلاند والمقاطعة الصهيونية ببلتيمور في 18 يوليو 1997، كاحتفال بالعيد الخمسين لرحلة إكسودس 1947. وتذكاراً لموسى أ. سپيرت الذي قاد جهود بلتيمور لتجهيز نقل اللاجئين. نحيي أفراد الطاقم لبسالتهم واللاجئين لشجاعتهم.


ركن كتاب المعرفة

المغنيّة الملتحية وجندي "ويكيليكس" الأنثى: تحدي الدول بالجنس -     أحمد مغربي

أحمد مغربي

"بعد هنيهة خاطفة من اهتزاز أميركا بتأثير محاكمة المجنّد/المجندّة تشيلسي ماننغ، اهتزّت روسيا تحت وطأة فوز "السيدة الملتحية" كونشيتا ورست بالمسابقة 59 من "يوروفيجن" المخصّصة للغناء الشبابي.

وأثناء محاكمتها، بيّنت تشيلسي ماننغ (التي حضرت الى القضية بوصفها الجندي برادلي ماننغ صاحب الميول المثلية)، أن تسريب مئات الآلاف من الوثائق الرسمية لوزارة الخارجية الأميركية، جرى بتأثير إيمانها/إيمانه بالحرية. هل شكّل الجسد الملتبس للمغنيّة النمساوية كونشيتا ورست (سابقاً المغني توم نيورث) "وثيقة" بالجسد، فكان جسد كونشيتا المزدوج جنسيّاً، وثيقة متحديّة تكفي لهزّ روسيا ودول حليفة، وهي دولة كبرى كالولايات المتحدة؟ لم تُسرّب كونشيتا وثائق سياسية، لكنها هي "تسرّبت" كوثيقة متحدّية بالجسد، عبر عيون 180 مليوناً تابعوا في 45 دولة، ممن تابعوا أغنية "إنهض كطائر الفينيق."