أنا وزوجتي والسكرتيرة (فيلم)

ملصق الفيلم.

أنا وزوجتي والسكرتير، هو فيلم مصري من إنتاج عام 1970. الفيلم بطولة زبيدة ثروت وأحمد رمزي ومن إخراج محمود ذو الفقار.

. . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . . .

القصة

في إطار كوميدي، (أحمد فتحي) كاتب سيناريو تساعده زوجته (هالة) المُدرِّسة في أوقات فراغها. يرغب منها في ترك عملها والتفرغ لمساعدته في عمله في كتابة السيناريو ولكنها ترفض. تستغل مساعدته الموقف لتحاول جره إلى علاقة معها وابتزاز أمواله لعشيقها. تظن زوجته أن بينه وبين مساعدته علاقة بالفعل وتحجز للسفر على قطار لا تركبه فعلًا ويحدث للقطار حادث ويظن الجميع أنها ماتت، وتتوالى أحداث الفيلم عما سيحدث للزوج الذي يظن أن زوجته قد فقدت وأحبائه الحقيقيين الذين يحاولون إرجاع المياه لمجاريها.[1]


البطولة

المصادر