535 في مصر


سنوات في مصر: 532 533 534 535 536 537 538
القرون: قرن 5 · قرن 6 · قرن 7
العقود: ع500 ع510 ع520 ع530 ع540 ع550 ع560
السنوات: 532 533 534 535 536 537 538

سنة 535 في مصر.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المسئولون


أحداث

الحرب لصالح كنيسة مصر

الامبراطورة ثيودورا كانت مؤمنة بشدة بأحادية الطبيعة وأثرت على سياسة زوجها جستنيان الأول.
الجنرال نارسس
معبد إيزيس، فيلة
Painting of an island seen from across a river channel. On the island stand a series of stone buildings, gateways, and colonnades.
فيلة كما تبدو من جزيرة بيجة، بريشة ديڤيد روبرتس في 1838

في 535 قام نارسس بمهمة دقيقة أخرى ، هذه المرة لثيودورا. كان الهدف هو الوصول إلى الإسكندرية في مصر لوضع الأسقف الوحداني ثيودوسيوس على رأس المسيحية المصرية ونفي خصمه (من العقيدة الأرثوذكسية) گايانو؛ على رأس 6000 رجل تمكن نارسس في 104 أيام من هزيمة أنصار گايانو وإعادة ثيودوسيوس إلى العرش الپاپوي.[1] ومع ذلك ، لم يستسلم المتمردون ونظموا ثورة جديدة. ظل نارسيس في الإسكندرية لمدة ستة عشر شهرًا يشن حربًا أهلية ضد المتمردين ، بل واضطر في إحدى المرات إلى إشعال النار في جزء من المدينة. في خريف عام 536 ، قرر ثيودوسيوس ، بسبب أعمال الشغب ، العودة إلى القسطنطينية ، تاركًا الإسكندرية على الأرجح مع نارسيس.[2]

في 537 ثيودوسيوس ، بعد أن رفض قبول عقيدة خلقيدونية، أُزيل من العرش الپاپوي وأُرسل إلى المنفى في دركوس في تراقيا. في مكانه انتُخب بولس الراهب الخلقيدوني على العرش البطريركي. لأول مرة منذ خمسين عامًا، لم يكن بطريرك الإسكندرية مؤمناً بأحادية الطبيعة.[1] وبهذا الفعل أصبح الانفصال نهائياً بين الخطين البطريركيين، القبطي والأرثوذكسي، مما جعل الانشقاق بين الكنيستين دائماً.[3]

محاربة عبادة إيزيس

كما كان نارسس نشطاً للغاية في حملات الاضطهاد التي قام بها جستنيان ضد الوثنية. فحوالي عام 535، أرسله الامبراطور إلى فيلة بمصر، حيث كان معبد إيزيس لايزال نشطاً، للقضاء على العبادة. نارسس سجن الكهنة ونهب الهيكل. وفي 553، قام الأسقف المحلي تيودور بتحويل المعبد إلى كنيسة.[4]

المواليد

الوفيات

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المصادر

  1. ^ أ ب {{{author}}}, {{{title}}}, [[{{{publisher}}}]], [[{{{date}}}]]..
  2. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة PLRE, p. 913
  3. ^ AA.VV. (2007). Yale University Press (ed.). The Architecture of Alexandria and Egypt, C. 300 B.C. to A.D. 700. 63. p. 251. ISBN 0-300-11555-5.
  4. ^ Metzger, B.M. (1960). New Testament Tools and Studies. E.J. Brill. p. 114. Retrieved 2014-12-07.