إديگو

(تم التحويل من الأمير إديگو)
غزو إديگو لروس، منمنمة تأريخ إيڤان الرهيب، من العصور الوسطى.

إديگو Edigu (أو إديگـِيْ Edigey، ويـُعرف أيضاً بالاسمين إدگاي İdegäy أو إدگه مـَنگيت Edege Mangit؛ وكنيته أبو منصور؛ عاش 1352 - 1419) كان أميراً منغولياً للقبيل الأبيض، الذي أسس الكيان السياسي الجديد الذي صار يعرف بإسم قبيل نوگاي.

كان إديگو من قبيلة منغود القرمية، وأبوه بلطي‌چاك كان نبيلاً منغولياً هزمه وقتله خان القبيل الذهبي طختميش في عام 1378. وقد نال إديجو سهرة واسعة كقائد عسكري لجيوش طختميش قبل أن ينقلب عليه. وبحلول عام 1396، كان إديجو حاكماً مستقلاً لمساحة شاسعة من الأرض تمتد بين نهري الڤولگا ويايك، وقد سمي ذلك الحكم والمنطقة التي يوجد فيها قبيل نوگاي.

مدينة سوزدال الروسية بعد أن دمرها القبيل الذهبي.
القبيل الذهبي في عهد إديگو.

وفي 1397، تحالف مع تيمور قتلغ الذي عينه قائداً عاماً على جيوش القبيل الذهبي. وفي 1399، ألحق هزيمة ماحقة بتختامش وڤيتاوتاس من لثوانيا في معركة نهر ڤورسكلا. وبذلك تمكن من أن يوحد تحت حكمه كل أراضي جوچي لآخر مرة في التاريخ.

وفي 1406، عثر بصاصوه على عدوه القديم تختامش في سيبريا، فأرسل عملاءه وقتلوه. وفي العام التالي أغار على بلغار الڤولگا. وفي 1408، شن غزواً تتارياً مدمراً على روسيا لأنها لم تدفع الجزية للقبيل الذهبي لعدة عقود من الزمان. وقد أضرم إديگو النار في نژني نوڤگورود وگورودتس وروستوڤ والعديد من المدن الروسية، إلا أنه لم ينجح في الاستيلاء على موسكو، ولكنه وصل إلى أسوارها في 5 ديسمبر 1408، وتمكن من اضرام النار فيها.

وبعد عامين أطيح به عن زعامة القبيل الذهبي، ولجأ إلى خوارزم. إلا أن شاه رخ من هرات طرده وأعاده إلى سراي حيث قتله أحد أبناء تختامش في 1419. وقد استمر أبناء إديجو في حكم قبيل نوگاي لمدة قرنين، عندما انتقل آخر سلالته إلى موسكو، حيث اعتنقوا المسيحية الارثوذكسية، وأصبحا يعرفان بالأميرين اوروسوڤ ويوسوپوڤ.

وهو بطل قومي في قزخستان وتتارستان والقرم.


الهامش