مينا مزججة

(تم التحويل من مينا زجاجية)
Cloisonné enamel plaque، الامبراطورية البيزنطية، ح. 1100
كأس ذهبي ملكي بقاعدة من الميناء، يزن 1.935 كج، المتحف البريطاني. يظهر عليه نقش القديسة أگنس وأصدقاؤها.
القديس گريگوري الأكبر إنامل مزجج على لوحة نحاسية، لجاك الأول لادين.

المينا المزججة Vitreous enamel، أو المينا الخزفية، هي مادة مصنوعة من مسحوق الزجاج بعد اذابتها بالنار، على درجة تتراوح ما بين 750-850 س. يتحول المسحوق المذاب إلى مادة صلبة، ملساء، تطلى بها المعادن والزجاج أو الخزف.[1]

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

التاريخ

كأس محججة مطلية بالمينا المزججة من العصور المملوكي.

عُرفت المينا في مصر القديمة وبلاد الشام وبلاد الرافدين منذ الألفية الثانية ق.م، وكان يُطلى بها الفخار، كما استعملت أيضاً في تزيين المعادن. وقد جاء اكتشافها مصادفة حين كان الصناع المصريون القدماء يصهرون فلزات النحاس المخلوطة بالسيليس، وكان السيليس يتحد بأكسيد النحاس ويطفو خبثاً على السطح، فيرميه الصناع في بادئ الأمر، وقد لوحظ تجمد هذه المادة وتبلورها بعد تبردها، فجربوا أن يطلوا بها الأواني الفخارية وهي في الحالة المائعة، وقد استعملت هذه المادة كذلك في فارس وبيزنطة.[2]

وفي العصور الإسلامية استخدمت هذه المادة في تزجيج الأوعية خاصة في العصر العباسي. وقد ذكرها القزويني في كتابه عجائب المخلوقات، في معرض حديثه عن مادة المرداسنج نقلاً عن أرسطو فوصفها بأنها حجر يتخذ من الرصاص، ويذكر المقدسي أن المعتصم استعمل المينا في تغشية جدران المسجد الجامع في سامراء سنة 222هـ/836م». وقد استعملت المينا في جميع العصور الإسلامية على مواد مختلفة أهمها الزجاج.


التحضير

المينا مزيج زجاجي مسحوق قابل للتذويب والتلوين، يدخل في تركيبه السيلكا والقليل من البوتاس ومكونات أخرى، أما اللون فيختلف بحسب ما يضاف إليه من أكاسيد المعادن، ويُصهر المزيج على النار. أما المينا المزججة، فيتم إدخالها الفرن بعد طلاء الوعاء بها، ونتيجة الاختلاط والتداخل بين ذرات المينا ومادة الإناء من معدن أو زجاج أو فخار تثبت المينا، وتتزجج.

ومن أنواع المينا المزججة أيضاً المينا السميكة، وهي تبقى نافرة على سطح الإناء ويضاف إليها مادة تزيد من كثافتها كالجص أو كبريتات التوتياء أو غيرها؛ لتغدو نافرة على النحو المطلوب. وهناك أيضاً مينا رقيقة شافة تنفذ بها الزخارف الدقيقة.

تقنيات الطلاء بالمينا

Limoges? grisaille Stations of the Cross, Notre-Dame-des-Champs, Avranches
Old German enamel street sign
A freehand enameled painting by Einar Hakonarson In the forest. 1989


التطبيقات الصناعية

معرض الصور

انظر أيضاً


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

هوامش

  1. ^ Campbell, 6
  2. ^ منى المؤذن. "المينا". الموسوعة العربية. Retrieved 2012-08-24.

المصادر

  • Campbell, Marian. An Introduction to Medieval Enamels, 1983, HMSO for V&A Museum, ISBN 0-11-290385-1

وصلات خارجية