معرض المتعلقات الشخصية للرسول، ص  *  إني الإيطالية ترسل أكبر حفار بالعالم، سايپم 10000 (عمق مائي 10,000 قدم)، لمياه قبرص التي فرطت فيها مصر  *   مجلس الوزراء المصري يقرر السماح باستخدام الفحم الحجري في توليد الطاقة  *   الجيش اللبناني يواصل تفكيك محاور القتال على محور باب التبانة-جبل محسن  *   كيم كارداشيان تنضم لحملة إنقاذ قرية كسب الأرمنية بساحل اللاذقية من ارهابيي جبهة النصرة-القاعدة  *   فوز حزب الحرية والعدالة التركي في الانتخابات البلدية  *   زيارة جون كري للجزائر قبيل الانتخابات الرئاسية يثير لغطاً في الشارع الجزائري  *   التعرف على الجين المسؤول عن أحد أنماط الصلع. وهو مثبط أيضاً للأورام في الجلد  *   حمل مجاناً من معرفة المخطوطات   *   هل انهارت مبادرة حوض النيل؟  *   ثروات مصر الضائعة في البحر المتوسط  *   شاهد أحدث التسجيلات  *  تابع المعرفة على فيسبوك  *  تابع مقال نائل الشافعي على جريدة الحياة: تطورات غاز المتوسط في أربع مشاهد  *   تشغيل منفذ قسطل-حلفا البري بين مصر والسودان في أبريل  *      

جنوب أفريقيا

علم جنوب أفريقياSouth Africa الدرع جنوب أفريقياSouth Africa
الشعار الوطني
"!ke e: ǀxarra ǁke(ǀXam)
"الوحدة في الاختلاف"
النشيد
النشيد الوطني الجنوب أفريقي
South Africa National Anthem.ogg

موقع جنوب أفريقياSouth Africa
موقع  جنوب أفريقيا  (الأزرق الداكن)

– in أفريقيا  (الأزرق الفاتح & الرمادي الدكن)
– in الاتحاد الأفريقي  (الأزرق الفاتح)

العاصمة
[[ديمغرافيا جنوب أفريقيا
South Africa|أكبر مدينة]]
جوهانسبرگ (2006)[2]
اللغات الرسمية [Note 1]
جماعات عرقية ([3] [Note 2])
صفة المواطن جنوب أفارقة
الحكومة جمهورية برلمانية دستورية
 -  الرئيس جاكوب زوما
 -  نائب الئريس گالـِما موتلانثه
 -  NCOP chairman Mninwa J. Mahlangu
 -  رئيس الجمعية الوطنية ماكس سيسولو
 -  وزير العدل Mogoeng Mogoeng
Legislature البرلمان
 -  Upper House National Council of Provinces
 -  Lower House الجمعية الوطنية
الاستقلال عن المملكة المتحدة 
 -  الاتحاد 31 May 1910 
 -  تشريع وستمنستر 11 ديسمبر 1931 
 -  الجمهورية 31 مايو 1961 
المساحة
 -  الاجمالي 1,221,037 كم2 (25)
471,443 ميل² 
 -  المياه (%) ضئيلة
تعداد السكان
 -  تقدير 2013 52,981,991[4] (25)
 -  تعداد 2011 51,770,560[3]:18 
GDP (PPP) 2014 تقدير
 -  الاجمالي 623.201 بليون دولار[5] (25)
 -  متوسط الدخل $11,914[5] (82)
ن.م.إ. (الإسمي) 2014 تقدير
 -  الاجمالي 371.211 بليون دولار[5] (33)
 -  Per capita $7,096[5] (83)
المساواة الإقتصادية? (2009) 63.1 
م.ت.ب. (2013) 0.629 (121)
العملة South African rand (ZAR)
منطقة التوقيت SAST (UTC+2)
Drives on the يسار
م.أ.م. على الإنترنت .za
مفتاح الهاتف ++27

الإحداثيات: 30°S 25°E / 30°S 25°E / -30; 25

الدول التاريخية في
جنوب أفريقيا الحالية

ماپونگوبوه (1050–1270)
مستعمرة الكيپ (1652–1910)
Swellendam (1795)
Graaff Reinet (1795–1796)
Waterboer's Land (1813–1871)
أرض أدم كوك (1825–1861)
Winburg (1836–1844)
Potchefstroom (1837–1848)
جمهورية اوترخت (1854–1858)
Lydenburg Republic (1856–1860)
Nieuw Republiek (1884–1888)
Griqualand East (1861–1879)
Griqualand West (1870)
Klein Vrystaat (1886–1891)
Stellaland (1882–1885)
Goshen (1882–1883)
أرض الزولو (1816–1897)
جمهورية ناتاليا (1839–1843)
دولة اورانج الحرة (1854–1902)
الجمهورية الجنوب أفريقية (1857–1902)
اتحاد جنوب أفريقيا (1910–1961)
Bophuthatswana (1977–1994)
سيسكاي (1981–1994)
ترانسكاي (1976–1994)
ڤندا (1979–1994)
جمهورية جنوب أفريقيا (1961–الحاضر)


جنوب أفريقيا، رسمياً جمهورية جنوب أفريقيا، هي بلد يقع على الحافة الجنوبية لأفريقيا. شريطها الساحلي الذي يمتد 2.798 كم على جنوب المحيط الأطلسي والهندي.[6][7][8] إلى الشمال منها تقع ناميبيا، بتسوانا وزيمبابوه؛ إلى الشرق موزمبيق وسوازيلاند؛ وداخلها تقع ليسوتو؛ كجيب تحيط به الأراضي الجنوب أفريقية.[9] جنوب أفريقيا تحتل الترتيب ال25 في العالم من حيث مساحة الأرض، ويقترب عدد سكانها من 53 مليون نسمة، وهي رقم 24 في العالم من حيث السكان.

في جنوب أفريقيا أكبر عدد السكان ذوي الأصول الأوروبية في أفريقيا، وأكبر تجمع سكاني هندي خارج آسيا، وأكبر مجتمع ملّون (ذوي البشرة السوداء) في أفريقيا، مما يجعلها من أكثر الدول تنوعا في السكان في القارة الأفريقية. النزاع العرقي والعنصري بين الأقلية البيضاء والأكثرية السوداء شغل حيزا كبيرا من تاريخ البلاد وسياساته، وبدأ الحزب الوطني بإدخال سياسة الفصل العنصري بعد الفوز بالإنتخابات العامة لعام 1948؛ وكذلك كان ذات الحزب هو الذي بدأ تفكيك هذه السياسة عام 1990 بعد صراع طويل مع الأغلبية السوداء ومجموعات مناهضة للعنصرية من البيض والهنود .

جنوب أفريقيا من الدول الأفريقية القليلة التي لم تشهد إنقلابا على الحكم، والإنتخابات والحرة والنزيهة يتم تنظيمها منذ 1994 ، مما يجعل البلاد قوّة مؤثرة في المنطقة وواحدة من أكثر الديمقراطيات إستقرارا في القارة الأفريقيّة.

فهرست

نظرة عامة

دولة إفريقية تُعَد الأغنى والأكثر تنمية بين دول إفريقيا، وتغطي مساحتها 4% من مساحة قارة إفريقيا، في حين أن سكانها يشكلون نحو 6% من سكان القارة. وتنتج نحو 40% من البضائع الصناعية في إفريقيا وحوالي 50% من المنتجات التعدينية، وحوالي 20% من الإنتاج الزراعي. وتشكل الطاقة الكهربائية المستغلة نحو 50% من طاقة إفريقيا، وتمتلك حوالي 40% من عدد السيارات، ونحو 50% من عدد الهواتف في القارة.

تقع دولة جنوب إفريقيا في الطرف الجنوبي من القارة على المحيط الهندي شرقًا وعلى المحيط الأطلسي غربًا. وتبلغ مساحتها ضعف مساحة فرنسا. وكانت جنوب إفريقيا حتى عام 1994م تتكون من أربع مقاطعات ـ مقاطعة الكاب التي تسمى مقاطعة رأس الرجاء الصالح، ومقاطعة ناتال، وولاية الأورانج الحرة، ثم مقاطعة ترانسفال. وفي عام 1994م، استبدل بهذه المقاطعات الأربع تسع مقاطعات: الكاب الشرقية، ترانسفال الشرقية، كوازولو ـ ناتال، الكاب الشمالية، ترانسفال الشمالية، المقاطعة الشمالية الغربية، ولاية الأورانج الحرة، بريتوريا ـ ويتواترزراند ـ فرينيجينج، الكاب الغربية. وفي نهاية عام 1994م، تغير اسم مقاطعة بريتوريا ـ ويتواترزراند ـ فرينيجينج إلى مقاطعة جوتنج. وفي عام 1995م، أطلق على مقاطعة الترانسفال الشمالية اسم المقاطعة الشمالية وعلى الترانسفال الشرقية اسم مبمالانجا وعلى ولاية الأورانج الحرة اسم الولاية الحرة. وتوجد في جنوب إفريقيا ثلاث عواصم: العاصمة التشريعية، هي مدينة كيب تاون، والعاصمة الإدارية وهي بريتوريا وتتجمع فيها إدارات الحكومة والوزارات، والعاصمة الثالثة هي مدينة بلومفونتين؛ وبها كافة الهيئات القضائية. [10]

وتعتبر مدن جوهانسبرج وكيب تاون وديربان من كبريات المدن الحضرية، ويعيش ضمن المنطقة الحضرية لمدينة كيب تاون الكبرى عدد أكبر من السكان مقارنة بمنطقة جوهانسبرج، في حين أن مساحة جوهانسبرج أكبر من مدينة كيب تاون. وتعتبر جوهانسبرج أكبر مدينة سكانية في جنوب إفريقيا.

تتغير مناظر سطح الأرض بجنوب إفريقيا بشكل مثير؛ فهناك الهضاب العالية الممتدة على مدى البصر، والجبال الشاهقة والأودية العميقة. وتمتد الشواطئ ذات المناظر الجميلة على امتداد الساحل. وبالإضافة إلى هذه المناظر، فإن في معظم أنحاء جنوب إفريقيا مناخًا معتدلاً مشمسًا وتنمو على الساحل بعض الفواكه الاستوائية وشبه الاستوائية مثل الموز والمانجو والبرتقال.

وتُعد جنوب إفريقيا من أكبر الدول المنتجة للذهب، والأسبستوس، والفحم الحجري، والنحاس، والحديد، والمنجنيز، والبلاتينيوم، واليورانيوم. كما أن الزراعة تنتج ما يحتاجه السكان. إن ما تنتجه البلاد من معادن وزراعة يوفر كل الخامات الأولية المطلوبة للصناعة. وتنتج جنوب إفريقيا منتجات صناعية مختلفة مثل: الملابس، والغذاء، والآلات، والبضائع الصناعية الأخرى.

ينقسم السكان إلى أربع مجموعات عرقية حسب القوانين التي كان يعمل بها منذ 1948م إلى 1991م. وتلك المجموعات هي: 1ـ السود 2ـ البيض 3ـ الملوّنون 4ـ الآسيويون.

ألغت الحكومة سنة 1991م قانونًا قسَّم السكان على أساس عرقي، ولكن ظلت التقسيمات العنصرية تؤدي دورًا في حياة السكان في جنوب إفريقيا. وبموجب الدستور المؤقت، ألغت الحكومة التمييز العنصري عام 1993م.

وتُعدّ دولة جنوب إفريقيا من الدول القليلة في العالم من حيث سيطرة الأقلية العنصرية على الأغلبية. فنجد البيض يسيطرون على البرلمان الذي يستصدر القوانين، ولم يُسمَح للسود بالتصويت حتى نهاية الثمانينيات من القرن العشرين. وقد عملت السياسة الحكومية على عزل المجموعات السكانية عن بعضها سياسيًا واجتماعيًا. وتسمى هذه السياسة التفرقة العنصرية في جنوب إفريقيا. ومنذ عام 1991م بدأت الدولة تُغيِّر من تلك السياسة، من أجل توحيد السكان.

وقد قامت معظم دول العالم بانتقاد سياسة جنوب إفريقيا، ورفضت الأمم المتحدة سياسة الفصل العنصري، وقطعت الكثير من دول العالم علاقاتها الدبلوماسية والتجارية مع جنوب إفريقيا. ومنذ ثمانينيات القرن العشرين بدأ بعض البيض يطالبون بمنح السود حق التصويت، وضرورة إلغاء سياسة التفرقة العنصرية. وبعد أن تخلت حكومة جنوب إفريقيا عن سياسة التمييز العنصري، استأنفت معظم الدول علاقاتها التجارية معها، كما سمح لها بالاشتراك في المنافسات الرياضية العالمية. وفي عام 1992م شارك رياضيو جنوب إفريقيا في الألعاب الأوليمبية لأول مرة منذ 1960م.

وفي عام 1992م، صوت البيض في استفتاء عام بالإيجاب طالبين بذلك من الحكومة المضي قدمًا في تبني ديمقراطية غير عنصرية. وفي العام التالي ألغت الأمم المتحدة كافة القيود التجارية مع جنوب إفريقيا. وفي عام 1994م أجريت بجنوب إفريقيا أول انتخابات ديمقراطية اختارت حكومة غير عنصرية.

تاريخ

المواطنون الأصليون فيما أصبح الآن جنوب أفريقيا يضمون شعبي خوي خوي وسان.
جماعة من قبائل الهوسا

كانت جمهورية اتحاد جنوب أفريقيا من أسوأ أمثلة التفرقة العنصرية البغيضة، حيث حكم أربعة ملايين من البيض، حوالي 29 مليون من غير البيض. هذا الإتحاد الذي فقد وحدته قبل ان يولد ، وأصبح جنة الأقلية، وجحيم الأغلبية، وقلعة التفرقة العنصرية، فقد سلكت الأقلية البيضاء سيا سية عزل الأغلبية غير البيضاء في مناطق تتسم بالفقر والجدب، حيث المعازل، ويسخرون في خدمة البيض وأمعنت سلطات البيض في جنوب أفريقا في سياسة التفرقة العنصرية وتمادت في تطبيقها مما جلب عليها سخط العالم ، واستنكاره، أصدرت هيئة الأمم المتحدة عدة قرارات لمقاطعة اتحاد جنوب أفريقيا في سنة 1962 م، والسنوات التالية لها، كما قاطعت دول العالم الثالث أتحاد جنوب أفريقيا بسبب التفرقة العنصرية.

الاستعمار الاوروبي

Painting of an account of the arrival of Jan van Riebeeck, the first European to settle in South Africa, with Devil's Peak in the background
Painting of an account of the arrival of Jan van Riebeeck, the first European to settle in South Africa, with Devil's Peak in the background.

الاستقلال

الفصل العنصري


الديموقراطية

السياسة

The Union Buildings in Pretoria are the home of the South African executive.
The central area of Pretoria, the administrative capital of South Africa

جنوب إفريقيا جمهورية برلمانية. وقد تم اختيار برلمانها في أبريل 1994م، بعد أن أقيمت أول انتخابات عامة شارك فيها كل سكان جنوب إفريقيا البالغين. ينتخب أعضاء البرلمان رئيس البلاد الذي يترأس الحكومة ويصنع سياساتها وينفذها ويؤدي واجبات الدولة الشرفية. كان البيض يسيطرون على الحكومة في جنوب إفريقيا ويمارسون سياسة التفرقة العنصرية. وفي عام 1993م، أجازت الحكومة الانتقالية مشاركة أحزاب غير البيض في العمل السياسي. وفي نفس العام، أجاز 21 حزبًا مسودة الدستور الذي أقر حكم الأغلبية. وفي أبريل 1994م، أقيمت أول انتخابات غير عنصرية، وتم تشكيل حكومة جديدة.

الدستور

أجاز برلمان جنوب إفريقيا دستورًا مؤقتًا، خلال دورة خاصة للبرلمان عقدت في ديسمبر 1993م. أقر الدستور نظامًا ديمقراطيًا تعدديًا ينأى عن العنصرية في ظل دولة موحدة. وقد حوى الدستور 14 فصلاً، إلا أن المحكمة الدستورية رفضت إجازة الدستور في سبتمبر 1996م، بسبب عدم توافقه في بعض فصوله مع المبادئ الدستورية وردته إلى المجلس الوطني. وبعد تعديله أقرت المحكمة الدستورية الدستور الجديد في ديسمبر 1996م. وكان من أهم ما أقره الدستور وجود حكومة وحدة وطنية لمدة خمس سنوات تشارك فيها جميع الأحزاب التي حصلت علي العدد المطلوب في البرلمان الجديد.

العلاقات الخارجية والعسكرية

الهيئة التشريعية

تتكون الهيئة التشريعية (البرلمان) من مجلسين: المجلس الوطني وبه 400 مقعد، ومجلس المقاطعات الوطني الذي يعمل على تلبية احتياجات المقاطعات المحلية التشريعية. وتنتخب كل مقاطعة 10 أعضاء للمجلس. وتحدد نسبة كل حزب في المجلس التشريعي للمقاطعة عدد أعضاء الحزب الذين سيمثلون المقاطعة في مجلس المقاطعات الوطني. ويضمن نظام التمثيل النسبي الذي تتبعه حكومة جنوب إفريقيا في الانتخابات حصول الأحزاب الصغيرة على مقاعد في البرلمان.

مباني برلمان جنوب إفريقيا في كيب تاون يعود تاريخها إلى ثمانينيات القرن التاسع عشر، وتضم مكتبة ومتحفًا. المحكمة الدستورية. أقوى الأجهزة نفوذًا. وتتكون من أحد عشر عضوًا، ويعين رئيس الجمهورية رئيس المحكمة الدستورية. تكفل المحكمة الدستورية حماية المواطن من سوء استخدام السلطة بوساطة الدولة.

الرئيس

ينتخب المجلس الوطني رئيس البلاد في أول اجتماعاته ويعمل الرئيس على توفير أقصى درجات التعاون بين الأجهزة الحكومية المختلفة. يترأس الرئيس مجلس الوزراء ويكون مسؤولاً أمام البرلمان. ويتكون مجلس الوزراء الذي ينتمي أعضاؤه إلى أحزاب مختلفة من 27 وزيرًا. ويحق لكل حزب سياسي يحصل على عشرين مقعدًا فأكثر في المجلس الوطني تولي حقيبة وزارية.

ويحكم كل مقاطعة من المقاطعات التسع مجلس تشريعي يتكون من 30 إلى 80 عضواً. وينتخب أعضاء المجلس التشريعي حاكم المقاطعة.

الأحزاب السياسية

يعتبر حزب المؤتمر الوطني الإفريقي أكبر أحزاب جنوب إفريقيا السياسية. فقد حصل على 252 مقعدًا من أصل 400 مقعد بالمجلس الوطني في انتخابات عام 1994م. وحصل الحزب الوطني على 82 مقعدًا، بينما حصل حزب أنكاثا على 43 مقعدًا. وفي عام 1996م، انسحب الحزب الوطني من حكومة الوحدة الوطنية وأصبح حزبًا معارضًا. ومن الأحزاب الأخرى التي حصلت على مقاعد في المجلس الوطني عام 1994م: الحزب الإفريقي النصراني الديمقراطي؛ الحزب الديمقراطي؛ جبهة الحرية؛ حزب المؤتمر الإفريقي.

وفي انتخابات عام 1999م، حصل حزب المؤتمر الوطني على 266 مقعدًا، والحزب الديمقراطي على 38 مقعدًا، وحزب أنكاثا على 34 مقعدًا، بينما حصل الحزب الوطني، الذي كان يحكم جنوب إفريقيا إبان التفرقة العنصرية، على 28 مقعدًا.

القوات المسلحة

تشكلت قوات الدفاع الوطني لجنوب إفريقيا في 27 أبريل 1994م. وتكونت وحدات الجيش الجديدة من الأفراد الذين كانوا يعملون في قوات دفاع جنوب إفريقيا والجناح العسكري لحزب المؤتمر الوطني الإفريقي، وجيوش أوطان الأفارقة التي تكونت إبان ممارسة سياسة الفصل العنصري. وتتكون قوات الدفاع الوطني من الجيش والقوات الجوية والقوات البحرية والخدمات الطبية. قدر عدد أفراد الجيش عام 1994م بنحو 100,000 جندي. ثم بدأت الحكومة في تقليص حجم الجيش بعد نجاحها في إرساء قواعد الديمقراطية غير العنصرية. والعمل في صفوف القوات المسلحة ليس إلزاميًا.

المحاكم

السلطة القضائية مستقلة تمامًا في جنوب إفريقيا. ويعين رئيس البلاد رئيس المحكمة العليا بعد استشارة لجنة الخدمات القضائية التي تتكون من 18 عضوًا ومجلس الوزراء. وهناك لجنة لحقوق الإنسان تتكون من 11 عضوًا.

المقاطعات والبلدان والمناطق

المحافظة[11] العاصمة[12] المساحة(كم²)[12] السكان (2007)[13]
الكاپ الشرقي Bhisho 169,580 6,527,747
فري ستيت Bloemfontein 129,480 2,773,059
گاوتنگ جوهانسبرگ 17,010 10,451,713
كوازولو-ناتال Pietermaritzburg 92,100 10,259,230
لمپوپو Polokwane 123,900 5,238,286
مپومالانگا Nelspruit 79,490 3,643,435
لكاپ الشمالي كمبرلي 361,830 1,058,060
الشمالية الغربية Mafikeng 116,320 3,271,948
لكاپ الغربي كيپ تاون 129,370 5,278,585
الإجمالي 1,219,080 48,502,063
مقاطعات جنوب أفريقيا

الجغرافيا

خريطة جنوب أفريقيا

تقع جمهورية اتحاد أقريقيا في أقصي الطرف الجنوبي من القارة الأفريقية، وتحدها نامبيا من الشمال الغربي، وبتسوانا وزمبابوي من الشمال، وموزمبيق من الشمال الشرقي، وباقي حدودها على المحيط الهندي والأطلسي. وتبلغ مساحة جنوب أفريقيا 1,331,000 كم ، وسكان الاتحاد في سنة 1988 م 33,763,000 نسمة. ولاتحاد جنوب أفريقيا عاصمتان، تشريعية وهي مدينة الكيب وإدارية وهي پريتوريا وسكان العاصمة حوالي 750,000 نسمة، ومدينة الكيب أكثر من مليون نسمة وتنقسم الجمهورية إلى أربع ولايات هي: الكاب واورانج وناتال وترنسفال، ومن أهم المدن ديربان (843 ألفاً) وجوهانسبرگ وسكانها 1,700,000 نسمة، ومن المدن الهامة پورت اليزابيث.

أهم انهارها أورانج Orange وڤال Vaal وليمپوپو Limpopo. وأطولها نهر أورانج طوله 2100 كم ويصب بالأطلسي

خريطة جنوب أفريقيا
متوسطات الطقس لCape Town, South Africa
شهر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر السنة
متوسط العظمى °م (°ف) 27 (81) 28 (82) 26 (79) 24 (75) 20 (68) 18 (64) 17 (63) 18 (64) 19 (66) 22 (72) 24 (75) 26 (79) 28 (82)
متوسط الصغرى °م (°ف) 16 (61) 16 (61) 15 (59) 13 (55) 10 (50) 8 (46) 8 (46) 8 (46) 9 (48) 11 (52) 14 (57) 15 (59) 8 (46)
هطول الأمطار mm (بوصة) 16 (0.6) 13 (0.5) 20 (0.8) 54 (2.1) 92 (3.6) 111 (4.4) 96 (3.8) 87 (3.4) 56 (2.2) 40 (1.6) 24 (0.9) 18 (0.7) 627 (24.7)
المصدر: EuroWEATHER[14] 2.22.2008
Satellite picture of South Africa

الأرض

معظم أرض جمهورية اتحاد جنوب أفريقيا هضبة مرتفعة يزيد أرتفاعها على ألف متر ، ويحيط بهذه الهضبة من الجنوب، والشرق نطاق جبلي يثمتل في جبال دراكثريرج، والكاب، وتفصل هذه الجبال بين الهضبة في الداخل، والسهول الساحلية ، وتشغل الهضبة وسط جنوب أفريقيا، وفي شمالها منطقة ترنسفال، وفي الشمال الغربي صحراء نامبيا، وفي القسم الشرقي من الهضبة يوجد أقليم الفلد الأعلي ثم الفلد النخفض، وفي الشمال الشرقي يوجد إقليم البوشلد، وفي شرقي جبال دراكنزبرج، ويوجد أقليما الكرو الأكبر والكرو الأصغر. وأهم أنهارها نهر أورنج و نهر الڤال، وينبعان من الشرق ويصبان في الغرب في المحيط الأطلنطي، ويشكل القسم الأدنى من نهر أورنج الحدود السياسية بين انحاد جنوب أفريقيا، ونامبيا، ثم نهر لمبوبو ويتجه إلى الشمال ثم إلى الشرق فيصب في المحيط الهندي.

الحياة النباتية والحيوانية

Fynbos, a floral kingdom unique to South Africa, is found near Cape Town
Swartberg mountains near the town of Oudtshoorn
A field of flowers in Weskus National Park.

المناخ

مناخ جنوب أفريقيا متعدد السمات بسبب موقعها، وأرتفاع أرضها غير أنة يتفاوت من منطقة لأخرى بسبب اتساع رقعتها ، ويتساقط المطر في بعض أجزائها صيفاً، غير أن القسم الجنوبي من البلاد يتسم بمناخ شبيه بمناخ البحر المتوسط ، وتتساقط أمطاره في الشتاء ، وتسود المناطق الشمالية الغربية مظاهر المناخ الصحراوي ، بينما يسود الساحل الشرقي طراز مداري رطب في أقليم ناتال ، وعلى الهضبة مناخ مداري شبه جاف .


متوسطات الطقس لCape Town, South Africa
شهر يناير فبراير مارس أبريل مايو يونيو يوليو أغسطس سبتمبر اكتوبر نوفمبر ديسمبر السنة
متوسط العظمى °م (°ف) 27 (81) 28 (82) 26 (79) 24 (75) 20 (68) 18 (64) 17 (63) 18 (64) 19 (66) 22 (72) 24 (75) 26 (79) 28 (82)
متوسط الصغرى °م (°ف) 16 (61) 16 (61) 15 (59) 13 (55) 10 (50) 8 (46) 8 (46) 8 (46) 9 (48) 11 (52) 14 (57) 15 (59) 8 (46)
هطول الأمطار mm (بوصة) 16.5 (0.6) 13 (0.5) 20 (0.8) 54 (2.1) 92 (3.6) 111 (4.4) 96 (3.8) 87 (3.4) 56 (2.2) 40 (1.6) 24 (0.9) 18 (0.7) 627 (24.7)
المصدر: EuroWEATHER[14] 2008-02-22


الاقتصاد

The Victoria & Alfred Waterfront in Cape Town with Table Mountain in the background. Cape Town has become an important retail and tourism centre for the country, and attracts the largest number of foreign visitors in South Africa


كان مجيء أول مُزَارع أوروبي إلى جنوب إفريقيا في منتصف القرن السابع عشر الميلادي، ومنذ ذلك الحين وخلال القرنين التاليين اعتمدت البلاد على إنتاج المحاصيل وتربية الحيوان. وفي وقت متأخر من القرن التاسع عشر الميلادي تم اكتشاف الماس والذهب حتى أصبح التعدين الأساس الذي يعتمد عليه اقتصاد البلاد في فترة وجيزة. وقد ساعد التعدين على جعل جنوب إفريقيا أكبر دولة صناعية في إفريقيا.

وقد ساعدت عدة عوامل على نمو اقتصاد جنوب إفريقيا بصورة هائلة في الخمسينيات والستينيات والسبعينيات، من القرن العشرين: إقدام الحكومة على تشجيع الاستثمارات وتوفير القروض للتنمية الصناعية. كما شجّعت الدولة الاستثمارات الخارجية. ومن العوامل التي ساعدت على النمو الاقتصادي أيضًا كون البلاد غنية بالثروات الطبيعية، ووجود أيد عاملة إفريقية رخيصة. وتُعَدُّ جنوب إفريقيا في مصاف الدول المتقدمة من حيث قوة الاقتصاد حتى صارت إسهامات القطاعات الاقتصادية الرئيسية في الناتج الوطني الإجمالي كما يلي: الصناعة 31%، الزراعة 3%، الخدمات 66%.

الموارد الطبيعية

عُرفتْ جنوب إفريقيا منذ أمد بعيد بثرواتها المعدنية الهائلة من الماس والذهب والإثمد والأسبستوس والكروميت والفحم الحجري وخام الحديد والنحاس واليورانيوم. وكل شيء متوفر في البلاد ما عدا النفط.

الناتج الوطني الإجمالي لجنوب إفريقيا بلغ 131,127,000,000 دولار أمريكي في عام 1999م. ويقصد بذلك القيمة الإجمالية للسلع والخدمات المنتجة في بلد ما خلال سنة واحدة. وتشتمل الخدمات على التمويل والتأمين والتجارة والمطاعم والفنادق والاتصالات والنقل والخدمات العقارية والحكومية والاجتماعية والشخصية. كما تشمل الصناعة الإنشاء والتعدين والتصنيع والمرافق العامة. وتتضمن الزراعة الغابات والزراعة وصيد الأسماك.


الصناعة

تنتج المصانع كل ماتحتاج إليه البلاد من بضائع ومعدات مثل الملابس والنسيج والمعادن والسيارات. ومعظم المصانع تتمركز في مدينة كيب تاون، وجوهانسبرج، وديربان، وغيرها من المدن الصناعية.

التعدين

تعد جنوب إفريقيا من الدول الرئيسية في التعدين في العالم؛ فهي منتج رئيسي للذهب، والفحم الحجري، والكروميت، والنحاس، والماس، وخام الحديد، والمنجنيز والفوسفات، والبلاتين، واليورانيوم، والفاناديوم.

ومنذ اكتشاف الذهب في نهاية القرن التاسع عشر الميلادي، أصبح له دور مهم في تطور البلاد: فقد زاد إنتاج الذهب من دخل البلاد، وجلب إليها الاستثمارات الأجنبية الضخمة، وتحققت التنمية وتطورت الصناعة والسكك الحديدية.


القوى العاملة

اعتمدت القوى العاملة في البلاد على مجموعات السكان، حيث كان يعمل البيض في الأعمال عالية الأجر، ويحتفظون بالأعمال الحرفية التي تتطلب مهارة عالية، والأعمال الإدارية والتنفيذية والمهنية والفنية. أما غير البيض فكانوا يعملون في الأعمال ذات الأجور المتدنية التي لا تتطلب مهارات خاصة. وكان السود يحصلون على أقل الأجور ويعملون في الأعمال اليدوية، والصناعة والتعدين والزراعة.

وظل غير البيض محرومين من الوظائف عالية الأجر بقوة القوانين العنصرية التي تحرمهم كذلك من فرص التعليم المتساوية. وقد أُلغيت هذه القوانين عام 1985م. وبسبب تطبيق القوانين العنصرية ظلت البلاد تعاني من نقص الأيدي العاملة المدربة. وفي تسعينيات القرن العشرين صدرت قوانين تحاول معالجة هذا الخلل في ميزان القوى العاملة بإعطاء فرص أكبر للسود.

التجارة الخارجية

تتم معظم العمليات التجارية مع ألمانيا، واليابان، وسويسرا، وبريطانيا، والولايات المتحدة وبعض الدول الإفريقية. ومن أبرز الصادرات: الذهب، والماس، والمعادن، والصوف، والذرة الشامية، والسكر، والفواكه. وتشكل الالآت ومعدات النقل نصف حجم الواردات. والواردات الأخرى تشمل المواد الكيميائية والبضائع المصنعة والنفط.

الزراعة

Workers planting on a farm in the central area of Mpumalanga.

الزراعة حرفة هامة في جنوب أفريقيا ،وذلك بسبب وفرة المقومات الزاعية ، وتمارس في أقليم الفلد الأعلي ، وفي أقليم لبوشفلد ،وعلى سفوح المرتفعات ، وفي السهول الساحلية ،ومن منتجات جنوب أفريقيا ، القمح ، والذرة وقصب السكر ، والقطن وقد زاد إنتاج الاتحاد عن حاجة السكان وفي جنوب أفريقيا ثروة حيوانية تزيد عن حاجة البلاد ، وكذلك إنتاجه المعدني من الذهب حيث تشغل جمهورية جنوب أفريقيا المركز الأول في الإنتاج العالمي منذ بضع سنين ، وللذهب دورة الهام في اقتصاد البلاد . كماينتج الاتحاد الماس بكميات كبيرة ، ويستخرج اليورانيوم، والفحم ورغم هذا الثراء في الإنتاج الزراعي، والمعدني، والرعوي إلا أن الاتحاد يضيق عن توفير العدالة الإنسانية للغالبية العطمي من سكانه. وثروة الاتحاد الحيوانية سنة1988 م 11,820,000 من الماشية، 29,800,000 من الأغنام، 6,840,000 من الماعز.

أما المزارع الصغيرة التي تخص عائلات السود فإنها تنتج فقط ما يسد حاجة أفرادها من الغذاء. وتستخدم في العادة وسائل الزراعة التقليدية، إذ يصعب على المزرعة الصغيرة أن تقابل مصروفات الآلات الزراعية. ويبلغ متوسط مساحة مزرعة عائلات السود حوالي 20 هكتارًا. وينخفض مستوى إنتاجها لأن المزارع في حد ذاتها صغيرة أكثر من اللازم، إضافة إلى أن التربة قد فقدت خصوبتها لكثرة الاستغلال. وربما كان عدم تغيير وسائل الزراعة التقليدية على مدى القرون من بين الأسباب التي أدت إلى ضعف إنتاج هذه المزارع الصغيرة.

الديموغرافيا

تعداد السكان تاريخياً
الإحصاء التعداد  %±
1900 5,014,000
1910 5,842,000 16.5%
1920 6,953,000 19.0%
1930 8,580,000 23.4%
1940 10,341,000 20.5%
1950 13,310,000 28.7%
1960 16,385,000 23.1%
1970 21,794,000 33.0%
1980 24,261,000 11.3%
1990 37,944,000 56.4%
2000 43,686,000 15.1%
2008 (est.) 43,786,115 0.2%
* Source: "South Africa", Population Statistics
Population density by municipality. The western half of South Africa is sparsely populated, while the eastern half has a high population concentration.
The many migrations that formed the modern Rainbow Nation.

يتكون سكان جنوب أفريقيا كم عناصر عديدة، وكانوا ينقسمون حسب نظم التفرقة العنصرية إلى مجموعتين، البيض وغير البيض، ويبلغ عدد البيض حوالي 5 ملايين نسمة، بينما عدد الوطنيين وهم قبائل البانتو أكثر من 24 مليون، وعدد الملونين والآسيويين 4 ملايين، أي أن عدد غير البيض يقترب من 29 مليوناً، وهم بذلك يشكلون أغلبية سكان اتحاد جنوب أفريقيا، وتتكون الأقلية البيضاء من سكان جنوب أفريقيا من عناصر أوروبية هاجرت إلى جنوب أفريقيا أثناء احتلال هذه المنطقة، ومن العناصر البيضاء هولنديين، وألمان، وبريطانيون، وفرنسيون، هذا الخليط من العناصر أطلق على نفسه (الافركانيرز) خلق قومية جديدة من هذا الشتات، ويتحدثون لغة مشتقة من الهولندية ممزوجة بكلمات ألمانية وإنجليزية أطلقوا عليها لغة الافركانرز.

Population density by municipality. Large areas of South Africa are sparsely populated.

يتكون الأفريقيون، وهم الأغلبية من البانتو، ويتكونون من مجموعات عديدة منها مجموعة نجوني، ومجموعة تسونجا، ومن المجموعة الأولي السوازي، وشعب الزولو، وكان الزولو أمة مرهوبة الجانب قبل الاستعمار الأوروبي، ومن المجموعة الثانية قبائل تسونجا، ورنجا وتسوا، وإلى جانب المجموعتين السابقتين جماعات فندا، والسوتو، وهكذا تتعدد قبائل البانتو. أما العناصر الملونة فتشكل من خليط عن تزاوج بين الهونتنوت وهم عنصر أفريقي بالأوروبين الأوائل، وخليط نتج عن تزاوج بين الآسيويين أو الأوروبيين، وتتكون العناصر الآسيوية من المهاجرين إلى جنوب أفريقيا تحت سخرة العمل من الماليزيين والهنود والباكستانيين وهكذا شعوب اتحاد أفريقيا تتكون من عدة عناصر.

ومن لغات البلد الرسمية: خوسة، سوازية، نديبيلي، جنوب سوتو، شمال سوتو، تسونغة، تسوانة، فيندة .

تاريخ السكان

كانت جنوب أفريقيا قد إستوطنهاالصيادون وجامعو الثمار. وأخذت قبائل الخوخو Khoikhoi منذ 2000سنة في تربية المواشي التي حصلوا عليها من قبيلة البنتو . وبدأ الرجل الأبيض من الهولانديين المزارعين عام 1652 م. في إستيطان المنطقة داخل مستوطنات معزولة وانتشروا بها وكانت لهم لغتهم الخاصة التي كان يطلق عليها لغة أفريكانز Afrikaans ،وانفصلوا عن البانتو الذين عاشوا بالداخل .ووفد المستوطنون الفرنسيون والألمان وعاشوا وسط هذه المجتمعات فيما بعد وعرفوا بالأفريكانرز Afrikaners. ومنذ مطلع سنة 1800 م وصل المستوطنون البريطانيون وجاء الهنود كعمال في زراعة قصب السكر في اواخر القرن 19وأوائل القرن العشرين. وفي أثناء هذا القرن جاءت أقلية برتغالية . وكان البيض قد احضروا معهم لجنوب أفريقيا ثقافاتهم ولغاتهم من أوروبا ولاسيما البريطانيين. وجاء الآسيويون ولاسيما الهنود بثقافاتهمم . وفي جنوب أفريقيا 3000 موقع أثري لفن الصخور (أنظر : فن أفريقيا ) ترجع للعصر الحجري حيث رسمت الحيوانات وأشياء أخري . ويرجع تاريخ جنوب افريقيا قديما إلي إنسان أوستالو بيثكس أفريكانس Australopithicus africanus وهو نوع من أسلاف البشر . والشواهد الأثرية تدل علي ان شعبي بوش Bush (سان San) وخوخو قد عاشا في جنوب أفريقيا منذ آلاف السنين. وكان شعب بوش كان يعيش علي الصيد وجمع الثمار بينما كان شعب خوخو رعوي يرعي قطعان الماشية منذ عدة قرون قبل مجيء الرجل الأبيض.وكانت جماعات من قبائل البانتو قد هاجرت من وسط أفريقيا واستقرت في المنطقة الخصبة بين جبال دراكنزبرج Drakensberg والمحيط الهندي. وهؤلاء هم أجداد قبائل الزولو Zulu واكسهوزا Xhosa وسوازي Swazi، وغيرها من المجموعات.

المجتمع والثقافة

Decorated houses, Drakensberg Mountains

اللغات

Map showing principal South African languages by municipality. Lighter shades indicate a non-majority plurality.
██ Afrikaans ██ Northern Sotho ██ Southern Sotho ██ Swati ██ Tsonga ██ Tswana ██ Venda ██ Xhosa ██ Zulu

في جنوب إفريقيا 11 لغة رسمية هي: الأفريكانية والإنجليزية والنديبيل والكوهسا والزولو والسوتو الجنوبية والسوتو الشمالية والتسوانا والسوازي والفندا والسانجان ـ تسونجا. ويتحدث بلغة الزولو نحو 8,25 مليون نسمة بينما يتحدث 6,5 مليون نسمة بلغة الكوهسا، وتأتي اللغة الأفريكانية في المرتبة الثالثة إذ يتحدث بها نحو 5,5 مليون نسمة ويفهم اللغة الإنجليزية السواد الأعظم من السكان. وتطبع الوثائق الحكومية بلغتين على الأقل من اللغات الرسمية. وقد دخلت الإنجليزية البلاد عام 1820م مع وصول المستوطنين البريطانيين الرواد إلى جنوب إفريقيا. وتطورت اللغة الأفريكانية من اللغة الهولندية وامتزجت بها بعض الكلمات من اللغات الأوروبية الأخرى والآسيوية والإفريقية.

أنماط المعيشة

تعكس أنماط المعيشة في جنوب إفريقيا التباين الكبير في البيئات الثقافية التي جاء منها سكان البلاد. وبعد أن شهدت تسعينيات القرن العشرين إرساء قواعد الديمقراطية غير العنصرية في جنوب إفريقيا، بدأت أعداد كبيرة من المواطنين تعمل على إزالة الخلافات التي أفرزتها سياسة الفصل العنصري. فقد ظلت جنوب إفريقيا تبحث عن هوية جديدة تجمع شعوبها في دولة واحدة خالية من الحواجز العرقية. وقد عبر الرئيس نلسون مانديلا عن ذلك بقوله: ¸نريد دولة قوس قزح تعيش في سلام مع نفسها ومع العالم·.

ورغم أن كثيرًا من السكان ينشد العيش في ظل دولة موحدة غير عنصرية، إلا أن بعضهم ظل ينادي بالانفصال عن جنوب إفريقيا وتشكيل حكومة مستقلة عنها مثل بعض جماعات الزولو الذين يعيشون في منطقة كوازولو-ناتال والبوير الذين يتحدثون الأفريكانية.

المناطق الحضرية

توجد في جنوب إفريقيا جماعات من السكان الحضريين ذوي الثقافات المتعددة. وتختلف المستويات المعيشية في المدن بدرجة كبيرة. فرغم أن بعض السكان يتمتع بمستوى معيشي مرتفع، إلا أن معظمهم يعيشون في مساكن ذات مستوى منخفض.

الكثافة السكانية

تعتبر مناطق كيب تاون وديربان والشريط الساحلي وجوهانسبرج ومدن مقاطعة جوتنج أكثر المناطق ازدحامًا بالسكان في جنوب إفريقيا. وبسبب سياسة الفصل العنصري السابقة فقد سكن السود في مدن خصصت لهم خارج المدن الكبرى. فكان على العمال الأقل أجرًا قطع مسافات طويلة للوصول إلى أعمالهم. وعندما تم إلغاء قانون الفصل العنصري اندفعت أعداد متزايدة من هذه الأسر الصغيرة إلى وسط المدن الكبرى. وظل أكثر من نصف سكان المدن التي خصصت للسود يعيشون دون مستوى الفقر، بل أن هناك نحو 20 مليون شخص لا يتمتع بالخدمات الصحية أو الكهرباء. وبسبب أزمة السكن المزمنة يعيش أكثر من 7 ملايين شخص في أكواخ ومستوطنات عشوائية يقع أغلبها داخل المناطق الحضرية.

وتتمتع عائلات الطبقة الوسطى بمستوى معيشي مرتفع. ويسكن بعضهم في الضواحي في مناطق سكنية تنعم بالرفاهية بالقرب من المدن الكبرى مثل كيب تاون وديربان وجوهانسبيرج وبريتوريا. ويسكن هؤلاء في منازل كل واحد منها لعائلة مستقلة. كما أن لكثير منهم خادمًا واحدًا على الأقل للقيام بالأعمال المنزلية.

المناطق الريفية

يعيش كثير من سكان جنوب إفريقيا في المناطق الريفية. وقد أجبر قانونا الأرض لعامي 1923م و1936م أعدادًا كبيرة من السود على الاستقرار في أوطان خصصت لهم في المناطق الريفية. ومنعت قوانين أخرى المزارعين من تأجير أراضيهم. أدت هذه الإجراءات إلى انتشار الفقر بين السود، ومكنت المزارعين من امتلاك كل الأراضي الزراعية تقريبًا. وفي ظل سياسة الفصل العنصري، كان على الرجال أن يمضوا معظم أيام السنة بعيدًا عن ذويهم للعمل في المدن والمناجم. ونتيجة لهذا تكونت بنية الحياة الريفية من النساء والأطفال والعجزة. ورغم إجازة قوانين جديدة تتعلق بحقوق عمال المزارع وحل مشاكل العمال المهاجرين في تسعينيات القرن العشرين ظلت المناطق الريفية بجنوب إفريقيا تعاني الفقر والبطالة الموسمية.

الطعام والشراب

يختلف طعام وشراب المجموعات السكانية في جنوب إفريقيا باختلاف مستواها المعيشي أو عاداتها. فالذرة الشامية تعتبر طعام السود الرئيسي. وهم يأكلونه بعد طبخه ثريدًا (عصيدة). أما الأغنياء فيتناولون طعامًا شبيهًا بذلك الذي يتناوله الأمريكيون والأوروبيون. ويستمتع البيض بتناول بعض الأكلات الخاصة مثل السجق الأفريكاني.

الترويح

يعشق سكان جنوب إفريقيا الرياضة، ويساعد المناخ المعتدل على ممارسة أنواع متعددة من أنواع الرياضة مثل الرجبي وكرة القدم والكريكيت، ومعظم الألعاب من أصل إنجليزي. ويذهب السكان بكثرة للعب واللهو والترفيه والسياحة في أيام العطلات وأيام نهاية الأسبوع.

ومنذ سنوات عديدة كانت المطاعم والمسارح تستقبل إما البيض وإما غير البيض. لكن منذ ثمانينيات القرن العشرين أصبحت المطاعم والمسارح تستقبل كافة السكان. كذلك فقد أصبح التنافس في جميع الألعاب الرياضية والمباريات مسموحًا به لكل الأعراق.

التعليم

حتى تسعينيات القرن العشرين، كانت هناك مدارس تخص كل مجموعة سكانية وكانت الحكومة تنفق على تعليم البيض أكثر مما تنفقه على تعليم السود. وخلال فترة التفرقة العنصرية كانت هناك نظم تعليمية متباينة. فمعظم البيض تقريبًا يقرأون ويكتبون، وتصل نسبة التعليم والقراءة إلى 85% بين الآسيويين و75% بين الملوّنين و50% بين السود. وبحلول عام 1994م، وعدت الحكومة الجديدة بأن يصبح التعليم إلزاميًا لجميع الأطفال بدءًا من الأول من يناير 1995م.

وفي جنوب إفريقيا اليوم نحو إحدى عشرة جامعة تأسست من أجل البيض، وثلاث جامعات من أجل السود، وجامعة للملونين، وجامعة للآسيويين. ومنذ ثمانينيات القرن العشرين أصبحت الجامعات تستقطب الكفاءات بغض النظر عن المجموعة العرقية.

الديانة

St. Mark's Anglican Cathedral.

الرياضة

قضايامعاصرة

الأيدز

الجريمة

Prison buildings on Robben Island

مهارات الهجرة

Xenophobia

النقل

تتمتع جنوب إفريقيا بأفضل نظام للنقل في قارة إفريقيا. فالطرق المعبَّدة تربط بين المناطق المكتظة بالسكان. أما المناطق الريفية فطرقها غير معبدة. ويستخدم كثير من سكان المدن الحافلة أو القطار وسيارة الأجرة (التاكسي) في أسفارهم وتنقلاتهم.

تمتلك الدولة السكك الحديدية والقطارات وكذلك شركة طيران جنوب إفريقيا التي تسيِّر رحلات داخلية ودولية. وهناك عدة مطارات في مدن جوهانسبرج وكيب تاون وديربان. ويوجد في جنوب إفريقيا ستة موانئ كبيرة ذات تجهيزات جيدة في كل من كيب تاون، وديربان، ولندن الشرقية، وبورت إليزابيث، ورتشاردز بي، وسالدانا بي.


الاتصالات

في جنوب إفريقيا 20 صحيفة يومية، منها 14 صحيفة بالإنجليزية وخمس بالأفريكانية، وصحيفة واحدة بالإنجليزية والأفريكانية.

وتسيطر الدولة على خدمات المذياع والتلفاز في البلاد، وتبث حوالي 19 محطة إذاعية وأربع محطات تلفازية برامجها في أنحاء البلاد بجميع اللغات المستخدمة.

وتقوم لجنة مراقبة المطبوعات ـ وهي لجنة حكومية ـ بمراجعة كل الكتب والأفلام والمسرحيات وغيرها من المنشورات، وهي التي تقرر ما إذا كانت هذه المنشورات غير مناسبة أو أنها تعالج العنف أو النزاع العنصري. وكانت هذه اللجنة في الماضي قد منعت آلاف المنشورات لأسباب أخلاقية أو سياسية. ولكن في السنوات الأخيرة فإن كثيرًا من هذه السياسة قد أعيد النظر فيها.


انظر أيضا

المصادر

  1. ^ The Constitution. Constitutional Court of South Africa. وُصِل لهذا المسار في 9 سبتمبر 2009.
  2. ^ Principal Agglomerations of the World. Citypopulation.de. وُصِل لهذا المسار في 10 أكتوبر 2011.
  3. ^ خطأ استشهاد: وسم <ref> غير صحيح؛ لا نص تم توفيره للمراجع المسماة census2011-inbrief
  4. ^ Mid-year population estimates 2013. (PDF) Statistics South Africa. وُصِل لهذا المسار في 7 يوليو 2013.
  5. ^ أ ب ت ث South Africa. International Monetary Fund. وُصِل لهذا المسار في 10 أكتوبر 2013.
  6. ^ South African Maritime Safety Authority. South African Maritime Safety Authority. وُصِل لهذا المسار في 6 يونيو 2008.
  7. ^ Coastline. The World Factbook. CIA. وُصِل لهذا المسار في 6 يونيو 2008.
  8. ^ South Africa Fast Facts. SouthAfrica.info: (April 2007). وُصِل لهذا المسار في 6 يونيو 2008.
  9. ^ Guy Arnold. Lesotho: Year In Review 1996 – Britannica Online Encyclopedia. Encyclopædia Britannica. وُصِل لهذا المسار في 10 أكتوبر 2011.
  10. ^ الموسوعة المعرفية الشاملة
  11. ^ Chapter 6 - Provinces. Constitution of the Republic of South Africa. Government of South Africa: (1996). وُصِل لهذا المسار في 9 سبتمبر 2009.
  12. ^ أ ب (2009) "The land and its people", South Africa Yearbook 2008/09. Pretoria: Government Communication & Information System, 7–24. ISBN 978-0-621-38412-3. استرجعت في 23 September 2009. 
  13. ^ Community Survey 2007: Basic results. (PDF) Statistics South Africa. وُصِل لهذا المسار في 9 سبتمبر 2009.
  14. ^ أ ب EuroWEATHER - Climate averages: Cape Town, South Africa (بEnglish). وُصِل لهذا المسار في February 22, 2008.
  • موسوعة معجم تاريخ البلدان انشأها أحمد محمد عوف
  • الأقليات المسلمة فى أفريقيا –سيد عبد المجيد بكر.


قراءات إضافية

وصلات خارجية

يمكنك أن تجد معلومات أكثر عن South Africa عن طريق البحث في مشاريع المعرفة:

Wiktionary-logo-en.png تعريفات قاموسية في ويكاموس
Wikibooks-logo1.svg كتب من معرفة الكتب
Wikiquote-logo.svg اقتباسات من معرفة الاقتباس
Wikisource-logo.svg نصوص مصدرية من معرفة المصادر
Commons-logo.svg صور و ملفات صوتية من كومونز
Wikinews-logo.png أخبار من معرفة الأخبار.



Geographic locale
International membership

tn:Aferika Borwa
خطأ استشهاد: وسوم <ref> موجودة لمجموعة اسمها "Note"، لكن لا وسم <references group="Note"/> مماثل تم العثور عليه