الميدان الأحمر

هذا المقال يتضمن أسماءً أعجمية تتطلب حروفاً إضافية (پ چ ژ گ ڤ ڠ).
لمطالعة نسخة مبسطة، بدون حروف إضافية
الكرملين والميدان الأحمر، موسكو
Kremlin and Red Square, Moscow
الكرملين والميدان الأحمر، موسكو
Kremlin and Red Square, Moscow
المنظر من كاتدرائية سانت باسيل
أسس الاختيارثقافي: i, ii, iv, vi
المراجع545
Inscription1990 (14 Session)

الساحة الحمراء أو الميدان الأحمر (بالروسيّة :Красная площадь كراسنيا پلوشاد) هي الساحة الأكثر شهرة في موسكو وهي ميدان يفصل الكرملين، القلعة الملكيّة السّابقة والمقر الرسمي لرئيس روسيا حاليًّا، من حي تجاري تاريخي معروف بكيتاي-گورود. بينما تشعّ شوارع موسكو الرئيسية من هنا في جميع الاتجاهات وإلى الطرق السريعة الرّئيسيّة خارج المدينة، الميدان الأحمر يُعْتَبَر في كثير من الأحيان الميدان المركزي لموسكو وكلّ روسيا.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

الأصل والاسم

البدايات

صبيحة اعدام سترلتسي على يد القيصر پطرس الأكبر في الميدان الأحمر (1881، ڤاسيلي إيڤانوڤيتش سوريكوڤ)

التاريخ الغني للميدان الأحمر يتجلى في صور كثيرة، متضمنا صورا بريشة ڤاسيلي سوريكوڤ وقنسطنطين يوون وآخرين. الأرض الّتي حُدِّدَ عليها الميدان الأحمر غُطيت أصلا بالمباني الخشبية لكنّ أزيلت من قبل إيفان الثالث لدى مرسوم في 1493،إذ كانت تلك المباني عرضةً بخطورة للحرائق. المنطقة المفتتحة حديثًا (مكان ً معروف بإسم پوژار، أي "المكان المحروق") تدريجيًّا جاءت للخدمة كسوق موسكو الرّئيسيّ. فيما بعد، كان تستخدم للمراسم والإعلانات العامّة المختلفة أيضًا، وأحيانًا كموقع حفل التّتويج لقياصرة روسيا.

أصل التسمية

اسم الميدان الأحمر لم يشتق لا من لون الطوب حوله ولا من الرابطة بين اللون الأحمر والشيوعية. يعتقد أن التسمية تعود إلى كون الكلمة الروسية كراسنيا يمكن أن يعني إما أحمر أو جميل (المعنى الثاني قديم). كانت الكلمة تطبّق أصلاً (بـمعنى "جميل") على كاتدرائيّة القدّيس باسل ونُقِلَت لاحقًا إلى الميدان المجاور. يُعتقد أن الميدان حصل على اسمه الحاليّ في القرن السّابع عشر. عدة بلدات روسية قديمة، مثل سوزدال ويلتس وپرسلاڤل-زالسكي، لديها ميادين رئيسية تسمى "كراسنيا بلوشاد" في حين سمي الميدان الأحمر لموسكو، أو لأنّ إيڤان الرابع أقام فيها مذبحة عظيمة بسبب وفاة زوجتة ولذلك سُمِّيت الميدان الاحمر.

التّاريخ

موكب على حمار.
محال الكتب على جسر سپاسكي. بريشة أپوليناري ڤاسنتسوڤ.
خندق ألڤيزوڤ وبرج نيكولسكايا. بريشة فدور ألكسييڤ، 1800.
بوابة ڤوسكرسنسكي (البعث).

أثناء العهد السوفيتي، حافظ الميدان الأحمر على مغزاه، وأصبح الميدان الرئيسي في حياة الدولة الجديدة. بالإضافة إلى كونه المقر الرسمي للحكومة السوفييتية كان مشهورًا كـمكان للعروض العسكريّة. كاتدرائيّة كازان ومصلى إيڤرسكايا وبوابات القيامة دُمِّرَتَا لإتاحة المكان للمركبات العسكريّة الثّقيلة لتقاد على الميدان (كلتاهما أُعِيدَ بناؤهما فيما بعد سقوط الاتحاد السوفيتي). يعتقد أنّ لازار كاجانوفيتش، مساعد ستالين ومدير خطة إعادة بناء موسكو، أعدّ نموذجًا خاصًّا للميدان الأحمر يمكن فيه أن تزَال الكاتدرائيّة، وأحضره لستالين للإظهار كيف كانت الكاتدرائيّة عقبةً للمواكب والمرور، لكن ستالين اعترض على المشروع.

كانت اثنان من أكبر العروض العسكرية على الميدان الأحمر اللذان في عام 1941، عندما حُوصرَت المدينة من قبل الألمان والقوات الروسية كانت تترك الميدان الأحمر متجهة إلى الجبهات، وموكب النصر في عام 1945، عندما أُلْقيت رايات الجيوش النازية المهزومة على قدم ضريح لنين.

في 28 مايو، 1987، قام الطيار الألمانيّ ماتياس روست بانزال طائرة صغيرة قرب كاتدرائية ست باسل بجوار الميدان الأحمر.

في عام 1990، الكرملين والميدان الأحمر كانا بين المواقع الأولى في الاتحاد السوڤيتي المدرجة ضمن قائمة التراث العالمي لليونسكو.

في السّنوات الأخيرة، الميدان الأحمر قد خدم كمكان لتنظيم الحفلات الموسيقيّة البارزة. شاكيرا وپول مكارتني وپينك فلويد وديانا لاريونوڤ ومشاهير آخرون كثيرون عملوا هناك.

احتفالا بالعام الجديد 2006 و 2007، أُنشئَ مكان تزحلق على الميدان الأحمر. أداء پول مكارتني هناك كان لحظة تاريخية للكثير، فقد حُظر فريق البيتلز في الاتّحاد السوفيتي، ومنعت أيّ عروض حيّة هناك لأي من البيتلز، الاتّحاد السوفيتي أيضًا حظر مبيعات سجلّات البيتلز، وهذه كانت أوّل مرّة ينظم فيها أحد أعضاء الفرقة عرضا في روسيا.

في يناير 2008، أعلنت روسيا أنها ستستأنف استعراض المركبات العسكرية على الميدان الأحمر، بالرغم من أن العودة الأخيرة لبوابة إڤرسكي عقدت هذا، بإغلاق أحد اتّحاد العمّال العرب الممرّات الحاليّة بطول المتحف التّاريخي للمركبات الثقيلة. في مايو 2008، أجرت روسيا عرض يوم النصر السنوي الخاص بها، الذي يوافق الذكرى السّنوية لهزيمة ألمانيا النازية ال63 في الحرب العالميّة الثّانية.و للمرة الأولى منذ انهيار الإتحاد السوفيتي في عام 1991 استعرضت المركبات العسكرية الروسية خلال الميدان.


. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

المناظر

كلّ مبنى في الميدان الأحمر أسطورة في حد ذاتها. إحداها ضريح لنين، حيث تُعْرض الجثة المحنطة لڤلاديمير إيليتش لنين، مؤسّس الاتحاد السوفيتيّ، بالجوار كاتدرائية باسل القدّيس ذات القبّة التساعية المعقّدة وأيضا قصور وكاتدرائيّات الكرملين. على الجانب الشرقي للميدان المركز التجاري، وبجواره كاتدرائية كازان المنتعشة. الجانب الشّمالي يحْتَلّه متحف الدّولة التاريخي الذي تردد خلاصته تلك لأبراج الكرملين. البوّابة والمصلى الأسبانيتان قد أُعِيدَ بناؤهما إلى الشمال الغربي.

الأثر المجسّم الوحيد على الميدان تمثال برونزي لكوزما مينين ودميتري پوژارسكي الذي ساعد في تطهير موسكو من الغزاة البولنديين في 1612. بالجوار ما يسمى بلوبنوي ميستو، منصة دائرية حيث اعتادت المراسم العامة الحدوث. الميدان نفسه حوالي 330 مترًا للطول و 70 مترًا (230 قدمًا) للعرض.

بانوراما الميدان الأحمر.

انظر أيضاً

وصلات خارجية

الهامش

قالب:Moscow Victory Parade