روبرت بويل

روبرت بويل
Robert Boyle
Robert Boyle
ولدَ في 25 يناير 1627
قلعة ليسمور، منستر، أيرلندا
توفي في 30 ديسمبر 1691 (عن عمر 64)
القومية أيرلندا
مجال البحث الكيمياء، الفيزياء
المؤسسات الجمعية الملكية في لندن
اشتهر بسبب دراسة الخواص الطبيعية للغازات
دراسة مفهوم عنصر كيميائي

روبرت بويل (1627-1691)Robaird Ó Bhaoill ، Robert Boyle ، هو عالم وفليسوف ومخترع وبرع في علمي الفيزياء والكيمياء ويعتبر من رواد الكيمياء الحديثة. ومن جملة اكتشافات بويل الشهيرة ، جهوده بشأن علاقة ضغط الغازات بحجمها ، والتي لا تزال تعرف في ايامنا بقانون بويل.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

حياته

نحت لصبي يُعتقد أنه بويل في نُصب والديه في كاتدرائية القديس پاتريك.
المضخة الهوائية التي صنعها بويل.

كان واحداً من أربعة عشر ولداً من أسرة ذات ثروة ونفوذ، رَبِي على أيدي معلمين خصوصيين حتى بلغ الثامنة من عمره، وعندئذ أرسله والده إلى كلية إيتون Eton التي اشتُهرت بتعليم أبناء الأسر الثرية. قضى في القارة الأوربية مدة من 1639 حتى 1644 بعهدة وصي مرشد وأمضى معظم هذا الوقت في سويسرة، وزار فرنسة وإيطالية، وحين عاد إلى لندن عام 1644 أقام عند أخته كاتْرين Lady Ranelagh التي كانت السبب في تعرفه عدداً كبيراً من العلماء ولا سيما من كان مهتماً بالعلوم التجريبية، إذ كانوا يعتقدون أنها أفضل طريقة للكشف عن أسرار الطبيعة فتزوّد بويْل بالتوجيه الذي كان يحتاج إليه.


اكتشافاته

تجربة روبرت بويل الخاصة بتأثير ضغط الهواء
صفحة العنوان من The Sceptical Chymist (1661).
Boyle's self-flowing flask, a ماكينة الحركة الدائمة، appears to fill itself through siphon action ("hydrostatic perpetual motion" and involves the "hydrostatic paradox"[1] This is not possible in reality; a siphon requires its "output" to be lower than the "input".

عاش بويْل بين عاميْ 1645 و1655 قسماً من حياته في دورْسِت Dorset حيث قام بكتابة مقالات في الأخلاق اشْتُهرت إحداها بأنها ألهمت جوناثان سويفت Jonathan Swift بكتابة رحلات گوليڤر Gulliver’s Travels، وقضى القسم الآخر في أيرلندة يدير أملاكه فيها إذ لم تتوافر له هناك أجهزة مختبرية. وعاش في أكسفورد بين عاميْ 1656 و1668 حيث لقيَ روبرت هوك Robert Hooke الذي كان مخترعاً قديراً وقيِّماً على التجارب في الجمعية الملكية البريطانية، وقد ساعده هوك في صنع مفرغة للهواء أُجريت عليها تحسينات كثيرة فعرَف بويْل إمكاناتها العلمية، وقام بتجارب رائدة بيَّن فيها خواص الهواء الفيزيائية وضرورة الهواء للاحتراق والتنفس وانتقال الصوت، ووصف ذلك عام 1660 في كتابيْه «تجارب جديدة في الفيزياء والميكانيك» و«نشاط الهواء وآثاره». وذكر في طبعة 1662 أنه قدَّم تقريراً إلى الجمعية الملكية بيَّن فيه العلاقة بين ضغط الغاز (ض) وحجمه (ح) في درجة حرارة ثابتة وهي ض.ح = ثابت. وهو القانون المعروف بقانون بويْل في كثير من البلدان أو بقانون ماريوت Marriotte الفيزيائي الفرنسي الذي اكتشف هذه العلاقة أيضاً عام 1676. وتخضع الغازات الحقيقية لهذا القانون حين تكون ضغوطها منخفضة انخفاضاً كافياً، ولكن الجداء ض.ح يتناقص قليلاً بوجه عام حين تزداد ضغوط الغازات.

هذه اللوحة، تجربة على طائر في مضخة هوائية بريشة جوسف رايت من دربي، 1768، تصور تجربة يجريها روبرت بويل في 1660.

وفي عام 1661 نقَد بويل نظرية الأرسطوطاليين Aristotelians في أن المادة مكوَّنة من العناصر الأربعة: التراب والهواء والنار والماء، وأدخل عوضاً عن ذلك مفهوم الدقائق الأولية (الذرات) التي تكوّن بمجموعها الجُسيْمات الكبيرة، وبيَّن أن المواد تختلف باختلاف عدد هذه الدقائق الأولية وترتيبها وتنظيمها، إلا أن بويْل لم يفترض عدة أنواع من العناصر الأولية كما ظهر ذلك في القرن التاسع عشر، ولكن أفكاره كانت صحيحة في حدود معيّنة.

وقد درس بويْل في عمله التجريبي أيضاً تكلُّس المعادن، واقترح وسيلة للتفريق بين المواد الحمضية والمواد القلوية، فكانت أصل استعمال المشعرات الكيمياوية.

وفي عام 1668 أقام بويل في لندن مع أخته كاترين، وواصل تجاربه يعاونه اثنان من المساعدين في المختبر، وأسس أحد هؤلاء المساعدين مصنعاً كيمياوياً كان له وجود مستقل حتى أوائل القرن العشرين. واستمر بويْل في سنواته الأخيرة يمارس نشاطه العلمي في الجمعية الملكية في لندن ونشاطاته في فعل الخيْر.

قانون بويل

لوح في موقع تجارب بويل وهوك في أكسفورد. انظر أيضاً لوح بويل-هوك التذكاري.

انظر المقال الرئيسي قانون بويل

قام العالم روبرت بويل بتثبيت درجة حرارة الغاز (T) و قام بعمل علاقه بين حجم الغاز (V) و ضغط الغاز (P) ، و اكتشف انه هناك علاقه عكسيه بين الحجم و الضغط .

بمعنى انه اذا زاد الضغط قل الحجم و كلما زاد الحجم قل الضغط . القانون الرياضي ملف:p1v1=p2v2

كما قام بعمل علاقه اخرى بين حجم الهواء والكثافه واكتشف ان هناك علاقه عكسيه حيث انه كلما زاد حجم الهواء كلما قلت كثافته.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

أعمال روبرت بويل

انظر أيضا

المصادر

طاهر تربدار. "بويْل (روبرْت ـ)". الموسوعة العربية. 

  1. ^ Arthur W. J. G. Ord-Hume (2006). Perpetual Motion: The History of an Obsession. Adventures Unlimited Press. ISBN 1931882517. 

قراءات إضافية

أعمال بويل المنشورة أونلاين

وصلات خارجية