راجيڤ غاندي

(تم التحويل من راجيف غاندي)
راجيڤ غاندي
Rajiv Gandhi
Rajiv Gandhi.jpg
رئيس وزراء الهند التاسع
في المنصب
31 October 1984 – 2 December 1989
الرئيس جياني زايل سنغ
راماسوامي ڤنكاتارامان
سبقه إنديرا غاندي
خلفه ڤ.پ. سنغ
تفاصيل شخصية
وُلِد (1944-08-20)20 أغسطس 1944
بومباي, رئاسة بومباي، الهند البريطانية
توفي 21 مايو 1991(1991-05-21) (عن عمر 46 عاماً)
Sriperumbudur, تاميل نادو، الهند
القومية هندي
الزوج سونيا غاندي
الأنجال پريانكا غاندي ڤادرا, راهول غاندي
المهنة سياسي، طيار تجاري
الدين هندوسي
التوقيع

راجيڤ غاندي (1944 - 1991م ). رئيس وزراء الهند منذ عام 1984 وحتى 1989م. خلف أمه إنديرا غاندي، التي اغتيلت في شهر أكتوبر من عام 1984م حينما كانت رئيسة للوزراء.

ولد راجيف غاندي في بومباي. تعلم في الهند في مدرسة دوون ثم في كمبردج في إنجلترا. تدرب بعدئذٍ على الطيران وعمل في الخطوط الجوية الهندية. أما في مجال السياسة، فقد انتزع الاهتمام أخوه الأصغر سانجي الذي برز في أواسط سبعينيات القرن العشرين، وجذب انتباه الناس بوصفه مستشارًا رئيسيًا لوالدته. وكان من الواضح أن إنديرا غاندي كانت تعد ابنها سانجيڤ ليكون قائدًا للهند من بعدها. ولكن قتل ابنها سانجيڤ في حادث تحطم طائرة عام 1980م، بعد أن عادت إلى السلطة ثانية في نفس العام. وبعد ذلك مباشرة، تخلى راجيف عن مهنة الطيران لينضم إلى البرلمان. وفي عام 1983م، أصبح السكرتير العام لحزب المؤتمر. أصبح من الواضح عزم أنديرا غاندي على أن يخلفها ابنها راجيف في رئاسة الوزراء. وفي 31 أكتوبر عام 1984م اغتيلت أنديرا غاندي. وعقب ذلك عين كبار أعضاء حزب المؤتمر راجيف غاندي رئيساً للوزراء. وعُقدت الانتخابات البرلمانية، بعد مرور ثلاثة أشهر، وحصل حزب المؤتمر على أغلبية ساحقة أكثر من أي وقت مضى. وفُسِّر هذا الأمر على أنه تصويت تعاطف ومواساة لراجيف غاندي شخصياً. وفي خلال السنوات القليلة الأولى من فترة حكمه، بدأ راجيف غاندي في تحقيق معظم توقعات مؤيديه. بدأ بداية جديدة في ولاية البنجاب التي كانت تعمها الاضطرابات، ثم توصل إلى اتفاق مع قادة السيخ السياسيين. وأعاد تنظيم الاقتصاد بشكل يقلل من التحكم المركزي القيادي الثقيل. وبحلول عام 1986م ازدادت الصعوبات التي واجهت راجيف غاندي. فشلت خطته في البنجاب، ثم بدأ معارضوه في كسب اليد العليا. وخسرت قضيته بسبب حالات من الفساد التي شملت أناساً مقربين منه ومن عائلته.

وقد عرفت إحدى هذه القضايا، بفضيحة بوفورز وارتبطت بمزاعم حول مدفوعات غير شرعية لصفقات أسلحة ضخمة. وقد أثار معارضوه هذه القضية بحدة، على الرغم من أنهم لم يقدموا دليلاً على أن لعائلة غاندي علاقة بهذا الأمر. وفي شهر نوفمبر عام 1989م انهزم حزب المؤتمر في الانتخابات، وحل محله وشوانات براتاب سنج رئيسًا للوزراء.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الإغتيال

The stone mosaic that stands at the location where Rajiv Gandhi was assassinated in Sriperumbudur

قتل راجيف بقنبلة في إحدى حملاته الانتخابية.


المصادر

انظر أيضاً

وصلات خارجية

للاستزادة

  • Sachi Sri Kantha; Pirabhakaran Phenomenon, Lively Comet Imprint,2005;641 pp (chapters 24 to 35, pp.207–352, cover in detail the assassination of Rajiv Gandhi)
  • "Working with Rajiv Gandhi" by R.D. Pradhan
  • Mani Shankar Aiyar "Remembering Rajiv", Rupa, New Delhi, 1992
سبقه
إنديرا غاندي
رئيس وزراء الهند
1984–1989
تبعه
ڤ.پ. سنغ
سبقه
إنديرا غاندي
وزير خارجية الهند
1984–1985
تبعه
بالي رام بهاگات
سبقه
نرايان دوت تيواري
وزير خارجية الهند
1987–1988
تبعه
پ. ڤ. ناراسيما راو