أخبار:وزير داخلية برلين يقرر وضع مقاتلي داعش العائدين في معسكرات لإعادة التاهيل يديرها الإخوان المسلمون

Radical Salafists protest on Potsdamer Platz in Berlin.jpg

وزير داخلية ولاية برلين يقرر وضع مقاتلي داعش العائدين من سوريا والعراق في معسكرات خاصة لإعادة تأهيلهم، وهذه المعسكرات يديرها الإخوان المسلمين. تنفيذ القرار لم يبدأ بعد. وكان عمدة برلين مايكل مولر، في 2015، قد منح إمام مسجد دار السلام وسام الاستحقاق، وهو المسجد المذكور مراراً (حسب الصحيفة) في تقارير أمن حماية الدستور، تحت باب #الإخوان_المسلمين بسبب خطباء يبثون الكراهية فيه.

صحيفة در تاگس‌شپيگل هي إحدى أكبر صحيفتين في برلين، وتتمتع بمصداقية عالية. الخبر له معانٍ كبيرة. وألمانيا لها باع طويل في "التعامل" مع الإسلام السياسي، منذ "مكتب التجسس على الشرق" في 1914 (الذي جنّد خديوي مصر عباس حلمي الثاني ضمن آخرين)، ومروراً بخلية هامبورگ المتهمة في تفجيرات 11 سبتمبر.[1] أفيقوا

المراجع

  1. ^ FRANK JANSEN (2019-05-07). "Die riskante Strategie des Berliner Innensenators" (in الألمانية). در تاگس‌شپيگل.CS1 maint: unrecognized language (link)