حي الصاخور

حي الصاخور، هو واحد من احياء مدينة حلب في سوريا، وفيه أعرق العشائر العربية من بطوش وكيار وفراهدة وجيس وموارعة، وفيه أعرف العوائل الكردية والتركمانية كذلك، وقد نال الحي شهرة واسعة أثناء الثورة السورية عام 2011 لكونه واحد من الأحياء القليلة في حلب التي انتفضت ورفضت الذل وقدمت العديد من الشهداء.

ويعرف حي الصاخور بالحمية والرجولة وإغائة الملهوف فيها مركز ثقافي وعدد واسع من المدارس بحلقاتها المتعددة فيها مشفى وومستوصف طبي وأطباء ومدرسين ومهندسين وقابلات قانونية وسوق لبيع الخضار والفواكة والحلويات بالإضافة إلى عددكبير من أولاد الحي الذين يحفظون أجزاء كثيرة من القرآن ومنهم ختم القرآن في الجامع الشهير أبي بكر الصديق حيث يتم فيه تحفيظ القرآن وتعاليمه ذكور وإناث والاحتفاء بهم من صباح كل عيد ثم أصبح الجامع مركزا لخروج المظاهرات رفضا للظلم وتضامنا مع أهالي المدن المحاضرة كحمص وحماة وادلب ودرعا وريف الشام ولايزال الحي يخرج باستمرار متحديا القمع والعصابات في ظل حصار شديد على هذا الحي في يوم الجمعة خشية من امتداد المد الثوري لكل حلب ولاننسى جوامع أخرى خرجت منها العديد من المظاهرات كجامع المستغفرين وجامع خالد ابن الوليد ويمكننا القول إن هذا الحي يلقى احترام وتقدير واسع من جميع السوريين

Gxermo2.svg هذه المقالة عبارة عن بذرة تحتاج للنمو والتحسين؛ فساهم في إثرائها بالمشاركة في تحريرها.